منتدى المؤمنين والمؤمنات
عن عبادة بن الصامت ، عن رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - أنه قال : من قتل مؤمنا فاغتبط بقتله لم يقبل الله منه صرفا ولا عدلا فأتاهُ رجلٌ فَناداهُ : يا عبدَ اللَّهِ بنَ عبَّاسٍ ، ما تَرى في رجُلٍ قتلَ مُؤمنًا متعمِّدًا ؟ فقالَ : جَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا قالَ : أفرأيتَ إِن تابَ وعملَ صالحًا ثمَّ اهتَدى ؟ قالَ ابنُ عبَّاسٍ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، وأنَّى لَهُ التَّوبةُ والهُدى ؟ والَّذي نَفسي بيدِهِ ! لقَد سَمِعْتُ نبيَّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ يقولُ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، قاتِلُ مؤمنٍ متعمِّدًا ، جاءَ يومَ القيامةِ آخذَهُ بيمينِهِ أو بشمالِهِ ، تشخَبُ أوداجُهُ في قِبَلِ عرشِ الرَّحمنِ ، يلزمُ قاتلَهُ بيدِهِ الأخرى ، يقولُ : يا ربِّ سَل هذا فيمَ قتلَني ؟ وأيمُ الَّذي نفسُ عبدِ اللَّهِ بيدِهِ ! لقد أُنْزِلَت هذِهِ الآيةُ ، فما نسخَتها مِن آيةٍ حتَّى قُبِضَ نبيُّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ، وما نَزل بعدَها مِن بُرهانٍ
الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: أحمد شاكر - المصدر: عمدة التفسير - الصفحة أو الرقم: 1/552
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح
منتدى المؤمنين والمؤمنات
عن عبادة بن الصامت ، عن رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - أنه قال : من قتل مؤمنا فاغتبط بقتله لم يقبل الله منه صرفا ولا عدلا فأتاهُ رجلٌ فَناداهُ : يا عبدَ اللَّهِ بنَ عبَّاسٍ ، ما تَرى في رجُلٍ قتلَ مُؤمنًا متعمِّدًا ؟ فقالَ : جَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا قالَ : أفرأيتَ إِن تابَ وعملَ صالحًا ثمَّ اهتَدى ؟ قالَ ابنُ عبَّاسٍ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، وأنَّى لَهُ التَّوبةُ والهُدى ؟ والَّذي نَفسي بيدِهِ ! لقَد سَمِعْتُ نبيَّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ يقولُ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، قاتِلُ مؤمنٍ متعمِّدًا ، جاءَ يومَ القيامةِ آخذَهُ بيمينِهِ أو بشمالِهِ ، تشخَبُ أوداجُهُ في قِبَلِ عرشِ الرَّحمنِ ، يلزمُ قاتلَهُ بيدِهِ الأخرى ، يقولُ : يا ربِّ سَل هذا فيمَ قتلَني ؟ وأيمُ الَّذي نفسُ عبدِ اللَّهِ بيدِهِ ! لقد أُنْزِلَت هذِهِ الآيةُ ، فما نسخَتها مِن آيةٍ حتَّى قُبِضَ نبيُّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ، وما نَزل بعدَها مِن بُرهانٍ
الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: أحمد شاكر - المصدر: عمدة التفسير - الصفحة أو الرقم: 1/552
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح
منتدى المؤمنين والمؤمنات
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

منتدى المؤمنين والمؤمنات

-- قال صلى الله عليه وسلم وايم الله لقد تركتكم على مثل البيضاء ليلها و نهارها سواء “
 
الرئيسيةاليوميةالأحداثمكتبة المنتدىالمنشوراتس .و .جبحـثالتسجيلدخولاالمواضيع اليوميه النشيطه
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ
فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ }. ...
فهذه رسالة مختصرة إلى أهل الثغور في الشام،
وكما لهم حق النصرة فلهم حق النصيحة، فأقول:١
1--
عليكم بالاجتماع، فإن لم تجتمعوا على كمالٍ في الحق فلا تتفرقوا
بسبب نقص بعضكم، لا تفرقكم بدعة ومعصية فإنكم تقابلون كفرًا،
فقد اجتمع المسلمون على قتال العبيديين وقائدهم خارجي،
وقاتل ابن تيمية التتار ومعه أهل بدع.




٢---
بالفرقة تُهزم الكثرة، وبالاجتماع تنصر القلة، ولن تنتصروا حتى تقتلوا هوى النفس قبل قتل العدو، فالهوى يقلب موازين العداوات فتنتصر النفوس لهواها وتظن أنها تنتصر لربها،
وقليل الذنوب يُفرق القلوب، قال النبي ﷺ: (لتقيمن صفوفكم أو ليخالفن الله بين قلوبكم) لم يمتثلوا باستواء صفوف الصلاة فتسبب بانـحراف القلوب،
فكيف بانـحراف صفوف الجهاد ولقاء العدو، فإن اختلفت القلوب فالتمسوا سبب ذلك في سوء الأعمال .


3---- إنكم في مقام اصطفاء ومقام ابتلاء، فمن أعلى مراتب الجنة جُعلت لمقاتلٍ قاتل لله، وأول مَن تُسَّعَر بهم النار مقاتل قاتل لهواه . ٤)---- إياكم وحب الاستئثار بالأمر وقد حذّر النبي ﷺ من (الأثَرَة) فاجعلوا همّكم نصرة الدين لا صدارة حزب وجماعة .

