منتدى المؤمنين والمؤمنات
عن عبادة بن الصامت ، عن رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم -
أنه قال :
من قتل مؤمنا فاغتبط بقتله لم يقبل الله منه صرفا ولا عدلا

فأتاهُ رجلٌ فَناداهُ : يا عبدَ اللَّهِ بنَ عبَّاسٍ ، ما تَرى في رجُلٍ قتلَ مُؤمنًا متعمِّدًا ؟ فقالَ : جَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا قالَ : أفرأيتَ إِن تابَ وعملَ صالحًا ثمَّ اهتَدى ؟ قالَ ابنُ عبَّاسٍ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، وأنَّى لَهُ التَّوبةُ والهُدى ؟ والَّذي نَفسي بيدِهِ ! لقَد سَمِعْتُ نبيَّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ يقولُ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، قاتِلُ مؤمنٍ متعمِّدًا ، جاءَ يومَ القيامةِ آخذَهُ بيمينِهِ أو بشمالِهِ ، تشخَبُ أوداجُهُ في قِبَلِ عرشِ الرَّحمنِ ، يلزمُ قاتلَهُ بيدِهِ الأخرى ، يقولُ : يا ربِّ سَل هذا فيمَ قتلَني ؟ وأيمُ الَّذي نفسُ عبدِ اللَّهِ بيدِهِ ! لقد أُنْزِلَت هذِهِ الآيةُ ، فما نسخَتها مِن آيةٍ حتَّى قُبِضَ نبيُّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ، وما نَزل بعدَها مِن بُرهانٍ
الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: أحمد شاكر - المصدر: عمدة التفسير - الصفحة أو الرقم: 1/552
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح






منتدى المؤمنين والمؤمنات
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

منتدى المؤمنين والمؤمنات

-- قال صلى الله عليه وسلم وايم الله لقد تركتكم على مثل البيضاء ليلها و نهارها سواء “
 
الرئيسيةالأحداثمكتبة المنتدىالمنشوراتالتسجيلدخولفيسبوك المؤمنون والمؤمنات
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ
فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ }. ...
فهذه رسالة مختصرة إلى أهل الثغور في الشام،
وكما لهم حق النصرة فلهم حق النصيحة، فأقول:١
1--
عليكم بالاجتماع، فإن لم تجتمعوا على كمالٍ في الحق فلا تتفرقوا
بسبب نقص بعضكم، لا تفرقكم بدعة ومعصية فإنكم تقابلون كفرًا،
فقد اجتمع المسلمون على قتال العبيديين وقائدهم خارجي،
وقاتل ابن تيمية التتار ومعه أهل بدع.




٢---
بالفرقة تُهزم الكثرة، وبالاجتماع تنصر القلة، ولن تنتصروا حتى تقتلوا هوى النفس قبل قتل العدو، فالهوى يقلب موازين العداوات فتنتصر النفوس لهواها وتظن أنها تنتصر لربها،
وقليل الذنوب يُفرق القلوب، قال النبي ﷺ: (لتقيمن صفوفكم أو ليخالفن الله بين قلوبكم) لم يمتثلوا باستواء صفوف الصلاة فتسبب بانـحراف القلوب،
فكيف بانـحراف صفوف الجهاد ولقاء العدو، فإن اختلفت القلوب فالتمسوا سبب ذلك في سوء الأعمال .


3---- إنكم في مقام اصطفاء ومقام ابتلاء، فمن أعلى مراتب الجنة جُعلت لمقاتلٍ قاتل لله، وأول مَن تُسَّعَر بهم النار مقاتل قاتل لهواه . ٤)---- إياكم وحب الاستئثار بالأمر وقد حذّر النبي ﷺ من (الأثَرَة) فاجعلوا همّكم نصرة الدين لا صدارة حزب وجماعة .

٥) ----
لا تخدعكم الألقاب فتوالوا لها وتعادوا عليها، فالله لا ينظر إلى ألويتكم وراياتكم وأسماء جماعاتكم، بل ينظر إلى قلوبكم وأعمالكم،
لا تختصموا على اسمٍ فمهما بلغت أسماؤكم شرفاً فلن تكون أعظم شرفاً من كلمة (رسول الله) حيث محاها رسول الله بيده من صلح الحديبية
عندما نازعه المشركون عليها وذلك حتى يُمضي الحق وصالح الأمة .

٦)
----

ألقابكم اليوم لا تُفضّل أحد على أخيه ولا جماعة على أخرى وإن تنوّعت، فلا تسموا أنفسكم بأسماء فتجعلوا منها تشريعًا،
وولاءً وعداءً فإن كان منكم (أحرارًا) فليس البقية عبيدًا، أو (نصرة) فليس البقية خذلة، أو (دولة) فتقسموا الناس إلى تابعين أو مارقين،
فهذه أسماء ليس لكم منها إلا حروفها تتعارفون بها وتجمعكم لا تفرقكم، والعبرة بأعمالكم، فما ينفع (حزب الله) اسمه عند الله

٧)
 
لا يجوز لأحدٍ أن يجعل جماعته وحزبه قطبَ رحى الولاء والعداء، فلا يرى البيعة إلا له ولا يرى الإمارة إلا فيه،
ومن رأى في نفسه ذلك من دون بقية المسلمين فهو من الذين قال الله فيهم (إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعًا لست منهم في شيء)
قال ابن عباس لما قرأ هذه الآية: أمر الله المؤمنين بالجماعة، ونهاهم عن الاختلاف والفرقة، وأخبرهم
إنما هلك من كان قبلهم بالمراء والخصومات في دين الله
وبالاختلاف والتنازع يذهب النصر (ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم) قال قتادة: لا تختلفوا فتجبنوا ويذهب نصركم .
٨) ---
لا يصح فيكم اليوم وأنتم في قتال وجماعات أن ينفرد أحدٌ ببيعة عامة يستأثر بها ولوازمها عن غيره وإنما هي بيعة جهاد
وقتال وثبات وصبر وإصلاح ونـحو ذلك، ولا يصح من أحدٍ أن ينفرد بجماعة منكم فيُسمى (أمير المؤمنين) وإنما أمير الجيش
أو الجند أو الغزو، فالولايات العامة مردّها إلى شورى المؤمنين لا إلى آحادٍ منهم، والألقاب استئثار تفضي إلى نزاع وقتال
وفتنة وشر، وإنما صحت الولاية الكبرى من النبي ﷺ لأنه ليس في الأرض مسلم سواه ومن معه، وليس في
الأرض خير من نبي ولا أحق بالأمر منه، فلو استأثر فهو نبي لا يرجع لأحدٍ ويرجع إليه كل أحد .

9---- لا يضرب بعضكم رقاب بعضٍ، فاتقوا الله في دمائكم، واحذروا مداخل الشيطان في تسويغ القتل وتبريره فتأخذوا أحداً بظن العمالة أو التجسس
أو التخذيل فالله حذر من الظنون التي تفسد أمر الأمة وتفرق شملها (اجتنبوا كثيرًا من الظن إن بعض الظن إثم)
ولا تجوز طاعة أميرٍ في قتل مسلم معصوم ومن أُمر بحرام كقتل معصومٍ فلا تجوز طاعته ولا بيعته حتى بيعة قتال،
 ولو بايعه فبيعته منقوضة، ولا يجوز لأحدٍ أن يمتثل أمرًا ظاهره التحريم  حتى يتيقن من جوازه بعلمٍ وإن جهل سأل من يعلم،
حتى لا يلقى الله بدم أو مال حرام، فيُفسد آخرته بجهل أو تأويل غيره، فالله يؤاخذ كل نفس بما كسبت (كل نفس بما كسبت رهينةٍ)
ولا أعظم بعد الشرك من الدم الحرام .

تابع 9 ----

فقد صح من حديث ابن عمر، أن النبي ﷺ أمّر خالد بن الوليد إلى جذيمة فدعاهم إلى الإسلام، فلم يحسنوا أن يقولوا: أسلمنا، فجعلوا يقولون:

صبأنا، صبأنا، فأمر خالد بقتل أسراهم، فقال ابن عمر: والله لا أقتل أسيري، ولا يقتل رجل من أصحابي أسيره،

قال: فقدموا على النبي ﷺ فذكروا له صنيع خالد، فقال النبي ﷺ ورفع يديه: (اللهم إني أبرأ إليك مما صنع خالد) مرتين .

فقد عصوا خالدًا لما اشتبه عليهم الأمر، وهذا في دماءِ من الأصل فيه الكفر فكيف بدم من الأصل فيه الإسلام ؟!

10 ----

عند النزاع انزلوا إلى حكم الله كما أمر الله (وما اختلفتم فيه من شيء فحكمه إلى الله)
وقال: (فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر)
فالنزول عند حكم الله إيمان والنفرة منه نفاق، وإن اختلف اثنان أو جماعتان فليتحاكموا
إلى ثالث من غيرهم، دفعاً لتهمة المحاباة، فقد ورد في الحديث عنه ﷺ قال: (لا تجوز شهادة خصم ولا ظنّين)
وفي الحديث الآخر: (لا تجوز شهادة ذي غمر (عداوة) لأخيه، ولا مجرب شهادة،
ولا القانع (أي التابع) لأهل البيت، ولا ظنين في ولاء ولا قرابة)
وقد جاء معناه من طرق متعددة يشد بعضه بعضاً، وهذا في الشهادة وفي القضاء من باب أولى

١١)

احفظوا ألسنتكم فإن الوقيعة في أعراض بعضكم تزيد من أحقادكم على بعضكم، فما يزال الواحد واقعاً
في عرض أخيه حتى يمتلىء قلبه حقدًا وغلاً عليه فيُصدّق فيه ظن السوء ويُكذّب فيه يقين الخير .



١٢)
أحسنوا الظن بالعلماء ورثة الأنبياء واحفظوا قدرهم بالرجوع إليهم والصدور عن قولهم،
وأحسنوا الظن بهم واحملوا أقوالهم على أحسن المحامل، فمدادهم في نصرة الحق أثرها عظيم
وقد جاء عن جماعة من السلف (مداد العلماء أثقل في الميزان من دماء الشهداء)

13)

لا تُرحم الأمة إلا إذا تراحمت فيما بينها، ومحبة الله للمجاهدين ونصرته لهم معقودة
برحمتهم بالمؤمنين وتواضعهم لهم، وعزتهم على الكافرين، فإن من صفات المجاهدين
ما ذكره الله في قوله تعالى
: (فسوف يأتي الله بقوم يحبهم ويحبونه أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين يجاهدون في سبيل الله ولا يخافون لومة لائم).



ومن الله استمدوا النصر والعون هو المولى فنعم المولى ونعم النصير .



الشيخ عبدالعزيز الطريفي ١٧/ من ذي القعدة / ١٤٣٤ هـ
.

 

 فتاوي عبر الاثير - إذاعة البيان

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: فتاوي عبر الاثير - إذاعة البيان    فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 16:15

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته







#فتاوى_عبر_الأثير (( 227 ))

 

* السؤال:- ما حكم الوضوء عريان ؟

 

- الجواب:- الحمد لله معز من أطاعه مذل من عصاه والصلاة والسلام على نبيه ومصطفاه وعلى آله وصحبه ومن والاه أما بعد :- فإذا كان المرء خالياً ،فالأصل ألا يكشف عن عورته إلا لغسل ونحوه.

- فقد روى الإمام أحمد، وأبو داوود، والترمذي، عن معاوية ابن حيده رضى الله عنه أنه سأل رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال (قلت يا رسول الله عوراتنا ما نأتى منها وما نذر؟ قال: احفظ عورتك إلا من زوجتك أو مما ملكت يمينك. فقال: الرجل يكون مع الرجل ؟. قال: إن استطعت ألا يراها أحد فافعل . قلت: فالرجل يكون خالياً -أى مع نفسه -؟. فقال: فالله أحق أن يستحيا منه)

- إذاً فالأصل ألا يبقى عرياناً ،فإن كان كذلك لغسل ونحوه ،فلا بأس أن يتوضأ وهو عريان،ووضوءه صحيح . فقد ثبت الوضوء مع الغسل ،وبالله التوفيق .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 228 ))

 

* السؤال:- إذا استحضر الرجل نيته بعد تكبيرة الإحرام فهل تصح صلاته؟ وإن لم تصح فهل عليه إعادة؟

 

- الجواب:- النية كما هو معروف شرط من شروط الصلاة، ولا تنعقد إلا بها، لعموم قوله صلى الله عليه وسلم (إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرئ ما نوى). فإذا كبر المصلى بدون نية الصلاة المعينه ،لم تنعقد صلاته ،حتى ولو أتى بها بعد تكبيرة الإحرام. فالنية يشترط فيها أن تكون مع تكبيرة الإحرام أو قبله بيسير .

- وقد نقل بن المنذر الإجماع على أن الصلاة لا تصح إلا بالنية. ثم قال: (وإذا أحرم نوى صلاته فى حال تكبيره لا قبله ولا بعده) إنتهى كلامه رحمه الله .

- وعليه: فلا تصح الصلاة إذا كانت النية بعد تكبيرة الإحرام وعليه الإعادة والله تعالى أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 229 ))

 

* السؤال:- إذا اغتسلت المرأة من الحيض فمتى تبدأ بالصلاة ؟

 

- الجواب:- إذا طهرت المرأة قبل طلوع الشمس لزمتها صلاة الفجر. وإذا طهرت المرأة بعد غروب الشمس فعليها صلاة المغرب فقط. أما إذا طهرت بعد العشاء فعليها صلاة المغرب والعشاء. وإذا طهرت المرأة بعد صلاة العصر فعليها صلاة الظهر والعصر معا، لأن وقتهما واحد فى حق المعذور كالمريض والمسافر، وهى معذورة بسبب تأخر طهرها.

- وهو قول جماعة من الصحابه منهم عبد الرحمن بن عوف رضى الله عنه قال: (إن المرأة الحائض اذا طهرت قبل طلوع الفجر صلت المغرب والعشاء، وإذا طهرت قبل غروب الشمس صلت الظهر والعصر)

- وهو مذهب جمهور العلماء وأهل الحديث كمالك والشافعي وأحمد، والله تعالى أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 230 ))

 

* السؤال:- إذا مس ختان الذكر ختان المرأة دون الإيلاج فهل عليهما غسل ؟

 

- الجواب:- فى هذا السؤال غلط ناجم عن عدم فهم معنى التقاء الختانين، فالتقاء الختانين لا يكون بلا إيلاج.

- ومعنى ذلك من جهة لغة العرب كما قال الإمام الشافعي رحمه الله فى كتاب "اختلاف الحديث" :- إنما يراد بهذا أن تغيب الحشفة فى الفرج حتى يصير الختان الذى خلف الحشفة حدو ختان المرأة ،وإنما يجهل هذا من جهل لسان العرب .

- وقال النووى رحمه الله:- (قوله صلى الله عليه وسلم: ومس الختان الختان فقد وجب الغسل) ليس المراد حقيقة المس - وقد أجمع العلماء على أنه لو وضع عضوه على محل الختان منها دون إيلاج لم يجب الغسل لا عليه ولا عليها) انتهى كلامه بتصرف يسير.

- فالذي يظهر والله تعالى أعلم أن حقيقة مس الختان الختان لا يكون بلا إيلاج ،والله تعالى أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 231 ))

 

* السؤال:- كنا فى صلاة الظهر فقام الإمام للركعة الثانية ،ولم يجلس للتشهد فماذا علينا أن نفعل؟ هل نقوم معه، أم نجلس ونكمل التشهد؟

 

- الجواب:- التشهد الأول من واجبات الصلاة، يسقط بالنسيان ويجبر بسجود السهو. وإذا سها الإمام فقام فى الركعتين ولم يجلس للتشهد فلا يخلو من حالتين:-

- الحالة الأولى: أن يتذكر أو يذكره المأمومون قبل أن يستتم قائما. فحينئذ يجلس ويأتى بالتشهد ثم يقوم .

- الحالة الثانية: أن يستتم قائما. فحينئذ لا يشرع له الرجوع فى أصح قولى العلماء رحمهم الله.

- ويدل عليه ما رواه الترمذي عن زياد بن علاقة قال: (صلى بنا المغيرة بن شعبة رضى الله عنه ،فلما صلى ركعتين قام ولم يجلس، فسبح به من خلفه ،فأشار إليهم أن قوموا، فلما فرغ من صلاته سلم وسجد سجدتى السهو وسلم ،وقال : هكذا صنع رسول الله صلى الله عليه وسلم) رواه أبو داوود والترمذي .

- قال أبو داوود رحمه الله (وفعل هذا سعد بن أبى وقاص، وعمران بن حصين، والضحاك بن قيس ،ومعاوية بن أبى سفيان ،وابن عباس وأفتى بذلك) والله تعالى أعلم .

---------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 232 ))

 

* السؤال:- أستيقظ وهو على جنابة، ويخشى إن إغتسل خرج وقت الصلاة، فهل له أن يتيمم حتى يدرك وقت الصلاة؟

 

- الجواب:- من أستيقظ فى آخر وقت الفجر قبيل طلوع الشمس وهو جنب، وخشى إن اغتسل أن يخرج وقت الصلاة، فإنه يغتسل ويصلى على طهارة، ولو خرج الوقت، وهو قول جمهور أهل العلم رحمهم الله .

- يقول شيخ الإسلام بن تيمية رحمه الله : (وإذا أستيقظ آخر وقت الفجر فإذا اغتسل طلعت الشمس، فجمهور العلماء هنا يقولون : يغتسل ويصلى بعد طلوع الشمس ،وهذا مذهب أبى حنيفة والشافعي وأحمد وأحد القولين فى مذهب مالك ،لأن الوقت فى حق النائم هو من حين يستيقظ، كما قال النبي صلى الله عليه وسلم "من نام عن صلاة أو نسيها فليصلها إذا ذكرها" )إنتهى كلامه رحمه الله.

---------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 233 ))

 

* السؤال:- هناك بعض المصليين يطيلون السجود الأخير من الركعة الأخيرة فى الصلاه ،فهل لهذا الفعل أصل فى الدين ؟

 

- الجواب:- لا شك أن من مواطن إجابة الدعاء السجود. عن أبى هريرة رضى الله عنه وأرضاه عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال: (أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد فأكثروا الدعاء) رواه مسلم .

- فيحرص المصلى على الدعاء بخيري الدنيا والآخرة فى سجوده. فإن فاته شىء فتذكره، فلا بأس أن يدعو به فى سجوده الأخير من صلاته .

- أما أن يحدد السجود الأخير للدعاء دائماً دون غيره ،أو أن يجعل الإطالة فى السجود الأخير ديدنه، فلم يرد فى ذلك شىء فيما نعلم والله أعلم .

---------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 234 ))

 

* السؤال:- أقرأ فى الفرض السور الطويلة ،ثم بعدها أكمل الصلاة ،فأراجع السوره فأجد أنى اخطأت فى السور التى قرأتها ،فماذا يتوجب عليا فعله؟

 

- الجواب:- لا يتوجب عليها شىء، وصلاتها صحيحه. ولكن الأولى فى حقها إن شكت فى آيه ،أو أخطأت، أن تركع ولا تتمها خطأ، والله تعالى أعلم .

---------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 235 ))

 

* السؤال:- الأذكار دبر الصلوات المفروضة ،هل تكون قبل صلاة السنة أم بعدها ؟

 

- الجواب:- لقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا انصرف من صلاته، بدأ بالإستغفار، ثم أعقبها بأذكار الصلاة. كما فى حديث أم سلمة ،وعبد الله بن عمرو، ومعاذ بن جبل وغيرهم من الصحابة رضى الله عنهم .

- وكانت عادته عليه الصلاة والسلام، أن ينصرف بعد الأذكار، فيصلى السنة فى بيته .

- فالسنة أن يكمل المسلم الأذكار الواردة بعد الصلاة، ثم يصلى السنة الراتبة بعدها ،والله أعلم.

---------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 236 ))

 

* السؤال:- عند تسوية الصفوف يقول الإمام "استووا " وبعضهم يقول "استقيموا "، السؤال عن "استقيموا " هل ورد بها نص ؟

 

- الجواب:- لم يثبت عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم أنه قال "استقيموا" فى تسويته لصفوف المأمومين ،فيما نعلم .

- ولكن ثبت عنه صلى الله عليه وآله وسلم، ألفاظ عديدة فى تسويته للصفوف كنحو :

"استووا" كما أشار السائل. وكذا "اقيموا صفوفكم و تراصوا ". وكذا "رصوا صفوفكم وحاذوا بالأعناق" والله أعلم.

---------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 237 ))

 

* السؤال:- "البسملة "هل هى آيه من آيات سورة الفاتحه ؟ ولماذا لا يجهر بها فى الصلوات الجهرية سواء فى الفاتحة أم فى بداية السورة التى بعدها ؟

 

- الجواب:- أختلف أهل العلم رحمهم الله فى البسملة هل هى آيه من سورة الفاتحة أو لا.

-وذهب الجمهور من القراء والفقهاء إلى أنها ليست آية منها ،لذلك لا يجهر بها فى قراءة الفاتحة فى الصلاة الجهرية.

- فقد ثبت فى صحيح مسلم عن أنس بن مالك رضى الله عنه قال: صليت خلف النبي صلى الله عليه وسلم ،وأبى بكر وعمر، وعثمان ،فكانوا يستفتحون بـ "الحمد لله رب العالمين" لا يذكرون "بسم الله الرحمن الرحيم" فى أول قراءة ولا فى آخرها.

- كما ذهب جماعة من العلماء رحمهم الله إلى أن البسملة آية مستقلة نزلت عند فواتح السور لذلك كتبت فى المصحف ، والله تعالى أعلم.

---------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 238 ))

 

* السؤال:- أرشدنا النبي صلى الله عليه وسلم إلى التسبيح بعد الصلاة ، فهل المقصود كل الصلوات أم الصلوات المكتوبة ؟

 

- الجواب:- التسبيح وكذا الحمد والتكبير منه ما هو مطلق ،ومنه ما هو مقيد ،فأما المطلق فللمسلم أن يذكر الله بهذه الأذكار فى أى وقت وبأى عدد.




- وأما المقيد فهو الذى يكون دبر كل صلاة مكتوبة، وهذا الذى دلت عليه الأدلة كحديث أبى هريرة رضى الله عنه كما فى الصحيحين ،وقد جاء فى بعض روايات الحديث: أن تحمد الله وتكبره وتسبحه فى دبر كل صلاة مكتوبة.

- والصلوات المكتوبة هن الصلوات الخمس فى كل يوم وليلة، والله أعلم .

---------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 239 ))

 

* السؤال:- أنا أنشر الملابس بعد الغسيل، وبعد يباسها أجد خروج العصافير على الملابس، فهل تتنجس الملابس ؟

 

- الجواب:- لا تنجس، إذ أن روث ما يؤكل لحمه طاهر على الصحيح من أقوال أهل العلم.

- ويدل لذلك حديث أنس بن مالك الذى قال فيه (قدم أناس من عكل و عرينه فأجتووا المدينة، فأمرهم النبي صلى الله عليه وسلم بلقاح وأن يشربوا من أبوالها وألبانها)

- فعلى الصحيح أن روث ما يؤكل لحمه طاهر وليس بنجس والله أعلم .

---------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 240 ))

 

* السؤال:- تتساقط بعض القطرات من البول فى سراويلى الداخلية ،فماذا يتوجب علي فعله ؟

 

- الجواب:- روى البخاري ومسلم ،عن عبد الله بن عباس رضى الله عنهما قال (مر النبي صلى الله عليه وسلم بقبرين فقال : إنهما ليعذبان وما يعذبان فى كبير ،أما أحدهما فكان لا يستتر من البول ،وأما الآخر فكان يمشى بالنميمة )

- وروى النسائي هذا الحديث بلفظ (...أما هذا فكان لا يستنزه من بوله )

- وروى بن ماجه عن أبى هريرة رضى الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (أكثر عذاب القبر من البول )

- فعلى المسلم أن يستنزه من البول، ويتحرز منه ،فإن تساقط شىء منه على سراويله فعليه أن يغسله ،لأن البول نجس ،ويجب عليه أن يزيل النجاسه من ثوبه، وبدنه ،والله تعالى أعلم.

---------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 241 ))

 

* السؤال:- تكبيرات الانتقال فى الصلاة هل يجهر بها أم يسر؟

 

- الجواب:- تكبيرات الإنتقال يجهر بها الإمام ،ويسر بها المأموم والمنفرد، والله تعالى أعلم.

---------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 242 ))

 

* السؤال:- الخطيب فى الجمعة نسي الجلسة بين الخطبتين ،فخطب خطبة واحده ،ونزل وصلى بالناس ،وبعد الصلاة ذكره المصلون بما فعل ،فماذا يتوجب عليه ؟ وهل يجب على المستمعين للخطبه تذكيره إذا نسي الجلسة بين الخطبتين قبل نزوله للصلاه؟

 

- الجواب:- أختلف أهل العلم رحمهم الله فى حكم الخطبة فى صلاة الجمعة، فذهب الجمهور إلى شرطية الخطبة للجمعه وهو قول المذاهب الأربعة. واختلفوا فيمن خطب خطبة واحده ثم صلى.

- فذهب مالك وأبو حنيفة والأوزاعي وإسحاق إلى جواز ذلك وصحة الصلاة .

- وذهب الشافعية إلى وجوب الخطبتين.

- وما دام أن المسألة فيها خلاف فإن الصلاة صحيحة إن شاء الله ،ولا شىء على الإمام.

- أما ما يتعلق بتذكيره إن نسي: فنعم، ينبغى للمأمومين إن نسي الإمام الخطبة الثانية أن ينبهوه على ذلك ،حتى يرجع فيجلس، ثم يخطب الخطبة الثانية، ويأتى بالجمعة على أكمل وجه، ويخرج من الخلاف، والله تعالى أعلم .

---------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 243 ))

 

* السؤال:- دائماً ما أشك فى صلاتى، هل سجدت سجدتين، أو سجدة واحدة، أو زدت الثالثة ،فكيف أفعل مع هذا الشك ؟

 

- الجواب:- من كان كثير الشك فى الصلاة كما يفهم من لفظ السائل "دائما" بحيث يعتريه كل يوم وكل صلاة ،حتى صار كالوسواس، فليعرض عن شكه ،ولا يعيد ما شك فى تركه ،ولا يلتفت إلى ما شك فى زيادته من سجود وغيره ،فدين الله يسر .

- وقد اختلف العلماء هل يسجد مثل هذا للسهو أم لا على قولين:- والراجح أنه لا يلزمه سجود السهو.

- قال الباجي فى شرح الموطأ فى كلامه عمن يكثر منه السهو حتى لا يكاد يحصل له يقين قال :- (يقال له أمضى على صلاتك، ولا تلتفت إلى السهو، لأنه لو أراد البناء على اليقين لن تتم له صلاه ) إنتهى كلامه .

- أما إن كان يمكنه التيقن ،أو غلبة الظن لأن السهو منه نادراً يطرأ عليه فى بعض الأحيان ، فهذا إن كان عنده غلبة ظن فإنه يبنى على غلبة الظن، ثم يسلم ثم يسجد سجدتين. لما جاء فى حديث بن مسعود رضى الله عنه مرفوعا وفيه (فليتحرى الصواب وليبنى عليه ثم يسلم ثم ليسجد سجدتين بعد أن يسلم).

- وإن كان ليس عنده غلبة ظن "أى استوى الطرفان" فإنه يبنى على اليقين، وهو اعتبار الأقل ويسجد سجدتين. لما فى حديث أبي سعيد الخدري رضى الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم (إذا شك أحدكم فلم يدرى كم صلى، ثلاثا أم أربع، فليطرح الشك ،وليبنى على ما استيقن، ثم يسجد سجدتين قبل أن يسلم) هذا والله تعالى أعلم .

----------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 244 ))

 

* السؤال:- رجل صلى إلى غير القبلة وعندما أنهى صلاته جاءه رجل وقال له إن اتجاه القبلة غير صحيح فهل يعيد صلاته ؟

 

- الجواب:- إن كان يغلب على ظن المصلى خطأه ،وصواب قول الرجل المنكِر عليه. كأن يكون الرجل غريباً ويكون المنكِر من أهل البلد. أو يكون كفيفاً ويكون المنكِر بصيراً .

- فيجب عليه إعادة الصلاة، لأن الله تعالى قد فرض الإتجاه إلى القبلة فى الصلاة ،وجعل ذلك شرطاً فى صحة الصلاة.

- قال تعالى: (فول وجهك شطر المسجد الحرام وحيثما كنتم فولوا وجوهكم شطره). فمن صلى إلى غير القبلة فصلاته باطلة ،ويلزمه إعادتها إذا تبين له الخطأ فى القبلة ،وبالله التوفيق .

-------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 245 ))

 

* السؤال:- رجل فاتته الجماعة فى المسجد، فهل يجوز له الصلاة جماعة فى نفس المسجد؟

 

- الجواب:- إذا دخل رجل أو جماعة إلى المسجد وقد انتهت جماعة الإمام الراتب فيشرع إقامة جماعة ثانيه، وبهذا قال الإمام أحمد، وإسحاق ،ونقل هذا القول عن جماعة من الصحابة والتابعين، ويدل عليه:-

- قول النبي صلى الله عليه وسلم: (صلاة الرجل مع الرجل أزكى من صلاته وحده، وصلاته مع الرجلين أزكى من صلاته مع الرجل، وما كان أكثر فهو أحب إلى الله) كما رواه أبو داوود والنسائي وابن ماجه .

- والحديث بعمومه يتناول الجماعة الثانية ولا مخصص لها. بل جاء ما ينص على دخولها فى عموم النص كما فى حديث الرجل الذى جاء إلى مسجد رسول الله عليه وآله وسلم وقد صلوا، فلما هم بالصلاة قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (من يتصدق على هذا فيصلي معه، فقام رجل من القوم فصلى معه) رواه أبو داوود والترمذي .

- وفى رواية قال النبي صلى الله عليه وآله وسلم (هذان جماعه) وهذا نص صريح فى إعادة الجماعة .

- وقد بوب الإمام الترمذي فى هذا الحديث كما فى جامعه بلفظ باب "ما جاء فى الجماعة فى مسجد قد صلى فيه مره".

- ويشهد لذلك أيضاً ما رواه الإمام البخاري فى صحيحه تعليقاً حيث قال: (وجاء أنس بن مالك رضى الله عنه فى نفر من أصحابه إلى مسجد قد صلي فيه فأذن وأقام وصلى جماعه).

- وروى ذلك عن بن مسعود والحسن البصري وغيرهم وهو مذهب الإمام أحمد كما قدمنا ،والله أعلم .

-------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 246 ))

 

* السؤال:- رجل لمس امرأة أجنبية من غير قصد فهل ينتقض وضوءه؟

 

- الجواب:- المس هنا لا ينقض الوضوء خاصة وأنه كما قال السائل بغير قصد، أى بغير شهوة ؛وقد قال شيخ الإسلام بن تيمية رحمه الله: (إذا مس المرأة لغير شهوة ،فهذا مما عرف بالضرورة أن الشارع لم يوجب منه وضوء ،ولا يستحب الوضوء منه) إنتهى كلامه رحمه الله .

- أما قوله تعالى فى آية الوضوء (وَإِن كُنتُم مَّرْضَى أَوْ عَلَى سَفَرٍ أَوْ جَاءَ أَحَدٌ مِّنكُم مِّنَ الغَائِطِ أَوْ لامَسْتُمُ النِّسَاءَ فَلَمْ تَجِدُوا مَاءً فَتَيَمَّمُوا صَعِيداً طَيِّباً ). فالمراد من قوله "أو لامستم النساء" على الراجح من تفسير العلماء "أى جامعتم" هذا والله تعالى أعلم.

-------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 247 ))

 

* السؤال:- رجل مقعد وعنده عبد مملوك عمره 14 سنة، يسأل هل يجوز لى تقديمه للصلاة بي عندما أصلى معه جماعة ؟

 

- إذا كان المملوك مسلماً ،محسن للطهارة ،والصلاة بقراءتها، وأركانها وواجباتها، فلا بأس أن يقدم للإمامة فى قول جماهير أهل العلم، رحمهم الله ،والله أعلم .

-------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 248 ))

 

* السؤال:- هل غطاء الرأس عند دخول الخلاء واجب ؟

 

- الجواب:- لا بأس ولا حرج من دخول الحمام مكشوف الرأس، إذ لم يرد حديث صحيح يأمر بتغطية الرأس عند قضاء الحاجه، لا على وجه الوجوب، أو الإستحباب .

- وإنما استحب بعض الفقهاء ذلك اعتماداً على حديث ضعفه عامة أهل الحديث. وهو أنه صلى الله عليه وسلم كان إذا دخل الخلاء غطى رأسه ،وإذا أتى أهله غطى رأسه.

- وفى اسناده راوى متهم بالكذب، ولا يثبت الإستحباب بمثل هذا الحديث الضعيف.

- لكن صح عن أبى بكر الصديق رضى الله عنه كما فى مصنف بن أبي شيبه أنه قال وهو يخطب الناس:- (يا معشر المسلمين استحيوا من الله عز وجل ،فوالذى نفسي بيده إنى لأظل حين أذهب إلى الغائط فى الفضاء مغطياً رأسي، استحياء من ربي )

- وعليه فمن غطى رأسه عند دخول الخلاء اقتداء بأبى بكر الصديق فلا حرج فيه.

- أما حكم الاستحباب ،أو الوجوب فهو حكم شرعي ،يحتاج إلى نص صحيح يدل عليه، من فعل النبي صلى الله عليه وسلم، أو قوله ونحو ذلك، ولا يثبت فى ذلك شيىء كما ذكرنا ،والله تعالى أعلم .

-------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 249 ))

 

* السؤال:- عندى سلس بالبول ،فأتوضأ بعد الأذان، وعندما اتجه للمسجد ينزل البول على سراويلى ،فهل أعيد الوضوء؟ وهل يجوز لى الصلاة فى البيت مباشرة بعد الوضوء؟

 

- الجواب:- من كان من أصحاب الحدث الدائم، كسلس البول ونحوه ،فإنه يتنظف ويطهر الموضع بعد الآذان ،ويتوضأ ويصلى بهذا الوضوء الفرض وسننه القبلية والبعديه ،ولو خرج منه شىء لم يضره. لما روى البخاري عن عائشة رضى الله عنها قالت: (اعتكفت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم امرأة من أزواجه فكانت ترى الدم والصفرة والطست تحتها وهى تصلى)

- ولكن على الأخ المصاب بالحدث الدائم أن يتحفظ ويضع على عذره شىء حتى لا تتنجس ثيابه أو يتنجس المسجد. وعليه أن يتنظف ويتوضأ لكل صلاة بعد دخول وقتها.

- كما عليه أن يتوضأ ويصلى مع الجماعة وإن خرج منه شيىء فلا يضره ،والله تعالى أعلم.

----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 250 ))

 

* السؤال:- عندى وسواس فى الوضوء، حيث كلما توضأت ويلمس جسدى الجدار أقوم واغتسل مرة أخرى، لإعتقادى بنجاسة الجدار، فأعيد وضوئي مرة بعد أخرى فماذا أفعل؟

 

- الجواب:- الأصل فى الأشياء الطهارة، إلا ما ثبت بالنص نجاسته، أو وقعت عليه نجاسة فنجسته بعد طهارته .

- أما الجدار والأرض ،فالأصل طهارتهما، والوضوء لا ينتقض بملامستهما. وحتى لو وقعت النجاسة على الإنسان ،أو مس بيده أو جسده نجاسه ،فإنه لا يجب عليه أن يعيد الوضوء ،إنما يغسل موضع النجاسة فقط .

- ولكى تتخلص هذه الأخت من الوسواس، فلابد أن تتعامل مع هذا الوسواس بالنقيض، فلا تتوضأ ،ولا تغسل الموضع الذى لامس الجدار، بل عليها أن تصلى ولا تلتفت لهذا الوسواس. ومع استمرارها على هذا الأمر، يزول الوسواس تدريجياً بإذن الله ،والله تعالى أعلم .

----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 251 ))

 

* السؤال:- يوجد فوق بيتنا ملحق فيه نجاسات، وتسقط مياه الأمطار على هذا الملحق، فتتسرب منه إلى بيتنا ،والآن فى بيتنا الكثير من مياه الأمطار المتسربه، فما حكم هذه المياه هل هى طاهرة أم نجسه؟

 

- الجواب:- بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة السلام الأتمان الأكملان على خير خلق الله أجمعين نبينا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين أما بعد :-

- أجمع العلماء رحمهم الله على أن الماء إن تغير لونه، أو طعمه أو ريحه بالنجاسه فإنه ينجس بذلك .

- أما إن وقعت النجاسة فى الماء ،أو ورد الماء على النجاسة ولم يتغير أحد أوصافه الثلاث، فإنه لا ينجس فى قول كثير من أهل العلم رحمهم الله .

- فتنظر هذه الأخت فى صفة الماء المتسرب إلى بيتها، فإن وجدت فيه لون أو طعم ،أو رائحة النجاسة فهو نجس ،وإن لم تجد فيه ذلك فهو طاهر إن شاء الله ،والله تعالى أعلم .

----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 252 ))

 

* السؤال:- هل أقرأ الفاتحة بالصلاة الجهرية أم اكتفى بقراءة الإمام؟

 

- الجواب:- هذه من المسائل المختلف فيه ،والراجح من أقول أهل العلم وهو: الإكتفاء بقراءة الإمام فى الصلاة الجهرية ،وأن قراءة الإمام قراءة للمأموم.

- واحتج الإمام مالك رحمه الله بقوله تعالى: (وإذا قرئ القرآن فاستمعوا له وأنصتوا لعلكم ترحمون).

- حيث أن سكتة الإمام بين قراءة الفاتحه والسوره -مع ضعف الحديث الوارد فيها- هى سكتة لطيفة، لا تكفى لقراءة الفاتحة ،فهل يقرأ المأموم أم يستمع لقراءة الإمام؟

- الصحيح أنه يستمع حتى لا يخالف الآيه المذكورة (وإذا قرئ القرآن فاستمعوا له وأنصتوا لعلكم ترحمون).

- ولقول أكثر أهل العلم على "سقوطها" أى سقوط وجوب قراءة الفاتحه عن الذى جاء والإمام راكع ،فإنه يركع مع الإمام وتجزأه الركعه. لحديث أبى بكرة الثقفى رضى الله عنه عند البخاري: (أنه أتى المسجد والنبي صلى الله عليه وسلم راكع فركع دون الصف، ثم دخل في الصف، فقال له النبي صلى الله عليه وسلم بعد السلام من الصلاه "زادك الله حرصا، ولا تعد" ولم يؤمره بقضاء الركعه) والله أعلم .

----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 253 ))

 

* السؤال:- كم يوما يجوز للمسافر أن يقصر فى صلاته إن لم ينوى الإقامة؟ وهل على الزوجة اتباعه إن نوت الإقامة؟

 

- الجواب:- يجوز للمسافر أن يقصر ما لم ينوى الإقامة. فإن نوى الإقامة فى مكان فإنه يتم بالإجماع لأنه إن نوى الإقامة يخرج عن كونه مسافر.

- يقول بن رشد رحمه الله (من نوى الإقامة وهو فى السفر فإنه يتم بمجرد نيته، فصلاة المسافر الذى نوى الإقامة تامة بالإجماع).

- والمسافر له ثلاثة أحوال :-

- الأولى: أن يسافر إلى موطن للإقامة فيه أربعة أيام فأكثر. فهذا يتم فى قول جمهور العلماء رحمهم الله .

- الحالة الثانية: أن يسافر إلى مكان لأداء عمل معين وهو لا يدرى كم سوف يبقى من الأيام وبقاءه مرتبط بعمله فمتى أتم عمله خرج. فهذا يقصر لأنه لم ينوى الإقامة.. روى الطبري فى تهذيب الآثار عن نافع أنه قال: (أقام عبد الله بن عمر رضى الله عنهما بأذربيجان ستة أشهر يقصر الصلاه ولم يستطع الخروج من البرد ولم يرد الإقامة)

- الحالة الثالثة: أن يسافر للجهاد أو الرباط. فهذا يقصر لأنه سافر للجهاد والرباط لا للإقامة

إلا أن ينقل الرجل من ولاية إلى أخرى ويأخذ أهله معه فإنه حينئذ يكون مقيما ويتم.

- كذلك الأمر فى "المهاجرين" فإنهم فى الدولة الإسلامية يعتبرون مقيمين. فإذا فرزوا إلى أى ولاية فإنها تصير محل إقامتهم ويتمون الصلاة فيها.

- ويدل عليه أن النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه رضى الله عنهم هاجروا إلى المدينة ،وكانوا محاربين من جميع الكفار والمشركين، ومع ذلك كانوا يتمون الصلاة ،ولا يعدون أنفسهم مسافرين، والله تعالى أعلم .

----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 254 ))

 

* السؤال:- فتاة مصابة بالشلل الكامل لا تتحرك فيها إلا عيناها. السؤال: عندما تصلى ،هل تصلى من غير وضوء؟ أم يلزمها الوضوء، وكيف تتوضأ ؟

 

- الجواب:- المريض الذى لا يستطيع الحراك، يوضأه أحد أهله، فيأمره أن ينوى الوضوء ،ثم يوضأه بغسل أعضاء الوضوء .

- فإن لم يجد المريض من يوضأه وخشى خروج الوقت فإنه يصلى على حالته ولا يكلف الله نفسا إلا وسعها، والله تعالى أعلم .

----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 255 ))

 

* السؤال:- كيفية غسل الجنابه؟

 

- الجواب:- -صفة الغسل المجزء هو بتعميم الماء على جميع الجسد ، ويشمل غسل الدبر ، إضافة إلى المواضع التى تخفى من الجسد عادة، فلابد من إيصال الماء إليها.

- أما صفة الغسل الكامل بسننه فهو:- أن يسمى الله تعالى ،ثم يغسل يده ثلاثا، ثم يغسل فرجه ودبره، ثم يتوضأ كوضوء الصلاة ،ثم يحثى الماء على رأسه ثلاث حثيات يروي بها أصول شعره، ثم يفيض الماء على بقية جسده، يبدأ بشقه الأيمن ثم الأيسر ،ويدلك بدنه ،والله تعالى أعلم .

----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 256 ))

 

* السؤال:- ما حكم الصلاة على السجادة؟

 

- الجواب:- الصلاة على السجادة مشروع مباح. فقد روى الشيخان البخارى ومسلم عن أم المؤمنين ميمونة بنت الحارث رضى الله عنها وأرضاها (أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم كان يصلى على "الْخُمْرَةِ").

- قال الإمام أبو عبيد القاسم بن سلام رحمه الله:- "الْخُمْرَةِ" شىء منسوج يعمل من سعف النخيل ،ويرمل بالخيوط، وهو صغير على قدر ما يسجد عليه المصلى، أو فويق ذلك.

- وروى البخارى فى الصحيح وأبو داوود فى السنن وغيرهما عن أنس بن مالك رضى الله عنه (أن رجل من الأنصار صنع للنبي صلى الله عليه و آله سلم طعاماً فدعاه إلى منزله فبسط له حصيراً ونضح طرف الحصير ، فصلَّى عليه ركعتين)

- وقد بوب الإمام أبو داوود رحمه الله تعالى على هذا الحديث فقال: "باب الصلاة على الحصير"

- قال الإمام إسحاق بن رهويه رحمه الله: (مضت السنة من رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه صلى على الْخُمْرَةِ والبساط وعلى الثوب الحائل بينه وبين الأرض)

- وينبغي الحذر من الوسوسة وتحرى الصلاة على السجادة، والإمتناع عن الصلاة على ما سواها من الأرض ،فقد كان النبي صلى الله عليه وسلم وصحابته رضى الله عنهم يصلون على الأرض فى المسجد وغيره .

- سئل شيخ الإسلام بن تيمية رحمه الله تعالى عن من يبسط سجادة فى الجامع ويصلى عليها ،هل ما فعله بدعة أم لا ؟ فقال: (أما الصلاة على السجادة بحيث يتحرى المصلى ذلك، فلم تكن هذه سنة السلف من المهاجرين والأنصار ،ومن بعدهم من التابعين لهم بإحسان على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ،بل كانوا يصلون فى مسجده على الأرض، لا يتخذ أحدهم سجادة يختص بالصلاة عليها) وبالله التوفيق .

----------------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: رد: فتاوي عبر الاثير - إذاعة البيان    فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 16:18

#فتاوى_عبر_الأثير (( 257 ))

 

* السؤال:- ما حكم المسح على الجورب؟

 

- الجواب:- يجوز المسح على الجورب فى أصح قولي العلماء رحمهم الله. فعن ثوبان رضى الله عنه قال: ( بعث رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم سرية فأصابهم البرد فلما قدموا على رسول الله أمرهم أن يمسحوا على العصائب والتساخين ) رواه الإمام أحمد وغيره .

- قال الإمام بن الأثير وقال بعضهم: "التساخين" كل ما يسخن به القدم من خف وجورب ونحو ذلك.

- وثبت المسح على الجوربين عن عدد من الصحابة - كعمر بن الخطاب، وعلى بن أبى طالب، وغيرهم.

- كما ثبت كذلك عن عدد من علماء السلف - كسعيد المسيب ،والحسن البصرى وسعيد بن جبير، وهو قول الإمام أحمد، والله أعلم .

----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 258 ))

 

* السؤال:- ما حكم المصافحة بعد الصلاة ؟

 

- الجواب:- إذا كانت المصافحة عرضيه بمعنى أنه لم يتخذها عادة فلا بأس بها.

- أما اتخاذها عادة والمداومة عليها ،فهو بدعة، لم يلتزمها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، ولا صحابته من بعده رضى الله عنهم .

- قال شيخ الإسلام بن تيميه رحمه الله: (المصافحة عقب الصلاة ليست مسنونه ،بل هى بدعة ) والله المستعان.

----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 259 ))

 

* السؤال:- ما حكم تأخير صلاة العشاء ؟

 

- الجواب:- الأصل أن الأفضل فى صلاة العشاء تأخيرها إلى ثلث الليل ،أو نصفه الذى هو آخر وقتها، على الصحيح من أقوال أهل العلم. لما جاء فى الحديث (لولا أن أشق على أمتى لأمرتهم أن يؤخروا العشاء إلى ثلث الليل أو نصفه) رواه الترمذي.

- أما باعتبار جماعة المسجد فمن وجد به قوه على تأخيرها ،ولم يغلبه النوم ،ولم يشق على أحد من المأمومين، فالتأخير فى حقه أفضل.

- وهذا مما لا يسع العمل به الآن لما ثبت عن أبى سعيد رضى الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (ولولا ضعف الضعيف وسقم السقيم لأمرت بهذه الصلاه -أى العشاء- أن تؤخر إلى شطر الليل ) رواه النسائي.

- قال الإمام بن بطال رحمه الله : ولا يصح ذلك الآن للأئمة لأنه أمر بالتخفيف وقال: (إن فيهم الضعيف وذا الحاجه) فترك التطويل عليهم فى الإنتظار أولى، والله أعلم .

----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 260 ))

 

* السؤال:- ما هو القول الراجح فى حكم من ترك الصلاة تكاسلا ؟

 

- الجواب:- ان الراجح من أقوال العلماء فى حكم من ترك الصلاه أنه يكفر بمجرد الترك، سواء تركها تكاسلا، أو جحودا .

- فأما من تركها "تكاسلاً" فقد ارتكب مناطاً واحداً من مناطات الكفر .

- وأما من تركها "جحوداً" فقد ارتكب مناطين من مناطات الكفر "الترك والجحود ".

- وقد صح عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم أخبار كثيرة فى تعليق الكفر بمجرد الترك ،سواء اقترن بجحود، أو لا ،فلو كان لا يكفر إلا الجاحد ،لنص عليه صلى الله عليه وآله وسلم ،وهو أفصح من نطق بالضاد.

- قال صلى الله عليه وآله وسلم: (بين الرجل وبين الشرك والكفر ترك الصلاه).

- وقال: (ليس بين العبد وبين الكفر إلا ترك الصلاه) .

- وقال: (بين الكفر والإيمان ترك الصلاه)

- وقال: (العهد الذى بيننا وبينهم -أى الكفار- الصلاه فمن تركها فقد كفر) .

- وقال: ( بين العبد وبين الكفر والإيمان الصلاه فمن تركها فقد أشرك).

- وقال: (من ترك الصلاة فقد كفر)

والله المستعان

----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 261 ))

 

* السؤال:- ما صحة حديث (رحم الله امرىء صلى قبل العصر أربعا) ؟

 

- الجواب:- الحمد لله معز من أطاعه، مذل من عصاه ،والصلاة والسلام على نبيه ومصطفاه، وعلى آله وصحبه ومن والاه أما بعد:- فإن حديث (رحم الله امرىء صلى قبل العصر أربعا) رواه أحمد، وأبو داوود، والترمذي ،وابن خزيمة ،وابن حبان ،وغيرهم ،عن ابن عمر مرفوعاً.

- واختلف أهل العلم فى الحديث من حيث تصحيحه، وتضعيفه ،والذى نميل إليه أن الحديث حسن، والله أعلم .

----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 262 ))

 

* السؤال:- ما صحة حديث (لا وتران فى ليله)؟

 

- الجواب:- هو حديث "حسن"

- حديث (لا وتران فى ليله) رواه الإمام أحمد، وأبو داوود ،والنسائي ،والترمذي، وغيرهم ،وحسنه الترمذي.

- وقال عبد الحق الأشبيلى "وغيره يصححه".

- وقال الحافظ بن حجر فى الفتح (هو حديث حسن) .

- وممن صححه: ابن خزيمه، وابن حبان.

- ورواه الضياء المقدسي فى المختاره وقال: إسناده صحيح هذا ،والله تعالى أعلم .

----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 263 ))

 

* السؤال:- ما هو أفضل وقت فى الليل للقيام ؟

 

- الجواب:- أفضل أوقات الليل الثلث الأخير فقد جاء فى الصحيحين عن أبى هريرة رضى الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال: ( يَنْزِلُ رَبُّنَا تَبَارَكَ وَتَعَالَى كُلَّ لَيْلَةٍ إِلَى السَّمَاءِ الدُّنْيَا حِينَ يَبْقَى ثُلُثُ اللَّيْلِ الْآخِرُ يَقُولُ: مَنْ يَدْعُونِي فَأَسْتَجِيبَ لَهُ مَنْ يَسْأَلُنِي فَأُعْطِيَهُ مَنْ يَسْتَغْفِرُنِي فَأَغْفِرَ لَهُ ؟)

- وأما ما رواه البخاري ومسلم عن أبى هريرة رضى الله عنه قال: (أوصاني خليلي صلى الله عليه وآله وسلم بثلاث: صيام ثلاثة أيام من كل شهر، وركعتي الضحى، وأن أوتر قبل أن أنام).. فهذا الحديث ليس على إطلاقه وإنما هو فى حق من يخشى أن يغلبه النوم فى آخر الليل.

- قال الحافظ بن حجر رحمه الله: (وأن أوتر قبل أن أنام .. وفيه استحباب تقديم الوتر على النوم وذلك فى حق من لم يثق بالأستيقاظ) والله أعلم .

----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 264 ))

 

* السؤال:- البعض يحرك سبباته فى التشهد والبعض لا يحرك فما هو الصحيح؟

 

- الجواب:- مسألة الإشارة بالسبابة فى التشهد أو تحريكها من المسائل التى يسوغ فيها الخلاف ولا زال العلماء يختلفون فى مثل هذه المسائل.

- والذى نراه صوابا فى هذه المسألة والله أعلم:- أن يشير بسبباته ولا يحركها.

- وأما ما جاء من طريق "زائدة بن قدامه" قال: حدثنا عاصم بن كليب قال حدثنى أبى عن وائل بن حجر أخبره: "ثم قبض" أى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بين أصابعه ثم رفع إصبعه فرأيته يحركها. فهذا إسناد صحيح ،ولكن لفظة "يحركها" شاذة، حيث أنفرد بها "زائدة بن قدامه" من بين أصحاب "عاصم بن كليب" وهم إحدى عشر راويا ،وكلهم من الثقات.

- فهؤلاء الثقات من أصحاب "عاصم" لم يذكروا التحريك الذى أنفرد به "زائدة" وهذا من أبين الأدلة على وهم "زائدة" فى إيراد لفظة "يحركها " فى نص الحديث .

- ومن العلماء من قبل هذه الزيادة، وعدها من زيادة الثقة، وجمع بين لفظ "الإشارة والتحريك" بأن يشير بالسبابة إلى القبله، ويحركها تحريكا يسيرا، يبقى على اشارتها إلى القبلة، والله أعلم.

---------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 265 ))

 

* السؤال:- ما هو الوقت الأفضل لصلاة الضحى ؟

 

- الجواب:- عن زيد بن أرقم رضى الله عنه قال (خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم على أهل قباء وهم يصلون الضحى فقال: صلاة الأوابين إذا رمضت الفصال) رواه مسلم .

- والمقصود بقوله صلى الله عليه وسلم "إذا رمضت الفصال" أى حين تبرك أولاد الناقة بسبب شدة الحر ،وذلك يكون فى آخر وقت الضحى.

- ووقت الضحى يبدأ من ارتفاع الشمس قيد رمح ،إلى ما قبل الزوال بنصف ساعة تقريبا .

- فالأفضل صلاتها فى آخر وقتها ،والله تعالى أعلم .

---------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 266 ))

 

* السؤال:- ما هى الأشياء التى يحرم فعلها على المرأة وهى حائض ؟

 

- الجواب:- هناك أشياء أجمع عليها أهل العلم ،هناك أشياء اختلف فيها أهل العلم .

- فاجمع أهل العلم على أن الحائض يحرم عليها الصلاة ،والصيام ،والطواف بالبيت الحرام ،وأن ينكحها زوجها .

- ومن أدلة ذلك ما رواه البخارى من حديث أبى سعيد الخدرى رضى الله عنه وهو حديث طويل، وفيه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (أليس إذا حاضت لم تصلى ولم تصم؟ فذلك نقصان دينها).

- وفى صحيح مسلم عن أنس أن اليهود كانوا إذا حاضت المرأة منهم لم يؤاكلوها ولا يجامعوهن فى البيوت أى لم يساكنوهن فى بيت واحد. فسأل أصحاب النبي النبي صلى الله عليه وسلم فأنزل الله تبارك وتعالى (ويسألونك عن المحيض قل هو أذى فاعتزلوا النساء في المحيض ولا تقربوهن حتى يطهرن) .

- فقال النبي صلى الله عليه وسلم (أصنعوا كل شىء إلا النكاح ...إلى آخر الحديث).

- واختلف أهل العلم فى حرمة دخولها المسجد وفى قرأتها للقرآن .

- أما دخولها المسجد فالراجح جوازه ،إذا امنت من تلويث المسجد، لقوله صلى الله عليه وسلم لعائشة عندما حاضت وهى معه فى حجة الوداع ،قال لها (افعلى ما يفعل الحاج غير ألا تطوفى بالبيت حتى تطهرى) ومفهوم الحديث ..."ادخلى ولا تطوفى".

- كما أن الأدلة التى استدل بها المانعون من دخولها المسجد ،ليست صحيحه، أو ليست صريحة فى المنع ،والأصل البراءة.

- أما قراءة القرآن ففيه خلاف أيضا والراجح جوازه ،خاصة إذا كان من أجل مراجعة ما حفظت وخشيت النسيان ،أو كان من أجل التحصن، أو الإستشفاء به .

- وذهب جمهور أهل العلم ومنهم الأئمة الأربعة على تحريم مس المصحف، أو حمله للجنب، والحائض ،واستدلوا بحديث النبي صلى الله عليه وسلم (لا يمس المصحف إلا طاهر) هذا والله تعالى أعلم .

---------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 267 ))

 

* السؤال:- البعض يقول أن الأصح فى صلاة المغرب أن تكون أطول الصلوات المفروضة، والبعض يقول العكس، فما هو الأصح؟

 

- الجواب:- روى فى قراءة النبي صلى الله عليه وآله وسلم فى صلاة المغرب روايات عديده : ...

- فروى عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم أنه قرأ فى المغرب "بالأعراف" .

- وروى عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم أنه قرأ فى المغرب "بالطور".

- وروى عن عمر أنه كتب إلى أبى موسى أن أقرأ فى المغرب بقصار المفصل .

- وروى عن أبى بكر أنه قرأ فى المغرب بقصار المفصل .

- قال الإمام الترمذي رحمه الله: (وعلى هذا -أى القراءة بقصار المفصل- وعلى هذا العمل عند أهل العلم). وبه يقول ابن المبارك، وأحمد، وإسحاق، والله أعلم .

---------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 268 ))

 

* السؤال:- ما هى الشروط التى يجب توفرها فى الخف ليمسح عليه ؟

 

- الجواب:- لقد اشترط عددا من أهل العلم شروطا فى الخف الممسوح عليه أغلبها لا تصح، لعدم دلالة الأدلة عليها .

- أما الشروط الصحيحه التى دلت الأدلة عليها فهى : ..

- أولا: أن يكون الخف طاهرا .

- ثانيا: أن يكون المسح فى الحدث الأصغر.

- ثالثا: أن يلبس الخفين بعد كمال الطهارة بالماء.

والله أعلم

---------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 269 ))

 

* السؤال:- ما هى المراوحة فى الصلاة ؟

 

- الجواب:- معنى المراوحة بين الرجلين فى الصلاة بأن يعتمد مرة على هذه ومرة على هذه. فإن كانت بشكل دائم ،أو كثير فهى مكروهة على الصحيح؟ وهو قول الحنابلة. لما روى أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (إذا قام أحدكم فى صلاته فليسكن أطرافه ولا يتميل كما يتميل اليهود).

- قال فى شرح المنتهى: (وهو محمول على ما إذا لم يطل قيامه ،أما إن كانت المراوحة يسيرة لا سيما مع طول القيام فهى مشروعه). لما روى الأثرم عن أبى عبادة قال: (رأى عبد الله رجلا يصلى صافا بين قدميه، فقال: لو راوح هذا بين قدميه كان أفضل) وفى رواية: (... أخطأ السنه ولو راوح بينهما كان أعجب) والله تعالى أعلم .

---------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 270 ))

 

* السؤال:- أرابط فى خارج المدينه بمسافة بعيده، بحيث لا أرى المدينه، ولكننى لا أعرف هل بلغت مسافة السفر أم لا ،فهل يحق لي القصر ؟

 

- الجواب:- حد السفر اختلف فيه الفقهاء، والراجح: أن المرجع فيه إلى العرف ،عرف الناس لا حد له فى الشرع ولا فى اللغة .

- فقد أطلق السفر فى الشرع ،ولم يقيد بمسافة محددة، قال الله تعالى (وإذا ضربتم فى الأرض فليس عليكم جناح أن تقصروا من الصلاة) .

- قال شيخ الإسلام بن تيمية رحمه الله: (كل اسم ليس له حد فى اللغة، ولا فى الشرع، فالمرجع فيه إلى العرف، فما كان سفرا فى عرف الناس فهو السفر الذى علق به الشارع الحكم ،وذلك مثل سفر أهل مكة إلى عرفه، فإن هذه المسافة "بريد" وهذا سفر ثبت فيه جواز القصر والجمع بالسنه "والبريد" نصف يوم بسير الإبل والأقدام وهو ربع مسافة يومين وليلتين) انتهى كلامه رحمه الله .

- وعليه فنقول للسائل: عليك التحقق من معرفة المسافة بين رباطك وبين المدينة، أو المكان الذى تسكن فيه، هل هو سفر أم لا؟. ويمكن ذلك من خلال سؤال من يسكن قريبا من الرباط. فإن كانوا يعدونها سفرا جاز لك القصر، وإن لم تكن سفرا كنت مقيما، والمقيم لا يجوز له القصر، لأن الإقامة تقطع رخص السفر ،والله تعالى أعلم .

---------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 271 ))

 

* السؤال:- ما هى صفة المسح على الخفين ومتى تبدأ مدته ؟

 

- الجواب:- المسح على الخفين رخصة من الشرع ،والجوربان فى حكم الخفين، والمسح على الخفين له عدة شروط منها : ..

- أولا: أن يكون طاهرين.

- ثانيا: أن يلبسهما بعد كمال الطهاره، فلابد أن يتوضأ وضوء كامل ثم يلبسهما .

- ثالثا: أن يغطيا موضع الفرض بحيث يكونان فوق الكعبين .

- رابعا: أن يمسح عليهما فى الحدث الأصغر .

- وصفة المسح أن يبلل يديه ثم يمسح بهما ظاهر الخفين من فوق ولا يمسح الأسفل. لما روى أبو داوود عن علي رضى الله عنه قال: (لو كان الدين بالرأى لكان أسفل الخف أولى بالمسح من أعلاه وقد رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يمسح على ظاهر خفيه)

- وأما عن بدأ مدة المسح فإنها تبدأ عند أول مسحة بعد الحدث.. يعنى إن توضأ ولبس خفيه فى صلاة الفجر، ثم أحدث أثناء النهار ثم توضأ لصلاة الظهر، فمسح على خفيه ،من هنا يبدأ حساب المده، وهى يوما وليلة للمقيم، وثلاثة أيام ولياليها للمسافر.

- عن على رضى الله عنه قال: (جعل رسول الله صلى الله عليه وسلم ثلاثة أيام ولياليهن للمسافر، ويوم وليلة للمقيم) رواه مسلم، والله تعالى أعلم .

---------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 272 ))

 

* السؤال:- ما حكم الصلاة والتلفاز يعمل ؟

 

- الجواب:- أما بخصوص الصلاه فهى صحيحه، إذ أن مجرد تشغيل التلفاز ليس من مبطلات الصلاه.

- لكننا نقول: على المسلمين إخراج التلفاز من البيوت، فما جلب هذا الجهاز الخطير على الناس إلا الشبهات وحب الشهوات .

- فأى قناة تفتحها فلن تجد فيها، إلا نشرات أخبار الأراجيف والتخذيل، أو موسيقى الخنا، أو فاجرة زانية راقصة، أو شيخ دجال مضل، أخبث من كل ما سبق .

- فإن الواجب على المسلمين أن يخرجوا هذا الخبث من بيوتهم، وأن يخرجوا هذا الداء من دورهم ، ودونهم إذاعة طيبة مباركة ،استمعوا لها واستعينوا بها على العلم، تملأ أوقاتكم هناء ،وقلوبكم صفاء ، وهى بحق بيان ونقاء، والله الموفق.

---------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 273 ))

 

* السؤال:- فى بعض الأحيان أنسى شىء من الصلاه ،فأعزم على سجود السهو، ثم أنهى الصلاه وأنصرف لبعض شأنى، ثم بعد ذلك أتذكر أنى لم أسجد للسهو ،فماذا أعمل حينها ؟ هل أكبر وأسجد للسهو ثم أسلم، أم ماذا أفعل؟

 

- الجواب:- إذا نسى المصلي السجود للسهو ولم يذكر إلا بعد السلام والكلام، فليسجد ثم يسلم ،مالم يطول الفصل بين الإنتهاء من الصلاة ووقت تذكره ،ولا شىء عليه .

- قال بن قدامه: (إذا نسي سجود السهو ثم ذكره قبل طول الفصل فى المسجد ،فإنه يسجد سواء تكلم أو لم يتكلم ،وبهذا قال مالك، والأوزاعى، والشافعي، وأبو ثور ،لما روى ابن مسعود "أن النبي صلى الله عليه وسلم سجد بعد السلام والكلام " رواه مسلم ) انتهى كلامه رحمه الله .

- أما إن مضى على ذلك وقت ،وطال الفصل ،فإنه حينئذ يسقط.. يسقط سجود السهو ،يعنى له أن يترك السجود لو طال الفصل، هذا والله تعالى أعلم.

---------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 274 ))

 

* السؤال:- دائما أشك فى وضوئى، وكلما لمست جدار المرحاض أرجع فأغسل جسمى وملابسي، وهذا الوسواس جعلنى أبدو كالمجنونه، فماذا أفعل؟

 

- الجواب:- نسأل الله عز وجل أن يعافيها ويشفيها من هذا الوسواس وكل مرضى المسلمين. وننصحها أن تكثر من الاستعاذة بالله من الشيطان الرجيم.

- ثم ننصحها بعدم الإلتفات للوسواس، أى توضأى ثم أمضى ولا تلتفتى، فهذا إبليس هو الذى يوسوس للإنسان ،حتى تثقل عليه العبادات، فيصيبه الهم لما يحضر وقت الصلاه ،ومع مرور الزمن يصبح كاره للعبادات والعياذ بالله.

- لذلك لابد من العلم والتسلح به مع التوكل، فهذا حقيقه هو الدواء للوسواس "العلم مع التوكل" ،كما قال تعالى :- (إِنَّمَا النَّجْوَىٰ مِنَ الشَّيْطَانِ لِيَحْزُنَ الَّذِينَ آمَنُوا وَلَيْسَ بِضَارِّهِمْ شَيْئًا إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ ۚ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ ..)

- وننصح هذه الأخت السائله بكتاب "ذم الموسوسين" لابن قدامة المقدسى، ففيه إن شاء الله غنية وكفاية.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 275 ))

 

* السؤال:- إمام فى الركعه الثانية تذكر أنه دخل الصلاة من غير وضوء، فماذا يفعل؟ هل يقدم شخص مكانه وينصرف؟ أم يخبر من خلفه بأن عليهم إعادة الصلاة؟

 

- الجواب:- أولا: أجمع العلماء رحمهم الله على أن الصلاة بغير طهارة باطله، وأن على صاحبها إعادة الصلاه .

- أما الإمام الذى صلى، واستأنف صلاته وهو على غير طهارة، فإن عليه أن ينصرف من صلاته، ويقدم أحد المأمومين،ويتموا صلاتهم ،وما سلف من صلاتهم صحيحه .

- ويدل على ذلك ما رواه مالك والطبراني:- عن عمر بن الخطاب رضى الله عنه أنه صلى بالناس ،ثم خرج إلى الجرف، فرأى أثر الماء على ثوبه فقال : (ما أراني إلا قد احتلمت، وصليت وما اغتسلت ،فأغتسل وأعاد الصلاه ،ولم يأمر أحد بالإعاده) والله تعالى أعلم .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 276 ))

 

* السؤال:- ماذا يقول السامع للآذان عند قول المؤذن فى صلاة الفجر "الصلاة خير من النوم"؟

 

- الجواب:- يستحب إذا قال المؤذن فى آذان الفجر "الصلاة خير من النوم" أن يقول السامع مثله "الصلاة خير من النوم". لعموم قوله صلى الله عليه وآله وسلم (إذا سمعتم المؤذن فقولوا مثلما يقول) كما اخرجاه فى الصحيحين .

- وأما حديث (صدقت وبررت) فهو حديث ضعيف، والله تعالى أعلم .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 277 ))

 

* السؤال:- الهواء الذى يخرج من رحم المرأة هل هو ناقض للوضوء أم لا ؟

 

- الجواب:- الهواء الذى يخرج من فرج المرأة له حالتان: ...

- الحالة الأولى: أن يدخل بسبب إنحناء المرأة أو سجودها ،ثم يخرج عند الجلوس، فهذا الهواء لا ينقض الوضوء ولا يبطل الصلاه .

- الحالة الثانية: أن يكون هناك تسريب للريح من الأمعاء إلى الفرج، فهذا ينقض الوضوء ويبطل الصلاه، وعلامته الرائحة الكريهة، والله تعالى أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 278 ))

 

* السؤال:- كشف قدمى المرأة فى الصلاه هل هو جائز؟

 

- الجواب:- لقد أختلف الفقهاء فى هذه المسألة على أقوال: والأقرب إلى الصواب "وجوب تغطية القدمين" وذلك لما روت عائشه رضى الله عنها أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال:- (لا يقبل الله صلاة حائض إلا بخمار) رواه احمد وغيره .

- وقد جاء فى صفة الخمار الشرعي كما فى حديث أم سلمه رضى الله عنها أنه ساتر للقدمين.

- وأصرح من ذلك ما رواه أبو داوود عن أم سلمه أنها سألت النبي صلى الله عليه وآله وسلم: (أتصلى المرأة فى درع وخمار ليس عليها إزار؟. قال: اذا كان الدرع سابغا يغطى ظهور قدميها). والمشهور أنه موقوف على أم سلمه إلا أنه فى حكم المرفوع، والله أعلم .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 279 ))

 

* السؤال:- توضأت ثم وقعت نجاسة على يدى فهل علي إعادة الوضوء؟

 

- الجواب:- التلبس بالنجاسة إذا كان ليس عن حدث لا يبطل الوضوء . كمن وقعت عليه نجاسة، أو وطيء نجاسة بقدمه، فإن ذلك لا يبطل وضوءه، ويجب عليه أن يزيل النجاسة، وينقى الموضع فحسب ،والله تعالى أعلم.

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 280 ))

 

* السؤال:- متى تصلى "صلاة الخوف" ؟

 

- الجواب:- "صلاة الخوف" هى الصلاة المكتوبة عند الخوف. وليس المراد بها أنها صلاة تشرع عند الخوف، كصلاة الإستسقاء تشرع عند طلب السقيا. وإنما المراد الصلاة المكتوبة كيف تصلى عند الخوف.

- والخوف المراد فى باب "صلاة الخوف" إنما هو الخوف من الكفار عند القتال. وقاس عليه بعض أهل العلم كل خوف جائز، كالخوف من ظالم ،أو سبع ،أو سيل ونحو ذلك .

- ولو كان الخوف فى قتال ليس مع الكفار، كقتال أهل بدعة، أو بغي ونحو ذلك، فإن هذا حيث ثبت الخوف، فيه تشرع عنده صلاة الخوف .

- أم إن كان القتال قتالا محرما ،فإنه لا يرخص له ،وحكاه الإمام النووى إجماعا كالخارج على إمام، أو المعتدى على المسلمين، ونحو ذلك ،والله أعلم.

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 281 ))

 

* السؤال:- متى يسجد المصلى سجدة السهو ؟

 

- الجواب:- موضع سجود السهو اختلف فيه العلماء : فقيل كله قبل السلام ،وهو مذهب الشافعي. وقيل كله بعد السلام، وهو مذهب أبى حنيفة . وقيل ما كان من نقص فمحله قبل السلام ،وما كان عن زياده فمحله بعد السلام ،وهو مذهب مالك . ومذهب الإمام أحمد ،أنه قبل السلام، إلا ما ورد فيه النص أنه بعد السلام . وهو اذا سلم من نقص فى صلاته ،أو تحرى الإمام، فبنى على غالب ظنه ،وما عداه يسجد قبل السلام.

- والصواب ما رجحه ابن تيميه رحمه الله حيث قال :- وأظهر الأقوال وهو رواية عن أحمد: فرق بين الزيادة ،والنقص وبين الشك مع التحرى، والشك مع البناء على اليقين . فإذا كان السجود لنقص ،كان قبل السلام لأنه جابرُ ليتم الصلاة به . وإن كان لزيادة ،كان بعد السلام لأنه إرغام للشيطان لأن لا يجمع بين زيادتين فى الصلاه . كذلك إذا شك وتحرى، فإنه يتم صلاته، وإنما السجدتان إرغام للشيطان ،فتكونان بعده . وكذلك إذا سلم ،وبقي عليه بعض صلاته ثم أكملها فقد أتمها ،والسلام فيها زيادة والسجود فى ذلك بعد السلام ترغيما للشيطان. وأما إذا شك ولم يبن له الراجح ،فيعمل هنا على اليقين، فإما أن يكون صلى خمسا ،أو أربع. فإن كان صلى خمسا، فالسجدتان يشفعان له صلاته، ليكون كأنه صلى لله ستا لا خمسا ،وهذا إنما يكون قبل السلام .

- ثم قال رحمه الله:- فهذا الذى بصرناه يستعمل فيه جميع الأحاديث الوارده فى ذلك ،والله تعالى أعلم.

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 282 ))

 

* السؤال:- الدعاء فى صلاة الاستخاره متى يكون ؟ بعد الركوع أم بعد الصلاة الإبراهيمية؟ وكيف أعرف أي أمرا اختاره بعد الصلاه ؟

 

- الجواب:- أخرج البخارى فى صحيحه عن جابر بن عبد الله رضى الله عنهما قال: ( كان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يعلمنا الاستخارة فى الأمور كلها كما يعلمنا السورة من القرآن يقول إذا هم أحدكم بالأمر فليركع ركعتين من غير الفريضة ثم ليقل اللهم إني أستخيرك بعلمك وأستقدرك بقدرتك ...الحديث )

- فالذى يظهر من قوله صلى الله عليه وآله وسلم (... فليركع ركعتين من غير الفريضه ثم ليقل ...) أن موطن دعاء الإستخاره إنما هو بعد الفراغ من الصلاه لأن"ثم" تدل على التعقيب مع التراخى.

- وأما عن قول السائل (وكيف أعرف أى أمر اختاره) فنقول : هذا من الأخطاء الشائعة بين الناس فى ذلك، أنهم يجعلون صلاة الإستخارة فيما إذا احتاروا بين أمرين، والصحيح أنها تكون عند الهم بالأمر الواحد كالزواج أو السفر أو نحو ذلك .

- كما جاء فى الحديث (... إذا هم أحدكم بالأمر...) عندها يصلى صلاة الإستخارة ثم يعزم على ما هم به فإن كان خيرا يسره الله له ،وإلا صرفه ،والله أعلم .

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 283 ))

 

* السؤال:- مجاهد يقول (أنا أرابط فى منطقة تبعد 20 كيلو متر عن سكنى وأنا أتم الصلاه ،سؤالى: هل يجوز لى الجمع بين الصلوات ؟

 

- الجواب:- الأصل أن صلاة المرابط المقيم أن يصلى كل صلاة فى وقتها، لكن له أن يجمع دون القصر ،متى ما أحتاج لذلك، كمظنة مباغتة العدو ونحو ذلك .

- أخرج الإمام مسلم عن سعيد بن جبير ،عن ابن عباس رضى الله عنهما قال: (جمع رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بين الظهر والعصر ، وبين المغرب والعشاء بالمدينة في غير خوف ولا مطر)

- وفى حديث وكيع قال: قلت لابن عباس لما فعل ذلك ؟ قال : كى لا يحرج أمته.

- وفى حديث أبى معاوية قيل لابن عباس ما أراد إلى ذلك قال: أراد ألا يحرج أمته.

- قال الإمام النووى رحمه الله: ذهب جماعة من الأئمة إلى جواز الجمع فى الحضر للحاجه ،لمن لا يتخذه عاده، وبالله التوفيق .

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 284 ))

 

* السؤال:- إذا نسي المصلى التشهد الأول، فهل يكون سجود السهو قبل السلام، أو بعد السلام ؟

 

-الجواب :- إذا نسي المصلى التشهد الأوسط فيلزمه أن يسجد سجدتين للسهو قبل السلام من الصلاه . لما جاء فى الصحيحين:- عن عبد الله بن بحينه رضى الله عنه قال: ( إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قام من اثنتين من الظهر لم يجلس بينهما -يعنى لم يجلس للتشهد الأوسط- فلما قضى صلاته ،سجد سجدتين ثم سلم بعد ذلك ) هذا والله تعالى أعلم.

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 285 ))

 

* السؤال:- عمرى 35سنه ،وفى غالب عمرى الماضى لم أصلى الفجر ،ولم أقضها ،فماذا أفعل الآن حتى اقضى ما فاتنى من صلاة الفجر لعمرى الماضى ؟

 

- الجواب:- من كان مفرط فى صلاته فيما سبق من حياته، فإن الواجب عليه أن يتوب إلى الله تعالى، ويندم على ما فرط فى جنب الله .

- وعلى هذه الأخت أن تواظب على أداء الصلوات الخمس فى أوقاتها . ولا يجب عليها قضاء ما فاتها، وإنما تكفيها التوبة والندم ،مع تغيير الحال والإستقامة.

- ولو أنها استطاعت أن تكثر من النوافل بما لا يشق عليها فذلك حسن ،والله تعالى أعلم.

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 286 ))

 

* السؤال:- إذا كان صاحب البيت ورجل مسافر يريدان الصلاه ،والمسافر يقصر وصاحب البيت يتم، فمن يقدم للإمامة؟ صاحب البيت أم المسافر؟

 

- الجواب:- عن أبى مسعود الأنصاري رضى الله عنه قال : قال لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ( يؤم القوم اقرأهم لكتاب الله، وأقدمهم قراءة، فإن كانت قراءتهم سواء، فليؤمهم أقدمهم هجرة، فإن كانوا فى الهجرة سواء، فليؤمهم أكبرهم سنا.. قال: ولا تؤمن الرجل فى أهله ولا فى سلطانه، ولا تجلس على تكرمته فى بيته إلا أن يأذن لك ،أو بإذنه ) أخرجه مسلم وغيره .

- فهذا الحديث فيه دلاله على أن صاحب البيت وصاحب المكان هو أحق بالإمامه، وإن كان غيره أقرأ منه وأفقه ، وبعدها إن شاء أن يقدم من يريد فله ذلك أم غيره فلا يتقدم إلا بإذنه.

- لذلك فالأحق بالإمامة هو صاحب البيت، وإن أذن للمسافر جاز له ذلك، والله أعلم.

----------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: رد: فتاوي عبر الاثير - إذاعة البيان    فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 16:20

#فتاوى_عبر_الأثير (( 287 ))

 

* السؤال:- ابنى صغير عمره 5 أشهر هل قيئه نجس ؟

 

- الجواب:- لقد ذهب الشافعية والحنابلة إلى أن بول وقيىء الصبى الذى لم يطعم ليس بنجس ،ويكتفى بالنضح عليه دون الغسل، وهذا هو الراجح إن شاء الله .

- وقد دلت عليه الأدلة، فعن عائشة رضى الله عنها قالت : ( أُتي رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بصبي فبال على ثوبه فدعا بماء فأتبعه بوله ولم يغسله ) متفق عليه .

- وهناك أحاديث عديده فى مثل ذلك، والله أعلم .

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 288 ))

 

* السؤال:- هل نسجد على أيدينا أم على ركبنا ؟

 

- الجواب:- الحقيقه هذه مسألة مما اختلف فيها أهل العلم قديماً وحديثاً، وطال فيها الجدل .

- ويقول شيخ الإسلام بكلام جامع مانع طيب فى مجموع الفتاوى. قال رحمه الله : (أما الصلاة بكليهما فجائزة بإتفاق العلماء، إن شاء المصلى يضع ركبتيه قبل يديه، وإن شاء وضع يديه ثم ركبتيه ،وصلاته صحيحة فى الحالتين باتفاق العلماء . ولكن تنازعوا فى الأفضل : فقيل الأول: كما هو مذهب أبو حنيفة والشافعي، وأحمد فى إحدى الروايتين . وقيل الثانى: كما هو مذهب مالك وأحمد فى الرواية الأخرى )انتهى كلامه .

- فالأمر حقيقة واسع بفضل الله عز وجل، ومن ترجح لديه إحدى الهيئتين فليعمل بها ،ولا ينكر على المخالف ،والله تعالى أعلم .

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 289 ))

 

* السؤال:- الصلاة بين آذان الفجر الأول والثانى تعتبر من قيام الليل ؟

 

- الجواب:- روى أحمد وأصحاب السنن، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : (إن الله أمدكم بصلاة هى خير لكم من حمر النعم، الوتر جعله الله لكم فيما بين صلاة العشاء ،إلى أن يطلع الفجر )

- ويقول عليه الصلاة والسلام ( صلاة الليل مثنى مثنى، فإذا خشى أحدكم الصبح، فليوتر بواحده ) متفق عليه .

- وصلاة الليل، يبدأ وقتها من بعد صلاة العشاء، إلى طلوع الفجر الصادق، وهو الآذان الثانى.

- فمن صلى قبل طلوع الفجر الصادق ،فإن صلاته تعتبر من قيام الليل، والله تعالى أعلم.

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 290 ))

 

* السؤال:- هل القيء نجس ؟

 

- الجواب:- ذهب كثير من أهل العلم إلى نجاسة القيء، واستدلوا بالحديث الذى رواه الدارقطنى فى سننه : أن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( يا عمار إنما يغسل الثوب من خمس : من الغائط ،والبول، والقيء، والدم، والمني )

- واستدلوا على نجاسته أيضاً، بقياسه على الغائط، لأنه قد ظهر فيه النتن ،والفساد .

- وخالف فى ذلك جماعة من أهل العلم ،فقالوا بعدم نجاسته، وهو الصحيح إن شاء الله ،أنه طاهر مطلقا سواء تغير القيء أم لم يتغير .

- أما حديث عمار الذى استدلوا به ،فهو حديث باطل لا أصل له ،كما قال البيهقي رحمه الله .

- كما أن الإستقذار، والإستحالة إلى الرائحة الكريهة، لا يعنى النجاسة ،ولا يستلزمها . والأصل طهارة الأعيان، والأشياء ،حتى يثبت الدليل على نجاستها. والقيء لم يثبت دليل على نجاسته ،فهو على الأصل طاهر، والله تعالى أعلم .

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 291 ))

 

* السؤال:- ما حكم بول الطفل الرضيع ؟

 

- الجواب:- الغلام الرضيع فى الحولين الذى يعتمد فى غذائه على حليب الأم فإنه وإن كان يأكل شيئا من الطعام إلا أن نجاسته نجاسه مخففه ،وهذا يختص بالغلام الذكر.

- أما البنت الرضيعه: فإنه يجب غسل بولها.

- أما الغلام الذكر :فإنه يكفى فى بوله النضح ولا يجب الغسل . لما روى أحمد وأصحاب السنن : عن على رضى الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (بول الغلام الرضيع ينضح وبول الجارية يغسل).

- واختلف العلماء رحمهم الله فى الحكمه من نضح بول الغلام وغسل بول الجارية.

- ونقول أولا : لابد من التسليم التام لحكم الله تعالى، فإنه الذى خلقنا وهو أعلم بخلقه، كما قال جل وعلا (ألا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير).

- ثانيا: ذكر العلماء رحمهم الله عدة حكم فى الأمر بغسل بول الجارية، والنضح من بول الغلام .

- ومن تلك الحكم:- أن الغلام حرارة طبعه الجسدية أشد من الجارية ،وهذه الحرارة من شأنها تخفيف النجاسة . بينما الجارية فى طبعها الجسدى برود، وذلك يغلظ من شأن النجاسه ،وهذا أمر يثبته الطب الحديث ،ولله الحكم من قبل ومن بعد، والله تعالى أعلم .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 292 ))

 

* السؤال:- بول الفأر هل يعتبر من النجاسات وما هى كيفية التنزه منه ؟

 

- الجواب:- بول وروث الحيوان على نوعين :-

- النوع الأول "طاهر" : وهو الخارج من حيوان مأكول اللحم، كالأبل ،والبقر والغنم.

- والنوع الثانى "نجس" : وهو بول وروث ما لا يؤكل لحمه، كالسباع ،والهر ،والفأر.

- لذا فإن الخارج من مخلفات الفأر نجس، والتطهر منه واجب إزالته ،سواء وقع على الثوب ،أو البدن، أو المكان الذى يصلى فيه .

- والتطهر من النجاسة يكون بغسل الموضع الذى أصابته النجاسه ،ولابد من إزالة عينها وريحها، والله تعالى أعلم .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 293 ))

 

* السؤال:- هل تجب صلاة الجمعة على المسافر؟

 

- الجواب:- لا تجب صلاة الجمعه على المسافر، وقد روى عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال (الجمعه حق واجب على كل مسلم فى جماعه إلا أربعة : عبد مملوك ،أو امرأة، أو صبي، أو مريض ) رواه أبو داوود .

- وروى الدار قطنى عن ابن عمر رضى الله عنه عن النبي صلى صلى الله عليه وآله وسلم قال (ليس على المسافر جمعه) .

- قال الإمام بن المنذر رحمه الله: قال كثير من أهل العلم ليس على المسافر جمعه، كذلك قال ابن عمر ،وعمر بن عبد العزيز ،وعطاء، وطاووس، وساق ذلك عن أئمة كثر، وبالله التوفيق.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 294 ))

 

* السؤال:- أنا فى بعض الأحيان تظهر عندى على الفضائيات الصلاة فى الحرم المكي، فأرفع صوت التلفاز واقتدى بالإمام، بنية صلاة الجماعه معهم، هل هذا جائز ؟

 

- الجواب:- لا يصح الاقتداء بإمام عن طريق التلفاز أو الفضائيات ،لأنه يؤدى إلى إبطال صلاة الجماعة، أو الجمعه.

- كما أن أهل العلم اشترطوا لصحة صلاة الجماعه ،إتصال الصفوف، وعدم وجود فاصل كبير بين الإمام والمأموم.