٥) ----
لا تخدعكم الألقاب فتوالوا لها وتعادوا عليها، فالله لا ينظر إلى ألويتكم وراياتكم وأسماء جماعاتكم، بل ينظر إلى قلوبكم وأعمالكم،
لا تختصموا على اسمٍ فمهما بلغت أسماؤكم شرفاً فلن تكون أعظم شرفاً من كلمة (رسول الله) حيث محاها رسول الله بيده من صلح الحديبية
عندما نازعه المشركون عليها وذلك حتى يُمضي الحق وصالح الأمة .

٦)
----



العبرة بأعمالكم، فما ينفع (حزب الله) اسمه عند الله

٧)
 
لا يجوز لأحدٍ أن يجعل جماعته وحزبه قطبَ رحى الولاء والعداء، فلا يرى البيعة إلا له ولا يرى الإمارة إلا فيه،
ومن رأى في نفسه ذلك من دون بقية المسلمين فهو من الذين قال الله فيهم (إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعًا لست منهم في شيء)
قال ابن عباس لما قرأ هذه الآية: أمر الله المؤمنين بالجماعة، ونهاهم عن الاختلاف والفرقة، وأخبرهم
إنما هلك من كان قبلهم بالمراء والخصومات في دين الله
وبالاختلاف والتنازع يذهب النصر (ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم) قال قتادة: لا تختلفوا فتجبنوا ويذهب نصركم .
٨) ---
لا يصح فيكم اليوم وأنتم في قتال وجماعات أن ينفرد أحدٌ ببيعة عامة يستأثر بها ولوازمها عن غيره وإنما هي بيعة جهاد
وقتال وثبات وصبر وإصلاح ونـحو ذلك، ولا يصح من أحدٍ أن ينفرد بجماعة منكم فيُسمى (أمير المؤمنين) وإنما أمير الجيش
أو الجند أو الغزو، فالولايات العامة مردّها إلى شورى المؤمنين لا إلى آحادٍ منهم، والألقاب استئثار تفضي إلى نزاع وقتال
وفتنة وشر، وإنما صحت الولاية الكبرى من النبي ﷺ لأنه ليس في الأرض مسلم سواه ومن معه، وليس في
الأرض خير من نبي ولا أحق بالأمر منه، فلو استأثر فهو نبي لا يرجع لأحدٍ ويرجع إليه كل أحد .

9---- لا يضرب بعضكم رقاب بعضٍ، فاتقوا الله في دمائكم، واحذروا مداخل الشيطان في تسويغ القتل وتبريره فتأخذوا أحداً بظن العمالة أو التجسس
أو التخذيل فالله حذر من الظنون التي تفسد أمر الأمة وتفرق شملها (اجتنبوا كثيرًا من الظن إن بعض الظن إثم)
ولا تجوز طاعة أميرٍ في قتل مسلم معصوم ومن أُمر بحرام كقتل معصومٍ فلا تجوز طاعته ولا بيعته حتى بيعة قتال،
 ولو بايعه فبيعته منقوضة، ولا يجوز لأحدٍ أن يمتثل أمرًا ظاهره التحريم  حتى يتيقن من جوازه بعلمٍ وإن جهل سأل من يعلم،
حتى لا يلقى الله بدم أو مال حرام، فيُفسد آخرته بجهل أو تأويل غيره، فالله يؤاخذ كل نفس بما كسبت (كل نفس بما كسبت رهينةٍ)
ولا أعظم بعد الشرك من الدم الحرام .

تابع 9 ----

فقد صح من حديث ابن عمر، أن النبي ﷺ أمّر خالد بن الوليد إلى جذيمة فدعاهم إلى الإسلام، فلم يحسنوا أن يقولوا: أسلمنا، فجعلوا يقولون:

صبأنا، صبأنا، فأمر خالد بقتل أسراهم، فقال ابن عمر: والله لا أقتل أسيري، ولا يقتل رجل من أصحابي أسيره،

قال: فقدموا على النبي ﷺ فذكروا له صنيع خالد، فقال النبي ﷺ ورفع يديه: (اللهم إني أبرأ إليك مما صنع خالد) مرتين .

فقد عصوا خالدًا لما اشتبه عليهم الأمر، وهذا في دماءِ من الأصل فيه الكفر فكيف بدم من الأصل فيه الإسلام ؟!

10 ----

عند النزاع انزلوا إلى حكم الله كما أمر الله (وما اختلفتم فيه من شيء فحكمه إلى الله)
وقال: (فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر)
فالنزول عند حكم الله إيمان والنفرة منه نفاق، وإن اختلف اثنان أو جماعتان فليتحاكموا
إلى ثالث من غيرهم، دفعاً لتهمة المحاباة، فقد ورد في الحديث عنه ﷺ قال: (لا تجوز شهادة خصم ولا ظنّين)
وفي الحديث الآخر: (لا تجوز شهادة ذي غمر (عداوة) لأخيه، ولا مجرب شهادة،
ولا القانع (أي التابع) لأهل البيت، ولا ظنين في ولاء ولا قرابة)
وقد جاء معناه من طرق متعددة يشد بعضه بعضاً، وهذا في الشهادة وفي القضاء من باب أولى

١١)

احفظوا ألسنتكم فإن الوقيعة في أعراض بعضكم تزيد من أحقادكم على بعضكم، فما يزال الواحد واقعاً
في عرض أخيه حتى يمتلىء قلبه حقدًا وغلاً عليه فيُصدّق فيه ظن السوء ويُكذّب فيه يقين الخير .