- ومن ذلك قول الكاسانى رحمه الله:- (ومنها إتحاد مكان الإمام والمأموم ،ولأن الاقتداء يقتضى التبعية فى الصلاة ،والمكان من لوازم الصلاه، فيقتدى التبعية فى المكان ضرورة ، وعند اختلاف المكان تنعدم التبعية فى المكان ،فتنعدم التبعية فى الصلاه ،إنعدام لوازمها ) أنتهى كلامه رحمه الله .

- وعليه فإن من اقتدى بالإمام من بيته سواء كان الإمام بالتلفاز ،أو فى المسجد فلا جماعة له .

-وتجويز ذلك هو فتح لباب شر، إذ يقول المتهاون المتخلف عن الجمعة ،والجمعات (لقد صليت فى بيتى خلف التلفاز) فينعدم بذلك مقصود الجماعة، والله تعالى أعلم .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 295 ))

 

* السؤال:- أخ يسأل (أنا فى البيت ألبس السراويل الداخلية التى تغطى جسدى، وفيها الشروط المتوفرة فى اللباس الذى يجب توفره فى اللباس الشرعى ،من ناحية ستر العورة ،ولا يشف وليس بالضيق ،لكننى لا أستطيع الخروج به، واستقبال الضيوف، لأنها تعتبر ملابس نوم، فهل يجوز لى الصلاة بها )؟

 

- الجواب:- بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد :- فنقول وبالله التوفيق: تجوز الصلاة بكل ثوب طاهر، ساتر للعوره ،ولكن يستحب أن يكون الثوب جميل، نظيف، لأن المصلي يقابل به ربه ، إذ الأصل فى أنواع اللباس الإباحة ،لأنه من أمور العادات، فلا يحرم من أنواعه ولا يكره، إلا ما حرمه الشرع ،أو كرهه، كالحرير للرجال، وما يصف العوره لكونه شفافا، أو ضيق، وكذلك لباس الشهرة.

- وعليه: فإذا كان ما تلبسه على الصورة التى ذكرت، من ستر للعوره، ولا يشف ولا يصف، فإنه يجوز الصلاة به. لإنه لم يرد فى الملابس تعيين هيئة، أو شكل لما يجوز لبسه دون غيره ، فأى ثوب يصلى به المسلم الصلاة به صحيحه، مالم يكن "متنجسا " أى غير طاهر ،أو غير ساتر للعورة .

- لكن نريد أن ننبه السائل أنه لا يجوز له التخلف عن صلاة الجماعة، إلا لعذر شرعي كمرض ونحوه. ففى صحيح مسلم أن النبي صلى الله عليه وسلم جاءه رجل أعمى فقال (يا رسول الله ليس لى قائد يقودنى إلى المسجد ،فسأل رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يرخص له فيصلى فى بيته، فرخص له، فلما ولى دعاه، فقال: تسمع النداء للصلاه؟ قال: نعم . قال: فأجب).

- فلا شك أن غير هذا الأعمى من القادرين لا رخصة له ،هذا والله تعالى أعلم .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 296 ))

 

* السؤال:- إذا كانت المرأة الحامل تنزف بإستمرار فهل تصلى ؟وكيف تصلى؟

 

- الجواب:- الراجح أن المرأة الحامل لا تحيض، وما ينزل عليها من دم هو نزيف طرأ عليها ،بسبب حادث، أو حمل شىء، أو مرض، أو نحو من ذلك . فهو دم عرق، أو دم فساد وعلة، لا يمنعها من الصلاة ،ولا من الصيام فهى فى حكم الطاهرات.

- لكن تتوضأ بعد دخول وقت كل صلاه، ويجوز لها الجمع بين الظهر والعصر، وبين المغرب والعشاء، ولكن بدون قصر.

- وقد رخص النبي صلى الله عليه وسلم للمستحاضة الجمع بين الصلاه، كما فى حديث حمنة بنت جحش زوجة خالد بن الوليد.

- أما إذا كان نزول الدم على الحامل قبل الولادة بيوم ،أو يومين، فهو نفاس لا تجوز معه الصلاة، أو الصيام ،والله تعالى أعلم .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 297 ))

 

* السؤال:- إذا كان تارك الصلاه بالكلية كافرا ،فما حكم الذى يصلى صلاة متقطعه ،وهل يجوز لزوجته طلب الخلع منه ؟

 

- الجواب:- يقول النبي صلى الله عليه وسلم (بين الرجل وبين الشرك أو الكفر ترك الصلاة ) رواه مسلم .

- فمن كان غالب حاله ترك الصلاة فهو كافر يستتاب، فإن تاب وألتزم بالصلاة فبها ونعمة، وإن أبى وجب قتله بالإجماع.

- ولا يحل للمرأة المسلمة أن تبقى تحت رجل يقصر فى الصلاة، فيترك بعضها ،بل الواجب عليها أن تفارقه وتنصحه ، فإن تاب والتزم بأداء الصلوات فى أوقاتها رجعت إليه ،وإلا وجب عليها فراقه .

- أما بالنسبة لطلب الخلع ،فإنه لا حق له فى مال الزوجة إن كان مفرط فى الصلاة ،فعليها أن ترفع أمره إلى المحكمة الشرعية، فإن تاب رجعت إليه، وإن أبى فسخ القاضى نكاحهما ،والله تعالى أعلم .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 298 ))

 

* السؤال:- إذا كان الإمام ثوبه طويل وحاسر الرأس فهل يجب إعادة الصلاة إذا صلى بنا فى المسجد ؟

 

- الجواب:- الإسبال مذموم محرم على كل حال، فى الصلاة أو فى خارج الصلاة. لقول النبي صلى الله عليه وسلم كما فى صحيح مسلم (ثلاثة لا يكلمهم الله يوم القيامه ولا ينظر إليهم ولا يزكيهم ولهم عذاب أليم ... وذكر منهم المسبل إزاره).

- وفى صحيح البخاري عن النبي صلى الله عليه وسلم قال (ما أسفل من الكعبين من الإزار فى النار) .

- أما صلاة المسبل ثوبه فهى مجزأة عند جماهير أهل العلم مع الكراهة، ونص أن الكراهة هى كراهة تحريم إذا كان ذلك خيلاء.

- أما حديث أبى هريرة المرفوع إلى النبي صلى الله عليه وسلم والذى رواه أبو داوود فى سننه بلفظ (لا يقبل الله صلاة رجل مسبل إزاره). فالمتقدمون من أهل الحديث على إعلاله وتضعيفه.

- وعلى إفتراض صحته ،فإن عدم القبول لا يعنى بالضرورة عدم الإجزاء ،فقد ثبت أن من أتى عرافا لم تقبل له صلاة أربعين ليله ،ومن شرب الخمر لم تقبل له صلاة أربعين ليلة ،ومع ذلك لم يؤمر أحد منهما بالإعادة ،مما يدل على أن الصلاة مجزأة.

- وإنما المنفي حصول الثواب والقبول الذين يحصلان للمتقين ،قال الله تعالى (إنما يتقبل الله من المتقين) .

- وعليه فنقول إن الصلاة خلف المسبل صحيحة على الراجح من أقوال جمهور أهل العلم ولا تجب الإعادة. لكن ينبغي نصح الإمام المسبل، وتذكيره بأحاديث النبي صلى الله عليه وسلم فى النهى عن الإسبال .

- أما عدم تغطية الرأس فى الصلاة ،فلا حرج فيها، لأن الرأس ليس من العوره، فلا يجب سترها فى الصلاة ،سواء كان المصلى إماما، أو منفردا ،أو مأموما ، ومعلوم أن المحرمين من الذكور فى حجهم، وعمرتهم يصلون كاشفى الرؤوس،إذ هم ممنوعون من سترها حال الإحرام.

- فعلم بذلك أن كشف الرأس فى الصلاة جائز، لا حرج فيه ،والله تعالى أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 299 ))

 

* السؤال:- إذا كنت أصلى النافلة، وأقيمت الصلاه ،هل أقطع الصلاة بالتسليم أو بدون تسليم ؟

 

- الجواب:- إذا أقيمت الصلاة المفروضة فلمصلى النافلة أن يقطع صلاته حتى يدرك تكبيرة الإحرام مع الإمام . لما ثبت من قول النبي صلى الله عليه وسلم (إذا أقيمت الصلاة فلا صلاة إلا المكتوبه) .

- لكن هل يقطعها بالتسليم أم بدون تسليم ؟. الصحيح من قولى العلماء أنه يقطعها من غير تسليم ،وينضم إلى الإمام والجماعة، والله تعالى أعلم .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 300 ))

 

* السؤال:- سمعت البعض يقول : دعاء القنوت يكون قبل الركوع ،والبعض الآخر يقول بعد الركوع ،فما هو الأصح؟

 

- الجواب:- يجوز القنوت قبل الركوع وبعده ،وقد ثبت الأمران عن رسول الله صلى الله عليه وسلم .

- روى البخاري وغيره عن أنس بن مالك (أن النبي صلى الله عليه وسلم قنت شهرا بعد الركوع يدعو على بنى عصية)

- وفى الصحيحين عنه أيضا أنه سُئِلَ : (أقنت رسول الله صلى الله عليه وسلم فى الصبح؟. قال: "نعم" . فقيل: أو قنت قبل الركوع أو بعد الركوع ؟. قال: بعد الركوع يسيرا)

- وبوب البخاري فى صحيحه باب "القنوت قبل الركوع وبعده"

- وروى عن أنس أنه سُئِلَ عن القنوت بعد الركوع ،أو عند الفراغ من القراءة ؟. قال: لا بل عند الفراغ من القراءة.

- قال شيخ الإسلام بن تيمية رحمه الله (وأما فقهاء أهل الحديث كأحمد وغيره، فيجوزون كلا الأمرين، أى القنوت قبل الركوع، وبعده لمجيء السنة الصحيحة بهما، وإن اختاروا القنوت بعده، لأنه أكثر وأقيس، فإن سماع الدعاء مناسب لقول العبد "سمع الله لمن حمده "

فإنه يشرع الثناء على الله قبل دعائه) إنتهى كلامه رحمه الله. والله تعالى أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 301 ))

 

* السؤال:- هل طقطقة الأصابع فى الصلاه تبطلها؟

 

- الجواب:- فرقعة الأصابع فى الصلاة، وتسمى أحيانا قعقعة الأصابع، أو نقض الأصابع ،ويسميها الناس طقطقة الأصابع، كل ذلك مكروه فى الصلاة .

- وقد روى النهى عن ذلك فى حديثين مرفوعين : أحدهما رواه الإمام أحمد فى مسنده والآخر بن ماجه فى السنن وكلاهما لا يصح.

- ولكن رويت آثار صحيحه كثيرة عن الصحابة ،والتابعين فى كراهة ذلك والنهى عنه .

- فمن ذلك ما رواه عبد الرزاق فى مصنفه عن ابن عباس رضى الله عنهما أنه كره أن ينقض الرجل أصابعه فى الصلاه .

- وروى ابن أبي شيبة فى مصنفه ،عن شعبة مولى بن عباس رضى الله عنهما قال: (صليت إلى جنب بن عباس ففقعت أصابعي ،فلما قضيت الصلاه، قال لا أم لك ،تقعقع أصابعك وأنت فى الصلاه؟!)

- وقد رويت الكراهه عن جماعة من التابعين كسعيد بن جبير ،وعطاء بن أبي رباح، ومجاهد بن جبر ،وإبراهيم النخعى .

- وقد نص جماعة من فقهاء المذاهب الأربعة على كراهته.

- وكذلك فإن فرقعة الأصابع فى الصلاه مخالف لمقصود الخشوع والقنوت فى الصلاة ،والله تعالى يقول (وقوموا لله قانتين)

- وفى الصحيحين عن عبد الله بن مسعود رضى الله عنه ،عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال (إن فى الصلاة لشغلا) وبالله التوفيق

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 302 ))

 

* السؤال:- هل آدم عليه السلام لما نزل الأرض كان يصلى مثل صلاتنا هذه ؟ لأنى قرأت فى إحدى الكتب لما مات صلى عليه أبنائه، فكيف كانت صلاتهم عليه ؟

 

- الجواب:- الصلاة كانت مفروضة على الأنبياء والرسل والمؤمنين من قبل، وقد جاء خبر ذلك فى القرآن والسنه. منها قوله تعالى على لسان إبراهيم عليه السلام (ربي اجعلنى مقيم الصلاة ومن ذريتى)

- وقال سبحانه عن سائر الأنبياء فى سورة مريم (أولئك الذين أنعم الله عليهم من النبيين من ذرية آدم وممن حملنا مع نوح ومن ذرية إبراهيم وإسرائيل وممن هدينا واجتبينا)

- ثم قال سبحانه (فخلف من بعدهم خلفا أضاعوا الصلاة واتبعوا الشهوات فسوف يلقون غيا)

- فدل ذلك على أن الصلاة كانت مفروضة على الأنبياء جميعاً ودلت النصوص أيضا على أن صلاتهم كان فيها ذكر وقيام وركوع وسجود. قال تعالى (وعهدنا إلى إبراهيم وإسماعيل أن طهرا بيتي للطائفين والعاكفين والركع السجود). وقال تعالى (يا مريم اقنتي لربك واسجدي واركعي معالراكعين)

- أما التفصيل عن هيئة صلاتهم أكثر من ذلك، فلم نقف فيه على شىء .

- ومعلوم أن الرسالات اتفقت فى أصل الإسلام ،وهو توحيد الله عز وجل، والبراءة من الشرك. وتنوعت فى الأحكام التفصيلية، والشرائع . كما قال الله تعالى (لكل جعلنا منكم شرعة ومنهاجا)، والله تعالى أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 303 ))

 

* السؤال:- هل أكل لحم الإبل يبطل الوضوء ؟

 

- الجواب:- لقد اختلف الفقهاء رحمهم الله فى أكل لحم الإبل، هل هو من مبطلات الوضوء ،أم لا ؟!

- فذهب الجمهور من الأحناف والمالكية والشافعية، إلى أنه لا يبطل الوضوء .

- وذهب الإمام أحمد، وابن إسحاق ،وابن المنذر، وغيرهم ،إلى أن أكل لحم الإبل يبطل الوضوء، وهو أحد قولى الشافعى رحمه الله .

- قال الإمام الخطابى رحمه الله : (ذهب إلى هذا عامة اصحاب الحديث وهذا هو الراجح). لما صح عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فى ذلك. منها ما رواه مسلم عن البراء بن عازب رضى الله عنه وأرضاه قال : (سُئِلَ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عن لحم الإبل فقال : تَوَضَّئُوا منها و سُئِلَ عن لحوم الغنم فقال : لا يتوضأ منها ) وبالله التوفيق.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 304 ))

 

* السؤال:- هل للمريض أن يجمع بين الصلوات ؟

 

- الجواب:- يجوز للمريض أن يجمع بين صلاتى الظهر، والعصر ،والمغرب والعشاء ،متى ماأحتاج إلى ذلك .

- فقد ثبت عن ابن عباس رضى الله عنهما (أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم جمع بين الظهر والعصر ،والمغرب والعشاء ،فى المدينه بغير خوف ولا مطر ،قيل لابن عباس ما أراد إلى ذلك ؟ قال أراد ألا يحرج أمته) رواه مسلم .

- قال الإمام النووى رحمه الله : (ومنهم من قال: "هو محمول على الجمع بعذر المرض أو نحوه ،مما هو فى معناه من الأعذار" وهذا قول أحمد بن حنبل).

- إلى أن قال : وهو المختار فى تأويله لظاهر الحديث، ولفعل بن عباس، وموافقة أبى هريرة ،ولأن المشقة فيه أشد من المطر)، والله أعلم .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 305 ))

 

* السؤال:- هل مرور المرأة أمام الرجل يقطع الصلاه ؟ وهل العكس كذلك ؟

 

- الجواب:- قطع الصلاة يحصل بمرور واحد من ثلاثة أشياء أمام المصلي، ذكرها النبي صلى الله عليه وسلم كما فى حديث أبي ذر قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (إذا قامَ أحدُكم يُصلّي، فإنه يَسترُه إذا كان بين يديه مثلُ آخرةِ الرّحل، فإذا لم يكنْ بين يديه مثلُ آخرة الرّحل، فإنه يَقطعُ صلاته: الحمارُ، والمرأةُ، والكلب الأسودُ» قلت: يا أبا ذر، ما بالُ الكلبِ الأسودِ من الكلب الأحمر من الكلب الأصفر ؟ قال: يابن أخي، سألتُ رسول الله صلى الله عليه وسلم كما سألتني، فقال: «الكلبُ الأسود شيطانٌ»).

- وهذا الحكم إذا مرت هذه المذكورات بين يدي المصلى ،الذى ليس له ستره يستتر بها .

- فأما لو كان له ستره فمرت من وراءها، فلا تقطع صلاته .

- وأما مرور الرجل أمام المرأة بين يديها فى الصلاه، فإنه لا يقطع صلاتها ،ولكنه يحرم، والله أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 306 ))

 

* السؤال:- هل من شروط الآذان الوضوء ؟

 

- الجواب:- بعض أهل العلم ذهبوا إلى كراهة آذان المؤذن وهو على غير وضوء، كما قال بذلك الشافعي رحمه الله .

- وقد رخص كثير من أهل العلم فى آذان المؤذن وهو على غير وضوء، كما هو قول الإمام أحمد، وعبد الله بن المبارك وغيرهما.

- والصحيح أن آذان المؤذن وهو على غير وضوء جائز ،ويصح فالوضوء ليس شرطا لصحة الآذان.

- ولكن يستحب أن يكون المؤذن على الطهارة حال آذانه ،لأن الآذان من ذكر الله ،وكل ذكر لله عز وجل فالأفضل أن يكون على طهارة. لحديث المهاجر بن قنفد : (أنه أتى النبي صلى الله عليه وسلم وهو يبول، فسلم عليه فلم يرد عليه حتى توضأ ،ثم أعتذر إليه فقال : إنى كرهت أن اذكر الله عز وجل إلا على طهر ،أو قال إلا على طهارة) أخرجه أحمد ،وأبو داوود ،والله تعالى أعلم .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 307 ))

 

* السؤال:- أسمع البعض يقول صليت صلاة الحاجه هل توجد صلاة بهذا الإسم؟ وما هى كيفيتها؟

 

- الجواب:- لا يصح فى صلاة الحاجه حديث، ويكفى المسلم ما ورد فى السنة النبوية ،ما ورد من صلوات ،وأدعية وأذكار ثابته .

- فقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم، إذا حزبه أمر فزع إلى الصلاه، فهذا مشروع دون دعاء مخصوص، أو صفة مخصوصه.

- بل إذا حزبه الأمر فى وقت الفريضة صلى، وإلا صلى ركعتين، ثم دعا فيهما بما شاء بغير إلتزام بدعاء معين.

- قال بن كثير رحمه الله فى تفسير قوله تعالى (واستعينوا بالصبر والصلاه ). قال: وأما قوله "والصلاه" فإن الصلاة من أكبر العون على الثبات فى الأمر.. إنتهى كلامه .

- فاللجوء إلى الصلاه لمن همه أمر، أو حزبه، داخل فى عموم قولى تعالى (واستعينوا بالصبر والصلاه). وليس لها دعاء مخصوص. ولا وقت معين، هذا والله تعالى أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 308 ))

 

* السؤال:- هل هنالك نهى عن خروج المرأة من البيت لوحدها بعد صلاة المغرب؟

 

- الجواب:- لا نعلم فى المنع دليلا، والأصل الجواز، مالم يترتب على ذلك فتنه. بل قد ثبت عن بعض أزواج النبي صلى الله عليه وسلم خروجهن ليلا لحاجه.

- كما ثبت ذلك فى الصحيحين أن صفية زوج النبي صلى الله عليه وسلم ،جاءت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم تزوره فى اعتكافه فى المسجد، فى العشر الأواخر من رمضان ،فجاءته ليلا فتحدثت عنده ساعه ،ثم قامت تنقلب ،فقام النبي صلى الله عليه وسلم معها يقلبها...إلخ الحديث)

- فيجوز خروج المرأة ليلا لحاجه ،ولا نعلم فى المنع دليلا ،والله تعالى أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 309 ))

 

* السؤال:- هل هناك نهى عن ربط الشعر الطويل، وكفل الثوب، ولبس القفازات فى الصلاه ؟

 

- الجواب:- روى البخاري ومسلم عن عبد الله بن عباس رضى الله عنهما، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : (أمرت أن أسجد على سبعة ، ولا أكف شعراً، ولا ثوباً).

- قال بن الملقن رحمه الله : "الكف" هو الجمع ،والضم .

- وقال (أتفق العلماء على النهى عن الصلاة وثوبه مشمر، أو كمه، أو رأسه معقوص، ولو صلى كذلك فقد أساء، وصحت صلاته) .

- وهذا الإتفاق على المنع من كف الشعر ،أو الثياب أثناء الصلاه .

- أما إن كان كف شعره ،أو شمر ثوبه، قبل الصلاة لعمل ،أو حاجه، ثم جاء إلى الصلاه، فهل عليه أن يفك شعره ويسدل كمه ؟!

- أختلف فى ذلك أهل العلم رحمهم الله:-

- فذهب "مالك" إلى جواز الصلاة مشمرا، أو مجموع الرأس ،إذا كان التشمير، وجمع الشعر، قد حصل قبل الدخول فى الصلاه. وإنما "النهى" ابتداء ذلك فى الصلاة، لأنه شغل، وحركة فى الصلاة .

- وذهب "جمهور العلماء" رحمهم الله : إلى النهى عن الصلاة مشمرا ،أو معقوص الشعر، سواء كان قبل الصلاة أو أثنائها ،وهو القول الصحيح .

- ويدل عليه ما رواه مسلم عن بن عباس رضى الله عنهما : (أنه رأي عبد الله بن الحارث يصلى، ورأسه معقوص ،فقام من وراءه فجعل يحله، فلما انصرف، أقبل على بن عباس، فقال: مالك ورأسي؟ فقال: إنى سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (إنما مثل هذا مثل الذى يصلى وهو مكتوف) .

- والمقصود من "عقص الشعر" هو: جمعه ،وربطه من الخلف، أما إن جعله ضفائر ،ثم أرسلها ،فإنه لا يدخل فى النهى. كما بين ذلك شيخ الإسلام بن تيمية رحمه الله .

- وكان بن عباس رضى الله عنهما إذا سجد يقع شعره على الأرض .

- وقال بن عمر رضى الله عنهما لرجل رآه سجد معقوصا شعره "أرسله يسجد معك"

- والأمر كذلك فى "ضم الثياب" فلا يضم ثوبه إذا أراد السجود، بل يتركه كما هو.

- أما الصلاة مع لبس القفازات ،فلا بأس به إن شاء الله .

- قال بن الملقن رحمه الله : (وأجمع الفقهاء أنه يجوز السجود على اليدين فى الثياب)

- وروى بن أبي شيبه عن الحسن البصري قال : (كان أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم يسجدون ،وأيديهم فى ثيابهم) والله تعالى أعلم .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 310 ))

 

* السؤال:- رجل مسافر يقصر الصلاه فماذا يفعل إن إلتحق بإمام يتم الصلاه. هل يتم معه أم يقصر ؟

 

- الجواب:- إذا صلى مسافر خلف مقيم أتم الصلاة أربعا. كما صحت بذلك السنة عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم .

- ولأن متابعة الإمام واجبه ،وقصر الرباعية فى السفر سنة مستحبة، على الأصح .

- ويدل على ذلك عمل الصحابة رضوان الله تبارك وتعالى عليهم . فإنهم أتموا خلف عثمان رضى الله عنه وأرضاه بمنى فى الحج لما أتم.

- فما جعل الإمام إلا ليؤتم به ،والله أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 311 ))

 

* السؤال:- هل يجوز للمرأة الإئتمام بفتى عمره ثلاثة عشرة سنه ؟

 

- الجواب:- يجوز للمرأة أن تصلى خلف الصبي الذى يحسن الصلاه ،فى قول جماهير أهل العلم ،رحمهم الله ،والله تعالى أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 312 ))

 

* السؤال:- ما حكم إقامة الصلاة للنساء إذا اجتمعنا لصلاة الجماعة؟

 

- الجواب:- ابتداءاً لا يجب على المرأة آذان، أو إقامه . قال بن قدامه : (لا أعلم فى ذلك خلافا)

- لكن هل "يسن" لها ذلك أو يشرع من غير إيجاب؟ هنا اختلف أهل العلم :-

- أختلف أهل العلم بذلك إذا أمنت الفتنه برفع صوتها ،كأن يكون صوتها محصورا بين النساء، بحيث لا يخرج الصوت إلى الرجال ،أو تكون فى بيتها بحيث لا يخرج الصوت إلى الأجانب .

- والذى نرجحه: انها تخير بين الفعل، والترك.

- قال الإمام أحمد (إذا أذن وأقمن فلا بأس وإن لم يفعلن فجائز) .

- ثم قال رحمه الله : سُئِلَ ابن عمر رضى الله عنهما عن ذلك، فغضب وقال : (أنا أنهى عن ذكر الله؟!) -أى لست أنهى عن ذكر الله- والآذان والإقامة من ذكر الله ، وأثر بن عمر صحيح ثابت عنه .

- وصح أيضا عن جابر بن عبد الله قال: (تقيم المرأة إن شاءت).

- وقال الإمام مالك رحمه الله: (ليس عليها آذان ،ولا إقامة ،وإن أقامت فحسنا).

- وقال الشافعي : (إن الإقامة فى حق النساء مندوبه ،لا الآذان) .

- وروى بن المنذر ،وبن أبي شيبه ،عن عائشة ،أنها كانت تؤذن، وتقيم.

- لذا قال بن المنذر رحمه الله : (الآذان ذكر من ذكر الله ،فلا بأس أن تؤذن المرأة ،وتقيم) والله أعلم .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 313 ))

 

* السؤال:- هل يجوز لمن لا يطيق الإغتسال بالماء البارد فى الشتاء ،أن يتيمم، أو يتوضأ، ليرفع عنه الحدث الأكبر؟

 

- الجواب:- إذا كان خائفا من البرد إن اغتسل بالماء ،أن يمرض، لكون البرد شديدا عليه، فإنه يتيمم ويصلى من الجنابة والحدث الأصغر، باتفاق العلماء .

- لكن إن قدر على تسخين الماء، والاغتسال به ،فلا يجوز له التيمم عند ذلك، إلا إن خشى خروج لوقت الصلاه، فيتيمم ،ويصلى فى الوقت،ولا يؤخر الصلاة حتى يصلى بعد الوقت باغتسال .

- وفى حديث عمرو بن العاص فى السنن قال : (احتلمت فى ليلة باردة ،شديدة البرد، فأشفقت إن اغتسلت أن أهلك ،فتيممت ثم صليت بأصحابي صلاة الصبح ، فلما قدمنا على رسول الله صلى الله عليه وسلم، ذكروا ذلك له، فقال: يا عمرو صليت بأصحابك وأنت جنب؟ فقلت: ذكرت قول الله تعالى (ولا تقتلوا أنفسكم) فتيممت، ثم صليت، فضحك النبي صلى الله عليه وسلم، ولم يقل شيئا).

- قال بن القيم : (وألحقت الأمة من خشي المرض من شدة برد الماء بالمريض فى العدول عنه إلى البدل) إنتهى كلامه .

- "فى العدول عنه إلى البدل" يعنى إلى التيمم، والله تعالى أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 314 ))

 

* السؤال:- هل يجوز الجهر بالصلاة السرية إن كنت لوحدى ؟

 

- الجواب:- السنة هى الجهر فى مواضع الجهر، والإسرار فى مواضع الإسرار .

- قال الإمام بن قدامه رحمه الله فى المغنى:- (ويسر بالقراءة فى الظهر والعصر، ويجهر بها فى الأوليين من المغرب والعشاء، وفى الصبح كلها ، الجهر فى مواضع الجهر، والإسرار فى مواضع الإسرار، لا خلاف فى استحبابه، والأصل فيه فعل النبي صلى الله عليه وسلم، وقد ثبت ذلك بنقل الخلف عن السلف، فإن جهر فى موضع الإسرار، أو أسر فى موضع الجهر، ترك السنه، وصحت صلاته) أنتهى كلامه رحمه الله .

- لذلك فليس من السنه أن يجهر الإنسان بالصلاة السريه، بل السنه أن يسر بها.

- وأما حديث عبد الله بن أبي قتاده عن أبيه قال (كان النبي صلى الله عليه وسلم يقرأ فى الركعتين من الظهر والعصر بفاتحة الكتاب، وسورة ويسمعنا الآية أحيانا ) فليس فى هذا الحديث دلالة على الجهر المطلق فى السرية، فالذى يظهر فيه أنه كان عليه الصلاة والسلام يجهر بأية أحيانا، كما قال بعض شراح الحديث، "ويسمعنا الآية" أى يقرأ بحيث تسمع الآية من جملة ما يقرأ ،فهذا ليس فيه دليل على أن الصلاة السرية يجهر بها جهرا مطلقا.

- ولذلك ترجم البخارى -رحمه الله- لهذا الحديث فى صحيحه باب "إذا أسمع الإمام الآيه".

- ويشهد أيضا لهذا ما جاء عن البراء بن عازب رضى الله عنهما قال :- (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلى بنا الظهر فنسمع منه الآية بعد الآيه من سورة لقمان والذاريات). والله أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 315 ))

 

* السؤال:- هل يجوز الصلاه أمام المدفأة النفطية التى تتوهج نارها ؟

 

- الجواب:- لقد حَمَى النبي صلى الله عليه وسلم حِمَى التوحيد ،وجاءت الشريعة بسد الذرائع المفضية إلى الشرك ،حماية وصيانة لجناب التوحيد .

- لذلك نهى النبي صلى الله عليه وسلم عن الصلاة بعد الفجر والعصر ،لأن عبدة الشمس يسجدون لها عند طلوعها ،وعند غروبها .

- والمجوس يعبدون النار ،ويعظمونها، فقواعد الشرع تقتضى المنع من الصلاة إلى النار، احترازا من التشبه بالكفار.

- قال الإمام بن قدامه رحمه الله (ويكره أن يصلى إلى النار)

- قال أحمد (إذا كان التنور فى قبلته لا يصلى إليه)

- وكره بن سيرين ذلك، وإنما كره ذلك، لأن النار تعبد من دون الله ،فالصلاة إليها تشبه الصلاة لها .

- وعليه:- فعلى المسلم أن يبتعد عن المدفأة التى تشتعل نارا، فلا يصلى إليها ، حتى لا يتشبه بعبدة النار ،والله تعالى أعلم .

--------------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: رد: فتاوي عبر الاثير - إذاعة البيان    فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 16:23

#فتاوى_عبر_الأثير (( 316 ))

 

* السؤال:- كنا نصلى خلف الإمام صفا غير مكتمل فجاء شخص ومر خلف الإمام أمامنا، وألتحق بالصف، هل فعله صحيح؟ أم يجب عليه أن يمر من خلفنا؟

 

- الجواب:- يجوز للرجل أن يمر أمام المأمومين، والأولى عدمه لعدم الإشغاب عليهم .

- قال الإمام بن قدامه المقدسى -رحمه الله- (فإن سترة الإمام سترة لمن خلفه، نص على هذا أحمد، وهو قول أكثر أهل العلم، وكذلك قال بن المنذر، وقال الترمذى: (قال أهل العلم سترة الإمام سترة لمن خلفه) ، ثم راح الإمام بن قدامه رحمه الله يعدد أسماء القائلين بذلك ثم قال :- (وذلك لأن النبي صلى الله عليه وآله سلم صلى إلى سترة، ولم يأمر أصحابه بنصب سترة أخرى)، وبالله التوفيق.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 317 ))

 

* السؤال:- هل يجوز المسح على الحذاء، وهل له أحكام الخفين ؟

 

- الجواب:- روى الإمام أحمد عن المغيرة بن شعبه، أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم توضأ ومسح على الجوربين والنعلين . والنعل أو الحذاء له حالات :-

- الحالة الأولى: أن يكون الحذاء يغطى الكعبين ،فهذا بمثابة الخف ،إن لبسه على طهارة فإنه يمسح عليه .

- وأما الحالة الثانية: فأن يكون النعل غير ساتر لمحل الفرض، كأن يكون تحت الكعبين ،

-فيشترط للمسح عليه شروطا :-

1- أن يلبس تحته جوربا، أو خفا ساترا لمحل الفرض.

2- أن يلبس الجورب أو الخف على طهارة.

3-أن يكون التوقيت فى ابتداء المسح وانتهائه للجورب، أو الخف ،والله أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 318 ))

 

* السؤال:- أنا ألف على رأسى عمامه، فهل يجوز لى المسح عليها عند الوضوء ؟

 

- الجواب:- يجوز المسح على العمامه، سواء كانت ذات ذؤابة، أو لا، محنكة أو غير محنكة، وسواء لبسها على طهارة ،أو لم يلبسها على طهارة وهو المختار من أقوال أهل العلم.

- وقد ثبت فى صحيح مسلم عن المغيرة رضى الله عنه (أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم توضأ فمسح بناصيته وعلى العمامه والخفين) والله أعلم .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 319 ))

 

* السؤال:- رجل وزوجته يقومان الليل بالتهجد ،فهل يجوز للرجل أن يؤم زوجته، ويصليان مع بعض ؟ أم لا يجوز الإجتماع على نافلة ؟

 

- الجواب:- يجوز أن تصلى بعض النوافل فى جماعه ،كصلاة الضحى ،وصلاة التهجد أحيانا ،سواء مع الأصحاب، أو الأقارب ،أو الزوجة، وقد ورد أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم صلى جماعة فى بعض أصحابه .

- فصلى معه عبد الله بن عباس -رضى الله عنهما- ذات ليله .

- وصلى معه عبد الله بن مسعود -رضى الله عنه- ذات ليله.

- وصلى معه حذيفة بن اليمان -رضى الله عنه- ذات ليله.

- وإذا صلى الرجل بزوجته إماما فتقف منفردة خلفه .

- عن أنس رضى الله عنه أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم زاره فى بيته ،فصلى بهم ضحى ،فكان أنس عن يمينه والمرأه خلفهم .

- هذا أحيانا كما قلنا، أما أن تجعل بشكل راتب، أو دائم، فهى بدعة، لم يفعلها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ،ولا أصحابه من بعده -رضى الله عنهم- وبالله التوفيق .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 320 ))

 

* السؤال:- هل يجوز تعدد النيات فى الصيام ؟ وهل يجوز تعدد النيات فى الصلاه ؟ مثلا: أنوى أن أصلى سنة الوضوء فى وقت الضحى ،فهى تكون سنة الضحى، واجعلها أيضا صلاة للإستخارة ؟

 

- الجواب:- اختلف أهل العلم رحمهم الله فى مسألة تداخل النيات فى النوافل، فذهب بعضهم إلى أنها لا تداخل ،وذهب آخرون إلى تداخلها . "والراجح" والله أعلم هو التفصيل، فإن كانت العبادة من جنس واحد فإنها تنقسم إلى قسمين :-

- عبادة مقصودة لذاتها .

- وعبادة مقصودة لغيرها .

- وهذا فى الصلاة ،كالسنن الرواتب وصلاة الضحى، فهى صلوات مقصودة لذاتها ،فلا تداخل فيها النيات.

- بينما تحية المسجد مقصودة لغيرها ،أى عند دخول المسجد قبل الجلوس، عليه أن يصلى ركعتين.

- أو ركعتي الإستخارة، فإن المراد أن يكون الدعاء بعد ركعتين من غير الفريضة.

- فلو صلى ركعتى الضحى ،أو السنة الراتبة، وادرج فيها نية تحية المسجد ،أو صلاة الإستخارة ،اجزأته الركعتين عن ذلك كله .

- وكذلك الأمر فى الصيام ،فإن صيام الإثنين ،ويوم عرفه، ويوم عاشوراء ،كلها أيام مقصودة لذاتها ،فلا تداخل فيها النيات .

- بينما صيام الست من شوال، المقصود منها صيام ستة أيام من أى أيام الشهر، فإن صام الإثنين والخميس ونوى بهما صيام السنه، وصيام يومين من الأيام الست، اجزأه ذلك عن كليهما .

- أما إن كانت العبادة ليست من جنس واحد، فلا بأس بتعدد النيات فيها ،كمن يتصدق على قريبه اليتيم الفقير فينوى بذلك الصدقة ،وصلة الرحم، وكفالة اليتيم، فله كل ما نوى بإذن الله ،والله تعالى أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 321 ))

 

* السؤال:- هل يجوز الدعاء وسؤال الله حاجات الدنيا فى سجود صلاة الفرض؟ وبعد الصلاة الإبراهيمية لصلاة الفرض؟ لأن البعض يقول: لا يجوز سؤال حاجات الدنيا فى صلاة الفرض ؟

 

- الجواب:- يجوز الدعاء فى الصلاة بما شاء من أمر الدنيا والآخرة مالم يكن إثما، سواء فى السجود ،أو فى آخر الصلاة بعد التشهد ،وسواء كان ذلك فى صلاة الفرض أو فى صلاة النافلة. وهذا ما ذهب إليه جمهور العلماء خلافاً لأبي حنيفة وغيره ،ممن منع الدعاء فى الصلاة إلا بألفاظ القرآن أو المأثور.

- والأدلة من السنة على جواز الدعاء فى الصلاة بأمور الدنيا كثيرة منها:-

- قول النبي صلى الله عليه وسلم (أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد فأكثروا فيه من الدعاء). فأمر النبي صلى الله عليه وسلم بالدعاء لم يخص دعاء دون دعاء .

- وثبت أيضاً أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (إذا تشهد أحدكم فليتعوذ من أربع، ثم قال : ثم ليدع، ثم ليدعو ما بدا له). وفى رواية (ثم ليتخير من المسألة ما شاء). وهذا أيضاً عام فى إباحة الدعاء، مما هو فى القرآن ومما ليس فى القرأن .

- وصح أنه صلى الله عليه وسلم كان يدعو بعد التشهد (اللهم إنى أعوذ بك من المغرم والمأثم). "والمغرم" هو الدين وهو من أمور الدنيا .

- وثبت عنه صلى الله عليه وسلم أنه قنت فى الصلاة فدعا لقوم ،ودعا على قوم .

- وقال عبد الله بن عمر رضى الله عنهما (إنى لأدعو فى صلاتى، حتى بشعير حمارى، وملح بيتى) والله تعالى أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 322 ))

 

* السؤال:- هل يجوز أن نقول "سيدنا" محمد صلى الله عليه وسلم فى الصلاه وخارج الصلاه ؟

 

- الجواب:- لا شك ولا ريب بأن النبي محمد صلى الله عليه وسلم ،هو سيد الخلق ،كما روى مسلم فى الصحيح ،من حديث أبى هريرة رضى الله عنه قال (قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أنا سيد ولد آدم يوم القيامه) . وفى رواية الترمذي من حديث أبى سعيد (أنا سيد ولد آدم يوم القيامة ،ولا فخر)

- ومحبة النبي صلى الله عليه وسلم شرط فى صحة إسلام العبد، فهو فداه أبي وأمى، أحب إلينا من أنفسنا، وآبائنا وأمهاتنا ،وذرياتنا.

- ومن عظم قدره على الله تعالى، أن جعل الشهادة له بالرسالة ،والنبوة ،ركن الإسلام ،الذى من لم يأتي به أو شك فيه لم يشم رائحة الإسلام .

- ومقتضى هذه المحبه له صلى الله عليه وسلم، اتباعه كما قال سبحانه وتعالى: (قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّه فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمْ) .

- وبالنسبة للسؤال المذكور عن زيادة لفظة "السياده" أو لفظة "سيدنا" فى الصلاه: فإن صيغ التشهد، والصلوات ،قد وردت عن جمع من الصحابه ،كابن مسعود، وابن عباس، وغيرهم ،رضى الله عنهم جميعا، ولم يرد فى شيء منها زيادة لفظه "سيدنا" فيها ،ولا ورد عن أحد من الصحابه، أو التابعين ،أو من بعدهم ،من أئمة المذاهب الأربعة، زيادة هذه اللفظة، أو ذكرها، فينبغى الوقوف عند ما وقف عنده القوم ،والأئمة ،وعدم إضافة صيغ لم ترد.

- وقد حكى الشيخ العلامة الدمشقي جمال الدين القاسمى -رحمه الله تعالى- فى كتابه "الفضل المبين فى شرح الأربعين" أن الحافظ بن حجر العسقلاني -رحمه الله- سُئِلَ عن هذه المسألة فكان من جوابه :- (إتباع الألفاظ المأثورة أرجح، ولا يقال لعله ترك ذلك تواضعا منه صلى الله عليه وسلم، كما لم يكن يقول عند ذكره نفسه "صلى الله عليه وسلم" وأمته مندوبة إلى أن تقول ذلك -أى الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم- كل ما ذكر، لأنَّا نقول: لو كان ذلك راجحاً ،لجاء عن الصحابة، ثم عن التابعين، ولم نقف فى شىء من الآثار عن أحد من الصحابه، ولا التابعين، أنه قال ذلك ،مع كثرة ما ورد عنهم من ذلك . هذا الإمام الشافعى -أعلى الله درجته- وهو من أكثر الناس تعظيما للنبي صلى الله عليه وسلم قال فى خطبة كتابه الذى هو عمدة أهل مذهبه : "اللهم صلِّ على محمد") انتهى كلام الحافظ بن حجر رحمه الله تعالى .

- وأنبه إلى أن الحديث المشهور فى ذلك، (لا تسودونى فى الصلاه) حديث لا أصل له ،كما قرر ذلك الحافظ السخاوى -رحمه الله- فى "المقاصد الحسنه". والعجلونى فى "كشف الخفاء"

- وأما تسيده صلى الله عليه وسلم، أو ذكر لفظة السياده فى خارج الصلاه، فالأمر فى ذلك أيسر إن شاء الله، والله تعالى أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 323 ))

 

* السؤال:- هل إرضاع الطفل للمرأة الجُنُب حرام ؟

 

- الجواب:- لا بأس للمرأة أن ترضع طفلها وهى جُنُب ،فإن الجنابة لا تنجسها، قال عليه الصلاة والسلام (إن المسلم لا ينجس) متفق عليه. والله تعالى أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 324 ))

 

* السؤال:- هل يجوز للحائض قراءة القرآن ؟

 

- الجواب:- اختلف أهل العلم -رحمهم الله- فى قراءة الحائض للقرآن، فكرهت طائفة أن تقرأ القرآن وهى حائض ،وروى ذلك عن عمر، وعلى ،والحسن، وإبراهيم النخعى، والزهرى ،وقتادة .

- ورخص بعضهم فى قراءة الحائض للقرآن ،وممن روى عنهم ذلك، عبد الله بن عباس، وعكرمة، وابن المسيب .

- والراجح جواز قراءة القرآن للحائض لأمور :-

- أولا : لأن الحيض مما تعم به البلوى، ومع ذلك لم يرد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه نهى الحائض عن قراءة القرآن، بينما ثبت نهيها عن الصلاة والصيام .

- ثانيا : لأن العبادات مبناها على التوقيف، والقياس فيها ضعيف، والأصل الترغيب فى قراءة القرآن ،ولا ننتقل عن هذا الأصل إلا بدليل صريح يمنع المرأة من التعبد لله بقراءة القرآن، فإذا لم يرد النص، بقينا على البراءة الأصلية ،وهو الجواز ،والله تعالى أعلم .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 325 ))

 

* السؤال:- هل يجوز للمرأة الاقتداء بالرجل فى صلاة الفرض؟

 

- الجواب:- لا حرج على المرأة أن تقتدى بالرجل فى الصلاه، ولو كان أجنبي عنها، ولم يكن معها نساء، مالم تترتب على ذلك خلوه.

- والدليل هو : عموم مشروعية الجماعه، والترغيب فيها من غير تفصيل.

- فقد روى مسلم فى صحيحه من حديث أنس -رضى الله عنه- قال: (قمت إلى حصير لنا قد اسود من طول ما لبس، فنضحته بماء، فقام عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم ،وصففت أنا واليتيم وراءه، والعجوز من ورائنا)

- والسنة إذا صلى الرجل إماما بالمرأة، ولو كانت واحده، أن تكون المرأة خلفه، هذا والله تعالى أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 326 ))

 

* السؤال:- هل يجوز للمرأة أن تؤم زوجها المريض فى الصلاه ؟

 

- الجواب:- لا يجوز أن تؤم المرأة الرجل، سواء كان كبيرا ،أو صغيرا ،أو مريضا، أو صحيحا معافى .

- قال بن قدامه فى المغنى : (وأما المرأة، فلا يصح أن يأتم بها الرجال بحال، فى فرض، ولا نافلة ،فى قول عامة الفقهاء) والله تعالى أعلم .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 327 ))

 

* السؤال:- هل يجوز للمرأة أن تؤم النساء فى الصلاة ؟

 

- الجواب:- يجوز للمرأة أن تؤم النساء فى الصلاة ،وتقف وسطهن .

- فعن عطاء، عن عائشة رضى الله عنها وأرضاها (أنها كانت تؤذن ،وتقيم، وتؤم النساء، وتكون وسطهن) رواه البيهقي والحاكم .

- لكن الأفضل ،الذى يفهم من عموم النصوص، أن تصلى المرأة مفردة، والله أعلم .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 328 ))

 

* السؤال:- عندما أصلى تتعلق بي ابنتى الصغيره، فأحملها وأنا فى الصلاه، فهل هذا جائز ؟

 

- الجواب:- روى البخاري ومسلم عن أبي قتادة الأنصاري -رضى الله عنه- أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يصلى ،وهو حامل أمامة بنت زينب ،بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال أبو العاص بن الربيع : فإذا سجد وضعها وإذا قام حملها .

- فلا بأس للأم أن تحمل الصبيه فى الصلاة، فتحملها أثناء القيام ،وتضعها أثناء السجود، والله تعالى أعلم .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 329 ))

 

* السؤال:- هل يجوز للمرأة أن تصلى أمام رجل غريب بلباسها الشرعي؟

 

- الجواب:- نقول وبالله التوفيق : لا بأس أن تصلي المرأة أمام الرجال الأجانب، إن كانت ملتزمة بالحجاب الشرعى الذى يغطى بدنها كاملا.

- واستحب جماعة من الفقهاء أن تضم المرأة بعضها إلى بعض، وألا تجافى بين مرفقيها، لما رواه أبو داوود فى المراسيل عن يزيد بن أبى حبيب (أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم مر على امرأتين تصليان فقال "اذا سجدتما فضما بعض اللحم الى الأرض، فان المرأة ليست فى ذلك كالرجل") وهذا الحديث مرسل ضعيف.

- وعن بكير بن عبد الله الأشج عن ابن عباس أنه سئل عن صلاة المرأة فقال: "تجتمع وتحتفز".

- وروى استحباب أن تضم المرأة نفسها، وأن لا تظهر رفع يديها، وأن تلصق بطنها بفخذها، عن جماعة من التابعين، كعطاء بن أبي رباح وإبراهيم النخعي ،والحسن البصري ،ومجاهد بن جبر، وغيرهم رحمهم الله.

- قال الإمام الشافعى رضى الله عنه (وأحب للمرأة فى السجود أن تضم بعضها إلى بعض ،وتلصق بطنها بفخذيها، وتسجد كأستر ما يكون لها ،وهكذا أحب لها فى الركوع ،والجلوس ،وجميع الصلاه، أن تكون فيها كأستر ما يكون لها)

- وكذا أنبه إلى أمرين :-

- الأول هو: أن الفقهاء عند كلامهم عن أحكام صلاة المرأة يذكرون أنه يباح لها كشف الوجه والكفين، وهذا حينما تصلى المرأة مستترة عن الرجال فى بيتها، أو فى حضرة النساء ،أما إن صلت بحضرة الرجال، فتغطى كامل بدنها لزاما.

- والأمر الثانى: أن المرأة تسر القراءة إذا كانت تصلى صلاة جهرية بحضرة الرجال، وبالله التوفيق .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 330 ))

 

* السؤال:- هل يجوز لمرأة فى بيتها أن تقتدى بإمام المسجد الذى تسمع صوته عبر مكبرات الصوت ؟

 

- الجواب:- لا يجوز للمرأة أن تقتدى بالإمام الذى يصلى فى الجامع، اعتمادا على صوته، لعدم إتصال الصفوف، أما إن كانت الصفوف متصلة إلى بيتها، فلا بأس حينئذ بالإقتداء بالإمام والحالة هذه.

- أما إن كان بين بيتها وبين المسجد جدار، أو طريق، فلا يصح اقتدائها بالإمام .

- قال شيخ الإسلام بن تيميه رحمه الله (وأما إذا صفوا وبينهم وبين الصف الآخر طريق يمشى الناس فيه ،لم تصح صلاتهم فى أظهر قولى العلماء، وكذلك إذا كان بينهم وبين الصفوف حائط، بحيث لا يرون الصفوف)، والله تعالى أعلم .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 331 ))

 

* السؤال:- هل يشترط استقبال القبلة والوضوء لسجود الشكر، ولسجود التلاوة؟

 

- الجواب:- هذه المسألة من المسائل التى اختلف فيه أهل العلم، ومنشأ الخلاف هو: هل مجرد السجود يعتبر صلاه أم لا ؟

- فمن رآه صلاه يشترط فيه الطهاره، واستقبال القبله ،وستر العوره ،هذاوكل ما يشترط فى الصلاه ،ومن لم يره صلاة، لم يشترط فيه شيئا من ذلك .

- ومذهب جماهير العلماء، سلفا وخلفا، على أن حكم سجود التلاوة والشكر حكم الصلاه ،فذهبوا إلى حرمة سجود التلاوة، أو الشكر، وهو على غير طهارة.

- وقد ذهب بعض أهل العلم إلى عدم اشتراط الطهارة لسجود التلاوة، والشكر، وأنه يشرع للإنسان أن يسجد للتلاوة والشكر وهو على غير طهارة.

- قالوا: لأن السجود ليس بصلاه، بل هو عباده، وجنس العباده لا تشترط له الطهاره.

- واستدلوا بما أخرجه بن أبي شيبه بسنده عن سعيد بن جبير قال : (كان عبد الله بن عمر ينزل عن راحلته، فيُهريِق الماء ،ثم يركب فيقرأ السجده فيسجد ،وما توضأ)

- وهذا قول الإمامين الشعبي والبخاري ، حيث قال البخاري فى صحيحه باب "سجود المسلمين مع المشركين" : (والمشرك نجس ليس له وضوء ،وكان بن عمر رضى الله عنهما يسجد على غير وضوء)

- ثم ساق البخاري -رحمه الله- حديث بن عباس -رضى الله عنهما- أن النبي صلى الله عليه وسلم سجد بالنجم ،وسجد معه المسلمون، والمشركون ،والجن ،والإنس .

- وهذا قول الإمام بن حزم ،واختاره شيخ الإسلام بن تيميه -رحمه الله- وابن القيم، والشوكانى، وغيرهم ،وهذا هو الصحيح، والله أعلم .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 332 ))

 

* السؤال:- ما حكم الجهر بالأذكار بعد صلاة الفرض ؟

 

- الجواب:- يشرع الجهر بالذكر بعد أداء الفريضه، فقد ثبت فى الصحيحين عن بن عباس -رضى الله عنهما- أن رفع الصوت بالذكر حين ينصرف الناس من المكتوبه كان على عهد النبي صلى الله عليه وسلم ،قال : (وكنت أعلم اذا انصرفوا بذلك إذا سمعته).

- وفى الصحيحين أيضا، من حديث المغيرة بن شعبة قال : (سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إذا قضى الصلاة، لا إله إلا الله وحده لا شريك له ... إلى آخر الحديث).

- ولا يسمع المغيرة رضى الله عنه القول، إلا إذا جهر به النبي صلى الله عليه وسلم .

- وجاء فى صحيح مسلم ،أن بن عباس رضى الله عنهما قال: (كنت أعرف انقضاء صلاة رسول الله صلى الله عليه وسلم بالتكبير) .

- وقد قال بسنية الجهر بعد الصلاة المكتوبه، شيخ الإسلام بن تيميه ،وجماعة من السلف والخلف، لعموم حديث بن عباس وغيره .

- وقال الشيخ سليمان بن سحمان -رحمه الله- : (ثبت ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم من فعله ،وتقريره ،وكان الصحابة يفعلون ذلك على عهد النبي صلى الله عليه وسلم بعد تعليمهم إياه، ويقرهم على ذلك، فعلموه بتعلم الرسول صلى الله عليه وسلم إياهم ،وعملوا ،وأقرهم على ذلك العمل بعد العلم به، ولم ينكره عليهم) إنتهى كلامه رحمه الله .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 333 ))

 

* السؤال:- هل يشرع سجود السهو لصلاة النافلة ؟

 

- الجواب:- يشرع سجود السهو فى صلاة النافلة، كما يشرع فى الفريضه،إذ لا مخصص .

- لكن اختلف أهل العلم بين استحبابه ووجوبه ،والله أعلم .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 334 ))

 

* السؤال:- هل التيمم لفرض واحد أم يجوز أن يصلى به عدة فروض ؟

 

- الجواب:- جعل الله التيمم بدلا عن الوضوء عند عدم وجود الماء أو التضرر باستعماله ،قال الله تعالى : (وَإِنْ كُنْتُمْ جُنُباً فَاطَّهَّرُوا وَإِنْ كُنْتُمْ مَرْضى أَوْ عَلى سَفَرٍ أَوْ جاءَ أَحَدٌ مِنْكُمْ مِنَ الْغائِطِ أَوْ لامَسْتُمُ النِّساءَ فَلَمْ تَجِدُوا ماءً فَتَيَمَّمُوا صَعِيداً طَيِّباً فَامْسَحُوا بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُمْ مِنْهُ ما يُرِيدُ اللَّهُ لِيَجْعَلَ عَلَيْكُمْ مِنْ حَرَجٍ وَلكِنْ يُرِيدُ لِيُطَهِّرَكُمْ وَلِيُتِمَّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ )

- فسمى التيمم "طهاره"، والبدل له حكم المبدل ،فالتيمم رافع للحدث مؤقتا، فى أصح أقوال أهل العلم -رحمهم الله- إلى وجود الماء، أو التمكن من استعماله دون ضرر.

- وعليه : فمن تيمم لعدم وجود الماء ،أو لخوف الضرر من استعماله ،فإن حدثه قد ارتفع ،ويصلى بهذا التيمم ما شاء، وله أن يصلى به أكثر من فرض ،مادام أنه لم يحدث .

- فإن "التيمم" ينقضه ما ينقض الوضوء، فإن وجد الماء، أو تمكن من استعماله دون ضرر، وجب عليه أن يتطهر به، ولا يعيد الصلوات التى صلاها بالتيمم، والله تعالى أعلم .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 335 ))

 

* السؤال:- زوجى مقعد، فإذا صليت معه جماعه وكان هو إماما لى يكون قاعدا، فهل أصلى واقفة ،أم أصلى قاعده ؟

 

- الجواب:- اختلف أهل العلم -رحمهم الله- فى الصلاة خلف المقعد الذى لا يرجى شفائه ،هل يجوز الصلاة خلفه ،أو لا ؟

- فذهب بعض أهل العلم إلى أنه لا يجوز تقديم المقعد للإمامه ،لأنه غير قادر على الإتيان بجملة من الأركان على وجه الدوام .

- وأما صلاة النبي صلى الله عليه وسلم قاعدا حين مرض، فإنه كان مرضا طارئا، ولم يكن مرضا مزمنا .

- وذهب بعض أهل العلم إلى جواز الصلاة خلف المقعد، واختلفوا إذا أمَّ المقعد الذى لا يرجى برؤه ،هل يصلى المأمومون خلفه قياما، أو قعودا ؟!

- والراجح والله أعلم أن المأموم إذا صلى خلف المقعد ،فإنه يصلى قائما . فقد صلى النبي صلى الله عليه وسلم فى مرض موته قاعدا، والصحابه خلفه قياما.

- وعلى العموم إن أرادت الأخت أن تصلى مع زوجها جماعة ،فإنها تصلى خلفه قائمة، والله تعالى أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 336 ))

 

* السؤال:- ولدت لى طفلة ثم ماتت، فقمت بدفنها دون الصلاة عليها ،جهلا منى، فماذا على أن أفعل الآن ،بعد مرور سنة على موتها ؟

 

- الجواب:- من حقوق المسلم على المسلمين الصلاة عليه إذا مات، والصلاة على الميت من فروض الكفايات .

- وعليه : فإن على والد هذه البنت أن يصلى عليها ،فيذهب إلى قبرها ويصلى عليها صلاة الجنازه.

- فقد ثبت فى الصحيحين، عن النبي صلى الله عليه وسلم ،أنه صلى على المرأة التى كانت تقمَّ المسجد عند قبرها ،بعد دفنها، والله تعالى أعلم .

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 337 ))

 

* السؤال:- أخ نسي صلاة العشاء، فلم يتذكرها إلا فى اليوم الثانى فى وقت صلاة الظهر، فهل يصليها ،أو يؤخرها إلى وقت العشاء ؟

 

- الجواب:- بادِئَ ذِي بَدْءٍ، لابد أن يحرص المسلم على أداء الصلوات المفروضات فى أوقاتها . فقد حذر الله سبحانه وتعالي من إخراج الصلاة عن وقتها، أيما تحذير، فقال سبحانه : ( فَوَيْلٌ لِلْمُصَلِّينَ * الَّذِينَ هُمْ عَنْ صَلاتِهِمْ سَاهُونَ) .

- قد روى عن بن عباس -رضى الله عنهما- وعن غيره أنه قال : (الذين يؤخرونها عن وقتها) أى الصلاة .

- فإذا حرص المسلم على أداء الصلاة فى وقتها ،فقد يحصل أن ينسى صلاة من الصلوات، كما حصل للأخ السائل ،ولكنه أمر نادر، وكفارة ذلك ،أن يصليها متى ذكرها من ليل أو نهار.

- ودليل ذلك ما أخرجها فى الصحيحين ،عن أنس بن مالك -رضى الله عنه وأرضاه- عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال : (من نسي صلاة فليصلها إذا ذكرها لا كفارة لها إلا ذلك، وَأَقِمِ الصَّلَاةَ لِذِكْرِي)

======================================
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: " كفر وإيمان وكبائر وعقيدة وحدود "   فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 17:22

#فتاوى_عبر_الأثير (( 1 ))

 

- السؤال:- الله سبحانه وتعالى يقول (ولا تقربوا الزنى) فهل تعتبر مقدمات الزنى من الكبائر ،ومن شروط التوبة رد الحقوق لأهلها فكيف يرد الزاني الحقوق لأهلها وهل يرفع الأمر للقاضي ويخبره بأنه زنى أم يتوب بينه وبين ربه ؟

- الجواب:- الزنى كبيرة من كبائر الذنوب أما مقدمات الزنى فمنها ما قد يكون من الكبائر ومنها ما يكون من الصغائر وأما بالنسبة لرد الحقوق إلى أهلها فإنما يجب رد الحقوق إلى أهلها إذا كانت من الأمور العينية كالأموال ونحوها أو كانت مما يمكن فيه القصاص كالضرب وكسر الأعضاء ونحو ذلك أما ما حرم لنوعه كالزنا ونحوه فإنه ليس فيه رد للحقوق وإنما عليه أن يتوب إلى الله عز وجل ويستغفره ويعزم على عدم العودة إلى هذا الذنب وأما بالنسبة إلى الإبلاغ عن نفسه فإن المنبغي على المسلم إذا وقع في ذنب يوجب حدا عليه أن يستتر بستر الله عز وجل وأن يتوب إلى الله عز وجل فقد قال صلى الله عليه وسلم (من أصاب من هذه القاذورات شيئا فليستتر بستر الله ) رواه الإمام مالك ،وقال الشافعي رحمه الله وروي أن أبا بكر في عهد النبي صلى الله عليه وسلم أمر رجلا أصاب حدا بالاستتار وأن عمر رضي الله عنه كذلك أمره بالاستتار فعليه أن يستر نفسه ويتوب إلى الله عز وجل ويستغفره مما اجترح واكتسب من الأثام ويبدأ صفحة جديدة مع الله عز وجل ،والله أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 2 ))

 

- السؤال:- أمي توفيت قبل أربع سنوات وكانت في جهل وبسبب الجهل الذي كنا نعيشه كانت تطوف بالقبور وتطلب من الموتى فهل يجوز لي الترحم عليها وهل تعتبر مشركة ؟

- الجواب:- إن الطواف للقبور طلبا للثواب من أهلها ودعاء الأموات وطلب الحاجات منهم كل هذا كفر وضلال ومنكر عظيم وهو من الشرك الأكبر والعياذ بالله الذي لا يعذر فيه صاحبه بالجهل فمن مات وهو يدعو الأموات ويستغيث بهم ويطلب منهم الحاجات ويطوف بقبورهم طلبا للشفاعة والثواب والنفع فقد مات كافرا لا يجوز الاستغفار له ولا الترحم عليه لقوله تعالى ( ما كان للنبي والذين أمنوا أن يستغفروا للمشركين ولو كانوا أولي قربى من بعد ما تبين لهم أنهم أصحاب الجحيم ) التوبة 113. والله أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 3 ))

 

- السؤال:- رجل طلق زوجته ثلاث مرات وبعدها أراد ان يرجعها فاستأجر رجلا ليتزوجها ويطلقها دون أن يمسها خلال يومين فما حكم هذا الفعل ؟

- الجواب:- هذا هو المحلل المعروف بالتيس المستعار الذي ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم لعنه وذلك في ما رواه ابن ماجه وغيره عن عقبة بن عامر قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( ألا أخبركم بالتيس المستعار ،قالوا: بلى يا رسول الله قال : المحلل ، لعن الله المحلل والمحلل له ) وعليه فلا يجوز ولا يصح أن يتجوز الرجل امرأة بنية تحليلها لزوجها فإذا طلق الرجل زوجته ثلاث طلقات متعددة فلا تحل للمطلق حتى تنكح زوجا غيره نكاحا فعليا تذوق فيه عسيلته ويذوق عسيلتها وقد أجمع أهل العلم على ذلك لقوله سبحانه وتعالى ( فإن طلقها فلا تحل له من بعد حتى تنكح زوجا غيره ) وللحديث المتفق عليه عن عائشة رضي الله عنها أن رفاعة القرضي طلق امرأته فبت طلاقها فتزوجت بعده عبد الرحمن بن عوف فجاءت لرسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت :إنها كانت عند رفاعة فطلقها ثلاث تطليقات فتزوجت بعده بعبد الرحمن بن الزبير وإنه والله ما معه إلا مثل هذه الهدبة وأخذت بهدبة من جلبابها قالت فتبسم رسول الله صلى الله عليه وسلم ضاحكا وقال لعلكي تريدين أن ترجعي إلى رفاعة لا حتى يذوق عسيلتكي وتذوقي عسيلته) والله أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 4 ))

 

- السؤال:- حكم من قال أبوس الله ؟

- الجواب:- قول بعض الناس أبوس الله أو أبوس ربك مما يجب التحذير منه وهو من القول الصريح في الكفر لأن البوس لا معنى له إلا التقبيل ولا ينظر إلى قصد السائل لأن اللفظ الصريح لا يؤول وهو مما اتفق عليه أهل العلم أن اللفظ الصراحة لا يقبل التأويل والذي يؤول مثل هذا يكون داعيا للناس إل الكفر والعياذ بالله والله أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 5 ))

 

- السؤال:- حكم من يكره المجاهدين ؟

- الجواب:- لماذا يكرههم ؟ - لا يتصور أن يكره مسلم أو مؤمن المجاهدين عامة من يكره المجاهدين ويبغضهم بسبب جهادهم لأعداء الله تعالى وبسبب إحيائهم لسنة أبي بكر الصديق رضي الله عنه والصحابة في قتال المرتدين وبسبب ما يترتب على جهادهم من تحكيم الشريعة وإقامة الدين وفرض الجزية والحجاب وهدم المزارات الشركية وما يترتب على جهادهم أيضا من تحقيق التوحيد الخالص والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر فإنه من المنافقين وإن صلى وصام وسبح في اليوم مئة مرة وزعم أنه مسلم لكن هنا يفرق بين من كان هذا حاله وبين من يكره بعض المجاهدين لا لجهادهم ولا لما يترتب عليه من رفع راية الإسلام وإنما لسوء خلق بعضهم مثلا أو لعداوة مع بعضهم نتجت بسبب سوء فهم أو سوء تصرف فهذا لا يعد من المنافقين فالأول كرهه كره ديني كره عام يخرج من الملة وهو ككره العلمانيين للحجاب والحدود مثلا وغير ذلك من شعائر الدين أما الثاني فهو كره طبيعي جبلي ويكون خاص ببعض المجاهدين لا كلهم ولا أغلبهم وقد ينتج عن هذا الكره وقوعه في معصية ، والله أعلم.

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 6 ))

 

- السؤال:- شخص في دار كفر محاربة أكره على صنع السلاح للمرتدين، فهل هو معذور بإكراهه ؟

- الجواب:- على المسلم أن يهاجر من دار الكفر إلى دار الإسلام فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم( أنا بريء من كل مسلم يقيم بين المشركين )ومن فرط في الهجرة إلى دار الإسلام ثم أكرهه المرتدون أو الكفار على مظاهرتهم ومعاونتهم في حرب المسلمين فإنه يكفر بذلك لأنه بتفريطه في الهجرة وبقائه بين أظهرهم تسبب في إكراه نفسه فلا يعذر بذلك قال الله تعالى ( إن الذين توفاهم الملائكة ظالمي أنفسم قالوا فيما كنتم قالوا كنا مستضعفين في الأرض قالوا ألم تكن أرض الله واسعة فتهاجروا فيها فأولئك مأواهم جهنم وساءت مصيرا )النساء 97 ، قال الشيخ سليمان بن عبدالله رحمه الله في كلامه عن هذه الأية فإن قال قائل هل كان الإكراه على الخروج عذرا للذين خرجوا مع المشركين وقتلوا يوم بدر قيل لا يكون عذرا لأنهم في أول الأمر لم يكونوا معذورين إذ أقامو مع الكفار فلا يعذرون بعد ذلك في الإكراه لأنهم السبب في ذلك حيث أقاموا معهم وتركوا الهجرة والله أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 7 ))

 

- السؤال:- شخص قال لمجاهد مستهزئاً، أنت تجاهد لتحصل على 72 جحشة - فما حكمه ؟

- الجواب:- الحور العين هن زوجات أهل الجنة وجعل للشهيد 72 زوجة من الحور العين إكراما له من الله وتسمية الحور العين التي وصفها الله عز وجل بالحسن والجمال بالجحشة وهي ولد الحمار سب صريح واستهزاء قبيح بالدين وعليه فصاحبه كافر مرتد يستتاب فإن تاب وإلا قتل والله أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 8 ))

 

- السؤال:- طالبات علم يتعلمن الدين ويقبلنه بما فيه كله إلا مسألة التعدد يرفضنها - فما حكمهن ؟

- الجواب:- إن تعدد الزوجات ليس بفكرة بل شعيرة من شعائر الدين جاءت نصا في كتاب الله تعالى وفعلها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وأجمع عليها علماء الإسلام سلفا وخلفا ثم إن المسلم عبد لله تعالى وليس بحر يقبل ما يشاء ويرفض ما يشاء قال الله تعالى(وما كان لمؤمن ولا مؤمنة إذا قضى الله ورسوله أمرا أن يكون لهم الخيرة من أمرهم ومن يعص الله ورسوله فقد ضل ضلالا مبينا ) الأحزاب 36 ،ومن حكمة الله تعالى أن فرض فرائض وشرع شرائع منها الصغير ومنها الكبير منها اليسير ومنها الصعب وكلها في مقدور ابن أدم ووسعه ومنها ما يختص بالرجال كالقتال وما فيه من مشقة وصعوبة ( كتب عليكم القتال وهو كره لكم ) ومنها ما يختص بالنساء كالحجاب وكذا تشريع تعدد الزوجات وهذه الشرائع ليمتحن الله بها عباده من يؤمن بها ويذعن لها ويستسلم ممن يأبى ويتمنع ويكابر ويراوغ ويجادل ويحاور من يقول كما قال المؤمنون سمعنا وأطعنا غفرانك ربنا وإليك المصير ومن يقول كما قال اليهود سمعنا وعصينا وهؤلاء النسوة المسؤول عنهن لسن بطالبات علم ولا هن من أهله وإن التصقن به وتمسحن فإن أولى سمات طلاب العلم وطالباته خشية الله تعالى والعمل بالعلم قال الله تعالى (إنما يخشى الله من عباده العلماء) قال في مرقات المفاتيح وفي الفتاوى رجل له أربع نسوة وألف جارية وأراد أن يشتري جارية أخرى فلامه رجل يُخاف عليه الكفر والله أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 9 ))

 

- السؤال:- عندي وساوس قهري في ذات الله فاعتقد اني كفرت فأجدد إسلامي وأغتسل فهل فعلي صحيح ؟

- الجواب:- روى مسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه قال :قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (يأتي الشيطان أحدكم فيقول من خلق كذا من خلق كذا حتى يقول له من خلق ربك فإذا بلغ ذلك فليستعذ بالله ولينتهي )وعنه رضي الله عنه قال :قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( لا يزال الناس يتساءلون حتى يقال هذا خلق الله الخلق فمن خلق الله فمن وجد من ذلك شيئا فليقل أمنت بالله ) وعنه رضي الله عنه قال :سمعت رسول الله الله صلى الله عليه وسلم يقول ( لا يزال الناس يتساءلون حتى يقال هذا الله خلق الخلق فمن خلق الله قال فإذا قالوا ذلك فقولوا الله أحد الله الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد ثم ليتفل عن يساره ثلاثا وليستعذ بالله من الشيطان الرجيم) وبناءا على هذه النصوص نوصي من ابتلي بالوسواس القهري في مثل هذه الأمور بعدة أشياء :-

1-أن يشغل نفسه وذهنه بأمور تخرجه عن التفكر بهذا الأمر فيشغل ذهنه بالتفكر في مخلوقات الله أو التأمل في مسائل الفقه أو التأمل في أمور البيت وغير ذلك حتى لا يتفكر في ذات الله سبحانه وتعالى فيقع في ما وقع فيه من الوسواس.

2-أن يبتعد عن الوحدة والانفراد لأن هذه الأفكار والوساوس غالبا ما تأتيه عند الوحدة والانفراد.

3-أن يكثر من الدعاء بأن يصرف الله سبحانه وتعالى عنو وساوس الشيطان.

4- أن يعمل بما جاء في الأحاديث فينتهي عن التفكر في الله ويصرف فكره إلى أمر أخر وينفث عن يساره ثلاثا ويستعيذ بالله من الشيطان الرجيم ويقول أمنت بالله ويقرأ سورة الإخلاص.

- فإذا فعل ذلك فإنه لا يجب عليه أن يغتسل ولا أن يجدد إسلامه فإن فعل هذا الأمر باستمرار قد يزيد في الوسواس فيجب تركه والله أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 10 ))

 

- السؤال:- كيف الجمع مع أحاديث عداوة الكفار وبين ما جاء في حديث بأن النبي صلى الله عليه وسلم توفي ودرعه مرهونة عند يهودي ؟

- الجواب: تقول الأخت أنه يجب علينا عدم التعامل معهم أي مع الكفار وهذه الجملة ليست على إطلاقها خاصة كما ورد في السؤال من بيان أن النبي صلى الله عليه وسلم كانت درعه مرهونة عند يهودي فكيف إذا ذكرت الأخت أنه يجب عدم التعامل معهم مطلقا فهذه الجملة ليست على إطلاقها

- معاداة الكفار فرض على كل مسلم والعداوة هي البراءة من الكفار وكرههم وأن يقطع معهم وشائك المحبة والمودة وكل الوسائل التي توصل لمحبتهم ولا شك أن شعب العداوة كثيرة منها عدم التشبه بهم ومنها عدم تعظيمهم وعدم تصديرهم في المجالس وعدم إفساح الطريق لهم وعدم الترحم عليهم وعدم مشاركتهم بأعيادهم وعدم مصاحبة الكافر واتخاذه صديقا ونحو ذلك من الشعب .

وهنا يكون السؤال الذي يسأله كثير من الإخوة هل نصرح بالعداوة ونجهر بها لكل الكفار؟ فنقول :-

- ثمة فرق بين وجود العداوة في القلب وبين الجهر بها والتصريح بها فلكل واحد منها حكم مختلف فأما وجود العداوة في القلب فهذا واجب على كل مسلم أن يعادي في قلبه كل كافر قال تعالى (لا تجد قوما يؤمنون بالله واليوم الأخر يوادون من حاد الله ورسوله ) أما التصريح بهذه العداوة والجهر بها فنقول :-

- إن إظهار العداوة لا تشمل جميع الكفار وهذا مثل المؤلفة قلوبهم أو مثل من يدعى إلى الإسلام ابتداءا وكذا مثل الكافر المسالم الذمي الذي لا يظهر العداوة للحق وأهله لكن مع وجوب وجود تلك العداوة في القلب لذلك فهؤلاء الكفار المسالمون الذميون ليس هناك ما يمنع من التعامل معهم من بيع وشراء وتجارة وما شابه ذلك ففي البخاري عن عائشة رضي الله عنها قالت توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم ودرعه مرهونة عند يهودي بثلاثين صاعا من شعير وكذا كان الصحابة رضي الله عنهم يشترون ويبيعون من الكفار فالأمر ليس فيه تعارض أو تناقض.

- أما الكفار المعاندون المصرون على كفرهم وكذا الكفار المحاربون فهؤلاء بلا شك يجب إظهار العداوة لهم والبراءة منهم وإبداؤها والجهر بها واعتزالهم واعتزال مجالسهم والله أعلم.

--------------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: " كفر وإيمان وكبائر وعقيدة وحدود "   فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 17:26

#فتاوى_عبر_الأثير (( 11 ))

 

- السؤال:- كيف سأفارق زوجي الكافر الذي لا يلتزم بصلواته وما هو مصير أولادي ؟

- الجواب:- عليها أن تنظر الأن في حال زوجها ولا تلتفت إلى ما مضى فإن تاب زوجها وأقام الصلاة فهم على نكاحهم الأول أما إن أصر الزوج على ترك الصلاة أو كان تركه للصلاة هو الغالب فإن الواجب عليها أن تفارقه هي وأولادها وترفع أمره إلى المحكمة الإسلامية فإن تاب واستقام رجعت إليه بنفس العقد وإن أصر يفسخ القاضي نكاحهما والأولاد لها لأن الكافر المرتد لا ولاية له على أولاده والله تعالى أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 12 ))

 

- السؤال:- ما الفرق بين الطاغوت المبدل حكم الله وبين الطاغوت الذي لا يحكم بما أنزل الله ؟

- الجواب:- ليس ثم كبير فرق فالحاكم بغير ما أنزل الله يشمل كل من حكم بغير شرع الله من رؤساء أو قضاة أو وزراء أو نحوهم أما الحاكم الجائر المغير لأحكام الله فيقصد به ابتداء من يشرع من دون الله وكذا فالحاكم بغير ما أنزل الله هو أيضا مغير لأحكام الله بإقراره لذلك التشريع الطاغوتي وتواطؤه عليه وحكمه به والله أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 13 ))

 

- السؤال:- ما حكم الاحتفال بعيد رأس السنة وهل هناك فرق إذا كان الاحتفال مع النصارى أو مع المسلمين فقط ؟

- الجواب:- ليس للمسلمين إلا عيد الفطر وعيد الأضحى كذا يوم الجمعة كما دلت السنة على ذلك وإضافة عيد والاحتفال به أو التبريك والتهنئة به إحداث وابتداع سواء كان مع المسلمين أو مع الكفار أما لو كان ذلك العيد من أعياد الكفار من نصارى أو يهود أو مجوس وأضرابهم فيتأكد تحريم المشاركة فيه بل حكم بعض العلماء على مرتكبه بالكفر والعياذ بالله قال الله تعالى في وصف المؤمنين ( والذين لا يشهدون الزور ) عن ابن عباس رضي الله عنهما أنه أعياد المشركين، قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه (لا تدخلوا على المشركين في كنائسهم يوم عيدهم فإن السخطة تنزل عليهم )وقال عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما (من بنى ببلاد الأعاجم فصنع نيروزهم ومهرجانهم وتشبه بهم حتى يموت وهو كذلك حشر معهم يوم القيامة) وقال الإمام مالك رحمه الله (فلا يعاونون على شيء من عيدهم لأن ذلك من تعظيم شركهم وعونهم على كفرهم وينبغي للسلاطين أن ينهوا المسلمين عن ذلك) وقال الإمام ابن القيم رحمه الله ( وأما التهنئة بشعائر الكفر المختصة به فحرام بالاتفاق مثل أن تهنئم بأعيادهم وصومهم فتقول عيد مبارك عليك أو تهنأ بهذا العيد ونحوه فهذا إن سلم قائله من الكفر فهو من المحرمات إلى أن قال بل ذلك أعظم إثما عند الله وأشد مقتا من التهنئة بشرب الخمر وقتل النفس و ارتكاب الفرج الحرام ونحوه وكثير ممن لاقدر للدين عنده يقع في ذلك ولا يدري قبح ما فعل فمن هنأ عبدا بمعصية أو بدعة أو كفر فقد تعرض لمقت الله وسخطه) انتهى كلامه رحمه الله

- وقال أبو حفص الحنفي رحمه الله (من أهدى فيه -أي في أعياد الكفار- بيضة إلى مشرك تعظيم لليوم فقد كفر بالله تعالى )والله المستعان

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 14 ))

 

- السؤال:- ما حكم التمائم التي تكون من القرآن ؟

- الجواب:- لقد اختلف السلف رحمهم الله في حكم التمائم من القرأن والصحيح أنها محرمة وذلك لوجوه ثلاثة :-

- الأول: عموم النهي ولا مخصص للعموم

- الثاني: سد الذرائع فإنه يفضي إلى تعليق ما ليس كذلك

- الثالث: أنه إذا علقه فلا بد أن يمتهنه

- وهو قول ابن مسعود وابن عباس رضي الله عنهم وجماعة من الصحابة والتابعين ورواية عن الإمام أحمد وبه جزم أكثر المتأخرين والله أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 15 ))

 

- السؤال:- ما حكم الحلف بغير الله ؟

- الجواب:- يقول النبي صلى الله عليه وسلم ( من كان حالفا فليحلف بالله أو ليصمت ) ويقول عليه الصلاة والسلام (من حلف بغير الله فقد كفر أو أشرك)رواه الترمذي.

- والحلف والقسم هو تأكيد أمر بذكر عظيم ولا يجوز للمسلم أن يحلف أو يقسم بغير الله لأنه لا أحد يستحق التعظيم والإجلال والتقديس إلا الله جل وعلا .

- والحالف بغير الله لا يخلو من حالتين :-

- الأولى: أن يعظم المحلوف به كتعظيمه لله أو أشد فهذا والعياذ بالله شرك أكبر وصاحبه كافر خارج من ملة الإسلام

- الثانية: أن لا يعظم المحلوف به كتعظيمه لله فهذا شرك أصغر ولقد علمنا رسول الله صلى الله عليه وسلم كفارة الحلف بغير الله وهو أن يقول لا إله إلا الله قال صلى الله عليه وسلم (من حلف منكم فقال في حلفه باللات فليقل لا إله إلا الله) متفق عليه والله أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 16 ))

 

- السؤال:- ما حكم الزوج الذي يلعن زوجته ويلعن أولاده ويلعن أشياء كثيرة ؟

- الجواب:- هذا الزوج بإكثاره من اللعن سيء الخلق سيء العشرة و عليه التوبة إلى الله تعالى وإلا لعن المسلم من كبائر الذنوب قال سلمة بن أكوع رضي الله عنه( كنا إذا رأينا الرجل يلعن أخاه رأينا أن قد أتى باباً من الكبائر) بل إن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن لعن الدابة ونهى عن لعن الديك فما بالك أخي بالمسلم الموحد المصلي وما بالك إذا كان قريبا وذا رحم يقول النبي صلى الله عليه وسلم فيما رواه البخاري ( لعن المؤمن كقتله ) ويقول صلى الله عليه وسلم ( ليس المؤمن بالطعان ولا اللعان ولا الفاحش ولا البذيء ) ويقول صلى الله عليه وسلم فيما رواه مسلم(إن اللعانين لا يكونوا شهداء ولا شفعاء يوم القيامة )وعليك بتذكيره ونصحه وأمره بتقوى الله عز وجل وذكر الأحاديث الدالة على تحريم لعن المسلم وأكثر من الدعاء له ومن الإلحاح على الله أن يصلح لسانه و أخلاقه وذكريه بأن من لعن شيئا ليس له بأهل رجعت عليه اللعنة كما جاء في الحديث والله أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 17 ))

 

- السؤال:- ما حكم العمل في سلك المحاماة ؟

- الجواب:- العمل في سلك المحاماة في المحاكم الوضعية الكفرية كفر صريح وردة ظاهرة لأنها متفرعة عن المحاكم الكغرية والمحامي يقرر في عمله ما ينص عليه الدستور الكفري ويلزم به ويرجع إليه ويصدر عنه ويحتج به وكل ذلك كفر وظلمات بعضها فوق بعض نسأل الله السلامة والعافية

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 18 ))

 

- السؤال:- ما حكم النساء الاتي يخلعن حجابهن بعد أن يذهبن إلى مناطق خارج سلطان الدولة الإسلامية ؟

- الجواب:- أولا ذهابهن من دار الإسلام إلى دار الكفر من غير عذر شرعي هو حرام وهن على خطر عظيم وأما خلعهن للنقاب هناك فهذه نتيجة لهذا السفر المحرم كما أن هؤلاء النسوة عافانا الله من حالهن لم يعظمن شرع الله حق التعظيم بل كانت خشيتهن من الحسبة أشد من خشيتهن من الله وهذا أمارة على عدم الإخلاص بل على النفاق ولقد عظم الله عز وجل من شأن الحجاب وجعل فيه طهارة للقلوب فقال سبحانه (وإذا سألتموهن متاعا فسألوهن من وراء حجاب ذلكم أطهر لقلوبكم وقلوبهن )

- وقد فرض الله تعالى على نساء النبي صلى الله عليه وسلم الحجاب فغيرهن من باب أولى ولا شك أن أولئك النسوة الراغبات عن دار الإسلام اللاهثات لدار الكفر الخالعات للحجاب الشرعي هن الفاسقات وهن على خطر عظيم فنعوذ بالله من حالهن ونسأل الله أن يهديهن

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 19 ))

 

- السؤال:- ما حكم شاتم النبي صلى الله عليه وسلم ؟

- الجواب:- من شتم النبي صلى الله عليه وسلم فحكمه القتل دون استتابة فإن كان مسلما قبل شتمه فهو مرتد بشتمه ردة مغلظة وإن كان ذمي أو معاهدا انتقضت ذمته وعهده ووجب قتله فإن كان في دار الكفر اغتيل وإن كان في دار الإسلام رفع أمره إلى القضاء قال الإمام محمد بن سحنون رحمه الله (أجمع العلماء على أن شاتم النبي صلى الله عليه وسلم كافر والوعيد جار عليه بعذاب الله له وحكمه عند الأمة القتل ومن شك في كفره وعذابه كفر )وقد بسط شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله الأدلة والأثار في ذلك كما في كتابه النفيس الصارم المسلول على شاتم الرسول صلى الله عليه وسلم والله المستعان

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 20 ))

 

- السؤال:- ما حكم لبس ألبسة فيها شعارات تحتوي على صليب النصارى ؟

- الجواب:- ذهب بعض أهل العلم إلى أن تعليق الصليب كفر صريح وذهب بعضهم إلى أنه كفر محتمل والذي يظهر إلى أن تعليق الصليب كفر صريح لأن الصليب وثن يجب إهانته وتعليقه تعظيم له كذا فإن الصليب طاغوت يجب الكفر به وتعليقه ينافي الكفر به زد على ذلك أن الصليب رمز لعقيدة النصارى في صلب عيسى عليه السلام وتكذيب للقرأن قال الله تعالى (وما قتلوه وما صلبوه ولكن شبه لهم ) فتعليق الصليب إقرار لتلك العقيدة الكفرية لذا فإن من لبس لباسا فيه صليب مع علمه أنه صليب وليس من التصاليب فقد كفر والعياذ بالله تعالى

--------------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: " كفر وإيمان وكبائر وعقيدة وحدود "   فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 17:41

#فتاوى_عبر_الأثير (( 21 ))

 

- السؤال:- حكم من ترك الصلاة تكاسلا ؟

- الجواب:- إن الراجح من أقوال العلماء في حكم من ترك الصلاة أنه يكفر بمجرد الترك سواءا تركها تكاسلا أو جحودا فأما من تركها تكاسلا فقد ارتكب مناطا واحدا من مناطات الكفر وأما من تركها جحودا فقد ارتكب مناطين من مناطات الكفر الترك والجحود وقد صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أخبار كثيرة في تعليق الكفر بمجرد الترك سواء اقترن بجحود أو لا فلو كان لا يكفر إلا الجاحد لنص عليه النبي صلى الله عليه وسلم وهو أفصح من نطق بالضاد قال صلى الله عليه وسلم (بين الرجل وبين الشرك والكفر ترك الصلاة)وقال(ليس بين العبد وبين الكفر إلا ترك الصلاة )وقال( بين الكفر والإيمان ترك الصلاة)وقال (العهد الذي بيننا وبينهم-أي الكفار - الصلاة فمن تركها فقد كفر) وقال (بين العبد وبين الكفر والإيمان الصلاة فمن تركها فقد أشرك)وقال ( من ترك الصلاة فقد كفر) والله المستعان

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 22 ))

 

- السؤال:- ما حكم من سب الذات الإلهية لغوا ؟

- الجواب:- أجمع العلماء رحمهم الله على أن من سب الله تعالى كفر سواء قال ذلك جادا أو هازلا قال ابن حزم رحمه الله وأما سب الله تعالى فما على ظهر الأرض مسلم يخالف في أنه كفر والله أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 23 ))

 

- السؤال:- ما حكم من قال آية (فشرد بهم من خلفهم) بعد قتله فأراً، وهو لا يعلم أنها آية ؟

- الجواب:- هذا فعل شنيع وقبيح ويخشى على فاعله اذ يحرم استعمال أيات القرأن في غير موضعها على سبيل المزاح والتندر فكلام الله وكلام رسوله صلى الله عليه وسلم يعظم ويوقر وهذا الواحب قال الله تعالى (ذلك ومن يعظم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب )الحج32 ويخشى على فاعل هذا أن يدخل في الاستهزاء ومعلوم حكم الاستهزاء في الشرع قال تعالى (ولئن سألتهم ليقولن إنما كنا نخوض ونلعب قل أبالله وأياته ورسوله كنتم تستهزئون لا تعتذروا قد كفرتم بعد إيمانكم )وأما كون هذا المسؤول عنه لا يعرفنها أية من كتاب الله فهذا أهون في حقه من أن يكون يعرف فقد يعذر بمانع الخطأ وفي كل الأحوال فليتب هذا الشخص ويستغفر ربه وعليه أن يتعلم مسائل التوحيد ونواقضه حتى لا يصدر منه كفر والله أعلم

-------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 24 ))

 

- السؤال:- ما حكم من يخرج من دار الإسلام إلى دار الكفر، وهل يختلف حكمه عن المسلم الذي في دار الكفر ولا يريد أن يهاجر لدار الإسلام ؟

- الجواب:- فعلهم هذا حرام وهو كبيرة بلا شك إذ بذلك يعرضون بأنفسهم لفتنة الشرك والانسلاخ من الدين هذا زيادة على ما يتضمنه خروجهم من دار الإسلام من تركهم للجهاد والركون إلى الدنيا وقد ثبت في ذلك كله الوعيد الشديد قال تعالى (إن الذين توفاهم الملائكة ظالمي أنفسهم قالوا فيم كنتم قالوا كنا مستضعفين في الأرض قالوا ألم تكن أرض الله واسعة فتهاجروا فيها فأولئك مأواهم جهنم وساءت مصيرا).