١٢)
أحسنوا الظن بالعلماء ورثة الأنبياء واحفظوا قدرهم بالرجوع إليهم والصدور عن قولهم،
وأحسنوا الظن بهم واحملوا أقوالهم على أحسن المحامل، فمدادهم في نصرة الحق أثرها عظيم
وقد جاء عن جماعة من السلف (مداد العلماء أثقل في الميزان من دماء الشهداء)

13)

لا تُرحم الأمة إلا إذا تراحمت فيما بينها، ومحبة الله للمجاهدين ونصرته لهم معقودة
برحمتهم بالمؤمنين وتواضعهم لهم، وعزتهم على الكافرين، فإن من صفات المجاهدين
ما ذكره الله في قوله تعالى
: (فسوف يأتي الله بقوم يحبهم ويحبونه أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين يجاهدون في سبيل الله ولا يخافون لومة لائم).



ومن الله استمدوا النصر والعون هو المولى فنعم المولى ونعم النصير .



الشيخ عبدالعزيز الطريفي ١٧/ من ذي القعدة / ١٤٣٤ هـ
.

 

 إشكالية هل الله يرى في الآخرة

اذهب الى الأسفل 
4 مشترك
كاتب الموضوعرسالة
a7lasadiyar
عضو فعال
عضو فعال
avatar

شكرا لتفاعلك ومشاركتك
اللهم اغفر له وارحمه وتجاوز عنه


إشكالية هل الله يرى في الآخرة  Empty
مُساهمةموضوع: إشكالية هل الله يرى في الآخرة    إشكالية هل الله يرى في الآخرة  I_icon_minitime24/5/2024, 6:48 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو يحي
نائب ألمدير العام
نائب ألمدير العام
ابو يحي

شكرا لتفاعلك ومشاركتك
اللهم اغفر له وارحمه وتجاوز عنه


إشكالية هل الله يرى في الآخرة  Empty
مُساهمةموضوع: رد: إشكالية هل الله يرى في الآخرة    إشكالية هل الله يرى في الآخرة  I_icon_minitime24/5/2024, 8:29 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جاءت الاية صريحة في اننا نرى ربنا يوم القيامة...وجاءت الاحاديث الصحيحة تشهد وتؤيد ذلك...وهذ ا تفسير الطبري للاية...وعليه جمهور العلماء من أهل السنة و الجماعة...
ثم اني اراك تلقي الشبهات في هذا المنتدى الطيب الذي نحسبه انه على المحجة البيضاء ليلها كنهارها...نحسبه والله حسيبه...
ثم اني اعلم انك كنت من المؤيدين للدولة الاسلامية وانت كاتب ان من شيوخك الزرقاوي رحمه الله...فمالذي غير رايك من الوهابية الى الجهمية ؟
ام انك شخص اخر قام باختراق حساب الاخ نسال الله ان يفرج كربه...
فارجو منك ان تبين امرك...
و السلام عليكم

تفسير القرطبي
القرطبي - شمس الدين محمد بن أحمد الأنصاري القرطبي
صفحة
98
جزء
19
إظهار / إخفاء التشكيل بحث في الكتاب
قوله تعالى : وجوه يومئذ ناضرة إلى ربها ناظرة ووجوه يومئذ باسرة تظن أن يفعل بها فاقرة

قوله تعالى : وجوه يومئذ ناضرة إلى ربها ناظرة الأول من النضرة التي هي الحسن والنعمة . والثاني من النظر أي وجوه المؤمنين مشرقة حسنة ناعمة ; يقال : نضرهم الله ينضرهم نضرة ونضارة وهو الإشراق والعيش والغنى ; ومنه الحديث نضر الله امرأ سمع مقالتي فوعاها .

إلى ربها إلى خالقها ومالكها ناظرة أي تنظر إلى ربها ; على هذا جمهور العلماء . وفي الباب حديث صهيب خرجه مسلم وقد مضى في ( يونس ) عند قوله تعالى : للذين أحسنوا الحسنى وزيادة . وكان ابن عمر يقول : أكرم أهل الجنة على الله من ينظر إلى وجهه غدوة وعشية ; ثم تلا هذه الآية : وجوه يومئذ ناضرة إلى ربها ناظرة وروى يزيد النحوي عن عكرمة قال : تنظر إلى ربها نظرا . وكان الحسن يقول : نضرت وجوههم ونظروا إلى ربهم .

وقيل : إن النظر هنا انتظار ما لهم عند الله من الثواب . وروي عن ابن عمر ومجاهد . وقال عكرمة : تنتظر أمر ربها . حكاه الماوردي عن ابن عمر وعكرمة أيضا . وليس معروفا إلا عن مجاهد وحده . واحتجوا بقوله تعالى : لا تدركه الأبصار وهو يدرك الأبصار وهذا [ ص: 98 ] القول ضعيف جدا ، خارج عن مقتضى ظاهر الآية والأخبار .