- قال القرطبي رحمه الله(الهجرة وهي الخروج من دار الحرب إلى دار الإسلام وكانت فرض في أيام النبي صلى الله عليه وسلم وهذه الهجرة باقية مفروضة إلى يوم القيامة فإن بقي في دار الحرب عصى ) انتهى كلامه.

- وقال الله سبحانه وتعالى في حق من ترك الجهاد الواجب (إلا تنفروا يعذبكم عذابا أليما ويستبدل قوما غيركم ولا تضروه شيئا والله على كل شيء قدير )

- ولا فرق في هذا بين أن يخرج من دار الإسلام إلى دار الكفر أو أن يكون في الأصل موجودا في دار الكفر فهذا الأخير أيضا يجب عليه الهجرة إلى دار الإسلام ويأثم بتركها إلا المستضعف الذي لا يقدر على الهجرة فهذا معفو عنه إلى أن تتيسر له الهجرة وعليه أن يسعى لأسبابها والله أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 25 ))

 

- السؤال:- ما كفارة من قذف سبيته أو قذفتها زوجة مالك السبية ؟

- الجواب:- لا خلاف بين الأمة في أن القذف محرم قطعا بل هو من الكبائر الموبقات ولا شك في أن القاذف الذي يقذف بلا بينة شرعية قد ارتكب إثما عظيما وكبيرة من الكبائر أما من ناحية الحد في الدنيا فإنه لاحد على قاذف العبد في الدنيا وهذا هو الصحيح وهذا شبه إجماع عند الأمة لكنه يستحق التعزير حسب ما يراه أو يجتهد فيه الإمام أو القاضي ويدل على ذلك ما جاء في صحيح مسلم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (من قذف مملوكه بالزنا يقام عليه الحد يوم القيامة إلا أن يكون كما قال ).

- قال المهلب رحمه الله أجمعوا على أن الحر إذا قذف عبدا لم يجب عليه الحد ودل هذا الحديث على ذلك لأنه لو وجب على السيد أن يجلد في قذف عبده في الدنيا لذكره كما ذكره في الأخرة والله أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 26 ))

 

- السؤال:- ما معنى التِولة ؟

- الجواب:- لقد جاء في السنن من حديث ابن مسعود مرفوعا (إن الرقى والتمائم والتِولة شرك )ووردت زيادة عند ابن حبان والحاكم تبين معنى التِولة حيث سئل ابن مسعود رضي الله عنه يا أبا عبد الرحمن هذه الرقى والتمائم قد عرفناها فما التِولة، قال شيء يصنعه النساء يتحببن إلى أزواجهن، قال الحافظ ابن حجر رحمه الله في معنى التِولة شيء كانت المرأة تجلب به محبة زوحها وهو ضرب من السحر والله أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 27 ))

 

- السؤال:- ما معنى الواصلة والمستوصلة، وهل فيهم حديث، وما حكم من تفعل ذلك ؟

- الجواب:- جاء في الصحيحين أن النبي صلى الله عليه وسلم قال (لعن الله الواصلة والمستوصلة ) وفيهما أيضا عن معاوية رضي الله عنه أنه قال وتناول قصة من شعر سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم ينهى عن مثل هذه ويقول(إنما هلكت بنو إسرائيل حين اتخذ هذه نساؤهم ) وعن معاوية أيضا قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ( أيما امرأة أدخلت في شعرها من شعر غيرها فإنما تدخله زورا )رواه أحمد وفي لفظ ( أيما امرأة زادت في شعرها شعرا ليس منه فإنه زور تزيد فيه ) رواه النسائي.

- وعن جابر رضي الله عنه كما عند مسلم زجر رسول الله صلى الله عليه وسلم المرأة أن تصل شعرها بشيء. والواصلة كما نص شراح الحديث هي التي تصل شعرها بغيره أو شعر غيرها والمستوصلة الموصول شعرها بأمرها فهذا لا يجوز بل عده غير واحد من العلماء كابن حجر الهيثمي من كبائر الذنوب كما في كتابه الزواجر عن اقتراف الكبائر حيث قال الكبيرة الثمانون الوصل وطلب عمله الكبيرة الحادية والثمانون ثم ساق الأدلة على ذلك وبالله التوكل

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 28 ))

 

- السؤال:- ما هو مقدار المال الذي تقطع فيه يد السارق ؟

- الجواب:- اختلف أهل العلم في المقدار الذي يوجب قطع اليد في السارق ونفي القطع عما هو دونه فذهب أبي حنيفة والثوري على أن القطع لا يكون إلا في عشرة دارهم فأكثر لا ما دونها.

- وذهب الحسن البصري وأهل الظاهر أنه يثبت القطع في القليل والكثير لظاهر قوله تعالى (والسارق والسارقة فاقطعوا أيديهما جزاء بما كسبا نكالا من الله )

وذهب جمهور العلماء من السلف والخلف على ان القطع لا يكون إلا في سرقة ربع دينار وهو الراجح لحديث عائشة رضي الله عنها عند البخاري ومسلم قالت كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقطع يد السارق في ربع دينار فصاعدا وربع الدينار يساوي غراما وربع الربع من الجرام وربع الربع من الجرام من الذهب الخالص والله أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 29 ))

 

- السؤال:- ما الذي يجب عليّ فعله بعد أن عقدت على امرأة ثم تبين لي أنها تصلي أوقاتاً وتترك أوقاتاً ؟

- الجواب:- أولا ينبغي على المسلم أن يختار الزوحة الصالحة لما جاء في الصحيحين عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال (تنكح المرأة لأربع لمالها ولحسبها وجمالها ولدينها فاظفر بذات الدين تربت يداك ) فحث النبي صلى الله عليه وسلم على ذات الدين كما في صحيح مسلم أيضا عن عبد الله بن عمرو أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( الدنيا متاع وخير متاعها المرأة الصالحة ) فالمرأة الصالحة سبب لإعفاف زوجها و حفضه لماله وأولاده وعرضه ولذا فينبغي على الخاطب اولا أن يتأكد من دين مخطوبته ثم بعد ذلك يمضي إن صح دينها واستقام وهنا يقول أخونا أنه بعد العقد اكتشف أنها تصلي بعض الأوقات وتترك بعض الأوقات وحقيقة لابد أن نتكلم هنا في ثلاث نقاط :-

- الأولى: أن الأدلة متظافرة على كفر تارك الصلاة كما في صحيح مسلم عن أبي سفيان قال سمعت جابر يقول سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول( إن بين الرجل وبين الشرك والكفر ترك الصلاة )وإن كان الرجل يصلي ولكنه يترك أحيانا أو يتكاسل فيترك بعض الصلوات أحيانا فهذا على الصحيح أنه لا يكفر إذ إنه لم يتولى عن هذه الفريضة وإنما وقع في ترك جزء العمل لا جنس العمل فهو لن يقع في الترك المطلق وأما إن كان غالب وقته ترك الصلاة أو صار يترك بحيث صار يصدق عليه أنه متول عن الصلاة فهذا بلا شك كافر كفر أكبر مع التنبيه أن بعض أهل العلم كانوا قد ذهبوا أن ترك صلاة واحدة هو كفر أكبر مخرج عن الملة.

- الثانية: أن هذا الأخ السائل عليه أن يتأكد من هذه الفتاة ويستفصل منها حول تركها لبعض الأوقات وهل هو من النوع المكفر أم من نوع ترك جزء العمل وهو غير المكفر

- الثالثة: إن كان تركها من باب ترك وقت أو وقتين أو يوم أو يومين مع أنها في الأعم الأغلب محافظة على الصلاة فهنا ننصح هذا الاخ السائل أن ينظر في الأمر جيدا فإن رأى أنها مطيعة تنقاد لما يطلبه منها وأنها من النوع الذي يتعظ ولا يعاند ولا يكابر فننصحه أن يختبرها وينظر فإن حافظت على الصلاة فليكمل معها على أن يأثرها على الحق ويتعاهدها بتعليمها شؤون دينها أما إن ظهر له أنها شديدة المراس وصاحبة جدال ومعاندة فننصحه أن يتركها ويبحث عن أفضل منها وسيجد بإذن الله فهو ما ترك إلا لله ونذكره أن الترك في البدايات أيسر من الترك في النهايات وأما إن كان أخونا لا يعرف حال تركها للصلاة هل هو من قبيل الترك المطلق أو التولي فالأولى أن يرفع الأمر للقضاء لأنه إن كان تركها من هذا القبيل فهي مرتدة والعقد هذا غير صحيح والله أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 30 ))

 

- السؤال:- ماذا يفعل من سمع مسبة الله ورسوله وهو في دار الكفر ؟

- الجواب:- الساب لله ورسوله يجب قتله واغتياله والفتك به ولا يجوز المن عليه ولا فداؤه بل هو كافر حلال الدم فإن كان مسلما يجب قتله بالإجماع لأنه مرتد أو زنديق والمرتد و الزنديق يتعين قتله سواء كان رجل أو امرأة وإن كان معاهدا فإنه يتعين قتله أيضا سواء كان رجل أو امرأة عند عامة الفقهاء من السلف ومن تبعهم فإن كان الساب في دار الكفر ولم يكن لك قدرة عليه أو خشية على نفسك فلا شيء عليك أما في حالة القدرة ومظنة النجاة فيجب قتله ودمه هدر أما إن كان الساب في دار الإسلام فالمكلف بإقامة الحد عليه هو الإمام فإن قتله أحد من الناس فدمه هدر لكن يعزر وتعزيره لأنه افتأت على الإمام لأنه الحدود يتولاها الإمام أو من ينوب عنه والله أعلم

--------------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: " كفر وإيمان وكبائر وعقيدة وحدود "   فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 17:44

#فتاوى_عبر_الأثير (( 31 ))

 

- السؤال:- مجاهد من مركز استتابة قال لمرتد قدم للمركز معلناً توبته (السلام على من اتبع الهدى ياكافر) هل تصرف الأخ صحيح؟

- الجواب:- أخطأ الأخ ونسأل الله تبارك وتعالى أن يغفر لنا وله ولا شك أن الالتحاق بجنود النظام النصيري الطاغوتي ردة ظاهرة لكن من جاء منهم تائبا قبل القدرة عليه قبلت توبته ومن عرف أنه جاء لإعلان توبته فلا يجوز تعييره بالكفر ولا رميه به وقد جاء تائبا وإنما الإعلان للتأكيد والإثبات وإبداء البراءة فلا يقال له يا كافر إذ لا يجوز أن يعير بذنب قد تاب منه ورجع عنه وهو المقصود بقوله تعالى ( ولا تنابزوا بالألقاب) ومن التنابز بالألقاب التعيير بالذنب الذي قد تاب منه فلا يقال لمن تاب من كفر يا كافر ولا لمن تاب من فسق يا فاسق والله أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 32 ))

 

- السؤال:- هل تجب زيارة الأرحام المؤيدين للطواغيت علما أنهم خارج أرض الخلافة ولا يحبون المجاهدين وفي حال كانوا داخل أرض الخلافة يبغضون المجاهدين ويتمنون عودة الطواغيت فهل تجب زيارتهم ؟

- الجواب:- من المعلوم أن نصرة الطواغيت أو تمني عودة الطاغوت أو تمني انتصاره ردة عن الدين وكذلك كره المجاهدين إذا كان بسبب جهادهم لأعداء الدين أو كان بسبب ما ترتب على جهادهم من تحكيم للشريعة وإقامة الدين وفرض الجزية والحجاب ومنع الدخان والمخدرات وهدم المزارات الشركية فإن هذا الكره مخرج من الملة يعد صاحبه من المنافقين وإن صلى وصام وزعم أنه مسلم والصحيح ان الرحم الكافرة لا تجب صلتها لقول النبي صلى الله عليه وسلم ( إن آل أبي ليس لي بأولياء إنما وليي الله وصالح المؤمنين ولكن لي رحم أبلها ببلالها) يعني أصلها بصلتها

قال القرطبي رحمه الله فائدة الحديث انقطاع الولاية في الدين بين المسلم والكافر ولو كان قريبا حميما وقال ابن بطال رحمه الله ( أوجب هذا الحديث الولاية بالدين ونفاها عن أهل رحمه إن لم يكونوا من أهل دينه فدل ذلك على أن النسب يحتاج إلى الولاية التي يقع بها المعافى بين المتناسبين وأن الأقارب إذا لم يكونوا على دين واحد لم يكن بينهم توارث ولا ولاية قال ويستفاد من هذا أن الرحم المأمور بصلتها والمتوعد على قطعها هي التي شرع لها ذلك فأما من أمر بقطعها من أجل الدين فيستثنى من ذلك ولا يلحق بالوعيد من قطعه لأنه قطع من أمر الله بقطعه لكن لو وصلوا بما يباح من أمر الدنيا لكان فضلا) إلى أخر كلامه رحمه الله

وعليه فلا يجب صلة من ناصر الطاغوت أو تمنى عودته ولو كان من أقرب الأقربين والله أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 33 ))

 

- السؤال:- هل ترك الجهاد كبيرة من الكبائر ؟

- الجواب:- ترك الجهاد في سبيل الله عند تعينه عده ابن حجر الهيثمي من الكبائر في كتابه الزواجر عن اقتراف الكبائر ويعد صاحبه من الفاسقين ويتعين الجهاد في حالات منها حالة دفع الصائل وهجوم العدو وكذلك في حالة الأمر من الإمام بالنفير قال الله تعالى ( يا أيها الذين امنوا ما لكم إذا قيل لكم انفروا في سبيل الله اثاقلتم إلى الأرض أرضيتم بالحياة الدنيا من الأخرة فما متاع الحياة الدنيا في الأخرة إلا قليل )

- ثم قال سبحانه ( إلا تنفروا يعذبكم عذابا أليما ويستبدل قوما غيركم ولا تضروه شيئا والله على كل شيء قدير )

- وروى أبو داود في سننه عن عبد الله بن عمر ضي الله عنهما قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ( إذا تبايعتم بالعينة ورضيتم بالزرع وتركتم الجهاد سلط الله عليكم ذلا لا ينزعه حتى ترجعوا إلى دينكم )

- وفي صحيح مسلم قال صلى الله عليه وسلم (من مات ولم يغز ولم يحدث به نفسه مات على شعبة من النفاق ) .. والله أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 34 ))

 

- السؤال:- هل تؤاخذ بدعائها على أولادها أثناء عصيانهم، وبقولها كرهت هذه العيشة، وزوجها لا يلتزم بصلاته ؟

- الجواب:- في هذا السؤال مسائل :-

- المسألة الأولى: بالنسبة للزوج غير الملتزم بالصلاة إن كات تركه للصلاة هو الغالب فعلى الأخت أن تنصحه وتأمره بأداء جميع الصلوات وعدم ترك صلاة واحدة فإن أبى وجب عليها أن تفارقه وترجع إلى بيت اهلها أو تهجره حتى يتوب إلى الله عز وجل فإن تاب وأقام الصلاة فبها ونعمت وإن أبى فإنه يجب عليها أن تفارقه أبدا حتى يتوب إلى الله عز وجل كما ينبغي لها أن تخبر الإخوة في الحسبة عن أمر زوجها حتى تأطره على أداء الصلوات كما أمر الله عز وجل.

- المسألة الثانية: الدعاء على الأولاد العاقين الأولى للوالدين أن يدعوا لأولادهم لا على أولادهم فيدعوا لهم بالهداية والاستقامة فإن دعوة الوالدين مستجابة سواء كانت لأولادهم أو عليهم يقول النبي صلى الله عليه وسلم ( لا تدعوا على أنفسكم ولا تدعوا على أولادكم لا توافقوا من الله ساعة يسأل فيها عطاء فيستجيب لكم ) رواه مسلم.

- المسألة الثالثة: قول الأخت أنها لا تريد هذه العيشة هذا الكلام فيه نوع من السخط والجزع وهو سوء أدب مع الله عز وجل فإن الواجب على المسلم أن يصبر على مر قضاء الله عز وجل و يرضى بما قضاه الله عز وجل وقدره له ولا ينفي ذلك أخذه بالأسباب ككثرة الدعاء والسعي إلى ما فيه صلاحه وأن يدعو الله عز وجل أن يصلح أحواله كما ينبغي لمن أصيب بمصيبة أو كان في عيشة ضنكى عليه أن ينظر إلى من هو أشد منه لقول النبي صلى الله عليه وسلم ( لا تنظروا إلى من هو فوقكم وانظروا إلى من هو أسفل منكم فهو أجدر أن لا تزدروا نعمة الله عليكم ) فإن الإنسان إذا نظر إلى من هو أسوء منه حالا شكر الله عز وحل على ما هو عليه والله أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 35 ))

 

- السؤال:-  هل حقاً إذا فر الثيب الزاني أثناء قيام حد الرجم عليه يترك فلا يلاحق للإجهاز عليه ؟

- الجواب:- من ثبت عليه الزنا وكان محصنا فإن حده الرجم وإذا أقيم عليه الحد ففر أثناء رجمه فإنه يلحق ويرجم حتى يموت وذلك كفارة له بإذن الله روى أحمد عن خزيمة بن ثابت رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( من أصاب ذنبا أقيم عليه حد ذلك الذنب فهو كفارته ).

- أما إن كان الحد أقيم عليه باعترافه ففر وتراجع عن إقراره فقد اختلف العلماء رحمهم الله هل يترك ويقبل رجوعه عن الإقرار أم يثبت في حقه الحد ولا بد من استيفاءه ذهب الجمهور إلى سقوط الحد عنه بالرجوع عن الإقرار وذهب جماعة من أهل العلم إلى وجوب استيفاءه ولا يسقط بالرجوع عن الإقرار خاصة إذا رجع أثناء إقامة الحد عليه وهذا هو الراجح والله أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 36 ))

 

- السؤال:- هل للساحر توبة ؟

- الجواب:- الساحر إن تاب بينه وبين الله عز وجل قبل أن يقدر عليه ولم يعلم به فالتوبة مقبولة إن شاء الله فإن الله عز وحل يقبل توبة التائب إذا تاب أما إن علم بحاله وقبض عليه فإنه يجب عليه ان يتوب وتوبته تنفعه عند الله عز وحل أما بالنسبة للحكم الدنيوي فلا بد من قتله فإن كثيرا من السحرة لا يستطيعون أن يكملوا توبتهم بأذية الجن لذلك ربما وقع كثير منهم في الكذب وربما تاب ثم عاد ولا يخفى أن السحر فيه ضرر عظيم بالمسلمين وربما كان سببا في إخراج كثير من المسلمين من الدين وعليه فإنه إن تاب بينه وبين الله عز وحل فالله عز وحل يقبل توبة التائب إذا تاب أما بالنسبة لحكم الله عز وجل فيه في الدنيا فإنه يجب قتله وقد أمر عمر رضي الله عنه بقتل كل ساحر وساحرة كما رواه أبو داود والله أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 37 ))

 

- السؤال:- هل يجوز الدعاء للوالدين المتوفيين على الكفر ؟

- الجواب:- لا يجوز الدعاء لكافر بعد موته حتى ولو كان من أقرب الأقربين وقد نهى الله عز وجل نبيه صلى الله عليه وسلم والمؤمنين عن الاستغفار للمشركين فقال تعالى ( ما كان للنبي والذين أمنوا أن يستغفروا للمشركين ولو كانوا أولي قربى من بعد ما تبين لهم أنهم أصحاب الجحيم )التوبة 113 .. والله أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 38 ))

 

- السؤال:- هل يجوز تكفير المعين ؟

- الجواب:- من اتفق على كفره أو ردته بوقوع الإجماع على كفره او ردته فيجوز بل يجب تكفيره كاليهود والنصارى والعلمانيين وكالروافض والنصيرية والدروز والإسماعيلية وكذلك من ارتكب كفرا ظاهرا لا خلاف فيه كمن قصد سب الله تعالى أو سب رسوله صلى الله عليه وسلم او توجه بالعبادة لغير الله او كهؤلاء الطواغيت المحاربين لدين الله تعالى المتحاكمين لغير شرعه كبشار والسيسي وآل سعود وغيرهم فهؤلاء يجوز للعامة إطلاق لفظ الكفر والردة عليهم بل يجب كما ذكرنا والأدلة كثيرة منها قول الله تعالى ( قل يا أيها الكافرون ) ومنها ما ورد في قصة المتحاورين في سورة الكهف حيث قال (أكفرت بالذي خلقك من تراب ثم من نطفة ثم سواك رجلا )

- أما من اشتبه كفره من اهل القبلة أو وقع في أمر او كفر محتمل واشتبه هل له تأويل سائغ أم لا أو يوجد إكراه أم لا فهذا يحتاج إلى التثبت وعدم التسرع ويحتاج إلى طالب العلم المجتهد لينزل الحكم الشرعي عليه ذكر اهل العلم في ضوابط التكفير أمور منها ان يثبت الدليل على السبب المكفر والثاني أن يكون فعل الشخص لهذا السبب المكفر ظاهر لا احتمال فيه والثالث انتغاء الموانع من إكراه وتاويل وخطأ وجهل ولهذه الامور تفصيلات ليس هذا محل ذكرها والله أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 39 ))

 

- السؤال:- هل يجوز زيارة الأهل المقيمين في دار الكفر ؟

- الجواب:- لا يجوز السفر إلى دار الكفر التي تعلوها أحكام الكفار وإن كان ذلك لزيارة الأهل أو لغير ذلك من المبررات بل الواجب أن يهاجر الأهل إلى دار الإسلام التي تعلوها احكام الإسلام قال الله تعالى ( إن الذين توفاهم الملائكة ظالمي أنفسهم قالوا فيما كنتم قالوا كنا مستضعفين في الأرض قالوا ألم تكن أرض الله واسعة فتهاجروا فيها فأولئك مأواهم جهنم وساءت مصيرا )

- ظالمي أنفسهم اي بتركهم للهجرة وإقامتهم بين أظهر المشركين وتكثير سوادهم على المسلمين مع قدرتهم على الهجرة والتحول إلى دار الإسلام وقد أمر النبي صلى الله عليه وسلم بالهجرة في أحاديث كثيرة منها ما رواه الإمام الحاكم في المستدرك وغيره أن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( أمركم بخمس كلمات أمرني الله بهن الجماعة والسمع والطاعة والهجرة والجهاد في سبيل الله تعالى) ونهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الإقامة في دار الكفر في أحاديث كثيرة منها ما أخرجه الإمام ابو داود وغيره ان النبي صلى الله عليه وسلم وآله قال ( أنا بريء من كل مسلم يقيم بين أظهر المشركين ) فإن لم يهاجر الأهل إلى دار الإسلام فلا أقل أن يبادروا هم بالزيارة وليس العكس والله الموفق

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 40 ))

 

- السؤال:- هل يجوز زيارة الذميات الكافرات والإحسان إليهم ؟

- الجواب:- لا بأس بزيارة الذميين من اهل الكتاب والإحسان إليهم لقوله تعالى ( لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم أن تبروهم وتقسطوا إليهم إن الله يحب المقسطين )

- قال القرطبي رحمه الله في تفسير هذه الأية فهذه رخصة من الله تعالى لصلة الذين لم يعادوا المؤمنين ولم يقاتلوهم أنتهى كلامه رحمه الله

- وعليه فتجوز صلتهم والإحسان إليهم كإطعام جائعهم او كسوتهم لكن ننبه أن هناك فرق بين البر بهم والإحسان إليهم وبين مودتهم وموالاتهم فيجب أن لا يظهر من البر حب أو تعظيم لشعائر الكفر او لا يؤدي البر إلى تعظيم لشعائر الكفر.

- أما عن كشف الشعر أمام النساء الذميات فلا بأس به حيث لم يرد نص من كتاب او من سنة او قياس يوجب ذلك بل كانت النساء الكوافر من اليهوديات وغيرهن يدخلن على نساء النبي صلى الله عليه وسلم فلم يكن يحتجبن ولا أمرن بالحجاب منهن والله تعالى أعلم

------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: " كفر وإيمان وكبائر وعقيدة وحدود "   فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 17:46

#فتاوى_عبر_الأثير (( 41 ))

 

- السؤال:- هل يجوز لعن الطواغيت ؟

- الجواب:- لقد اختلف أهل العلم رحمهم الله في مسألة لعن المعين وخلاصة أقوالهم أنه إن قصد الدعاء او الزحر فلا بأس بلعن الطواغيت أو الكفار وأما إن قصد الحكم عليهم بمعنى انهم مطرودون من رحمة الله لأن اللعن هو الطرد فلا يجوز إلا في حق من مات على الكفر وبذا تعلم أن الصيغة الجائزة في لعن الطواغيت والكفار هي اللهم العن فلانا وفلانا او لعن الله فلانا من باب الدعاء أو الزجر أما قول الملعون فلان أو فلان الملعون فهذه الصيغة لا تجوز على حي لأنه قد يسلم وإنما الأعمال بالخواتيم عن أبي هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال (إن الرجل ليعمل الزمن الطويل بعمل أهل الجنة ثم يختم له عمله بعمل أهل النار وإن الرجل ليعمل الزمن الطويل بعمل أهل النار ثم يختم له عمله بعمل أهل الجنة ) متفق عليه

- أما من مات على الكفر فلا بأس بلعنه بهذه الصيغة وغيرها والله أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 42 ))

 

- السؤال:- هل يصح حديث المرأة التي جاءت للنبي صلى الله عليه وسلم تسأل عن حملها كيف تربيه فقال لقد تأخرت ؟

- الجواب:- هذا حديث موضوع مكذوب لا أصل له بل هو قصة يذكرها بعض الدعاة المعاصرين بين رجل وشيخ حيث أتاه بابن له عمره عامان فقال له كيف أربي هذا فقال الشيخ لقد تأخرت كان ينبغي عليك أن تربيه قبل ولادته باختيار أمه والله اعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 43 ))

 

- السؤال:- هل يعذر الشخص بالكفر حالة الاكراه وهل الاكراه بالتهديد أم التعذيب ؟

- الجواب:- إذا أكره شخص على الكفر تحت تهديد او تعذيب لا طاقة له به وهذا التهديد لا يستطيع دفعه وعجز عن الفرار ممن يهدده أو يعذبه وهذا الشخص يستطيع فعلا تنفيذ تهديده بقتل أو تعذيب فورا وحالا وأن يكون الإكراه يقينيا وليس ظنيا وكان الشخص المكره قلبه مطمئن بالإيمان فإنه يعذر إن شاء الله تعالى إن نطق بالكفر فقد أتى عمار بن ياسر إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وذكر له أن الكفار قد أكرهوه على قول كلمة الكفر فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم (كيف تجد قلبك ) قال مطمئن بالإيمان قال له رسول الله صلى الله عليه وسلم ( إن عادوا فعد ) أي إن عادوا إلى تعذيبك وإكراهك فعد إلى قولك ونطقك بما يريدون وفيه نزل قوله تعالى ( إلا من أكره وقلبه مطمئن بالإيمان ) والله أعلم

--------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 44 ))

 

- السؤال:- هل يكفر من لم ينكر المنكر بقلبه ؟

- الجواب:- نعم ليس بمؤمن من لم ينكر المنكر لا بيده ولا بلسانه ولا بقلبه فليس بمؤمن ففي الحديث الصحيح عن النبي صلى الله عليه وسلم ( من رأى منكم منكرا فليغيره بيده فمن لم يستطع فبلسانه فمن لم يستطع فبقلبه وذلك أضعف الإيمان )

- وفي الحديث الأخر الذي رواه مسلم (فمن جاهدهم بيده فهو مؤمن ومن جاهدهم بلسانه فهو مؤمن ومن جاهدهم بقلبه فهو مؤمن وليس وراء ذلك من الإيمان مثقال حبة من خردل ) .. فعلم أن القلب إذا لم يكن فيه كراهة ما يكرهه الله لم يكن فيه شيء من الإيمان ولا قدر حبة من خردل فإنكار القلب أخر حدود الإيمان والله أعلم

 ======================================
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: " منهيات ومباحات وبدع وآثام وحسنات "   فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 19:50

#فتاوى_عبر_الأثير (( 45 ))

 

- السؤال:- أخت تسأل ماحكم الأكل بالأنية المشعورة (أى المشروخه) مع العلم أن أنيتى كلها مشعورة والدين يسر ؟

- الجواب:- ورد النهي عن الشرب في الإناء المشعور أي المشروخ أو المشقوق في الحديث الذي أخرجه أحمد عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الشرب من فلمة القدح والمقصود موضع الشرخ أو الشق وهو نهي كراهة فعن ابن عباس وابن عمر رضي الله عنهما أنهما قالا يكره أن يشرب من فلمة القدح وأذن القدح قال الطحاوي رحمه الله في شرح معاني الأثار بعد أن ذكر حديث عن مجاهد قال ( كان يكره الشرب من فلمة القدح وعروة الكوز وقال هما مقعدا الشيطان ثم قال الطحاوي فلم يكن هذا النهي من رسول الله صلى الله عليه وسلم على طريق التحريم بل كان على طريق الإشفاق منه على أمته والرأفة بهم والنظر لهم وقد قال إنما نهى عن ذلك لأنه الموضع الذي يقصده الهوام فنهى عن ذلك خوف أذاها ) انتهى كلامه رحمه الله

وهذا لا يعني النهي عن استعمال الأواني والانتفاع بها إذا كانت مشروخة أو كسر جزء منها بل ورد العكس من ذلك بفعل النبي صلى الله عليه وسلم فيما رواه البخاري من حديث أنس بن مالك رضي الله عنه قال كان النبي صلى الله عليه وسلم عند بعض نسائه فأرسلت إحدى امهات المؤمنين بصحفة فيها طعام فضربت التي النبي عليه الصلاة والسلام في بيتها يد الخادم فسقطت الصحفة فانفلقت فجمع النبي صلى الله عليه وسلم فلق الصحفة ثم جعل يجمع فيها الطعام الذي كان في الصحفة ويقول غارت أمكم ثم حبس الخادم حتى أوتي بصحفة من عند التي هو في بيتها فدفع الصحفة الصحيحة إلى التي كسرت صحفتها وأمسك المكسورة في بيت التي كسرت فأكل منها صلى الله عليه وسلم وأصحابه ولم يأمر برميها أو نهى عن الأكل فيها أو الانتفاع بها وبناء على ما بينا من قبل فيجوز لك استعمال تلك الأواني والانتفاع بها سواء في أكل أو شرب والله أعلم

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 46 ))

 

- السؤال:- أخي أراد خطبة امرأة فطلب مني وصفها فهل يجوز ذلك ؟

- الجواب:- يحرم وصف المراة المرأة للرجال الأجانب من حيث الأصل لانه مناقض لمقصد الحجاب ولقد اخرج البخاري في صحيحه عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال : قال النبي صلى الله عليه وسلم ( لا تباشر المرأة المراة فتنعتها لزوجها كأنه ينظر إليها ) اما إن كان الرجل عازم على خطبة امرأة فيجوز لأخته ونحوها أن تصف المرأة المخطوبة له خاصة لأن وصف المرأة دون رؤيتها . ولما أجاز الشارع للخاطب رؤية مخطوبته فجواز وصفها له من باب اولى والله أعلم

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 47 ))

 

- السؤال:- إذا أردت الحصول على مصحف من المكتبة فما هي الصيغة التي أطلبه بها ؟

- الجواب:- لا حرج ان يقول المرء لصاحب المكتبة أشتري منك مصحف وإن كان السلف رحمهم الله اختلفوا في بيع المصحف فذهب بعضهم إلى الكراهية وذهب أخرون إلى الإباحة قال الإمام البيهقي رحمه الله وهذه كراهية تنزيه تعظيما للمصحف من أن يبتذل للبيع أو يجعل متجرا.

- وما روي عن ابن عباس اشتري المصحف ولا تبعه يدل على ذلك والله أعلم انتهى كلامه

وكذا هذا الإمام الشعبي رحمه الله من أئمة التابعين لما سأل عن بيع المصحف قال إنما يبتغى ثمن ورقه وأجر كتابه والله اعلم

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 48 ))

 

- السؤال:- أرابط في بوابة فأجد أحياناً أشياء مثل العطر والخاتم فهل يحق لي أخذها ؟

- الجواب:- للقط أحكام في الشريعة ومن أحكامها أنها إذا كانت شيئا تافها لا تتبعه همة أوساط الناس ولا يلتفت إليه ولا قيمة له كبيرة فإنه يجوز لملتقطه تملكه وتحديد اليسير من اللقطة يعرف بالعرف قال ابن قدامة ( ولا نعلم خلافا بين أهل العلم في إباحة أخذ اليسير والانتفاع به وقد روي ذلك عن عمر وعلي وابن عمر وعائشة وبه قال عطاء وجابر بن زيد وطاووس النخعي ومالك والشافعي وأصحاب الرأي) انتهى كلامه

- وأما إن كانت اللقطة شيئا ذا قيمة كالخاتم كما ذكر في السؤال فإن كان من الذهب فيجب تعريفها وننبه إلى أنه يجب إذا التقط المسلم لقطة أن ينوي تعريفها وإلا فلا يجوز له أخذها قال ابن قدامة ( إذا التقط لقطة عازم على تملكها بغير تعريف فقد فعل محرما ولا يحل له أخذها بهذه النية فإذا أخذها لزمه ضمانها سواء أتلفت بتفريط او غير تفريط ولا يملكها وإن عرفها لأنه أخذ مال غيره على وجه لا يجوز له أخذه فأشبع الغاصب ) انتهى كلامه

- ويكون تعريف اللقطة سنة هجرية كاملة بالإعلان عنها حيث يظن أن يتعرف عليها صاحبها كالمكان الذي ذكرت أنك وجدته فيه أو عند أبواب المساجد والأسواق القريبة ونحوها ويكون تلك الفترة وديعة وأمانة عند الملتقط فإذا مضت السنة ولم يأت صاحبها فلك تملكها والانتغاع بها وإن وجدت صاحبها ضمنت له قيمتها والله أعلم

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 49 ))

 

- السؤال:- اريد طلب العلم وحلمي بأن أكون داعية وأهلي يريدون مني العمل علماً أن أبي يتقاضى راتباً فهل بعصيانه أكون آثما ؟

- الجواب:- إن طلب العلم الشرعي من أفضل الطاعات وأجل القربات والأمة أحوج ما تكون إلى طلبة علم يتمسكون بالحق ويعملون به ويعلمون الناس دينهم ولا يخفى ان أكثر الذين ينتسبون إلى العلم قد خذلوا الجهاد والمجاهدين وركنوا إلى الدنيا وقعدوا في بلاد الكفر تحت حكم الطواغيت وقد عظمت فتنتهم بالتلبيس على الناس دينهم وتشويههم صورة المحاهدين وحاجة الأمة إلى طلبة العلم الصادقين الذين يبصرونها بالحق دون تلبيس أو تدليس حاجة ماسة تفرضها المرحلة التي نحن فيها وعليه فإنما من وجد نفسه مؤهلا لطلب العلم راغبا فيه وجب عليه طلب العلم لتكميل النقص وإتمام الواجب وما لا يتم الواجب إلا به فهو واجب وما دام ان الوالد له مرتب شهري وهو قادر على العمل والتكسب فلا يجوز له أن يمنع ابنه من طلب العلم وإفادة المسلمين فإن منعه والحالة هذه فلا يجب على الولد طاعته ولا يعتبر ذلك من العقوق إلا أننا ننصح الابن هنا إن كان يستطيع الجمع بين طلب العلم ومساعدة والده في طلب الرزق فهذا افضل وأولى ويجمع بين فضل طلب العلم و فضل بر الوالدين كما نوصيه أن يتلطف مع والديه ويقنعهم باللين والأدب مع الدعاء والتضرع إلى الله أن يشرح الله صدرهما للخير والله أعلم

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 50 ))

 

- السؤال:- استأجرنا بيتاً فوجدنا فيه سحراً، فكيف نتلفه ؟

- الجواب:- عليهم أن يقرؤوا عليه المعوذات وينفثوا عليه حين فتحه ثم يضعونه في ماء حتى يتفتت ثم يأخذوه ويحفرون شيئا يسيرا ويدفنوه فإن لم يحسنوا ذلك فليأخذوه إلى الحسبة وهم يقومون بهذا الأمر والله أعلم

---------------------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: " منهيات ومباحات وبدع وآثام وحسنات "   فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 19:52

#فتاوى_عبر_الأثير (( 51 ))

 

- السؤال:- إطالة السجود الأخير في كل صلاة، هل لها أصل في الدين أم أنها بدعة ؟

- الجواب:- لا شك أن من مواطن استجابة الدعاء السجود عن أبي هريرة رضي الله عنه قال عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد فأكثروا الدعاء ) رواه مسلم

- فيحرص المصلي على الدعاء بخيري الدنيا والأخرة في سجوده فإن فاته شيء فتذكره فلا بأس أن يدعو به في سجوده الأخير من صلاته اما ان يحدد السجود الأخير للدعاء دائما دون غيره او ان يجعل الإطالة في السجود الأخير ديدنه فلم يرد في ذلك شيء فيما نعلم والله أعلم

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 52 ))

 

- السؤال:- اعطي للفقراء من مال زوجي من دون علمه ، هل عملي صحيح ؟

- الجواب:- الأصل أنه لا يجوز للمرأة أن تتصرف في مال زوجها ولا تأخذ منه شيئا بغير إذنه والمرأة مؤتمنة على مال زوجها فلا يجوز لها أن تضيع الأمانة إلا إن كان الزوج يرضى بذلك وهي تعلم ذلك وتعلم أن زوجها يرضى بما تفعله فلا بأس بذلك إن شاء الله ولكن لا بد إن صرفت شيء من ماله أن تخبره فإن رضي فذاك وإن لم يرضى فلا يجوز لها أن تكرر ذلك والله أعلم

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 53 ))

 

- السؤال:- الأوراق التي يكتب عليها الدولة الإسلا مية هل يؤثم من رماها على الأرض ؟

- الجواب:- لا يأثم بذلك ولكن عدم امتهانها ورميها أولى والله أعلم

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 54 ))

 

- السؤال:- البعض لا يرغب بتكثير النسل خوفا من أنه قد لا يستطيع أن يوفر لهم متطلبات الحياه فهل خوفه مبرر ؟

- الجواب:- خوفه ليس مبرراً بل إن الشرع الحنيف حث على الزواج ونهى عن الرهبانية والتبتل ومن أعظم مقاصد الزواج طلب الولد .

- فعند أحمد بسند قوى ، عن أنس بن مالك (رضى الله عنه) قال: كان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يأمر بالباءه وينهى عن التبتل نهيا شديدا ويقول : (تزوجوا الودود الولود فإنى مكاثر بكم الأنبياء يوم القيامه ). وفى رواية؛ (فإنى مكاثر بكم الأمم يوم القيامه ) .

- قال المهلب: طلب الولد مندوب إليه لقوله عليه السلام : (إنى مكاثر بكم الأمم ).

- فترك طلب الولد مخافة ضيق الإنفاق أمر مذموم؛ بل إن طلب الولد سبب لسعة الرزق فإن الولد يأتى ومعه رزقه .

- وفى حديث بن مسعود ذكر النبى صلى الله عليه وآله وسلم أطوار تكون الجنين فى بطن أمه ثم قال: (ثم يبعث الله ملكاً فيؤمر بأربع كلمات ، ويقال له أكتب عمله ،ورزقه ، وأجله ، وشقيا أو سعيد، ثم ينفخ فيه الروح )

- قال تعالى ( وَلَا تَقْتُلُوا أَوْلَادَكُمْ خَشْيَةَ إِمْلَاقٍ ۖ نَّحْنُ نَرْزُقُهُمْ وَإِيَّاكُمْ ). فتأمل اخى السائل فى قوله (نحن نرزقكم وإياهم ).

- قال الإمام الطبرى رحمه الله: ولا تئدوا أولادكم فتقتلوهم من خشية الفقر على أنفسكم بنفقاتهم فإن الله هو رازقكم وإياهم، ليس عليكم رزقهم فتخافوا بحياتهم على أنفسكم العجز عن ارزاقهم واقواتهم وبالله التوفيق .

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 55 ))

 

- السؤال:- امرأه تسب أطفالها وتلعنهم هل يجوز ذلك ؟

- الجواب:- لا يجوز سب او لعن الأبناء، عن أنس رضى الله عنه قال : لم يكن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فاحشاً ولا لعاناً ولا سباباً كما رواه البخاري.

- وعند مسلم، عن أنس رضى الله عنه قال: (خدمت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عشر سنين والله ما قال لى أف قط ولا قال لى لشىء لما فعلت كذا وهلا فعلت كذا ) وهذا فى حق الخادم ففى حق الأبناء أولى .

- وباب تربية الأبناء والنشاً باب عظيم ،فيعلم الابن أولا، ثم يزجر ، ثم يضرب ضربا غير مبرح ، ويتجنب منه الوجه والمقاتل.

- وقد قيل: لاعب أبنك سبعة وأدبه سبعة وصاحبه سبعة ، وبالله التوفيق.

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 56 ))

 

- السؤال:- اخت تدخل إلى محل فيه رجال ،هل يستحسن أن تسلم على الموجودين أو لا ؟

- الجواب:- يجوز للمرأة أن تلقى السلام على الرجال عند أمن الفتنه وعدم خضوعها بالقول وعدم الخلوه.

- قال البخارى فى صحيحه ( باب تسليم الرجال على النساء، والنساء على الرجال ) ؛ قال الحافظ بن حجر : والمراد بجوازه أن يكون عند أمن الفتنه.

- لذا ذهب جمهور العلماء إلى جواز التسليم على العجائز دون الشابات لخوف الفتنه بهن وإنعدامها فى العجائز.

- قال النووى رحمه الله : وأما الأجنبي فإن كانت عجوزا لا تشتهى أستحب له السلام عليها وأستحب لها السلام عليه ومن سلم منهما لزم الآخر رد السلام عليه ،وإن كانت شابه او عجوزا تشتهى لم يسلم عليها الأجنبى ولم تسلم عليه ،ومن سلم منهما لم يستحق جوابا . انتهى كلامه رحمه الله هذا والله تعالى أعلم.

-----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 57 ))

 

- السؤال:- أخت تسأل عن حديثها مع ابن عمها فى تركيا عبر الواتس آب ،فهو يرسل لها ليطمئن عن أخبار الأهل فتجيبه ،وتبعث له كتب ومقالات دينيه بقصد الهدايه ، هل هذا جائز ؟

-الجواب:- لا يجوز للمرأة أن تخلو برجل أجنبى سواء كان قريبا كأبن العم وأبن الخال أو غيرهم ، والتواصل او الحديث عبر الشبكة العنكبوتيه فيه شبهة خلوة ،بل قد يكون فى بعض الأحيان أشد ضررا من الخلوة الحقيقية ، إذ هو دائم فى سائر الاوقات ليلا ونهارا ، وفى الحديث (تُعرض الفتن على القلوب كالحصير عوداً عودا ، فأى قلب أُشربها نُكتت فيه نكتة سوداء وأى قلب أنكرها نُكتت فيه نُكتة بيضاء حتى تصير على قلبين ،على أبيض مثل الصفا فلا تضره فتنه ما دامت السموات والأرض ،والأخر أسود مرباد كالكوز مجخياً ،لا يعرف معروفاً ولا ينكر منكراً إلا ما أُشرب من هواه ) كما رواه مسلم . فعلى الأخت ان تقطع هذا التواصل فإنه من خطوات الشيطان والله اعلم

-----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 58 ))

 

- السؤال:- أمرأه عندها اثنين من أبنائها ميتان فتريد وضع حجارة بيضاء على قبريهما لتميزيهما فهل هذا جائز ؟

- الجواب:- تعليم أو تمييز القبر بوضع حجراً أو خشبه عليه لا بأس به إن شاء الله ، وقد جاء فى سنن ابى داوود بسند حسن ( أن النبى صلى الله عليه وسلم وضع حجراً على قبر عثمان بن مظعون بعد دفنه ،وقال : اتعلم بها قبر أخى وادفن إليه من مات من أهله) ،قال الإمام أحمد رحمه الله لا بأس أن يعلم الرجل القبر علامة يعلم بها ، هذا والله تعالى أعلم .

-----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 59 ))

 

- السؤال:- امرأة كثيرة الحلف بالله وهى تصوم كفارة اليمين فكيف تتخلص من هذه العادة؟

- الجواب:- بسم الله، والحمد لله ،والصلاة والسلام على رسول الله ، أما بعد، فنقول وبالله التوفيق ،كثرة الحلف إن كان يقصد به ما اعتاده الناس وجرت به الألسنه من نحو قول : لا والله ، ونعم والله ،فلا شيء فيه ولا كفاره لأنه من اللغو . قد قالت عائشة _رضى الله عنها_ فى تفسير اللغو : (هو كقول الرجل لا والله )،نحو ، ولله لتأخذ ،لا والله لتأكل ، لا والله لتشرب ، أما إذا كان الحلف بالله المقصود به الأَيمان المؤكده التى تُعقد باليمين فهذا يترتب عليه أحكام اليمين ومنها الكفارة المعروفه ، قال الله تعالى لا يؤاخذكم الله باللغو فى أيمانكم ولكن يؤاخذكم بما عقدّتم الإيمان ) ، وأياً كان الحلف واليمين معقودة أم لا ،فإن الله ذم كثرة الحلف ، قال الله تعالى : ( ولا تجعلوا الله عرضة لأيمانكم ) ، وقال أيضا سبحانه (ولا تطع كل حلّاف مهين ) ، وكثرة الحلف دليل ضعف الإيمان ،وعدم توقيرٍ لإسم الله الذى يجب أن يُصان عن اللغو واللعب ، وعليه ننصح الأخت بتقوى الله وكثرة الإستغفار ، هذا والله تعالى أعلم .

-----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 60 ))

 

- السؤال:- أخت تقول: أنه كلما تقدم لها شخصا لخطبتها يحصل شىء ما ويذهب الخاطب وهى بهذه الحاله منذ ثلاثة عشر عاماً فما هى أيات الرقية الشرعية التى تقرأها ؟ وهل يصح أن تقراها على ماء وتشربه ؟

- الجواب:- بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ، أما بعد، فنقول وبالله التوفيق : لا بأس بقراءة أيات من القرأن على ماء وشربه فإنه نافع بإذن الله تعالى والقرآن كله رقية وشفاء ولا سيما سورة البقرة والمعوذات ، قال الله تعالى : ( ونُنزل من القرآن ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين ) ،قال ابن القيم _رحمه الله _ فى إغاثة اللهفان : والأظهر أن (من) هاهنا لبيان الجنس فالقرأن جميعه شفاء ورحمة للمؤمنين . أنتهى كلامه رحمه الله .

-----------------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: " منهيات ومباحات وبدع وآثام وحسنات "   فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 19:56

#فتاوى_عبر_الأثير (( 61 ))

 

- السؤال:- أختى تشكو لى من أم زوجها فهل تعتبر غيبه ؟

- الجواب:- إذا كنت ممن يمكنه إزالة المظلمه التى وقعت على أختك فشكت إليك لكى تزيل مظلمتها ، او تنصح أم زوجها، فلا بأس بذلك، ولا تعتبر غيبه بشرط ،أن تكون الشكوى بقدر الحاجه ، ولا تتكلم عليها فيما زاد على الشكوى .

- أما إن كنت لا تقدر على فعل شىء ،أو لا يمكنك نصحها فلا يجوز لها ان تذكرها بشىء تكرهه، إلا ان يكون لفظاً عام كأن تقول فلانة ظلمتنى، او تظلمنى فلا بأس بذلك لقوله تعالى : (لا يحب الله الجهر بالسوء إلا من ظلم) .

- قال القرطبى -رحمه الله- أى لكن من ظلم ، فله ان يقول ظلمنى فلان ،والله تعالى أعلم.

------------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 62 ))

 

- السؤال:- أمى توفيت وتركت مالاً فهل اذا تصدقت من هذا المال بنية ان يصل لها الثواب هل يصله ثوابه ؟

- الجواب:- إذا أوصت الأم بإخراج شىء من مالها قبل وفاتها وكان هذا الموصى به ثلث مالها، فأقل ،وجب على الورثه أن يخرجوا ما أوصت به قبل تقسيم الميراث .

- أما اذا لم توصى، وتركت مالا ،فقد ذهب بعض أهل العلم رحمهم الله إلى وجوب إخراج شىء من مالها صدقة عنها، ويكون بحسب ما يتفق ويتراضى عليه الورثه ، واستدلوا بما رواه البخارى ومسلم ان سعد بن عبادة -رضى الله عنه - قال للنبى صلى الله عليه وسلم : ( يا رسول ان أمى افترتت نفسها ولم توصى واظنها لو تكلمت تصدقت افلها أجرا ان تصدقت عنها قال نعم تصدق عن أمك ).

- وروى مسلم فى صحيحه ان رجلا قال: ( يا رسول الله إن ابى مات وترك مالاً ولم يوصى فهل يكفر عنه ان أتصدق عنه؟ قال نعم تصدق عن أبيك ).

- قال ابن حزم رحمه الله - فمن مات ولم يوصى ففرض أن يتصدق عنه بما يتيسر ولابد لأن فرض الوصية واجب، ولا حد في ذلك إلا ما رآه الورثه .

- وعليه فإنه ينبغي على الأخ السائل ان يخرج شىء من مال أمه صدقة عنها، ويكون المال المتصدق به ثلث مالها فأقل، لقوله صلى الله عليه وسلم لسعد بن أبى وقاص -رضى الله عنه - حين سأله عن الوصية بنصف ماله فقال: (لا، قال: فالثلث يا رسول الله؟ قال الثلث والثلث كثير) .

- ثم يقسم بقية المال على الورثه إلا إن تراضى الورثة جميعا على إخراج أكثر من ذلك جاز، والله تعالى أعلم .

------------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 63 ))

 

- السؤال:- زوجة شهيد ليس عندها أحد يعينها فهل لها رخصة فى النزول إلى السوق من جلب الحاجيات؟

- الجواب:-  الأصل فى شأن المرأة القرار فى البيت قال الله تعالى: (وقرن فى بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى ) - قال الإمام القرطبى -رحمه الله - معنى هذه الآيه الأمر بلزوم البيت .

- وإن كان الخطاب لنساء النبى صلى الله عليه وآله وسلم فقد دخل غيرهن فيه بالمعنى. هذا لو لم يرد دليل يخص جميع النساء ، كيف والشريعة طافحة بلزوم النساء بيوتهن ، والإنكفاف عن الخروج منها إلا لضرورة .

- اذاً فالخروج من البيت فى حق المرأه إنما يكون لضرورة ، أو حاجة من حوائج الدين او الدنيا، فتخرج بالضوابط الشرعية ،وتقصر خروجها فى ذلك حتى لا تكون خراجة ولاجة ،والله المستعان.

------------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 64 ))

 

- السؤال:- أنا وزوجتي على وشك الطلاق وهى حامل منذ أسبوع تقريبا فهل يجوز لنا إسقاط الحمل ؟

- الجواب:- لا يجوز إسقاط الجنين بمثل هذه الأعذار و الأسباب الواهيه، بل هو من أكبر الكبائر، إذ أنه من جنس قتل النفس بغير حق ،ولم يأتي وعيد فى كتاب الله على ذنب كما جاء فى القتل بغير حق والله المستعان .

------------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 65 ))

 

- السؤال:- أريد طلب العلم الشرعى وأهلى يمنعوننى من ذلك فهل يجوز لى عدم طاعتهم لأنه لا طاعة لمخلوق فى معصية الخالق ؟

- الجواب:- طلب العلم الشرعى وخاصة ما لا يستقيم دين العبد إلا به فرض على كل مسلم ، فعلى المسلم أن يطلب العلم الذى يستقيم به دينه ،ويعبد الله على بصيره ،ولا يجوز منعه مما فرض الله عليه ، ومن منعه والداه من ذلك فقد امراه بمعصية الله ولا طاعة لمخلوق فى معصية الخالق .

- كذلك إذا كان حاجة المسلمين تقتضى ان يطلب حملة من النساء العلم لرفع الجهل عن المسلمات ،وجب على من كانت مؤهلة لطلب العلم أن تطلبه لتحصيل هذه المصلحة الواجبه ،وما لا يتم الواجب إلا به فهو واجب. ولا يجوز لأهلها منعها وإن منعوها فلا طاعة لهم . بشرط أن تخرج الأخت متحجبة محتشمه ، أما إن رأى وليها منها نوع تفريط فى الحجاب ،او رابه أمرها فله أن يمنعها حين إذا، والله تعالى أعلم .

------------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 66 ))

 

- السؤال:- البعض عندما يرفع سماعة الهاتف ليرد على المكالمة يقول السلام عليكم والبعض يقول نعم فما هو الأصح ؟

- الجواب : الأصح أن يبدأ المتصل وهو الطالب بالسلام ،وأما المجيب على سماعة الهاتف فيشير إلى تلقى المكالمة بقوله نعم ،او نحوها من العبارات العربيه .

- ففى الصحيحين عن أبى هريرة رضى الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم (يسلم الراكب على الماشى والماشى على القاعد والقليل على الكثير ) . فالمتصل فى حكم الماشى ،والمجيب على سماعة الهاتف فى حكم القاعد .

- قال الإمام النووى رحمه الله: أما إذا ورد على قعود او قاعد ،فإن الوارد يبدأ بالسلام على كل حال سواء كان صغيراً او كبيراً قليلا او كثيراً ، والله أعلم .

------------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 67 ))

 

- السؤال:- من السبعة الذين يظلهم الله فى ظله ...رجل ذكر الله خاليا ففاضت عيناه.. تقول: أنا اذكر الله حتى تفيض عيناى من الحزن والأسى على ما أجد فى الحياه فهل أنا مشمولة بالحديث ؟

- الجواب:- المقصود من قول النبي صلى الله عليه وسلم (....ورجل ذكر الله خاليا ففاضت عيناه ...)

- أولا: يدخل فى هذا الفضل الرجال والنساء، وذكر الرجل هنا جاء للتغليب ،

وقد قال صلى الله عليه وسلم :(النساء شقائق الرجال)

- ثانيا: بين أهل العلم رحمهم الله كالقرطبى وأبن الملقن وغيرهما أن المقصود بفيض العين هنا عند ذكر الله ، هو البكاء من خشية الله ،او لمحبته والشوق إلى لقائه.

- فمن بكى حين استشعر غضب الله ، وسخطه ،وأليم عقابه، فقد دمعت عيناه من خشية الله .

- ومن بكى حين استشعر عظمة الله، وجلاله ،وكماله ،وفضله ،ورؤية المؤمنين له يوم القيامه ،فقد دمعت عيناه شوقا إلى الله تعالى.

- وأما حال الأخت السائله التى تبكى بسبب حزنها ،وآساها على ما تجده فى الحياه ،فإنه لا يدخل فى هذا الحديث ، لأنه ليس بكاء من خشية الله ،ولا شوقا إليه جل وعلا ،والله تعالى أعلم .

------------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 68 ))

 

- السؤال:- جارتنا تذهب للإحتفال بعيد الميلاد فهل يجب مقاطعتها من باب الولاء والبراء ؟

- الجواب:- لم توضح السائله عن نوع عيد الميلاد التى تذهب جارتها للمشاركة فيه. فإن كانت تقصد أنها تذهب وتحتفل بعيد الميلاد الذى يحتفل به النصارى، فإن ذلك منكر عظيم وهو مشتمل على الشرك والكفر، فإن ذهبت وشاركتهم فى ذلك فقد شاركتهم فى الكفر ،والرضى بالكفر كفر .

- أما إن قصدت عيد المولد النبوى الذى يحتفل به الصوفيه ونحوهم . فإن هذا الإحتفالات بدع منكره ،وفى الأعم الأغلب لا تخلو من الشرك بالله ،فلا يجوز الذهاب إليها ،والمشاركة فيها ومن ذهب إليها ،وكانت مشتملة على الشرك فإن المشارك معهم فى الشرك كافر مثلهم.

- أما إن كانت تذهب لعيد ميلاد صديقاتها ونحو ذلك ،فإن عيد الميلاد عموما من البدع والتشبه بالكفار، وهو منكر لا يجوز لمسلم أن يشارك فيه.

- وعلى العموم: فكل أعياد الميلاد بدع منكره ،وأكثرها لا تخلو من الشرك ،والمعاصى ،والمنكرات فيجب اجتنابها ،والبعد عنها ،ومن تشارك فيها يجب الإنكار عليها فإن استجابت فذاك وإلا ،وجب هجرها ،والله تعالى أعلم.

------------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 69 ))

 

- السؤال:- شخص أكل من مزرعة بغير إذن صاحبها فهل هذا حرام ؟ وماذا يتوجب عليه فعله إذا أراد أن يتوب من فعله ؟

- الجواب:- من مر ببستان، او مزرعة لغيره، وفيها ثمار وزروع ،فإن كان مضطراً اضطراراً يبيح الميته ،فله الأكل منها بقدر ما يرد جوعته بإتفاق أهل العلم ،ولا يجوز له حمل شىء منها ،وإن كان غير مضطر ،فقد اختلف أهل العلم فى جواز الأكل منه، والذى نميل إليه أنه إذا كان المار ذا حاجة فأكل منها ،ولم يحمل من الثمر او الزروع شيئا بثوبه ،أو نحوه ،فلا شىء عليه ،مما رواه أبو داوود وغيره بإسناد حسن عن عبد الله بن عمرو بن العاص رضى الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه سئل عن التمر المعلق فقال : (من أصاب بفيه منه ذى حاجه غير متخذ خبنه فلا شيء عليه ومن خرج بشىء منه فعليه غرامة مثليه والعقوبة) ((الخبنه ما يأخذه الرجل فى ثوبه))

- وهذا الحديث يدل على أن الضمان إنما يجب على من حمل من الثمر وخرج به ،لا من أكل منه لحاجة أو جوع ،هذا والله تعالى أعلم .

------------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 70 ))

 

- السؤال:- توفى أبى فى العشر الأواخر من رمضان فصورناه واحتفظنا بصوره فما حكم ذلك ؟

- الجواب:- الصور الفوتوغرافية التى تلتقط عن طريق الكاميرا مما أختلف فيه أهل العلم من المعاصرين ،فمنهم من منعها نظرا لعموم الأحاديث الواردة فى التصوير ،ومنها الحديث المتفق عليه (لا تدخل الملائكة بيت فيه كلب او صور) ومنهم من اجازها قائلا :إن إلتقاط الصورة بالآله او الفيديو ليس فيها مضاهاة لخلق الله، إنما هى من باب نقل صورة صورها الله عز وجل بواسطة هذه الآله ،فهى كالمرآة انطباع لا فعل للعبد فيه من حيث التصوير والمضاهاة، وإن كنا نرجح هذا القول ،لكن نقول فى صورة الميت خاصة ،ان الأولى له ان ينشغل أهله بالدعاء له، والصدقة عنه فإن ذلك هو الذى ينفعه، لا الاحتفاظ بصورته هذا مع أن الاحتفاظ بصورة الميت قد يؤدى إلى تعظيم صاحب الصوره، ثم إلى عبادته فى مراحل لاحقه، وإن كان بعد قرون أو زمن .

فنرى الابتعاد عن ذلك سداً لهذه الذريعه ،هذا والله تعالى أعلم.

------------------------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: " منهيات ومباحات وبدع وآثام وحسنات "   فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 19:59

#فتاوى_عبر_الأثير (( 71 ))

 

- سؤال:- ما حكم تعليق سور من القرآن على الجدران ؟

- الجواب:- لا حرج فى تعليق الآيات والأحاديث على الجدران ،إن قصد بها التذكير ،والفائدة، فى أصح قولى العلماء، فهى كالوعظ بالقول، إذ الكتابه أحد اللسانين كما قال أهل العلم ،وإن كان القول أبلغ وأثره فى النفس أوقع .. أما إن قصد بها الزينه ،أو إتقاء الجن فلا يجوز والله أعلم.

-----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 72 ))

 

- سؤال:- هل القول بجاه فلان فى الدعاء بدعه أو شرك ؟وهل الدعاء بجاه النبى صلى الله عليه وسلم جائز؟

- الجواب:- التوسل إلى الله تعالى بجاه نبى أو ولي بدعة منكره عند جمهور العلماء ليست من الشرك ،ولكنها من وسائل الشرك، والدعاء عبادة، والعبادة توقيفية لا يسار إليها إلا بدليل، وكل ما جاء فى التوسل بجاه الأنبياء، او الأولياء من أحاديث ،وآثار فهو ضعيف، او موضوع ، ويراجع فى ذلك قاعدة جليلة فى التوسل ، والوسيله ،وهو كتاب لشيخ الإسلام بن تيميه رحمه الله تعالى.

-----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 73 ))

 

- سؤال:- حكم شرب الماء واقفا؟

- الجواب:- قد ورد النهى عن النبى صلى الله عليه وسلم عن شرب الماء واقفا.

وفى الصحيح أن النبي صلى الله عليه وسلم زجر عن الشرب قائما. وثبت أيضا أن النبى صلى الله عليه وسلم شرب من زمزم وهو واقف ،وثبت عن على رضى الله عنه أنه شرب وهو واقف.

- ووفق العلماء بين الأمرين بأن النهى للكراهة التنزيهية ،وليس للتحريم ،وأن شرب النبى صلى الله عليه وسلم واقفا كان لبيان الجواز، فلا إشكال ولا تعارض بذلك بين الحديثين والله تعالى أعلم.

-----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 74 ))

 

- سؤال:- دعاء ختم القرآن هل هو بدعة أم سنه ؟

- الجواب:- لا حرج لمن ختم القرآن أن يجمع أهله وذويه بعد أن يختم القرآن ويدعو بما فيه من خير الدنيا والآخرة، دون أن يلتزم ذلك الدعاء المطبوع فى كثير من المصاحف، حيث لم يرد فى ذلك دعاء معينا مخصوص عن النبي صلى الله عليه وسلم ،ولا عن أصحابه وإنما يدعو بما يحفظه من الأدعية الواردة فى الكتاب ،أو السنة أو بما يرد على قلبه ولسانه من حوائج الدينا والآخرة.

- وقد ثبت عن أنس بن مالك رضى الله عنه أنه كان يجمع أهله اذا ختم القرآن فيدعو ويأمنون ،وقد تبعه فى ذلك جماعة من فقهاء التابعين منهم مجاهد بن جبر تلميذ بن عباس رضى الله عنه .

- وقال صالح بن أحمد بن حنبل كان أبى يختم من جمعة إلى جمعه فإذا ختم يدعو ونأمن وعليه فإن دعاء ختم القرآن فى غير الصلاه لا يعد من البدع ،لوروده عن السلف من الصحابة والتابعين والله تعالى أعلم.

-----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 75 ))

 

- سؤال:- ذهاب المرأه للدكان جائز حسب الضرورة فمن يقدر هذه الضروره المرأة أم زوجها ؟

- الجواب:- لا بأس للمرأة أن تخرج من بيتها للحاجه إذا أذن لها زوجها، كما يجوز لها أن تخرج لفعل الخير كحضور الجمعه و العيدين أو دروس العلم .

- وقد أمر النبى صلى الله عليه وسلم الأزواج أن يأذنوا لزوجاتهم فى الخروج لأجل الصلاة ونحوها من فعل الخير، قال صلى الله عليه وسلم ( إذا استأذنكم نسائكم للمساجد فأذنوا لهم ) .

- أما غير ذلك من الخروج للأسواق، ونحوها فينبغى للازواج ان يمنعوا نسائهم من كثرة الخروج إلى مواطن الفتن ،ولا تخرج المرأة إلا لشراء الحاجيات كالطعام أو اللباس ونحوه ،على أنه ينبغى للزوج أن يخرج مع أهله، أو يرسل معهن محرما حتى لا يقعن فيما حرم الله .

- فإن المرأة اذا خرجت من بيتها استشرفها الشيطان ،فيزينها للناظرين ، وينزغ فى قلبها، فتتكسر فى مشيتها ،أو تكشف عن وجهها، أو عينيها لتفتن الرجال.

- ونوصى الآباء والازواج أن يأمروا نسائهم بالقرار فى البيوت ،ولا يسمحوا لهن بالخروج إلا لحاجة ،ومع محرم وقانا الله وإياكم شر الفتن ما ظهر منها وما بطن .

-----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 76 ))

 

- السؤال:-  رجل كبير فى السن ولا يصلى ويدخن ويكذب كثيرا فما حكم جلوس زوجته معه مع العلم أنها كبيرة فى السن أيضا؟

- الجواب:- لا يجوز لتلك المرأة البقاء مع هذا الزوج، فتركه للصلاة كفر وردة عن دين الإسلام ،فيجب أن يفرق بينهما إذا لم يتب ،ويرجع إلى الإسلام ،ويحافظ على الصلاة، فإن أصر فلا يحل لها العيش معه ،حتى وإن كانت كبيرة فى السن فليس ذلك بعذر يحل حرام .والله تعالى أعلم .

-----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 77 ))

 

- السؤال:- رجل مقعد ولا يستطيع التحكم بالبول والغائط هل يجوز له التيمم او لابد له من الوضوء ؟

- الجواب:- إن وجد من يوضئه وليس ثم حرج ومشقه فالواجب فى حقه هو الوضوء لقوله تعالى (وتعاونوا على البر والتقوى) ويجب على من حوله أن يعينه على ذلك .

أما إن كان ثم حرج ومشقه فلا بأس بالتيمم قال الله تعالى (ما جعل عليكم فى الدين من حرج) ،وقال عز وجل (ما يريد الله ليجعل عليكم من حرج )، وقال سبحانه (لا يكلف الله نفسا إلا وسعها ). والوسع هو ما تسعه النفس فلا تضيق عنه ولا تعجز عنه.

- وإن كان به حدث دائم كسلس البول او تفلت الريح ونحو ذلك فإنه كما ذكر أهل العلم. يستنجى ويتوضأ لكل صلاه ،أو يتيمم إن عجز عن الوضوء، أو كان ثم حرج ومشقه ثم لا يضره ما نزل منه مالم يدخل وقت الصلاة الآخرى .

- يقاس ذلك على المستحاضة كما فى حديث فاطمة بنت أبى حبيش لما قالت: يا رسول الله إنى امرأة استحاض فلا أطهر افأدع الصلاه ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( لا ،إنما ذلك عرق وليس بحيض ،فإذا اقبلت حيضتك فدعى الصلاة ،وإذا أدبرت فأغسلى عنك الدم ،ثم صلى ثم توضأى لكل صلاة حتى يجيىء ذلك الوقت) هذا والله أعلم.

-----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 78 ))

 

- السؤال:- رجل يأخذ من لحيته ما زاد عن المشط الملاصق للوجه هل هذا جائز علماً أن لحيته دون القبضه ؟

- الجواب:- إن مما يحزن المسلم ان يرى ما آل إليه حال رجال المسلمين اليوم،

لا سيما إن هو قارنه بحال رجال السلف -رضوان الله عليهم- فهذا الأحنف بن قيس من الأعلام النبلاء ،كانت لا تنبت له لحيه فقال بعض أصحابه: وددنا أن نشترى للأحنف لحية ولو بعشرين ألفا . فلم يذكر حنفه ولا عوره وإنما حزن على كونه أمردا .

- وقال شريح القاضى وددت أن لى لحية ولو بعشرة آلاف درهم .. وأما اليوم فنجد كثيرا من الرجال يقصون لحاهم او يحلقونها بثلاثة أو أربعة دراهم فشتان شتان.

- إن حلق اللحية أو قصها دون القبضة مما تطابقت أقوال العلماء فى النص على تحريمه .

- قال الإمام القرطبى رحمه الله (لا يجوز حلق اللحيه ولا نتفها ولا قصها)

- وقال الكشميرى : وأما تقصير اللحيه بحيث تصير قصيرة من القبضه ،فغير جائز فى المذاهب الأربعة وبالله التوفيق.

-----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 79 ))

 

- سؤال :- رجل يذبح كل سنة أضحية لأبيه المتوفى هل عمله هذا صحيح؟

- الجواب:- السنة أن يضحى الرجل عنه وعن أهل بيته كما فعل النبي صلى الله عليه وسلم حيث كان يضحى بكبشين أحدهما عنه وعن آله والآخر عن أمته جميعا.

- فالأصل أن يضحى الرجل عنه وعن أهل بيته ثم لا حرج إن شاء أن يشرك والده المتوفى فى هذه الأضحيه .

- ومع ذلك نقول أنه اذا أراد أن يضحى عن والده استقلالاً فيجوز ذلك. لما روى البخارى عن أم المؤمنين عائشة رضى الله عنها - أن رجلاً قال للنبي صلى الله عليه وسلم : إن أمى افتلتت نفسها -اى ماتت فجأه - واظنها لو تكلمت تصدقت فهل لها أجر إن تصدقت عنها ؟قال نعم.

- وقد ذكر شيخ الإسلام بن تيميه -رحمه الله -أن الأعمال المالية تصل إلى الميت بالإجماع. ولا شك أن الأضحية من العبادات الماليه.

- قال شيخ الإسلام كما فى الفتاوي: (فلا نزاع بين علماء السنة والجماعة فى وصول ثواب العبادات المالية كالصدقة والعتق) ونص على الأضحية كما فى قوله :فصل ،(وتجوز التضحية عن الميت كما يجوز الحج عنه )، والله تعالى أعلم .

-----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 80 ))

 

- سؤال:- هناك من يصل كلاماً لإمرأة متزوجة بأنكى لو تركتى زوجك سأتزوجك أنا ويغريها بذلك مما يجعلها تطلب الخلع ويتزوجها هو فهل هذا جائز؟

- الجواب:- إذا كانت خطبة الرجل على خطبة أخيه غير جائزة فكيف بالتخبيب نحو ما ذكر السائل؟ يحرم ذلك. بل إن التخبيب من كبائر الذنوب والعياذ بالله.

- عن أبى هريرة رضى الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم (ليس منا من خبب امرأة على زوجها أو عبداً على سيده ) رواه أبو داوود.

- قال العظيم هابارى رحمه الله :-

* ليس منا : أى من اتباعنا-

* من خبب: أى خدع وافسد

* امرأة على زوجها : بأن يذكر مساوئ الزوج عند امرأته او محاسن أجنبي عندها ،والله المستعان .

-----------------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: " منهيات ومباحات وبدع وآثام وحسنات "   فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 20:03

#فتاوى_عبر_الأثير (( 81 ))

 

- السؤال:- رددت مع المؤذن ولما أنتهى قولت: ( لا إله إلا الله ابدا ،دائما لا إله إلا الله ) فأنكر على شخصاً بجانبى مخافة الوقوع فى البدعه، فهل إنكاره صحيح ؟

- الجواب:- إنكار الأخ على السائل فعله صحيح ،وذلك أن هذا الموطن من المواطن التى جاءت فيها أدعية وأذكار خاصة ،فتغيريها لا سيما مع المداومة على التغير، يصيرها بدعة محدثه .

- روى الإمام الترمذي :عن نافع أن رجلا عطس إلى جنب بن عمر (رضى الله عنهما ) فقال :الحمد لله والسلام على رسول الله، فقال ابن عمر : وأنا أقول الحمد لله والسلام على رسول الله وليس هكذا علمنا رسول الله (صلى الله عليه و آله سلم )....الحديث.

- وروى البيهقى وغيره بسند صحيح، عن سعيد بن المسيب: أنه رأى رجلا يصلى بعد طلوع الفجر أكثر من ركعتين، يكثر فيها الركوع ،والسجود، فنهاه، فقال : يا أبا محمد، يعذبنى الله على الصلاه ؟ قال : لا ، ولكن يعذبك على خلاف السنه .

- فلابد من لزوم السنه فى سائر عبادتنا، القلبية ،والقولية ،والفعلية ،كما وكيفا، وبالله التوفيق.

---------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 82 ))

 

- السؤال:- أخ يعيش فى بلاد الكفر ،وهو مطلوب ،والكفار لا يعلمون بوجوده فى بلدهم ،فحملت زوجته ،وإذا علم الكفار بحمل زوجته فسوف يعرفون بوجوده، فهل لزوجته ان تجهض حملها؟ علماً أن عمر الحمل شهر ونصف ؟

- الجواب:- أجمع العلماء على تحريم الإجهاض بعد نفخ الروح ،وقالوا إنه قتل للجنين، ونفخ الروح يكون بعد الأربعين يوما .

- قال بن كثير رحمه الله فى تفسير قوله تعالى (ولا يقتلن أولادهن ) قال :هذا يشمل قتله بعد وجوده ،كما كان أهل الجاهلية يقتلون أولادهم خشية الإملاق -يعنى الفقر- ويعم قتله وهو جنين كما يفعله بعض الجهلة من النساء، أنتهى كلامه.

- وقال ابن عابدين : لو كان الجنين حيا، ويخشى على حياة الأم من بقائه ،فإنه لا يجوز تقطيعه -يعنى إسقاطه - لأن موت الأم به موهوم ، فلا يجوز قتل آدمى لأمر موهوم ،انتهى كلامه.

- وعليه فلا يجوز للأخ المطلوب لدى سلطات الكفر ،إجهاض حمل زوجته، خاصة وأنه بعد الأربعين ،لأن ضرر قتل النفس أعظم من الضرر المتوقع فى السؤال ،ويمكنه البحث عن حيلة تمنع سلطات الكفر عنده من الوصول إليه، ومن يتق الله يجعل له مخرجا، والله تعالى أعلم .

---------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 83 ))

 

- السؤال:- رجل أصيب فى رأسه فدخل المشفى فى غيبوبه لمدة 10 أيام الآن أفاق فهل يقضى ما فاته من صلاة فى هذه الأيام؟

- الجواب:- ليس عليك قضاء ما فاتك من الصلوات أثناء الغيبوبة ،والإغماء ،مهما طالت المده ، لعدم تكليفك حينئذ حيث كنت غائبا عن الوعى، والإدراك .

- وقد اختلف أهل العلم رحمهم الله فيما إذا كانت مدة الإغماء قصيره ،وحدوها بثلاثة أيام ،فذهب بعضهم إلى أن عليه القضاء ،وذهب بعضهم إلى عدم القضاء، وهو الصحيح للعلة التى ذكرناها.

- روى مالك (رحمه الله) فى الموطء عن نافع؛ أن عبد الله بن عمر -رضى الله عنهما- أغمي عليه فذهب عقله فلم يقضى الصلاه.

- قال مالك : "وذلك فيما نرى والله أعلم ان الوقت ذهب فأما من أفاق وهو فى الوقت فإنه يصلى" - أى يصلى الصلاة التى لم يذهب وقتها -والله أعلم .

---------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 84 ))

 

- السؤال:- شاب تقدم لخطبة فتاه ،فسألنى أهل الفتاة عن الشاب ،وأنا أعرفه أنه ليس جيد ،وقد احترت بالجواب لأنى إن صدقت أكون سببا لإبطال الزواج ،وأكون قد أغتبت الشاب بذكر مساوءه ،وإن كذبت أكون غششت فماذا أفعل؟

- الجواب:- بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد ،فنقول وبالله التوفيق : قال صلى الله عليه وسلم (المستشار مؤتمن) ،وقال أيضا (إذا استنصح أحدكم أخاه فلينصح له ).

- ومن النصح والأمانة ذكرك لمساوىء الشخص الخاطىء ،ولا يعتبر ذلك من الغيبة المحرمة اذا قصدت به النصيحة والتحذير ، لا الإيذاء والتشويه .

- وقد أباح الشرع الغيبة لمصلحة شرعية فى بعض المواضع ،كالتظلم وطلب المشوره ،وفى صحيح مسلم أن فاطمة بنت قيس -رضى الله عنها - أتت النبى صلى الله عليه وسلم فأخبرته أن معاوية وأبو جهم رضى الله عنهما خطباها فقال لها صلى الله عليه وسلم ( أما أبو جهم فلا يضع عصاه عن عاتقه -يعنى ضراب للنساء كما فى رواية أخرى - وأما معاوية فصعلوك لا مال له -يعنى فقير - إنكحى أسامة بن زيد ) فذكر صلى الله عليه وسلم ما فيهما من عيب وأشار عليها بما يصلح لها ويصلحها.

- وسكوتك وعدم التصريح بما تعرفه عن هذا الشخص بعد أن أستنصحوك هو من الغش ،هذا والله تعالى أعلم .

---------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 85 ))

 

- سؤال:- ما هى أوقات الدعاء المستحابة؟

- الجواب:- هناك عدة أوقات وأوضاع وحالات ثبت فى السنه أنه يستجاب فيها الدعاء منها كـ : السجود، ودبر الصلوات المكتوبه -وهو على الراجح الدعاء فى آخر التشهد قبل السلام - وجوف الليل الآخر، وهو الثلث الأخير من الليل، وبين الآذان والإقامة ،ودعاء يوم عرفه، وآخر ساعه من يوم الجمعه ،والصائم عند فطره ،ودعوة الوالدين لأولادهما ، وكل ماسبق ذكره ثبت فى السنة الصحيحه ،والله تعالى أعلم .

---------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 86 ))

 

- السؤال:- هل يجوز لى الدعاء على المسلم لأنه ظلمنى وأقول : اللهم انتقم منه اللهم أجعل كيده فى نحره وغير ذلك ؟

- الجواب:- قال ابن عباس فيما رواه الطبري فى تفسيره وغيره قوله تعالى (لا يحب الله الجهر بالسوء من القول إلا من ظلم ) قال لا يحب الله أن يدعو أحد على أحد إلا أن يكون مظلوماً فإنه قد أرخص له أن يدعو على من ظلمه إلا من ظلم وإن صبر فهو خيرا له .إنتهى كلامه رحمه الله.

- وقال الحسن البصري : قد أرخص له أن يدعو على من ظلمه من غير أن يتعدى، والاعتداء له صور ،كأن يدعو عليه بالتخليد فى النار ،أو بالضلال، وعدم الهدايه ،ونحو ذلك.

- قال سعيد بن جبير : ( لا تدعو على المؤمن ،والمؤمنة بالشر، اللهم اخزه وألعنه ونحو ذلك ،فإن ذلك عدوان )

- وعليه فيجوز الدعاء بالصفة التى اوردها السائل ،وإن كان الأفضل ما ورد فى السنه ،فقد روى البخارى فى الأدب المفرد ،عن جابر رضى الله عنه قال :كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ( اللهم أصلح لى سمعى وبصرى واجعلهما الوارثين منى وانصرنى على من ظلمنى وأرنى منه ثأرى ).

- وفى حديث لابن عمر عند الترمذى مرفوعاً (وأجعل ثأرنا على من ظلمنا ،وانصرنا على من عادانا )،هذا والله تعالى أعلم .

-------------------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 87 ))

 

- السؤال:- هل يجوز دراسة كتب النظام التى لا علاقة لها بأمور الدين والعقيدة مثل الرياضيات ،والقراءة مثلا ؟

- الجواب : لا ندرى ماذا تقصد السائله بدراسة كتب النظام ؟ إن كانت تقصد بدراستها، هو الإلتحاق بمدارس النظام ،ودراساتها ،والإختبار فيها ،والحصول على شهادة فيها. فهو غير جائز .. وأما إذا قصدت قراءتها والإطلاع على ما فيها من فوائد دنيوية ،أو للثقافة والمعرفة ،فلا بأس بدراسة الرياضيات والكيمياء ،ونحوها.

- أما كتب القراءة فإذا كانت تحتوى على دروس فيها تمهيد لحزب البعث والاشتراكية ،والقومية ،والوطنية والأفكار الهدامة ،والمفسدة فى العقيدة ،وهذا هو الواقع ،فلا يجوز الإطلاع عليها فضلاً عن دراستها. وقد اغنانا الله عز وجل بأن وضعت الدولة مناهج دراسية شرعية ،وعلمية فيها الكفاية والغناء عن النظر فى تلك الكتب ،التى لا تخلو من محرمات ، ومفاسد لعقيدة المسلم ،هذا والله تعالى أعلم .

-------------------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 88 ))

 

- السؤال:- هل صحيح أن الحامل يستجاب دعائها ساعة الولاده ؟

- الجواب:- لا أعلم فى ذلك نصاً من الكتاب ،أو السنّة ،إلا أن الولادة إذا تعسرت فصاحبتها فى حالة إضطرار ،وقد قال الله تعالى (أمن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء ) ،فإذا دعت الله فى حال إضطرارها ،فالله تعالى يجيب دعاء المضطريين ، أما أن نقول أن حال الولاده هو من مواطن إجابة الدعاء فإن ذلك يحتاج إلى دليل ،ولا أعلم دليلاً على ذلك ،والله تعالى أعلم.

-------------------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 89 ))

 

- السؤال:- سمعت كثيراً عن أهمية النية ،وأثرها على العمل ،فكيف أحسن نيتى ؟ وكيف لى بمراجعتها ،وهى شىء فى القلب ؟

- الجواب:- النية أول أركان العمل ،وهى من أعمال القلوب ،والركن الثانى متابعة سنة النبي صلى الله عليه وسلم ،فعملٌ بلا نيه هو عملٌ ناقص غير مكتمل .قال الله تعالى :(ليبلوكم أيكم أحسن عملاً ) أى أخلصه ،وأصوبه.

- وكيفية إخلاص النية لله هو : أن تجعل قصدك من كل عبادة تقوم بها هو طلب رضوان الله عز وجل ،والطمع فيما عنده سبحانه ،أو الخشية منه جلّ فى علاه ،وعدم الإلتفات إلى أى مقصد أخر ،كرياء ،أو سمعه ،أو خوف من المخلوقين.