وفي الترمذي عن ابن عمر قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : إن أدنى أهل الجنة منزلة لمن ينظر إلى جنانه وأزواجه وخدمه وسرره مسيرة ألف سنة وأكرمهم على الله من ينظر إلى وجهه غدوة وعشية ثم قرأ رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : وجوه يومئذ ناضرة إلى ربها ناظرة قال هذا حديث غريب . وقد روي عن ابن عمرو ولم يرفعه .

وفي صحيح مسلم عن أبي بكر بن عبد الله بن قيس عن أبيه عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال : جنتان من فضة آنيتهما وما فيهما ، وجنتان من ذهب آنيتهما وما فيهما ، وما بين القوم وبين أن ينظروا إلى ربهم جل وعز إلا رداء الكبرياء على وجهه في جنة عدن .

وروى جرير بن عبد الله قال : كنا عند رسول الله - صلى الله عليه وسلم - جلوسا ، فنظر إلى القمر ليلة البدر فقال : إنكم سترون ربكم عيانا كما ترون هذا القمر ، لا تضامون في رؤيته ، فإن استطعتم ألا تغلبوا على صلاة قبل طلوع الشمس وقبل غروبها فافعلوا . ثم قرأ وسبح بحمد ربك قبل طلوع الشمس وقبل الغروب متفق عليه . وخرجه أيضا أبو داود والترمذي وقال حديث حسن صحيح . وخرج أبو داود عن أبي رزين العقيلي قال : قلت : يا رسول الله ، أكلنا يرى ربه ؟ قال ابن معاذ : مخليا به يوم القيامة ؟ قال : " نعم يا أبا رزين " قال : وما آية ذلك في خلقه ؟ قال : " يا أبا رزين أليس كلكم يرى القمر " قال ابن معاذ : ليلة البدر مخليا به . قلنا : بلى . قال : " فالله أعظم " قال ابن معاذ قال : " فإنما هو خلق من خلق الله - يعني القمر - فالله أجل وأعظم " .

وفي كتاب النسائي عن صهيب قال : فيكشف الحجاب فينظرون إليه ، فوالله ما أعطاهم الله شيئا أحب إليهم من النظر ، ولا أقر لأعينهم .

وفي التفسير لأبي إسحاق الثعلبي عن الزبير عن جابر قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " يتجلى ربنا - عز وجل - حتى ينظروا إلى وجهه ، فيخرون له سجدا ، فيقول [ ص: 99 ] ارفعوا رؤوسكم فليس هذا بيوم عبادة " .

قال الثعلبي : وقول مجاهد إنها بمعنى تنتظر الثواب من ربها ولا يراه شيء من خلقه فتأويل مدخول ، لأن العرب إذا أرادت بالنظر الانتظار قالوا نظرته ; كما قال تعالى : هل ينظرون إلا الساعة ، هل ينظرون إلا تأويله ، و ما ينظرون إلا صيحة واحدة وإذا أرادت به التفكر والتدبر قالوا : نظرت فيه ، فأما إذا كان النظر مقرونا بذكر إلى ، وذكر الوجه فلا يكون إلا بمعنى الرؤية والعيان .

وقال الأزهري : إن قول مجاهد تنتظر ثواب ربها خطأ ; لأنه لا يقال نظر إلى كذا بمعنى الانتظار ، وإن قول القائل : نظرت إلى فلان ليس إلا رؤية عين ، كذلك تقوله العرب ; لأنهم يقولون نظرت إليه : إذا أرادوا نظر العين ، فإذا أرادوا الانتظار قالوا نظرته ; قال :


فإنكما إن تنظراني ساعة من الدهر تنفعني لدى أم جندب

لما أراد الانتظار قال تنظراني ، ولم يقل تنظران إلي ; وإذا أرادوا نظر العين قالوا : نظرت إليه ; قال :


نظرت إليها والنجوم كأنها مصابيح رهبان تشب لقفال

وقال آخر [ عمر بن أبي ربيعة ] :


نظرت إليها بالمحصب من منى ولي نظر لولا التحرج عارم

وقال آخر :


إني إليك لما وعدت لناظر نظر الفقير إلى الغني الموسر

أي إني أنظر إليك بذل ; لأن نظر الذل والخضوع أرق لقلب المسئول ; فأما ما استدلوا به من قوله تعالى : لا تدركه الأبصار وهو يدرك الأبصار فإنما ذلك في الدنيا . وقد مضى القول فيه في موضعه مستوفى . وقال عطية العوفي : ينظرون إلى الله لا تحيط أبصارهم به من عظمته ، ونظره يحيط بها ; يدل عليه : لا تدركه الأبصار وهو يدرك الأبصار قال القشيري أبو نصر : وقيل : ( إلى ) واحد الآلاء ، أي : نعمه منتظرة وهذا أيضا باطل ; لأن واحد الآلاء يكتب بالألف لا بالياء ، ثم الآلاء : نعمه الدفع ، وهم في الجنة لا ينتظرون دفع نقمه عنهم ، والمنتظر للشيء متنغص العيش ، فلا يوصف أهل الجنة بذلك . وقيل : أضاف النظر إلى الوجه ; وهو كقوله تعالى : تجري من تحتها الأنهار والماء يجري في النهر لا النهر . ثم قد يذكر الوجه بمعنى العين ; قال الله تعالى : فألقوه على وجه أبي يأت بصيرا أي على عينيه . ثم لا يبعد قلب العادة غدا ، حتى يخلق الرؤية والنظر في الوجه ; وهو كقوله تعالى : [ ص: 100 ] أفمن يمشي مكبا على وجهه ، فقيل : يا رسول الله ! كيف يمشون في النار على وجوههم ؟ قال : " الذي أمشاهم على أقدامهم قادر أن يمشيهم على وجوههم " .