- وللمساعدة على التحقق من حسن النيه ،سؤال النفس لما فعلت هذا العمل ؟ فإن كان الجواب لأجل الله ،او طاعة لله أو لأجل رضا الله ،أو طمعاً فى عفوه ومغفرته ،أو خوفا من عذابه ،وعقابه ،أو فعلته توسلاً إلى الله أن ييسر لى أمراً من أمور الدنيا أو الآخرة ، فهى نية حسنة يثاب عليها صاحبها. ومراجعة النية يكون عن طريق، استحضار هذا القصد ،وهذا المعنى الذى ذكرناه ،ودفع كل ما سواه من المقاصد التى تكون فيها النية والقصد لغير الله تعالى ،هذا والله تعالى أعلم .

-------------------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 90 ))

 

- السؤال:- سمعنا بمن يستبشر بتقدم البى كى كى فما حكم ذلك ؟

- الجواب:- إن الاستبشار بظهور أو إنتصار الكفار على المسلمين ،وإن كانوا عصاة ،أو فساقاً ،كفراً أكبر مخرج من الملة ،فكيف بالأستبشار بظهورهم وأنتصارهم على خيار المسلمين ،وأتقاهم نعوذ بالله من الخذلان ،والبى كى كى أحقر ،وأذل من أن يتقدموا على جنود الدولة الإسلاميه ،وحاشا لله ،حاشا لله أن ينتصر الملحد على الموحد.

- زعمت بكيكة ان ستغلب ربها وليغلبنّ مغالب الغلاب ،وأما إن إنكسر جنود التوحيد فى واقعة أو معركة فذلك لحكم ربانيه والعاقبة لهم وإن رغمت أنوف ( إِنْ يَمْسَسْكُمْ قَرْحٌ فَقَدْ مَسَّ الْقَوْمَ قَرْحٌ مِثْلُهُ وَتِلْكَ الْأَيَّامُ نُداوِلُها بَيْنَ النَّاسِ وَلِيَعْلَمَ الله الَّذِينَ آمَنُوا وَيَتَّخِذَ مِنْكُمْ شُهَداءَ وَالله لا يُحِبُّ الظَّالِمِينَ * وَلِيُمَحِّصَ الله الَّذِينَ آمَنُوا وَيَمْحَقَ الْكافِرِينَ ) ، وبالله التوفيق .

-------------------------------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: " منهيات ومباحات وبدع وآثام وحسنات "   فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 20:07

#فتاوى_عبر_الأثير (( 91 ))

 

- السؤال:- هذا شاب هو جندى فى الدولة الإسلاميه وهو يريد خطبة فتاه ويعلم أن أهلها إن علموا أنه جندى رفضوه فهل له أن يوارى أو يكذب ؟

- الجواب:- أولا ليس له أن يكذب ،الكذب فى الاصل حرام ،ولكن لا مانع أن يورّى ،و يعرّض ،كما أننا نقول لهؤلاء الذين يمنعون من تزويج المجاهد نقول لهم : اتقوا الله اتقوا الله فى المسلمين، واتقوا الله فى اعراض المسلمين، فإن الموحد المجاهد هو الأحق بالإنكاح ،كما إن تعمد عدم إنكاح المجاهدين لأجل جهادهم ،لهو والله من الفتنه وهؤلاء من النفاق أقرب ،عافانا الله من سبيلهم ،والله أعلم .

-------------------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 92 ))

 

- السؤال:- عند اطفالى لعبة على شكل حصان ويخرج منها صوت حصان سؤالى هل يجوز لى إبقاء هذه الدميه بالبيت ؟

- الجواب:- لا بأس باللعب للأطفال لانها فى موضع إمتهان لا تعظيم. عن عائشة رضى الله عنها قالت : (قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم من غزوة تبوك أو خيبر، وفى سهوتها ستر ،فهبت ريح فكشفت ناحية الستر عن بنات لعائشة ،فقال :ما هذا يا عائشة ؟ قالت :بناتى ،ورأى بينهن فرس له جناحان من رقاع قال :وما هذا الذى أرى وسطهن؟ قالت :فرس ،قال :وما هذا الذى عليه ؟ قالت :جناحان ،قال :فرس له جناحان !قالت :أما سمعت أن لسليمان خيلاً له أجنحه ؟ قالت :فضحك النبى صلى الله عليه وسلم حتى رأيت نواجزه ) رواه أبو داوود والنسائى .

- قال القسطلانى رحمه الله : استدل بهذا الحديث على جواز أتخاذ اللعب من أجل لعب البنات بهن ،وخص ذلك من عموم النهى عن اتخاذ الصور ،وبه جزم القاضى عياض ونقله عن الجمهور أنهم أجاوزوا بيع اللعب للبنات ،وعليه فلا بأس بلعب الأطفال ، وحتى لو كان لها صوت ،ما لم تشتمل اللعب على محرم صريح ،كالمجسمات العاريه ،او التى تشتمل على موسيقى، فإنها تحرم لاشتمالها على محرم، والله تعالى أعلم.

-------------------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 93 ))

 

- السؤال:- يوجد فى السوق سواك مكتوب على علبته هدية الطبيعة لنا مكتوب على ظهر العلبه الطبيعة دائما تعطينا الأشياء المفيدة والنافعه فهل هذا الكلام جائز أم يجب منعه من السوق ؟

- الجواب:- من عقائد الملاحدة والطبائعيين الذين ينكرون وجود الله تعالى أن الطبيعة هى التى خلقت نفسها ويعبرون عن معتقدهم هذا بكثير من العبارات الكفريه كغضب الطبيعة عند حدوث الكوارث وإحسان الطبيعة عند حدوث الغيث والخير .

- روى البخارى ومسلم ،عن زيد بن خالد الجهني -رضى الله عنه- أنه قال: صلى لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم صلاة الصبح بالحديبيه ،على إثر سماء كانت من الليل ،فلما أنصرف النبي صلى الله عليه وسلم ،أقبل على الناس فقال : هل تدرون ماذا قال ربكم ؟ قالوا الله ورسوله أعلم، قال :أصبح من عبادى مؤمن بى وكافر ،فأما من قال مطرنا بفضل الله ورحمته ،فذلك مؤمن بى كافر بالكوكب ،وأما من قال مطرنا بنوء كذا وكذا ،فذلك كافر بي مؤمن بالكوكب.

- فكل خير ونعمه هى من الله تعالى فضل منه وإحسان ،وكل عذاب ،وبلاء هو بتقدير الله تعالى ،وعدله فكل شىء مخلوق لله مملوك له، تحت حكمه وتدبيره ،وعليه فإن هذه الألفاظ المذكوره ألفاظ شركية منكره يجب إزالتها، فإن الطبيعة لا تعطى ،ولا تمنع ،والمعطى المانع هو الله سبحانه وتعالى وحده ،والله تعالى أعلم .

-------------------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 94 ))

 

- السؤال:- فى بيتنا نمل كثير ويسبب لنا الأذى فهل يجوز لنا قتله ؟

- الجواب:- روى أبو داوود وابن ماجه عن ابن عباس -رضى الله عنهما -قال: ( إن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن قتل أربع من الدواب النملة والنحلة والهدهد والصرد ) فالأصل عدم جواز قتل النمل ،وأما إن حصل منه الأذى ،والضرر، فجائز دفعه وقتله .

- قال الخطابي -رحمه الله - (والنمل على دربين :أحدهما مؤذ ،فدفع عاديته جائز ،والدرب الآخر لا ضرر فيه لا يجوز قتله) وقد روى إبن أبى شيبه فى مصنفه عن بعض السلف ،قولهم بقتل النمل إذا آذى. كما روى عن إبراهيم قال : (إذا آذاك النمل فاقتله) ، وكما قال حدثنا وكيع عن خالد بن دينار قال : (رأيت أبا العاريه رأى نملا على بساط فقتله ) ،وروى عن طاووس قال : (إنا لنغرق النمل بالماء) يعنى إذا آذتنا ،والله أعلم .

-------------------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 95 ))

 

- السؤال:- كم مرة نذكر الله حتى نكتب من الذاكرين وهل الإجتماع على الذكر بدعه ؟

- الجواب:- قال الله تعالى ( والذاكرين الله كثيرا والذاكرات ) ،أى لأنهم يذكرون الله فى أكثر الأوقات، خصوصاً أوقات الأوراد المقيده ،كالصباح ،والمساء وأدبار ،الصلوات المكتوبات ،ونحو ذلك .

- فالإنسان يكون من الذاكرين الله كثيرا ،والذاكرات لما يكون فى أكثر أوقاته ذاكراً لله عز وجل، كما قال تعالى ( الذين يذكرون الله قياما وقعوداً وعلى جنوبهم ) وكما ثبت فى الصحيح أيضاً عن نبينا صلى الله عليه وسلم أنه كان يذكر الله على كل أحيانه وكما قال تعالى (ياأيها الذين آمنوا اذكروا الله ذكراً كثيراً وسبحوه بكرة وأصيلاً )

- وكما جاء فى الحديث أيضاً عن أبى سعيد و أبى هريرة قالا قال رسول الله صلى عليه وسلم ( من استيقظ من الليل وأيقظ امرأته فصليا ركعتين جميعاً كتب من الذاكرين الله كثيراً والذاكرات ) قال الإمام مجاهد رحمه الله (لا يكون ذاكر الله تعالى كثيرا حتى يذكره قائماً وجالساً ومضطجعا ) وكذا قال عطاء بن أبى رباح رحمه الله (من صلى الصلوات الخمس بحقوقها فهو داخل فى قوله والذاكرين الله كثيرا والذاكرات )

- فالمحافظه على الإكثار من الذكر فى الصباح وفى المساء غدوة وعشيا قائماً وجالساً فهذا كله بإذن الله عز وجل يجعل الإنسان ممن يستحق وصف الذاكرين الله كثيرا والذاكرات.

- أما الإجتماع على الذكر كأن يكون تسبيحاً جماعياً او تلاوه جماعيه للقرآن بصوت واحد ونحو ذلك فهذا من البدع بلا شك. وقد أنكر الصحابه رضى الله عنهم ذلك لما حصل فى بعض زمانهم.

- أما إن قصد بالاجتماع على الذكر أى اجتماعهم على تعلم كتاب الله ومدارسته وتجويده وأحكامه وتفسيره فلا حرج فى هذا بل هو عمل طيب .

- أما ما يفعله بعض المتصوفه من الذكر الجماعى او القراءه الجماعيه فذلك من البدع والله أعلم .

-----------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 96 ))

 

- السؤال:- فى أى عمر يحرم على الصبى الدخول على النساء؟

- الجواب:- الضابط فى تحديد الأطفال الذين يجوز لهم الدخول على النساء، ما ذكره الله تبارك وتعالى فى سورة النور، قال تعالى: (ولا يبدين زينتهن إلا لبعولتهن أو آبائهن ...إلى قوله تعالى ..أو الطفل الذين لم يظهروا على عورات النساء) هذا هو الضابط .

- فإذا رؤيا من الطفل أنه يلحظ المرأه ،أو يلمسها ،أو يميل إلى الجميلة دون الأخرى ،وما أشبه ذلك ،عرف أنه يظهر على عورات النساء ،وهذا لا يكون إلا من السنة العاشره فما فوق، إلا إذا كانت البيئة التى نشأ فيها الولد يتحدثون دائما عن النساء، وعن الشهوة أو كان الولد يشاهد وسائل الإعلام المحرمه، والفاسدة ،ربما يكون له إطلاع على عورات النساء قبل أن يبلغ العاشره ،فهذا يمنع وتحتجب المرأة منه أيضا، هذا والله تعالى أعلم .

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 97 ))

 

- السؤال:- كم يحق للمرأه لبس السواد على زوجها وكم يوماً يحق لها لبسه على أبيها وأخيها؟

- الجواب:- الحداد أو الإحداد على الميت يكون من المرأة بترك الزينة ،وما يرغب فيها ،كالطيب ،والحناء، والكحل ،والحلى وغيره من أسباب الزينه ،ويجب على زوجة الميت الإحداد مدة العدة، لقوله صلى الله عليه وسلم فى الحديث الذى رواه البخارى (لا يحل لامرأة تؤمن بالله واليوم الآخر أن تحد على ميت فوق ثلاث إلا على زوج أربعة أشهر وعشرة ).

- أما حداد المرأه على غير زوجها كالأب أو الأخ او الأبن ،فثلاثة أيام ،كما ورد فى الحديث.

- أما ما أنتشر فى بعض البلاد من تخصيص لبس السواد للحداد ،والإمتناع عن غيره ،ولو لم يكن زينة فلا أصل له ،إنما يحرم عليها من الثياب ما جرى به العرف فى بلدها أنه زينه ،ويباح لها ما عدا ذلك من الثياب، سواء كان أسود او غير أسود ،والله تعالى أعلم.

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 98 ))

 

- السؤال:- أسمع اذكار الصباح والمساء فى الإذاعه فهل يجوز لى أن أردد معهم أم يعتبر ذلك من الذكر الجماعى ويعتبر بدعه علماً بأنى لا أحفظها ولا أستطيع النطق بها بشكل صحيح ؟

- الجواب:- من كان لا يُحسن قراءة الأذكار ،فلا بأس أن يرددها خلف من يقرأها ،وهو بمنزلة التلقين للتعليم ،ولا يعتبر ذلك من الذكر الجماعى ،ولا يعتبر بدعه هذا ،والله أعلم.

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 99 ))

 

- السؤال:- أنا لدى مزرعة فيها أشجار مثمره فهل يجوز لى قطع هذه الأشجار وزراعة القطن بدلا عنها ؟

- الجواب:- بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد، فنقول وبالله التوفيق: يجوز قطع الشجر اذا دعت حاجة إلى ذلك ،وكانت هناك مصلحة فى قطعه ،أو كان فى قطعه دفع مضارة فلا مانع من ذلك شرعا .

- قال أبو القاسم المهلب بن أبى صفرة رحمه الله: (يجوز قطع الشجرة لخشب يتخذ منه او ليخلى مكانها لزرع او غيره مما هو أنفع منه يعود على المسلمين من نفعه أكثر مما يعود من بقاء الشجر لأن النبى صلى الله عليه وسلم قطع النخل بالمدينة وبنى فى موضعه مسجده الذى كان منزل الوحى ومحل الإيمان) انتهى كلامه رحمه الله .

- وقال شيخ الإسلام بن تيمية رحمه الله: (وقد أتفق العلماء على جواز قطع الشجر وتخريب العامر عند الحاجة إليه )انتهى كلامه.

- أما قطع الأشجار المثمرة ،أو التى يستظل الناس بها من غير حاجة ،ولا علة وإنما لمجرد العبث ،والاعتداء عليها بغير حق ،فلا يجوز لكونه من الإفساد فى الأرض، والله تعالى أعلم .

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 100 ))

 

- السؤال:- لماذا خص الحديث الأمهات دون الآباء فى تحريم العقوق ؟

- الجواب:- العقوق محرم سواء للأم أو للأب ولقد جاءت النصوص تترى فى تقرير ذلك أما النص على ذكر الأم دون الأب فى بعض الأحاديث فذلك لأمرين فيما يظهر.

- الأول: أن منزلة الأم أعلى من منزلة الأب ،وذلك لما عانته من آلام ومتاعب ، ابتداءاً بالحمل ،ثم الوضع ثم السهر على حسن رعاية الأبناء ،والتنشأة.

- الثانى: أن الأم فى العادة ضعيفه تحتاج إلى الوصايه بها بعكس الأب ،والله أعلم.

---------------------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: " منهيات ومباحات وبدع وآثام وحسنات "   فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 20:11

#فتاوى_عبر_الأثير (( 101 ))

 

- السؤال:- ما القول فى شخص يأمر أهله بترك التدخين ويتشاجر معهم لأجل تركه ويجالس فى الوقت نفسه مدخنين ولا ينكر عليهم ؟

- الجواب:- لا يجوز ترك إنكار المنكر لمن حضره ،فمن حضر أمر حراماً منكراً لا يجوز له ترك الإنكار ،ومن يسكت عن الإنكار خوفاً أو هيبة من أحد، يكون مداهناً والمداهنة هى المعاشرة ، والإستئناس مع وجود المنكر والقدرة على إنكاره ، لذا فمن حضر المنكر كشرب الدخان أو الغيبه أو اختلاط بين الرجال والنساء ثم لم ينكر وظل جالساً معهم فهو مثلهم وعليه مثل وزرهم وإن لم يستطع أن ينكر فعليه الإنصراف والخروج من هذا المجلس .أما إن ظل جالساً وهو يدعى أنه يكره ذلك بقلبه فهذا إدعاء لا يقبل، قال الله تعالى ((إنكم إذا مثلهم ))

- قال القرطبي فى هذه الآية (فدل بهذا على وجوب اجتناب أصحاب المعاصى إذا ظهر منهم منكر ،لأن من لم يجتنبهم فقد رضى فعلهم ،فكل من جلس فى معصية ولم ينكر عليهم يكون معهم فى الوزر سواء ،وينبغى أن ينكر عليهم اذا تكلموا بالمعصية وعملوا بها ، فإن لم يقدر على النكير عليهم فينبغى أن يقوم عنهم حتى لا يكون من أهل هذه الآيه. ....إنكم اذا مثلهم ....) إنتهى كلامه رحمه الله .

- وأن يحذر المؤمن ،اليقظ ،الفطن، من أن ينطبق عليه قوله تعالى: (لُعِنَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِن بَنِي إِسْرَائِيلَ عَلَىٰ لِسَانِ دَاوُودَ وَعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ ۚ ذَٰلِكَ بِمَا عَصَوا وَّكَانُوا يَعْتَدُونَ (78) كَانُوا لَا يَتَنَاهَوْنَ عَن مُّنكَرٍ فَعَلُوهُ ۚ لَبِئْسَ مَا كَانُوا يَفْعَلُونَ))

- قال بعض أهل العلم: (لو علم المداهن الساكت أنه من أبغض الخلق إلى الله وهو فى تلك الحاله لتكلم بالخير وصدع بالحق) .

- قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (من ألتمس رضا الله بسخط الناس رضى الله عنه وأرضى الناس عنه ومن ألتمس رضا الناس عنه بسخط الله سخط الله عليه وأسخط عليه الناس ).

- ومع ذلك نقول من أنكر على قوم معصيتهم ،ولم ينكرها على آخرين ،لا نقول له إما أن تنكر على الجميع، أو لا تنكر على الجميع ،لا نقول بهذا، بل نقول : أستمر فى إنكارك على أولئك وأتقى الله ، واستعن به فى الإنكار على الآخرين ، وإياك أن تجالسهم حال معصيتهم فأنت حينها مثلهم .

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 102 ))

 

- السؤال:- ما حكم أخذ الأجرة على الرقية ؟

- الجواب:- ذهب متقدمة الأحناف ورواية عن أحمد ، إلى تحريم أخذ الأجرة على الرقية ،وتعليم القرآن ،وذهب الجمهور من المالكية ،والشافعية ، ورواية عن أحمد إلى الجواز. وهذا هو الصحيح الذى دلت عليه الأدلة منها ،ما رواه البخاري ومسلم، عن ابن عباس رضى الله عنهما فى قصة النفر من الصحابة -رضوان الله تبارك وتعالى عليهم- لما نزلوا على قوم وكان فيهم (لديغ) فرقاه أحد الصحابة بفاتحة الكتاب على شاه ،فلما أتوا المدينة ،رفعوا الأمر إلى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فقالوا :يا رسول الله أخذ على كتاب الله أجراً، فقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم (إن أحق ما أخذتم عليه أجراً كتاب الله ). قال الإمام النووى رحمه الله: ( هذا تصريح بجواز أخذ الأجرة على الرقية بالفاتحة ،والذكر وأنها حلال لا كراهة فيها ،وكذا الأجرة على تعليم القرآن ،وهذا مذهب الشافعى ومالك وأحمد وإسحاق وأبى ثور وآخرين من السلف ومن بعدهم ،والله أعلم .

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 103 ))

 

- السؤال:- ما حكم اللعب بالألعاب بالموبايل والحاسوب التى فيها جيوش وقتال ؟

- الجواب:- يجوز اللعب بألعاب الهاتف والحاسوب ،بشرط أن تضبط بالضوابط الشرعية ، بأن تكون خالية من القمار، ومنها ألا تكون مصحوبة بأصوات موسيقية ،وألا تلهى عن ذكر الله، ولا عن الصلاة ،أو عن اداء أى فرض آخر، ومنها ان يكون فيها أى نفع معتبر كتنمية المهارات ،وحسن التصرف ،والقدرة على سرعة الإستجابة ،ونحو ذلك ،فإن لم يكن فيها نفع معتبر كانت مضيعة للوقت، وقساوة للقلب ،نسأل الله السلامة والعافية ،هذا والله تعالى أعلم .

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 104 ))

 

- السؤال:- ما حكم التسبيح بالمسبحة؟

- الجواب:- التسبيح بالمسبحة جائز، إلا أنه خلاف الأولى ،إذ من السنة أن يسبح المرء بأنامله ،وأصابعه ،لأن النبى صلى الله عليه وسلم قال (إعقدن بالأصابع فإنهن مستنطقات)

- والمسبحة من الوسائل الجائزة والمرجوحه ،وقد كرهها بعض أهل العلم لما قد يؤدى حملها إلى الرياء ،أو الغفلة عن استحضار القلب أثناء التسبيح بها، ومع هذا نرى أنه ينبغى رفعاً للشبهة تجنب استعمالها ،لأنها صارت علامة على أهل البدع فى هذا الزمان ،كما ننبه إلى أن هذه المسأله من الأمور الإجتهاديه والتى لا يتعلق الأمر فيها بثوابت الدين، والمحكم منه ،والأمر فيها واسع يسير ،فلا ينبعى أن تكون سببا للتنازع، أو الشقاق هذا ،والله تعالى أعلم.

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 105 ))

 

- السؤال:-  موظف فى البريد يسأل: ما حكم التسمية بعبد الأحمد وعبد الحسن وعبد الحسين ؟ وفى حال راجعنى للدائرة من يحملون هذه الأسماء فهل يجوز فى كتابة أسمائهم فى الأوراق الرسمية ومناداتهم بها ؟

- الجواب:- التعبيد لغير الله فى الأسماء كالأسماء المسؤل عنها من المسائل التى أجمع العلماء على تحريمها، قال الإمام بن حزم -رحمه الل-ه كما فى مراتب الإجماع (واتفقوا على تحريم كل اسم معبد لغير الله عز وجل ....كعبد العزى وعبد هبل وعبد عمرو وعبد الكعبة وما أشبه ذلك) .

- وقال العلامة بن القيم -رحمه الله- (فلا تحل التسمية بعبد على ولا عبد الحسين ولا عبد الكعبة ).

- وأما عن توثيق الأسماء فى الدوائر المختصة فى الدولة الإسلامية ،فإن كانت هذه الأسماء هى أسماء لأولئك الأشخاص الذين أرادوا توثيقها فى الأوراق الرسمية ،فالذى يظهر وجوب تغيريها.

- وقد ثبت أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم غير كل اسم معبد لغير الله تعالى مثل : عبد العزى وعبد الكعبة وعبد شمس وعبد الحارث وما إلى ذلك .

- وأما إن كانت تلك الأسماء لآباء أولئك الأشخاص وإن علو، فالأصل الإبقاء عليها دون تغيرها ،وقد ثبت عند البخارى ومسلم ،أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال فى حنين (أنا النبي لا كذب أنا ابن عبد المطلب ).

- قال العلامة بن القيم -رحمه الله- (أما قوله "أنا بن عبد المطلب "فهذا ليس من باب إنشاء التسمية بذلك وإنما هو من باب الإخبار بالإسم الذى عرف به المسمى دون غيره والإخبار بمثل ذلك على وجه تعريف المسمى لا يحرم ..إلى أن قال : فباب الإخبار أوسع من باب الإنشاء فيجوز ما لا يجوز فى الإنشاء) والله أعلم .

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 106 ))

 

- السؤال:- ما حكم التصفيق للنساء فيما بينهن؟

- الجواب:- إذا كان التصفيق للنساء لحاجه ،كالأستئذان ،والتنبيه وعند ملاعبة النساء لأطفالهن ،أو لتحسين الإنشاد ونحو ذلك فهو جائز. إن خلا من المحاذير الشرعية الأخرى كالأختلاط وغيره . لقول النبى صلى الله عليه وسلم (إنما التصفيق للنساء ) وهذا الحديث الثابت وإن كان سبب وروده فى الصلاه إذا حدث فيها ما يقتضى التنبيه عليه كسهو الإمام فى الصلاه ،إلا أن العبرة كما قال أهل الأصول ،بعموم اللفظ لا بخصوص السبب واللفظ هنا عام .

- وقال صاحب حاشية الجمل (ولا يحرم -أى التصفيق- إن احتيج إليه لتحسين صناعة من إنشاد ونحوه ،ومنه ما تفعله النساء عند ملاعبة اولادهن) أنتهى كلامه رحمه الله.

- وقول النبى صلى الله عليه وسلم (إنما التصفيق للنساء ) يدل على منع الرجال منه مطلقا .

- أما أن يتخذ التصفيق عبادة عند الذكر، ونحوه ،كما يفعل أهل البدع من الصوفية، أو أهل الشرك من الروافض الشيعه ،فهو محرم لما فيه من التشبه بأهل الكفر والضلال .

- ولقوله تعالى فى معرض ذمه لفعل المشركين (وما كان صلاتهم عند البيت إلا مكآء وتصدية) أى وما كان صلاة المشركين عند الكعبة ،والمكآء التصفير، والتصدية التصفي، هذا والله تعالى أعلم .

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 107 ))

 

- السؤال:- ما حكم التكنى بأبى القاسم ؟

- الجواب:- لقد أختلف اهل العلم فى حكم التكنى بأبى القاسم على أقوال أصحها فيما يظهر أنه يباح التكنى اليوم بأبى القاسم لكل أحد سواء من أسمه محمد أو أحمد وغيره قال الإمام النووى رحمه الله: (وهذا مذهب مالك ) قال القاضى: وبه قال جمهور السلف وفقهاء الأمصار وجمهور العلماء قالوا: وقد أُشتهر أن جماعة تكنوا بأبى القاسم فى العصر الأول وفيما بعد ذلك إلى اليوم مع كثرة فاعلى ذلك وعدم الإنكار .

- وأما قوله صلى الله عليه وسلم ( تسموا بأسمى ولا تكنوا بكنيتى ) فهو خاص فى حياته صلى الله عليه وسلم ويدل عليه سبب ورود الحديث فعن أنس رضى الله عنه قال: (نادى رجلاً رجلاً بالبقيع : يا أبا القاسم ، فألتفت إليه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فقال: يارسول الله إنى لم أعنك إنما دعوت فلاناً ، فقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عندئذٍ تسموا بأسمى ولا تكنوا بكنيتى ) رواه مسلم .

- وقد رُوى عن عائشة رضى الله عنها قالت: جاءت أمرأة إلى رسول الله صلى الله عليه وآله و سلم فقالت : (يارسول الله إنى قد ولدت غلاماً فسميته محمدا وكنيته أبا القاسم فذُكر لى أنك تكره ذلك ، فقال ما الذى أحل اسمى وحرم كنيتى ، أو ما الذى حرم كنيتى وأحل أسمى؟ ) لكنه حديث ضعيف لا يصح والله أعلم .

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 108 ))

 

- السؤال:- هل يترتب أثما على مشاهدة المسلسلات والتمثيليات ؟

- الجواب:- إن الأصل فى التمثيل الحرمه ،فلا يجوز مشاهدة التمثيليات ، إذ أن المشاهدة من الإقرار ، ضف إلى ذلك أن تلك التمثيليات تحتوى على محرمات عديده منها :- ...

1- الموسيقى والمعازف: وعند البخاري عن أبى مالك الأشعري رضى الله عنه قال ( سمعت النبى صلى الله عليه وآله وسلم يقول : ليكونن من أمتى أقوام يستحلون الحرا والحرير والخمر والمعازف ).

2- النساء المتبرجات: وقد قال الله تعالى : (قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم ).

3- الدعوة إلى الرذيلة والمحرم وفساد الأخلاق.

- أما إن كانت التمثيليات تاريخية أو ما تعرف بالدينية ، ففيها تقمص العصاة لشخصيات فاضلة نبيلة ، مما يضع من قدرها فى أنفس المشاهدين ، وهى أيضا لا تسلم من تحريف وتغيير لكثير من الحقائق ،والوقائع ،وغير ذلك من المحظورات .وبالله التوفيق .

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 109 ))

 

- السؤال:- ما حكم المصافحة بعد الصلاة ؟

- الجواب:- إذا كانت المصافحة عرضيه بمعنى أنه لم يتخذها عادة فلا بأس بها، أما أتخاذها عادة ،والمداومة عليها فهو بدعة، لم يلتزمها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ،ولا صحابته من بعده رضى الله عنهم .

- قال شيخ الإسلام بن تيميه رحمه الله: ( المصافحة عقب الصلاة ليست مسنونة بل هى بدعة)، والله المستعان.

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 110 ))

 

- السؤال:- ما حكم النوم على البطن لمن هو متعود عليه ؟

- الجواب:- الأحاديث الواردة فى النهى عن النوم على البطن كلها لا تخلو من ضعف ،إلا أن بعض العلماء يرى قوتها بمجموع طرقها.

- لذلك الذى يظهر -والله أعلم- أن نقول: الأولى عدم النوم على البطن ،كما أنه لا ينبغى فعل ذلك أمام الناس ،لأن ذلك من خوارم المروءة ،والسنة النوم على الشق الأيمن ،والله تعالى أعلم .

---------------------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: " منهيات ومباحات وبدع وآثام وحسنات "   فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 20:14

#فتاوى_عبر_الأثير (( 111 ))

 

- السؤال:- ما حكم تربية طيور الزينه فى القفص؟

- الجواب:- اختلف أهل العلم -رحمهم الله- فى حكم حبس الطيور للزينه والتلهى بها ، فأجازه بعض أهل العلم إذا كان يطعمها ويرفق بها ،واستدلوا بحديث أنس رضى الله عنه قال: (كان النبى صلى الله عليه وسلم أحسن الناس خلقاً وكان لى أخ يقال له أبو عمير وكان إذا جاء قال: يا أبا عمير مافعل النُغير؟ -والنُغير نُغر وهو طير صغير كان يلعب به.

- قال ضياء الدين القرشي رحمه الله: ( ويجوز بيع الببغاء والطاووس ،والطيور المسموعة ،وإن كانت لا تؤكل ،فإن التفرج بأصواتها والنظر إليها غرض مقصود مباح )

- وذهب بعض أهل العلم رحمهم الله إلى حرمة حبس الطيور من أجل اللعب والتلهى بها ،لأن حبسها نوع من أذيتها، والأذى ظلم ،والله تعالى حرم الظلم ،خاصة وأن حبسها قد يتسبب فى موتها ،أو مرضها ونحو ذلك .

- قال الماردوى رحمه الله: ( أما حبس المترنمات من الأطيار كالقمارى ،والبلابل ،لترنمها فى الأقفاص ،فقد كرهه أصحابنا ،لأنه ليس من الحاجات إليه ،لكنه من البطر ،والأشر ورقيق العيش ،وحبسها تعذيب )

- والذى يظهر والله أعلم ،هو المنع ،لما فى حبسها من أذية ،وكبت لها ،وليس فى مقابل ذلك منفعة ظاهره ،أو مصلحة معتبرة .

- أما من أخذ شيئا من هذه الطيور لأكلها ،وحبسها ساعات أو أياما يسيره ،ثم ذبحها فلا بئس بذلك .

- هذا فيما يتعلق بالطيور التى تتخذ للزينة من غير الحمام ،أما تربية الحمام وتطيرها واللعب بها ،فقد كرهه كثير من السلف ،وروى عن بن عباس رضى الله عنهما: (أن ذلك من فعل قوم لوط ). كما أن تربية الحمام ذريعة إلى الصعود على الأسطح ،والإطلاع على عورات الناس .

- قال الكاسانى رحمه الله: (والذى يلعب بالحمام فإن كان لا يطيرها، لا تسقط عدالته ،وإن كان يطيرها تسقط عدالته ،لأنه يطلع على عورات النساء ،ويشغله ذلك عن الصلاة ،والطاعات )

- وقال بن قدامه رحمه الله: ( اللاعب بالحمام يطيرها لا شهادة له )

- وكان شُريح لا يجيز شهادة صاحب حمام ،وذلك لأنه سفه ،ودناءة ،وقلة مروءه، ويتضمن أذى الجيران بطيره ،وإشرافه على دورهم، ورميه إياها بالحجارة .

- وقد رأى النبي صلى الله عليه وسلم رجلاً يتبع حماماً فقال :(شيطانٌ يتبع شيطانه).

- والخلاصة: لا ينبغى حبس الطيور للزينة ،والتلهى ،لما فى ذلك من أذية ،وكبت لها، ولا يجوز تربية الحمام للعب بها ،وتطيرها ،لما فيه من تشبه بقوم لوط ،ولما يفضى إليه تربيتها من الوقوع فى جملة من المحرمات ،كالإطلاع على عورات الناس ،ورميهم بالحجارة، والتصفيق، والصفير ،والانشغال عن الصلاة ،وذكر الله، والله تعالى أعلم .

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 112 ))

 

- السؤال:- ما حكم الجرس الذى يعزف الموسيقى فى البيت ؟

- الجواب:- الموسيقى محرمةٌ، سواء كانت رنة هاتفٍ، أو جرس بيت، أو ما شابه ،وقد دلت الأدلة على تحريم ذلك. فعند البخارى كما فى صحيحه: (ليكونن من أمتى أقوام يستحلون الحرا والحرير والخمر والمعازف).

- وقد حكى الإجماع على تحريم الإستماع لآلات العزف، والموسيقى -سوى الدُف- جماعة من العلماء :-

منهم الإمام القرطبي، وأبو الطيب الطبرى، وابن الصلاح ،وابن رجب الحنبلى ،وابن القيم ،وابن حجر الهيثمي، وغيرهم .

- فمن وجد فى بيته جرساً من هذا النوع فعليه إتلافه، وفى طرق الباب غنية عنه، وبالله التوفيق .

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 113 ))

 

- السؤال:- ما حكم حِناء رجل الرجل ؟

- الجواب:- يحرم حِناء رجل الرجل أو يده لغير ضروره ،كما نص الإمام النووى -رحمه الله - لأنه من زينة النساء ،وقد لعن النبى صلى الله عليه وآله وسلم -كما فى الحديث الصحيح- المتشبهين بالنساء، والله تبارك وتعالى أعلم.

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 114 ))

 

- السؤال:- ما حكم سؤال الله عز وجل بجاه النبي صلى الله عليه وسلم ؟

- الجواب:- يقول الشيخ سليمان بن عبد الله رحمهما الله: (وأما التوسل بجاه المخلوقين كمن يقول -اللهم إنى أسألك بجاه نبيك محمد صلى الله عليه وسلم ونحو ذلك- فهذا لم ينقل عن النبي صلى الله عليه وسلم، وأكثر العلماء على النهى عنه) وحكى بن القيم -رحمه الله تعالى- أنه بدعة إجماعا .

- ولو كان الأنبياء والصالحون لهم جاه عند الله سبحانه تعالى ،فلا يقتضى ذلك جواز التوسل بذواتهم ،وجاههم ،لأن الذى لهم من الجاه، والدرجات، أمر يعود نفعه إليهم، ولا ننتفع من ذلك إلا بإتباعنا لهم، ومحبتنا لهم ،والله المجازي لنا على ذلك والله أعلم.

------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 115 ))

 

- السؤال:- ما حكم الرهن؟ والمقصود إذا ما أحتاج رجل للمال يقوم برهن بيته عند رجل ويستدين منه ويسكن الدائن البيت ولا يخرج منه حتى يرد له المستدين المال، وما حكم الرهن لبقية الأشياء مثل السيارات، والحلى ؟

- الجواب:- إنتفاع المرتهن للسكنى فى البيت على الوجه المذكور فى السؤال لا يجوز . وكذلك الإنتفاع بغيره من المرهونات ،كالسيارات وغيرها ،إذا كانت على هذه الصوره ،وعلى هذا أتفق أهل العلم بأنه من باب القرض الذى يجر نفعاً.

- يقول ابن قدامة -رحمه الله- فى المغنى: (فإن أذن الراهن للمرتهن فى الإنتفاع بغير عوض -يعنى بغير إيجار- وكان دين الرهن -يعنى بغير إيجار مثلا- وكان دين الرهن من قرض لم يجز، لأنه يحصل قرضاً يجر منفعة ،وذلك حرام)

- وذكر بن قدامة أيضا عن الإمام أحمد -رحمه الله - (كان يقول عن الدور إذا كانت رهناً فى قرض ينتفع بها المرتهن هو الربا البحت )هذا والله تعالى أعلم.

---------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 116 ))

 

- السؤال:- ما حكم زيارة القبور يوم العيد ؟

- الجواب:- زيارة القبور من الأمور التى أباحها الشارع. قال صلى الله عليه وسلم: (كنت نهيتكم عن زيارة القبور ألا فزورها فإنها تذكركم الآخرة ) رواه مسلم .

- والأمر مطلق عام يشمل النساء ،والرجال، فيمكن للإنسان زيارة القبور كل وقت من ليل ،أو نهار، ولا يقيد بيوم معين ،أو فى مناسبة معينه .

- أما تخصيصها بيوم العيد فإنه من البدع، ولم يكن ذلك فى عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ،ولا فى عهد الصحابة الكرام ،وتخصيصها فى زمن معين يُوهم لدى البعض بأن الزيارة فى ذلك الزمن سنة مشروعه، فيعتقدون مشروعية مالم يرد به الشرع ،والله تعالى أعلم .

----------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 117 ))

 

- السؤال:- ما حكم زيارة القبور للنساء ؟

- الجواب:- لقد اختلف أهل العلم فى حكم زيارة المرأة للمقبرة على 3 أقوال:-

- القول الأول: "التحريم " - لأحاديث اللعن وغيرها مما يعضدها ،وهو مذهب بعض المالكية ،والشافعيه ،والحنفيه ،وإليه ذهب أكثر أهل الحديث، وهو رواية عن الإمام أحمد رحمه الله.

- القول الثانى: "الكراهة من غير تحريم" - كما هو منصوص الإمام أحمد فى إحدى الروايات عنه ،واستدل له بحديث أم عطيه المتفق عليه ،( نُهينا عن إتباع الجنائز ولم يُعزم علينا ) وإليه ذهب أكثر الشافعية ،وبعض الحنفية .

- القول الثالث: "مباحة لهن غير مكروهة" - وبه قال أكثر الحنفية ،والمالكية ،وهو رواية عن الإمام أحمد رحمه الله.

- والقول "بالإباحة" - هو الأقرب للصواب بإذن الله، واستدل له :-

- بحديث مسلم ، عن بريدة عن النبى صلى الله عليه وآله وسلم أنه قال (كنت نهيتكم عن زيارة القبور فزوروها )

- وبحديث عائشة فى زيارة أخيها عبد الرحمن وبحديثها أيضا عند مسلم (ما أقول لهم؟ قال قولى كذا وكذا..الحديث)

- وبحديث أنس رضى الله عنه (مر النبى صلى الله عليه وآله وسلم بامرأة تبكى عند قبر .. .الحديث ) فلم ينكر عليها دخول المقبرة، "ولا يجوز تأخير البيان عن وقت الحاجه" كما يقول الأصوليون.

- وأما ما أستدل به المانعون ،فهو محمول على كثيرات الزياره للقبور ،كما جاء فى لفظ( لعن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم زوارات القبور ). وضبطها بعضهم بـ "زُوَارَات" على خلاف.

- كذا فإنه محمول أيضا على من كانت زيارتها للقبور مظنة الجزع ،والنياحه ،ونحو ذلك من كبائر الذنوب ،والله أعلم .

----------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 118 ))

 

- السؤال:- ما حكم مصافحة الكافر ؟

- الجواب:- إن مصافحة الكفار ذميين وحربيين مكروهه وقد سُئل الإمام أحمد رحمه الله عن مصافحة أهل الذمه "فكرهه" وذلك لأن الله سبحانه وتعالى يقول ( يا أيها الذين آمنوا إنما المشركون نجس ) ،وعليه فقد اختلف العلماء رحمهم الله فى نجاسة الكفار ،فذهب الجمهور إلى أن نجاستهم "معنوية "بدليل إباحة الزواج من الكتابيه وذهب بعض أهل العلم إلى أن نجاستهم "حسيه".

- عن الحسن رحمه الله (إنما المشركون نجس ) قال لا تصافحوهم فمن صافحهم فليتوضىء، والله تبارك وتعالى أعلم .

----------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 119 ))

 

- السؤال : ما حكم من يقول "أُف يا الله" ؟

- الجواب:- ينظر إلى مقصود القائل أو إلى القرائن :فإن أراد التأفف والإضجار من شىء ،أو من تصرف ،ثم أعقبه بـ "يا الله " يعنى -ارحمني- أو "يا الله أغثنى" فلا بأس ،إلا إذا كان التأفف فى حق الوالدين ،فهو من كبائر الذنوب ،لقول الله تعالى ( ولا تقل لهما أف ولا تنهرهما ) .

- وإن أراد التسخط والإعتراض على الله ،وعلى قضائه ،وقدره ،فقد كفر بالله عز وجل، وذلك مثل قول القائل (يارب ليش ؟ أو يارب ماذا فعلت؟ أو أيش فعلت حتى تعمل فيا هيك ؟) والعياذ بالله، فكل هذا فيه إنكار لحكمة الله ،وأعتراض على قضائه ،وهو كفر والعياذ بالله، والله تعالى أعلم .

----------------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 120 ))

 

- السؤال:- ما معنى حديث ( حرمة نساء المجاهدين على القاعدين كحرمة أمهاتهم ) ؟

- الجواب:- معنى قوله صلى الله عليه وسلم (حرمة نساء المجاهدين على القاعدين كحرمة أمهاتهم ) يبينه قول صلى الله عليه وآله وسلم بعد ذلك فى نفس الحديث كما عند مسلم (وما من رجل من القاعدين يخلف رجل من المجاهدين فى أهله فيخونه فيهم إلا وُقف له يوم القيامه فيأخذ من عمله ما شاء فما ظنكم ....الحديث )

- قال الإمام النووى رحمه الله هذا فى شيئين "أى تحريم الزوجات زوجات المجاهدين" : أحدهما : تحريم التعرض لهن بريبة من نظر محرم وخلوة وحديث محرم وغير ذلك .

- والثانى : فى بِرهنّ والإحسان إليهن وقضاء حوائجهن التى لا يترتب عليها مفسده ولا يتوصل بها إلى ريبة ونحوها، وبالله التوفيق.

----------------------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: " منهيات ومباحات وبدع وآثام وحسنات "   فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 20:17

#فتاوى_عبر_الأثير (( 121 ))

 

- السؤال:- ما معنى ولا تناجشوا التى جائت فى الحديث ؟

- الجواب:- نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن "النجش " ،والنجش أن يزيد فى سعر السلعه من لا يريد شرائها، ليخدع من يريد شرائها، فترتفع بذلك قيمة السلعه ،ويكون ذلك غالباً فى بيع المزاد.

- "والنجش" يكون على صورتين :-

- الأولى: أن يتفق الباعة مع أُناس يدخلون المزاد ،فيرفعون من قيمة السلعه ليزيد غيرهم، ويرفع من قيمتها .

- الثانيه: أن يحصل ذلك بغير إتفاق، ولكن يزيد فى قيمة السلعه من لا يريد شرائها ،وكلا الصورتين داخلتين فى النهى، والله تعالى أعلم.

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 122 ))

 

- السؤال:- ما هى الأعمال التى يصل ثوابها إلى الميت؟

- الجواب:- جاء فى الحديث الذى رواه مسلم، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( إذا مات بن آدم أنقطع عمله إلا من ثلاث : صدقة جارية ، أو علم ينتفع به ، أو ولد صالح يدعو له ) .

- فالصدقة الجارية إما أن تكون منه ،أو من أولاده ، كالوقف ،وبناء المساجد ،وتجهيز المجاهدين ،ونشر كتب العلم ،والصدقة على المساكين ،والفقراء ،والمجاهدين ،والنفقة على طلبة العلم .

- وقد حكى النووى الإجماع على أنها تقع عن الميت ،ويصله ثوابها ،سواء كانت من ولد ،أو غيره.

- ومما ينتفع به الميت من أعمال البر التى تقع من غيره "الدعاء والإستغفار " وهذا مجمع عليه ،لقوله تعالى (والذين جاءوا من بعدهم يقولون ربنا اغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان ) .

- وكذلك "الصوم" مما ينتفع به الميت ،روى البخاري ومسلم عن بن عباس رضى الله عنهما قال ( جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله إن أمى ماتت وعليها صوم شهر أفأقضيه عنها ؟ قال : لو كان على أمك دين أكنت قاضيه عنها ؟ قال نعم ، قال فدين الله أحق أن يقضى)

- وكذلك "الحج" من الأعمال التى ينُتفع بها ،لما رواه البخاري أن أمرأة من جهينه جاءت إلى النبى صلى الله عليه وسلم فقالت : إن أمى نذرت أن تحج فلم تحج حتى ماتت أفأحج عنها ؟ قال حجِ عنها أرأيتِ لو كان على أمك دين أكنتِ قاضيته؟ أقضوا فالله أحق بالقضاء ).

- قال ابن القيم رحمه الله (قيل الأفضل "ما كان أنفع فى نفسه" فالعتق ،والصدقة أفضل من الصيام عنه ،وأفضل الصدقه ما صدفت حاجه من المتصدق عليه ،وكانت دائمة مستمره ،ومنه قول النبى صلى الله عليه وسلم (أفضل الصدقة سقى الماء ) وهذا فى موضع يقل فيه الماء ،ويكثر فيه العطش ،وإلا فسقى الماء على الأنهار والقني لا يكون أفضل من إطعام الطعام عند الحاجه ،وكذلك الدعاء ،والإستغفار له ،إذا كان بصدق من الداعى ،وإخلاص وتضرع فهو فى موضعه أفضل من الصدقة عنه، كالصلاة على الجنازة والوقوف للدعاء على قبره . وبالجملة: فأفضل ما يهدى إلى الميت العتق ،والصدقة ،والإستغفار، والدعاء له ،والحج عنه .)... أنتهى كلامه رحمه الله ، هذا والله تعالى أعلم.

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 123 ))

 

- السؤال:- ما حكم ارتداء الملابس التى فيها صور ذوات الأرواح أو صور كارتونية؟

- الجواب:- يقول النبي صلى الله عليه وسلم ( كل مصور فى النار )، ومرة وعد جبريل النبى صلى الله عليه وسلم أن يأتيه ،فتأخر عليه -عليه الصلاة والسلام- ثم أتاه فقال (إنا لا ندخل بيت فيه صورة ولا كلب ) رواه البخاري.

- وقد أخبر النبى صلى الله عليه وسلم أن جبريل أمره أن يقطع ستاراً فى بيته فيه تصاوير فيقطعه، ويزيل هذه التصاوير.

- وعليه فلا يجوز لبس هذه الملابس التى فيها صور ذوات الأرواح، سواء كانت حقيقيه أو رسومه ،لأن ذلك فيه تعظيم لهذه الصور ،وأيضا قد يكون فيه إقرار لهذه المعصية، والرضا بالمعصية معصية ،والله تعالى أعلم .

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 124 ))

 

- السؤال:- ما حكم التصفيق فى المدارس؟

- الجواب:- يقول النبى صلى الله عليه وسلم (التصفيق للنساء) وهذا الحديث وإن كان وارد فى الصلاه، فإن التصفيق لا يليق بالرجال ،وفى المدارس بدل أن تأمر المدرسة، أو المدرس، الطلاب بالتصفيق ،عليهم أن يعودوهم بذكر الله عز وجل ،والتبريك إذا رأوا أمرا يحسنونه، أو يتعجبون منه، فإن النبى صلى الله عليه وسلم علمنا ،إذا رأينا شيئا أعجبنا أن نقول "ما شاء الله"

- فعلى المدرسين ،والمدرسات أن يعلموا الطلاب ذكر الله عز وجل إذا رأوا أى شىء يعجبهم، وأن ينتهوا عن هذه العادات التى ليست من عادات المسلمين ، والله تعالى أعلم.

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 125 ))

 

- السؤال:- ما حكم ألعاب الأطفال ؟

- الجواب:- اللعب المجسمه بأشكال ذوات الأرواح إذا كانت من الصوف ونحوه ولم تكن مجسمه بكل التفاصيل فلا بأس بها للأطفال.

- فقد ثبت فى الصحيحين: عن عائشة رضى الله عنها أنها كانت تلعب بالبنات عند النبى صلى الله عليه وسلم، وكانت عندها صويحبات، يدخلن عليها ،فيأذن النبي صلى الله عليه وسلم لها باللعب معهن.

- أما ما يتعلق بالعرائس، وبعض المجسمات من هذه الألعاب ،التى تجسم الجسد بجميع تفاصيله ،مع ما يكون فوق هذه الأجساد ،أو هذه المجسمات من ملابس ضيقه أو قصيرة، فنرى المنع من ذلك لما تسببه من فتنة للأطفال، ولما فيها من التجسيم الدقيق المضاهى لخلق الله عز وجل ،والله تعالى أعلم.

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 126 ))

 

- السؤال:- ما حكم من يلبس الملابس التى يكتب عليها "Nike"؟

- الجواب:- الحمد لله وكفى والصلاة ،والسلام على النبي المصطفى، وعلى آله ،وصحبه ومن بسنته أقتفى، أما بعد :- فالذى يظهر أن "Nike " اسم للشركة المصنعة ، وقد ذهب عدد من الباحثين إلى أن "Nike " إسم لمعبود أتخذه بعض الأقوام إله فى العصور القديمه ،وإثبات ذلك يحتاج إلى دراسة علمية .

- ودين المسلم "رأس ماله" لذا فإن كانت الفتوى بالجواز استصحابا للأصل ،فإن الورع إجتناب هذه الملابس .

- وفى حديث النعمان بن بشير مرفوعا ( فمن اتقى الشبهات فقد استبرأ لدينه ،وعرضه، ومن وقع فى الشبهات وقع فى الحرام ،والله أعلم.

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 127 ))

 

- السؤال:- إذا طلب الرجل من المرأه اتيانها مما حرم الله فماذا تفعل؟ هل تشتكى عليه ؟

- الجواب:- لا يجب على المرأه طاعة زوجها إذا أراد وطئها فى الدبر، أو فى زمن الحيض، وإنما يجب عليها الطاعة فى الإستمتاع المباح ،إذ لا طاعة لمخلوق فى معصية الخالق ،وإنما الطاعة فى المعروف.

- أما إن غلبها عليه قهرا. فلا إثم عليها ما دامت مكرهه. لكن عليها أن تنصحه وتبين له حكم الشرع ،ولا تمكنه من ذلك، ولها رفع أمرها للقضاء إن أصر على ذلك ،وطلب الطلاق ،هذا والله تعالى أعلم.

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 128 ))

 

- السؤال:- شخص يسأل عن أخيه المسجون فى سجون النصيرية ماذا يفعلون من طاعات حتى يساهم فى إخراجه ويقول : نصحنى البعض بأن أصلى الصلاة النارية فكيف أصليها ؟ وهل هى صحيحه ؟

- الجواب:- لقد أُبتلى المسلمون على مر قرون بأهل التصوف من أهل الشرك والبدع الذين أحدثوا فى دين الله مالم يأذن به الله، واخترعوا أوراداً، واذكاراً من عند أنفسهم ،فأشغلوا بها عامة المسلمين ،وأبعدوهم عن الهدى القويم ،والسنن الواضحة عن رسول صلى الله عليه وسلم .

- ومن تلك المحدثات المخترعه ما تسمى "بالصلاة الناريه " وهى صلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ،بألفاظ تحتوى على ألفاظ شركية ،والنبي صلى الله عليه وسلم بريء منها ،فإنه عليه الصلاة والسلام جاء ليدعو إلى التوحيد ،ويهدم صروح الشرك، ويقتلعها من جذورها.

- والواجب على من أُصيب بمصيبة فى أهله ،أو إخوانه أمور :-

- أولاً: عليه أن يرضى بقضاء الله وقدره ،ويصبر على ما أصابه من بلاء .

- ثانياً: عليه أن يدفع هذا البلاء بما شرعه الله سبحانه وتعالى، من الدعاء ،والإستغفار وكثرة أعمال الخير.

- ثالثاً: عليه كذلك أن ينظر إلى من أُصيب بمصيبة أعظم منه فيُحسن الظن بالله عز وجل، ويشكره ويدعوه ،والله تعالى أعلم.

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 129 ))

 

- السؤال:- هل إستخدام مساحيق تبيض الوجه تدخل فى تغيير خلق الله ؟

- الجواب:- أما هذه المساحيق فإنها يجوز للمرأه استعمالها على ألا تكون ضاره ،لنهى الشرع عن الضرر بالنفس ،وكذا يجوز استعمالها على أن تكون مؤقتة الأثر على البدن ،وليست دائمة الأثر ،وعلى ألا يكون فيها تغير لخلق الله فبهذه الشروط يصح استعمالها وهى بذلك ليست من التغيير لخلق الله ،والله أعلم .

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 130 ))

 

- السؤال:- "المبذرين إخوان الشياطين" هل هو حديث ؟ وأسأل أيضا: إن اشتريت أربع عبائات هل يدخل هذا فى التبذير ؟

- الجواب:- أما قوله تعالى (إن المبذرين كانوا إخوان الشياطين ) فهذه أية فى كتاب الله عز وجل، فى سورة الإسراء الآيه رقم 27 .

- لا شك أن الشريعة جاءت تحث على الإقتصاد فى الإنفاق دون تفريط وإسراف ،ودون إفراط وتقتير وتضييق .

- قال تعالى ( والذين إذا أنفقوا لم يسرفوا ولم يقتروا وكان بين ذلك قواما ).

- والتبذير والإسراف هو من عمل الشيطان ،والمبذر أخٌ للشياطين كما قال عز وجل ( ولا تبذر تبذيرا إن المبذرين كانوا إخوان الشياطين ).

- قال القرطبى -رحمه الله- فى تفسيره (يعنى أنهم فى حكمهم، إذ المبذر ساعى فى إفساد كالشياطين ) ،ولا شك أن المسرف المبذر يبغضه الله عز وجل قال تعالى (إنه لا يحب المسرفين).

- والتبذير هو إفساد المال وإنفاقه فى السرف ،كأن ينفقه فى المعاصى ،أو أن يبسط يده فى إنفاقه حتى لا يبقى منه ما يقتاته .

- ومن الإسراف مجاوزة الحد فى الإنفاق فى المباحات ،لكن ينبغي أن يُعلم أن الإنفاق فى المباحات يختلف من حال لحال ،ومن رجل لآخر ،فإن كان موسراً وأنفق ما يليق بماله عُرفاً وهو يقدر عليه ،فهذا ليس إسرافاً فى حقه ،وإن كان غير موسر ثم تجاوز الحد فى إنفاقه على المباحات فهذا بلا شك مسرف مبذر.

- قال الإمام إبراهيم النخعى -رحمه الله- فيما رواه عنه ابن أبى شيبة فى مصنفه (ولا تنفق نفقة يقول الناس إنك أسرفت فيها)

- وقال القرطبي ( من أنفق ماله فى شهوات زائدة على قدر الحاجه وعرضه بذلك للنفاد فهو مبذر ) .

- وهذه السائلة إن كانت قادرة موسرة ،واشترت أربع عبائات لغرض مباح ،لا على سبيل الخيلاء ،فليست مبذرة إن شاء الله ،كما فى الحديث عن عامر بن شعيب عن أبيه عن جده قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (كلوا واشربوا وتصدقوا وألبسوا مالم يخالطه إسراف أو مَخِيلة ) هذا والله أعلم .

----------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: " منهيات ومباحات وبدع وآثام وحسنات "   فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 20:20

#فتاوى_عبر_الأثير (( 131 ))

 

- السؤال:- الدولة الإسلامية تعطينا الكهرباء فهل إذا أسرفت بتشغيل المدافىء والسخان لغير حاجه أكون آثمة ؟ أم هو شيء من حقى أتصرف به كيف شئت ؟

- الجواب:- لا يجوز للمسلم أن يسرف فى أى شيء ولو كان من حقه فكيف لو كان مما يشترك به الجميع وقد يؤدى إسرافه فيه إلى تضرر الجميع.

- ولقد أثنى الله تعالى على المقتصدين فقال ( والذين إذا أنفقوا لم يسرفوا ...الآيه ) ،وذم المسرفين فقال ( وكلوا واشربوا ولا تسرفوا إنه لا يحب المسرفين ) .

- ولا شك أن تشغيل المدافىء، والسخانات، والمصابيح، لغير حاجه من إضاعة المال ،الذى قد نهينا عنه، كما فى الصحيحين من حديث المغيرة بن شعبه رضى الله عنه أنه سمع النبى صلى الله عليه وآله وسلم يقول( إن الله كره لكم ثلاثه : قيل وقال ، وإضاعة المال ، وكثرة السؤال ) ،والله أعلم .

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 132 ))

 

- السؤال:- هل الآذان فى الأذن اليمنى للمولود والإقامة فى أُذنه اليسرى سنة أم بدعة ؟

- الجواب:- أما الآذان فى أُذن المولود اليمنى، فقد جاء فى السنن من حديث أبى رافع وغيره. والعمل عليه عند عامة أهل العلم كما قال الترمذي.

- قال الحافظ أبو العلا المباركفورى -رحمه الله- (قوله والعمل عليه -أى على حديث أبى رافع فى التَأذّين فى أُذن المولود عقيب الولاده- فإن قلت كيف العمل عليه وهو ضعيف ؟! لأن فى سنده عاصم بن عبيد الله كما عرفت ، قلت: نعم هو ضعيف ،لكنه يعتضدُ بحديث الحسين بن على رضى الله عنهما الذى رواه أبو يَعلى الموصلى ،وبن السُنّى ) انتهى كلامه رحمه الله .

- ولقد أحسن الإمام بن القيم -رحمه الله- فى تعداد الحكم فى مشروعية التَأذّين فى أُذن المولود اليمنى عند ولادته ،كما فى كتابه القيم "تحفة المودود فى أحكام المولود " وأما الإقامة فى أُذن المولود اليسرى ،فلا يصح فيها حديث، والله أعلم .

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 133 ))

 

- السؤال:- ما حكم التداوى من المرض ،وهل هو منافى للتوكل؟

- الجواب:- ليس العلاج ،والتداوى مما ينافى التوكل على الله تعالى. ولقد فعله إمام المتوكلين ،صلى الله عليه وآله وسلم ،وحث عليه ،وفعله الصحابة رضوان الله تبارك وتعالى عليهم.

- والراجح فى حكم التداوى : ...

- أنه إن كان بقاء النفس موقوفاً بعد الله على التداوى ،كان واجباً

- كذلك إذا كانت النفس ضعيفة ،أو سريعة الجزع ،أو قليلة التحمل ،أو كان عدم التداواى سبباً فى التقصير فى حق الله، أو فى حق من يعول ،وجب التداوى حينئذ .

- قال شيخ الإسلام بن تيميه -رحمه الله- (فإن الناس قد تنازعوا فى التداوى هل هو مباح ،أو مستحب ،أو واجب ) والتحقيق : أن منه ما هو محرم ،ومنه ما هو مكروه ،ومنه ما هو مباح، ومنه ما هو مستحب، وقد يكون منه ما هو واجب وهو ما يُعلم أنه يحصل به بقاء النفس لا بغيره.

- كما يجب أكل الميتة عند الضرورة فإنه واجب عند الأئمة الأربعة وجمهور العلماء.

- وقد قال مسروق -رحمه الله- ( من اضطر إلى أكل الميته فلم يأكل حتى مات دخل النار ) .

- فقد يحصل أحياناً للإنسان إذا استَحرّ المرض ما إن لم يتعالج معه مات . والعلاج المعتاد تحصل معه الحياة ،كالتغذية للضعيف ،وكأستخراج الدم أحياناً ،والله الموفق.

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 134 ))

 

- السؤال:- هل القول (جزاك الله خير وأطعمك لحم طير ) هل هو بدعة ؟

- الجواب:- قول القائل جزاك الله خيرا وأطعمك طيراً أو جزاك الله خيرا وأحسن إليك أو ونفع بك أو وبارك لك هذا كله وغيره لا حرج فيه ولا يعد من البدع إذ ليس هو من الأدعية التوقيفية المقيدة بزمان أو مكان والتى لايجوز أن يزاد عليها كدعاء الرفع من الركوع مثلاً أو ما يقال بعد الآذان من الدعاء ، هذا والله تعالى أعلم .

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 135 ))

 

- السؤال:- زوجى يمنعنى من الخروج للدراسة بالمعهد الشرعى فهل أنا آثمة بالتخلف عن طلب العلم ؟

- الجواب:- إن كان أمر دينها من التوحيد ،واجتناب الشرك لا يستقيم إلا بخروجها للمعهد ،وكذا عبادتها من الطهارة ،والصلاة لا تصح إلا بخروجها للمعهد الذى فيه تتعلم هذا العلم الواجب ،فلا تُأثم بخروجها إلى ذلك المعهد للتعلم ،بل تُأثم إن لم تتعلم ذلك العلم الشرعى الواجب عليها ، وأما إن كانت تعرف أمور دينها ،وهى تريد الخروج لعلم كفائي ،لا يجب عليها ،وخروجها فيه هضم لحق الزوج ، فله أن يمنعها من ذلك ،والله تعالى أعلم .

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 136 ))

 

- السؤال:- هل يجب صلة الأقارب الفساق؟

- الجواب:- يجب صلة الأقارب والأرحام وإن كانوا فساقاً، يقول الإمام السبكي -رحمه الله- { ومن المستفيض المشتهر من صفاته صلى الله عليه وسلم أنه كان يأمر بصلة الرحم فثبت بذلك أن صلة الرحم واجبه ، وقال صلى الله عليه وسلم (ليس الواصل بالمكافىء ولكن الواصل الذى إذا قُطعت رحمه وصلها )

وهذا يدل على صلة القريب الفاسق ،لأن القاطع فاسق ،وقد أمر بصلته ،وقال صلى الله عليه وسلم لأسماء رضى الله عنها حين قالت (إن أمى قَدِمت وهى راغبه وهى مشركه افأَصُلها؟ قال نعم صلى أمك ) } أنتهى كلامه رحمه الله .

- ومن حقوق المسلم على أخيه صلته ، والفاسق مسلم ،وليس بكافر ،فتجب صلته ،إلا إن كان هَجره فيه مصلحة شرعيه ،كأن يشعر بخطأه ،وفسقه، أو كان هَجره يؤدى إلى توبته ،فحينئذ يهجر للمصلحة الراجحه.

- كذلك لا يجوز زيارتهم ،أو الجلوس معهم ،إذا كان مجلسهم مشتمل على محرم، والله تعالى أعلم .

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 137 ))

 

- السؤال:- هل تجديد البيعة بدعة ؟

- الجواب:- يجوز تجديد البيعة للإمام، سواء كانت بيعة عامة، أو خاصة، لا سيما إن كان فى ذلك إغاظة للكفار، والمبتدعة.

- وقد جاء فى صحيح البخارى عن سلمة رضى الله عنه قال ( بايعت النبي صلى الله عليه وآله وسلم ،ثم عدلت إلى ظل الشجرة ،فلما خف الناس قال : يا ابن الأكوع ألا تبايع؟ قال: قلت قد بايعت يا رسول الله ، قال: "وأيضا " فبايعته الثانيه ) والله تعالى أعلم .

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 138 ))

 

- السؤال:- هل تغطى المرأة وجهها أمام أخوة زوجها علماً بأنهم يسكنون فى بيت واحد ؟

- الجواب:- نعم تغطى ، فإخوة الزوج أجانب عنها ،ليسوا من المحارم التى يحل للمرأة أن تظهر أمامهم إلا متسترة، متحجبة ،وفى غير خلوة أو اختلاط أو تكشف ،لا يجوز لها الظهور أمامهم مكشوفة الوجه ،ولا يجوز لها الإختلاط بهم ،أو بأحدهم وإن كانت متحجبة .

- وننصح المرأة ،وكذلك وليها ،وزوجها أن يتقين الله تبارك وتعالى، وألا يكشفن وجوههن لأقارب الزوج ،إلا المحارم كابن الزوج ،وأبى الزوج ،وأما ما سوى ذلك من أقارب الزوج فإن الواجب أن تستر وجهها عنهم، كما تتستر عند نزولها للشارع أمام الغرباء من الرجال .

- بل التستر عن أقارب الزوج من غير المحارم أوجب، وذلك لسهولة وقوع المنكر ،ونزغ الشيطان ،ولهذا قال النبي صلى الله عليه وسلم ( إياكم والدخول على النساء ، قالوا يارسول الله : أرأيت الحمو ؟ قال : الحمو الموت ) فشبه النبى صلى الله عليه وسلم دخول الحمو -هو قريب الزوج- على المرأة بدخول الموت عليها .

- فيجب الحذر من ذلك، حتى ولو خالف عادة الناس، وأنكروه فالناس ينكرونه لأول مره لجهلهم ،ثم لا يلبسون حتى يألفونه ،ويعتادونه شيئا فشيئا، وبهذا تزول العادات القبيحة من بيوتنا ،ومجتمعنا ،ودولتنا ، والله تعالى أعلم .

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 139 ))

 

- السؤال:- هل يجب على المرأة لبس الحجاب عند قراءة القرآن عندما تكون فى بيتها لوحدها أو فى حضرة النساء؟

- الجواب:- لا يجب على المرأة لبس الحجاب، أو تغطية رأسها ،عند قراءة القرآن ،إذ لم يرد فى الكتاب والسنه الأمر بذلك، أو الندب إليه، بل كان النبي صلى الله عليه وسلم يذكر الله على كل أحواله.

- ولو غطت شعرها من باب كمال الأدب فى تلاوة كلام الله ، فيرجى إن شاء الله أن تثاب على ذلك .

- قال الله تعالى ( ذلك ومن يعظم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب ) .

- وقد روى أن مالك بن أنس كان إذا أراد أن يحدث بحديث النبي صلى الله عليه وسلم ،لبس أجمل ثيابه، وتطيب بأحسن ما عنده من الطيب، وجلس فى أكمل هيئة ،وعليه السكينة، والوقار ، هذا والله تعالى أعلم .

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 140 ))

 

- السؤال:- أضع الحناء على رأسى لساعات طويله حتى تمسك ويدركنى فى هذا الوقت الذى تكون فيه الحناء على رأسى الصلاه فهل يجزئنى المسح أم يتوجب علي إزالتها حتى يصل الماء لشعرى؟

- الجواب:- إذا وضعت المرأة الحناء على رأسها ثم لفته ،ودخل وقت الصلاه ،وأحتاجت للوضوء فإنه يجوز لها أن تمسح على الضماد الذى لفته على رأسها، وقد ورد ذلك من فعل أمهات المؤمنين ، وورد عن عائشة رضى الله عنها قالت ( كنا نمسح على الضماد على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ) وثبت فى الصحيحين أن النبى صلى الله عليه وسلم ،أهلَّ"يعنى فى إحرامه " أهللَّ ملبداً. وتلبيد الشعر كان وقتها بالعسل، أو الصمغ ، لجمع الشعر بعضه ببعض ،وهذا التلبيد يشبه وضع الحناء على الشعر ،وعليه : فإنه يجزأها المسح عليه ،ولا حاجة إلى أن تنقض رأسها ،وتزيل الحناء، والله تعالى أعلم .

----------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: " منهيات ومباحات وبدع وآثام وحسنات "   فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 20:23

#فتاوى_عبر_الأثير (( 141 ))

 

- السؤال:- أسمع البعض يقول ( يجوز لمن لا يحسن القراءه أن يفتح القرآن ويقرأ سورة الإخلاص عند كل صفحه من صفحاته وتعتبر له ختمه ) فهل هذا الكلام صحيح ؟

- الجواب:- هذا القول لا يصح ،وهذا الفعل بدعه ،فاقرأ أخى الكريم ما تحسن قراءته من القرآن، وألزم السنه ،ففيها كل الخير، وجانب البدعه ،واحذرها ،فهى باب الشر، والله المستعان.

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 142 ))

 

- السؤال:- أكون فى المسجد فأرفع يدى بالدعاء بين الآذان والإقامة لأنى أعلم أنه وقت الدعاء فيه لا يرد فهل هذا بدعة ؟

- الجواب:- عن أنس رضى الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (الدعاء لا يرد بين الآذان والإقامة) رواه أحمد والترمذي والنسائي

- ومن حسن الأدب فى الدعاء أن يرفع العبد يديه ضارعاً منكسراً بين يدى الله مظهراً فقره وحاجته إليه سبحانه .

- عن سلمان الفارسى رضى الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( إن الله حيي كريم يستحى إذا رفع الرجل إليه يديه أن يردهما صفراً خائبتين ) رواه أحمد وأصحاب السنن .

- فرفع اليدين فى الدعاء بين الآذان والإقامة أمر مشروع وليس ببدعة.

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 143 ))

 

- السؤال:- هل صبغ الشعر باللون الأزرق وبقية الألوان الغريبة جائز ؟

- الجواب:- يجوز صبغ الشعر بكل لون سواء كان أحمر ،أو أصفر ،أو أزرق ،ولا حرج فى ذلك ،سواء قبل وجود الشيب، أو بعده، لأن الأصل فى ذلك الإباحة ،ولكن بشروط :- ...

- أولا: ألا تكون الصبغة بالسواد الخالص، فهذا لا يجوز ،لا للرجال ،ولا للنساء ،كما روى مسلم عن جابر بن عبد الله قال ( أُتِى بأبى قحافة يوم فتح مكه ورأسه ولحيته كالثُغامة بياضاً ،فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: غيروا هذا بشىء واجتنبوا السواد )

- ثانيا: يجوز صبغ الشعر على ألا يكون فيه تشبه بالكافرات ،والفاسقات ،فإن كان ثَمّة نوع أو شكل انفردت به الكافرات، والفاسقات ،فيبتعد عنه .

- ثالثا: أن لا يكون فيه ضرر صحى، أو مادة مضره ،وكذلك إذا كان يحتوى على مادة حائلة تمنع وصول الماء فيبتعد عنه، إذ لا يصح الوضوء إلا بإزالته، والله تعالى أعلم .

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 144 ))

 

- السؤال:- هل صوت المرأه عورة وإن كان نعم فكيف لها الشراء والبيع وطلب العلم والتعليم ؟

- الجواب:- صوت المرأه ليس بعورة فى ذاته ،والقول الفصل فى معرفة ما هو محظور على المرأة من قول، أو صوت، هو ما جاء فى قوله سبحانه ( يَا نِسَاءَ النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاءِ ۚ إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلَا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلًا مَّعْرُوفًا ).

- فالمحرم على المرأة هو الخضوع بالقول، والواجب عليها القول بالمعروف، فلا ترقق الكلام إذا خاطبها الرجال ،ولا تلين القول ،ولا يكون كلامها فيه تميع ،أو تكسر ،أو تمطيط أو نحو ذلك .

- والمرأة فى الأصل يجوز لها الكلام مع الرجل الأجنبى عند الحاجه، أو فى أمور مباحة شرعاً ،ومعروفة غير منكره ،كما يحصل عند البيع والشراء، كما أن المرأة قد تسأل العالم ،أو القاضى ،عن مسألة شرعية ،أو هو قد يسألها، كما هو ثابت بالنصوص من الكتاب والسنه.

- وبهذه الضوابط يكون كلامها لا حرج فيه مع الرجل الأجنبى خاصة عند الحاجه.

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 145 ))

 

- السؤال:- هل عملية إزالة الشحوم من الجسد للتخلص من السمنه هل هى جائزه ؟

- الجواب:- جائزة ولا بأس بها ،والله تعالى أعلم .

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 146 ))

 

- السؤال:- دعتها أمها لمساعدتها فى صالة البيت ،وأخواتها كن يشاهدن المسلسلات، والمنكرات فى هذه الصاله، فهل لها أن تعصى أمها، ولا تدخل فى هذا المكان علماً أنها لا تستطيع إنكار المنكر ؟

- الجواب:- على المسلم اجتناب المنكر والنهى عنه ،ولا يجوز له أن يدخل المكان الذى فيه المنكر إلا إذا كان قادراً على تغيره ،فإن لم يكن قادراً على تغيره فعليه أن ينكر ويخرج ،ولا يبقى فى مكان المنكر، كما أنه لا يجوز له أن يدخل مكان المنكر إن كان لا يستطيع إنكاره .

- والأصل فى هذا قوله تعالى ( وَقَدْ نَزَّلَ عَلَيْكُمْ فِي الْكِتَابِ أَنْ إِذَا سَمِعْتُمْ آيَاتِ اللَّهِ يُكْفَرُ بِهَا وَيُسْتَهْزَأُ بِهَا فَلَا تَقْعُدُوا مَعَهُمْ حَتَّى يَخُوضُوا فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ إِنَّكُمْ إِذًا مِثْلُهُمْ ) فبين الله سبحانه وتعالى فى هذه الآيه: أن الذى يقعد مع أصحاب المنكر ولا يغيره ،ولا ينكره كذلك، أنه مشارك فى الإثم

- وعليه: فلا تستجيب هذه الأخت لطلب أمها بتنظيف الصاله وقت فعل المنكر، وإنما تنظفه فى حال خلوه من ذلك ،ولا يعد ذلك من العقوق، فإن طاعة الله تعالى مقدمة على طاعة الوالدين ،ولا طاعة لمخلوق فى معصية الخالق، والله تعالى أعلم .

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 147 ))

 

- السؤال:- هل قول "لا تنسى الله فينساك" حرام أم حلال ؟

- الجواب:- ابتداء لا يوصف الله تعالى بالنسيان ،لأن النسيان من صفات النقص، والله تعالى منزه عن النقص .

- قال الله تعالى (لا يضل ربي ولا ينسى) ولكن الأمر فى مثل العبارة التى أشارت إليها السائلة مختلف، فهى من باب المقابلة ،والجزاء من جنس العمل أى لا تعامل الله تعالى معاملة الناس له ولأوامره، ونواهيه فيعاملك سبحانه وتعالى معاملة الناس لك فى العذاب والجحيم.

- قال الله تعالى عن المنافقين (نسوا الله فنسيهم إن المنافقين هم الفاسقون ) .

- قال العماد بن كثير رحمه الله ( "نسوا الله" أى نسوا ذكر الله. "فنسيهم" أى عاملهم معاملة من نسيهم. .كقوله تعالى "وقيل اليوم ننساكم كما نسيتم لقاء يومكم هذا" ) وبالله التوفيق .

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 148 ))

 

- السؤال:- سمعت من البعض أن هنالك نهياً عن شراء شيئا غير العقار بمال العقار يعنى من باع منزلاً أو قطعة أرض فلا يجوز له أن يشترى بهذا المال غير منزل أو قطعة أرض فهل هذا صحيح ؟

- الجواب:- نعم هناك حديث رواه الإمام أحمد فى مسنده وغيره، وقد حسنه بعض أهل العلم، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال (من باع داراً أو أرضاً لم يجعل ثمنها فى مثلها لم يبارك له فيها) وحمل العلماء هذا الحديث على وجه الإرشاد ،إذ لم يقل أحد من أهل العلم بأنه يجب على من باع داره ،أو عقاره أن يضع الثمن فى مثله ،وإنما هذا من باب الإرشاد.

- فقالوا: بيع الأراضى والدور، وصرف ثمنها إلى المنقولات غير مستحب، لأنها أى "العقارات" كثيرة المنافع ،قليلة الآفة لا يسرقها سارق ،بخلاف المنقولات فالأولى ألا تباع ،وإن باعها فالأولى صرف ثمنها إلى أرض أو عقار .

-أما إن كانت الدار أو الأرض زائدة عن حاجته فى السكنى، وغيره ،وهو مستغناً عنها بغيرها فلا حرج، ولا بأس فى بيعها ووضع ثمنها فيما يحتاج إليه ،هذا والله تعالى أعلم.

----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 149 ))

 

- السؤال:- هل يجوز ميش الوجه كالحواجب للنساء أو الحواجب والشوارب للرجل ؟

- الجواب:- أما للنساء فلا حرج ،وأما للرجال فيخشى على فاعله من التخنث والتشبه بالنساء ،والله أعلم .

- والميش: هو صبغة معينة من الأصباغ، يضعونها على الشعر.

------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 150 ))

 

- السؤال:- أريد الولد وزوجتى لا تريد، فهل يجوز لى أجبارها على ذلك؟ وهل تأثم إن اخذت ما يمنع الحمل ؟

- الجواب:- لقد حثت الشريعه على النكاح، وتكثير النسل ،ولذا فليس للزوجة أن تمتنع عن الولد ،ولا شك أن للزوج أن يجبرها على ذلك . ولا شك أنها تأثم بأخذها لحبوب الحمل فإن تكثير النسل مطلب للشريعة، والله أعلم.

------------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: " منهيات ومباحات وبدع وآثام وحسنات "   فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 20:25

#فتاوى_عبر_الأثير (( 151 ))

 

- السؤال:- هل يجوز إحتفال الزوجين بذكرى زواجهما بعد مرور سنة مثلا أو سنتين ؟

- الجواب:- الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ،والتابعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين أما بعد:- فإن الجواب عن سؤال أخينا حول ما يسمى بالاحتفال بعيد الميلاد -أى عيد ميلاد الشخص نفسه- أو الاحتفال بذكرى معينه كذكرى زواجه أونحو ذلك. فإننا نقول وبالله التوفيق : إن هذا الفعل لا يجوز ،وهو من البدع المنكره، وهو أيضا من التشبه بالكفار، فإن هذا حقيقة لم يعرف إلا عن الكفار. فلا شك أن فعله هو من التشبه بهم وكما فى الحديث ( من تشبه بقوم فهو منهم ) ،والله أعلم.

------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 152 ))

 

- السؤال:- هل يجوز الدخول بالجوال الذى فيه القرآن الكريم إلى الخلاء ؟

- الجواب:- لا بأس إن كان قد أغلق البرنامج الذى يحتوى على المصحف، فلا يدخل وصفحة القرآن مفتوحة فى جواله، فإن اغلقها وخرج من البرنامج ،فلا بأس بالدخول به إن شاء الله ،والله تعالى أعلم.

------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 153 ))

 

- السؤال:- هل يجوز إزالة الشعر الأسود على الخد بالخيط ؟

- الجواب:- إذا كانت السائلة امرأة: فلا بأس للمرأة أن تزيل الشعر النابت فى الوجه بالخيط وغيره، عدا شعر الحاجبين فإنه لا يجوز الأخذ منه .

- أما الرجل: فلا يجوز له أن يأخذ من لحيته بل الواجب تركها وعدم التعرض لها، والله أعلم.

------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 154 ))

 

- السؤال:- الخرزة الزرقاء معروفة فى منطقتنا حيث يحتاطون بها من العين فهل إذا استخدمتها ووضعتها فى الحلق للزينة جاز لى ؟

- الجواب:- الواجب الإبتعاد عن ذلك ،لما فيه من المشابهة الظاهرة للتمائم الشركية ،إذ كل من ينظر إلى هذه الحلقة سينصرف ذهنه على أنها تميمة لدفع العين ،فالواجب على هذه السائلة أن تحتاط لدينها ،وأن لا تشابه المشركين فى تمائمهم ،والله أعلم.

------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 155 ))

 

- السؤال:- القول "صدفه" به حرج ؟ وما الفرق بين صدفة والقدر ؟

- الجواب:- كلمة "صدفة" تطلق ويراد بها معان مختلفه ويختلف حكمها بإختلاف المعنى المراد بها. فإن قالها ويقصد بها حصول الأمر دون تقدير مسبق من الله تعالى فهذا لا يجوز قال الله تعالى (إن كل شىء خلقناه بقدر )

- وأما إن قصد بها الفجأة أو مقابلة شخص دون اتفاق مسبق كأن يقول رأيت فلانا صدفة أو قابلته مصادفه ويقصد بذلك دون موعد مسبق فلا بأس بذلك .

- روى مسلم عن أنس رضى الله عنه قال (انطلقت بعبد الله بن أبى طلحة إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فصادفته ومعه ميسم ) والله تعالى أعلم.

------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 156 ))

 

- السؤال:- رجل حصلت له مشاجرة مع زوجته فأراد أن يطيب خاطرها بشراء عقد من الذهب لها ،فأخذت العقد وبقيت على نشوزها عدة أشهر، فهل له أن يسترجع ما أعطاه لها ،ويقول لها أرجعه لك متى ما رجعت إلى ؟

- الجواب:- لا شك أن الخصومات قد تقع بين الزوجين فعلى كل زوج وزوجة أن يتقيا الله تعالى، ويعرفا ما لهما وما عليهما ،ويراقبا حدود الله فى كل ذلك .

- ولا يجوز للمرأة المسلمة أن تعصى زوجها فى غير معصية الله تعالى، فقد أخرج الإمام أحمد رحمه الله : عن عبد الرحمن بن عوف رضى الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم (إذا صلت المرأة خمسها وصامت شهرها وحفظت فرجها وأطاعت زوجها قيل لها ادخلى الجنة من أى أبواب الجنة شئت ).

- وأما ما صنعه الزوج الوارد ذكره فى السؤال فقد أحسن فى بعض صنيعه، وأساء فى بعضه الآخر.

- أما الإحسان: فهو شراء الهدية وقد روى عن أبى هريرة رضى الله عنه وأرضاه - عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال (تهادوا تحابوا ) كما رواه البخارى فى الأدب المفرد .

- وأما الإساءة: فهو عزمه على إرجاع الهدية وإرجاع الهديه أو المطالبة بها محرم. فعن ابن عباس رضى الله عنهما عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال (العائد فى هبته كالكلب يقىء ثم يعود فى قيئه )متفق عليه .

- فلا يجوز له أن يطالب بإرجاع ما وهبه مهما حصل .

------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 157 ))

 

- السؤال:- صياد سمك يسأل هل له حق بإستخدام القنابل الصوتيه فى صيد الأسماك ؟ ويقول إن الأسماك الصغيرة التى تخرج تبعاً وليس قصداً ،يأكلها الطير وبهذا ينتفع الطير أيضاً، ولا تحدث أضراراً كبيره ؟

- الجواب:- لا بأس بصيد السمك بالقنابل الصوتيه إذا خلا ذلك من أمرين :- ...

- الأول: عدم إحراق السمك فإنه حرام لعموم النصوص فى تحريم التعذيب بالنار. قال ابن قدامة ( سئل أحمد بن حنبل عن السمك يلقى فى النار فقال :ما يعجبنى الجراد أسهل ،فإن هذا له دماً . ولم يكره أكل السمك إذا ألقى فى النار وإنما كره تعذيبه بالنار ) انتهى كلامه .

- الأمر الثانى: ألا يسبب الأصطياد بهذه الطريقة مفاسد تتعلق بالثروة السمكية، لقول النبي صلى الله عليه وسلم (لا ضرر ولا ضرار) ولعموم النهى عن اهلاك النسل ،والله تعالى أعلم .

------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 158 ))

 

- السؤال:- ما حكم أكل الهدهد ؟

- الجواب:- لا يجوز أكل الهدهد، لأن أهل العلم يقولون ( ما أمر بقتله أو نهى عن قتله حرم أكله ) .

- والهدهد منهى عن قتله، فعن بن عباس رضى الله عنهما قال ( نهى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عن قتل أربع. ...وذكر منهم الهدهد ).

- قال الإمام النووى -رحمه الله- (ويحرم أكل الهدهد والخطاف لأن النبي صلى الله عليه وآله وسلم نهى عن قتلهما ،وما يؤكل لا ينهى عن قتله) والله أعلم .

------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 159 ))

 

- السؤال:- هل يجوز أن أحب أمير المؤمنين أبا بكر البغدادى أكثر من والدى ؟

- الجواب:- المحبة أمر قلبى ومحبة أهل الإيمان من لوازم التوحيد، ومحبة أهل الفضل من العلماء والمجاهدين دليل على الإيمان.

- فمن أحب مجاهداً، أو عالماً، أكثر من محبته لوالديه، نظراً لما قدموه لدين الله عز وجل ،وبذلوه فى سبيل الله ،فلا بأس بذلك. ولا يلام عليه، بل يحمد ويؤجر إن شاء الله ،والله تعالى أعلم.

------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 160 ))

 

- السؤال:- أكون جالسا فى مجلس فأجيب على الهاتف وإذا بسائل يسأل عن شخص موجود فى