ووجوه يومئذ باسرة أي وجوه الكفار يوم القيامة كالحة كاسفة عابسة . وفي الصحاح : وبسر الفحل الناقة وابتسرها : إذا ضربها من غير ضبعة . وبسر الرجل وجهه بسورا أي كلح ; يقال : عبس وبسر . وقال السدي : باسرة أي متغيرة والمعنى واحد .

تظن أن يفعل بها فاقرة أي توقن وتعلم ، والفاقرة : الداهية والأمر العظيم ; يقال : فقرته الفاقرة : أي كسرت فقار ظهره . قال معناه مجاهد وغيره . وقال قتادة : الفاقرة الشر . السدي : الهلاك . ابن عباس وابن زيد : دخول النار . والمعنى متقارب وأصلها الوسم على أنف البعير بحديدة أو نار حتى يخلص إلى العظم ; قاله الأصمعي . يقال : فقرت أنف البعير : إذا حززته بحديدة ثم جعلت على موضع الحز الجرير وعليه وتر ملوي ، لتذلله بذلك وتروضه ; ومنه قولهم : قد عمل به الفاقرة . وقال النابغة :


أبى لي قبر لا يزال مقابلي وضربة فأس فوق رأسي فاقره

أي كاسرة .

التالي السابق
الخدمات العلمية
تفسير الآية ترجمة علم عناوين الشجرة تخريج حديث


وثيقة الخصوصية اتفاقية الخدمة اتصل بنا من نحن



جميع الحقوق محفوظة :copyright: 2023 - 1998 لشبكة إسلام ويب






إشكالية هل الله يرى في الآخرة  3ynan
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
a7lasadiyar
عضو فعال
عضو فعال
avatar

شكرا لتفاعلك ومشاركتك
اللهم اغفر له وارحمه وتجاوز عنه


إشكالية هل الله يرى في الآخرة  Empty
مُساهمةموضوع: رد: إشكالية هل الله يرى في الآخرة    إشكالية هل الله يرى في الآخرة  I_icon_minitime25/5/2024, 12:03 am

أنا هو 
أولا أنا كتبت إشكالية يعني الأمر يحتاج بحث أكثر و مسائل أخرى تحتاج بحث 
ولا بد أن يكون قائل بالحق ، في هذه الأمة 
أنا لا أريد إثارة البلبلة 
إن أمر الله عظيم ، لليس كما نظن لذلك أية نفي إدراك الأبصار لله ، تحتاج أدلة قوية جدا لكسرها أو نقضها 
فالله نفى أن تدركه الأبصار أي كل الأبصار ، فهذا عموم حقيقي لا يستثنى منه شيء  ، 
وبالتأمل وجدت أن الأمر قد يكون كما يقوله الإباضية ومن وافقهم ، لأن البصر يجب أن يكون قادرا على تحمل نور الله ، فأنت ترى أنك في عملية الإبصار ينعكس الشعاع في عينك فتبصر الشيء ، وهذه العملية لا نعرف هل ستتحقق في شأن الله أم لا ، فقوة نور الله أظن لن تتحملها باصرة حتى تعكس الصورة ، فالمسألة أعظم مما نتخيل لاحظ أن عينك لا تقدر على تحمل ضوء الشمس إذا نظرت إليها مباشرة ، فكيف بالله سبحانه 
فأظن أن هذه الآيه لا تدركه الأبصار محكمة ، وهي على إطلاقها هذا ما ظهر لي 
طبعا لو قال النبي شيئا فلا يمكن أن نكذبه ، ولكن يمكن تكذيب الرواة ، و الإنسان يبيع دينه لأتفه الأسباب كما شاهدنا 
الجبل إنهد واندك لما تجلى له الرب سبحانه ، فهل لن يندك الإنسان في الآخرة إذا تجلى له الرب، 
الإشكالية قائمة 
مسألة صعبة لو تدبرها الإنسان ، 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو يحي
نائب ألمدير العام
نائب ألمدير العام
ابو يحي

شكرا لتفاعلك ومشاركتك
اللهم اغفر له وارحمه وتجاوز عنه


إشكالية هل الله يرى في الآخرة  Empty
مُساهمةموضوع: رد: إشكالية هل الله يرى في الآخرة    إشكالية هل الله يرى في الآخرة  I_icon_minitime25/5/2024, 1:41 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اولا رايت انك لم تخاطبنا بالسلام ...فهل نحن عندك من المجسمة كفار؟
وثانيا ميزان الدنيا ليس كميزان الاخرة...ففي الدنيا اخفى الله عنا الغيب كالملائكة و الجن و الشياطين وحياة البرزخ...وما ان يموت الانسان يكشف عنه الغطاء و بصره انذاك حديد...فيرى ملك الموت وملائكة العذاب و الرحمة...ويرى موقعه من الجنة والنار...
و ان كنت لا تثق في الرواة فنحن نثق فيهم....لان الطعن فيهم اي في الرواة الثقات قد يوصلك الى الطعن حتى في القرءان الذي وصلنا متواترا ايضا فانتبه...لقد دخلت طريقا ضالا اسال الله لك الهداية...طريق يطعن في اصحاب رسول الله و التابعين من بعدهم....
ومثال الشمس الذي قدمته يرده حديث النبي صلى الله عليه وسلم حول مثال البدر...
ثم انك لم تبين لنا كيف انتقلت من الوهابية الى الجهمية...واكتفيت بقولك انا هو....
طريقنا طريق اهل السنة و الجماعة...طريق وسط لا نفي ولا تجسيم و لا تشبيه ولا تعطيل ولا تاويل...وانما اثبات وايمان وتسليم...

هدانا الله واياكم الى الصراط المستقيم
و السلام عليكم


إشكالية هل الله يرى في الآخرة  3ynan
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
النصر المبين

النصر المبين

شكرا لتفاعلك ومشاركتك
اللهم اغفر له وارحمه وتجاوز عنه


إشكالية هل الله يرى في الآخرة  Empty
مُساهمةموضوع: رد: إشكالية هل الله يرى في الآخرة    إشكالية هل الله يرى في الآخرة  I_icon_minitime25/5/2024, 5:00 am

حديث جرير بن عبدالله ثابت  في رؤية الله يوم القيامه في صحيح 

البخاري رقم الصفحه 554 ،  يجب عدم اعطاء فرصه لتمرير البدع في 

المنتدى وحذفها فورا حتى لاتفتن عوام الناس .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
a7lasadiyar
عضو فعال
عضو فعال
avatar

شكرا لتفاعلك ومشاركتك
اللهم اغفر له وارحمه وتجاوز عنه


إشكالية هل الله يرى في الآخرة  Empty
مُساهمةموضوع: رد: إشكالية هل الله يرى في الآخرة    إشكالية هل الله يرى في الآخرة  I_icon_minitime25/5/2024, 7:38 am

إحذف الموضوعين الأخيرين ، 
وسأنحذف أنا أيضا ، فقد رأيت أنه لا خير في نشر مصل هذا حتى نتثبت أكثر ، وليس القصد الطعن في الأحاديث جملة فهذا زندقة وكفر ، 
إنما الطعن على المحرفين والمبدلين والكذابين إذا ثبتت عليهم التهمة ،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
a7lasadiyar
عضو فعال
عضو فعال
avatar

شكرا لتفاعلك ومشاركتك
اللهم اغفر له وارحمه وتجاوز عنه


إشكالية هل الله يرى في الآخرة  Empty
مُساهمةموضوع: رد: إشكالية هل الله يرى في الآخرة    إشكالية هل الله يرى في الآخرة  I_icon_minitime25/5/2024, 5:51 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 
جيد ، 
هدانا الله أجمعين ، إلى صراطه المستقيم 
الأخ أبو يحي عنده استشكال عني فهو يرى شخصا اخر غير الذي كنت عليه ، 
والحقيقة أني تسجلت في المنتدى قبل ظهور دولة العراق والشام ، وقد شدني للمنتدى مسألة تعبير الرؤى ، وهو أول منتدى أشارك فيه ، وشدني قضية الملاحم والفتن حينها وأن المهدي سيخرج قريبا ، و أن النهاية قد اقتربت ، هكذا كان الجو بعيد الثورات العربية  ثم ما لبث الأمر حتى اشتعلت الحروب المسلحة هنا وهناك ، و كان لدينا حلم عارم بأن الأمور ستصلح وسيقضى على العلمانية الكافرة و الطواغيت ...
وفي أثناء هذه الأحداث عرفنا مسألة الحاكمية ونواقض الإسلام ، بتجاوز صعب لعلماء الوقت ، الذين حرفوا الكلم عن مواضعه فصار الطواغيت ولاة أمر شرعيين 
فكان هذا نوعا من النضوج العلمي وقفزة كبيرة ،  في تحرير مسائل الخلاف واتباع الدليل الذي يوافق الشريعة ، وليس الدليل الذي يقود لعبادة الطاغوت ، فعرفنا أن الأقوال لا بد توزن بميزان صحيح لتعرف الغث من السمين ، وكنت فرحا جدا بهذا الفتح وهو معرفة المنهج ، وأننا حققنا البراءة من الطاغوت ، و صراحة بعد ظهور الدولة والإقتناع بطرحها المقدم عبر الصوتيات والمرئيات من بين الأطروحات الأخرى التي لم نقتنع بها حتى القاعدة و زعيمها الظواهري، قد ضحينا نوعا ما في سبيل هذا الإعتقاد وكان قصة طويلة تعتبر مسألة حياة أو موت ، ومسألة تسترخص في سبيلها كل شيء حتى الأنفس ، وكان هذا الحال عند كثير من الناس السلفيين خاصة ، غير أني لم أوفق للهجرة بسبب قلة المال وأني لم أكن أشتغل ، وكان هذا القعود مصدر قلق كبير لي ، ونحن نرى سوق الشهادة  والقتال ، ولكن قدر الله غالب فكل هذا الحماس والاندفاع سيتلاشى بعد ذلك ، وستعقبه الحيرة في من هو على الصراط المستقيم ....
في تلك الأثناء كنت أشارك بعض الإصدارات في هذا المنتدى نشرا لدعوة الحق ، و استنهاضا للهمم ، 
نحن لا ننكر أن كان فيه خير بتعريف بعض الأعضاء بمسألة الطاغوتية لهؤلاء الحكام و أنظمتهم ، وأن هناك خلل عند من يسمى بالعلماء وكنا نطلق عليهم اسم العملاء ، وللأسف الشديد لو استغليت ذلك الحماس في تحصيل العلم ، بمنهجية صحيحة لكان خيرا ، 
فضاع العمر ، في حماس زائل ، وبقي طرحنا للمسائل مجرد ثقافة حتى الأدلة لا نحسن عرضها ، أما مسألة الإسناد والرجال وهذه الأمور فنحن جهال تماما لا درهم عندنافيها ولا دينار .
غير أن هذا الواقع من خذلان الأمة للجهاد و القيام بنصرة الدين جعلنا نعرف حيقية كبيرة ، انعكست على نظرتي للمرويات ولأقوال العلماء ، فلم يعد قول العالم ذا هيبة عندي لأنه ببساطة يمكن أن يكون باع الدين لأجل أن يشبع بطنه وملذاته ، أو يستر حاله 
وحتى الإجماع رأينا أنه قد يكون إجماعا مباركا من عدو الله ومن حارب الله ورسوله من قبل 
فتوالت في هذه الفترة الصدمات المزلزلة ، وكان عندي يقين أنه الشعوب ستعاقب على هذا الخذلان وهذا ما شاهناه بع ذلك من انفتاح لباب الفتنة التي لن تنتهي إلا بكارثة عظمى وهي في جانب الأخلاق والقيم ، وأنتم تشاهدونها .....
بعد انهزام الدولة ، لم نتبدل وبقينا على النهج   حتى شاهدت أطروحة مضادة من داخل من انتسب للدولة يوما ما ، و الذين كان لهم توجه آخر عقدي  ، وكشفوا أمورا بعد تكفيرهم للدولة ورموزها وجنودها إلا من كان على مذهبهم سائرا ، و بينوا أن الدولة قد انقلبت عليهم ، بعد كانوا صفا واحدا وكانت تدور مناظرات على المستوى الرسمي بين توجهين ، وهو توجه القاعدة الأم وتوجه من يرى تكفير الحكام وتكفير الشعوب كذلك ، لأنها دخلت في عبادة الطاغوت ...
استمر الأمر معي مدة أحاول معرفة الصحيح في المسألة بعد ظهور تأصيلات لعلماء منشقين ، يؤصلون الكفر في هذه الديار بل وتكفير الدولة نفسها حين التزمت أخيرا منهج القاعدة الأم بإعذار الشعوب 
فبقيت متخبطا ، بعد الألفين واثنين وعشرين ، وهنا وصلت لما أنا عليه ، بأن آراء الرجال لا تلزمني وليست حجة علي ، لا سلفا ولا خلفا ، وتبين لي أن هناك تأصيل رباني وحجج ربانية كلية ، هي حجج الله على الخلق ، وأن تحريف العلماء أو سمهم حتى الرواة ، لا يمثل تلك الحجج إلا إذا وافق قول العالم الحق ، أما إذا خالف الخق فلن ينفعك إجماع سلف ولا خلف ولا إجماع مؤتمرات الردة ، 
و في هذه التأصيلات المذكورة ، هم أنفسهم يقررون هذه العقيدة أنه لا عبرة بقول فلان ولا علان وإن على اسمه واشتهر رسمه ، فكفروا المدرسة النجدية كلها والتيميين ، ومنهم من كفر علماء بارزين من السلف ، وكلهم أي المكفرين ينتسبون للسلفية والمنهج الأثري ، ولهم إلمام بعلوم الحديث 
، و لو اتبعنا النهج السلفي بحذافيره وفهمه لكنا اليوم مكفرين بالجملة و لا تفصيل 
إلا أننا نقول هناك ، في نفس المنهج أخطاء ومرويات باطلة ، 
ويشهد على هذا الحكم أمور ، منها واقع العلماء اليوم يكشف أنه قد يكون الدين في بعض الأحيان تجارة للدنيت لا غيى 
ثانيا ، فتحت يوما تاريخ أحد النقاد المحدثين ، نسيت اسمه الذين جرحوا وعدلوا 
فانصدمت ، يذكر مثلا راو يقول عنه كذاب وضاع مثلا ، فتنصدم من عدد المجروحين ، وهو بالكم الهائل 
فأنتم تلوموننا على الطعن في الرواة إذا شككت في مسألة ما ، والمجرحين أنفسهم طرحوا روايات علماء آخرين واتهموهم بالوضع والكذب ، فهذه إشكالية منهجية كبيرة 
ثم من هو الحجة التي أصلت أنها من حجج الله الملزمة ، هل هو المجروح أم الجارح ، 
هذا والله أعلم أتوقف لأني أطلت وتعبت 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو يحي
نائب ألمدير العام
نائب ألمدير العام
ابو يحي

شكرا لتفاعلك ومشاركتك
اللهم اغفر له وارحمه وتجاوز عنه


إشكالية هل الله يرى في الآخرة  Empty
مُساهمةموضوع: رد: إشكالية هل الله يرى في الآخرة    إشكالية هل الله يرى في الآخرة  I_icon_minitime26/5/2024, 12:38 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اخي الكريم...يبدو من ردك هذا انك تمر بمرحلة خطيرة في حياتك عنوانها الشك...وهي مرحلة فاصلة تؤدي اما لامرين...لليقين التام بالحق الناصع البين...او للردة والعياذ بالله...
واسال الله عزوجل ان يثبتك على دينه وان يبصرك بالحق...
رايي في ما ذكرت ان الحق اكبر واعم من كل الجماعات و الفرق الماضية و الحاضرة...
وان في معظم الجماعات العاملة في الساحة اليوم خير و شر..والمومن الكيس الفطن كالنحلة ياخذ الخير من كل جماعة ويترك الشر في كل جماعة لتتكون عنده فكرة ان دين الله عزوجل فوق الجماعات و الاشخاص و الشعارات...و اول ما يجب التمسك به هي الامور المحكمات التي لا خلاف فيها...والعمل بها وتعلمها...اما ما تشابه فنؤمن به ولا نخوض فيه...
عليك بكتاب الله عزوجل و بالصحيح من سنة النبي صلى الله عليه وسلم...
اما يكفيك ان تقرا في اليوم جزءا وتتلوه تلاوة صحيحة بالاحكام وتتدبر اياته...ثم تقرا حديثا او حديثين للنبي صلى الله عليه وسلم وتتدبرها وتعمل بها...
وان كنت من اصحاب الهمم العالية فدونك سوق الجهاد في فلسطين فوالله قد قدر الله علينا جهادا لاشبهة فيه....واخواننا من المستضعفين في غزة قد شردو وقتلوا واخرجو من ديارهم وهم في امس الحاجة للرجال و المال و الدعاء...
غفر الله لنا ولكم وهدانا وإياكم الى الصراط المستقيم
و السلام عليكم


إشكالية هل الله يرى في الآخرة  3ynan

a7lasadiyar و ام عبدالله. جزاك الله خيرا , ورفع الله قدرك وذكرك

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام عبدالله.
عضو فعال
عضو فعال
ام عبدالله.

شكرا لتفاعلك ومشاركتك
اللهم اغفر له وارحمه وتجاوز عنه


إشكالية هل الله يرى في الآخرة  Empty
مُساهمةموضوع: رد: إشكالية هل الله يرى في الآخرة    إشكالية هل الله يرى في الآخرة  I_icon_minitime26/5/2024, 1:03 am

علم لا ينفع وجهل لا يضر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
a7lasadiyar
عضو فعال
عضو فعال
avatar

شكرا لتفاعلك ومشاركتك
اللهم اغفر له وارحمه وتجاوز عنه


إشكالية هل الله يرى في الآخرة  Empty
مُساهمةموضوع: رد: إشكالية هل الله يرى في الآخرة    إشكالية هل الله يرى في الآخرة  I_icon_minitimeاليوم في 3:47 pm

السلام عليكم  
لماذا يا ترى ، لما طلب سيدنا موسى من الله تعالى رؤيته ، و أجابه الله بقوله لن تراني 
هل كان السبب في ضعف الأبصار في الدنيا وأنها ستقوى في الآخرة حتى نراه كما يقولون ، فلماذا لم يطلب ذلك موسى من الله تعالى ، فيقول قوي بصري لأراك ، والله قادر أن يقوي بصره في ذلك الحين لرؤيته ، ولكن كان الأمر مختلف تماما ، فالله أجاب طلبه بالتجلي للجبل ، و أنه إن استقر مكانه فسوف يراه ، و لكن الجبل لم يستطع الصمود لشدة الأمر فدك دكا 
سؤال واضح
بالإضافة ، للأية الأخرى " لا تدركه الأبصار " 
من يرد بجواب يشفي الغليل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
a7lasadiyar
عضو فعال
عضو فعال
avatar

شكرا لتفاعلك ومشاركتك
اللهم اغفر له وارحمه وتجاوز عنه


إشكالية هل الله يرى في الآخرة  Empty
مُساهمةموضوع: رد: إشكالية هل الله يرى في الآخرة    إشكالية هل الله يرى في الآخرة  I_icon_minitimeاليوم في 4:17 pm

هذا عدو الله  يتكلم في الموضوع ، 
مسألة الحد ، لا نخوض فيها ، لأنه ذات الله مباينة للخلق بحد و إلا كان الخلق جزء من الله تعالى الله عن ذلك 
....
.....https://www.facebook.com/share/r/gAJKVAaY5XrYDHSm/?mibextid=0r8j9z
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
إشكالية هل الله يرى في الآخرة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» 《 إشكالية المرض الروحي مع العبّاد 》
» لا بد للسائر الى الدار الآخرة...
» “ محاضرة: اليهود ووعد الآخرة “
» آخر أيام الدنيا و أول أيام الآخرة
» رؤية لإبني ( رسول الله صلى الله عليه وسلم مع الصحابة)

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المؤمنين والمؤمنات :: {{{{{{{{{{منتديــات المؤمنيــن والمؤمنــات الشرعيــه}}}}}}}}}} :: قسم المؤمنين الشرعي العام-
انتقل الى: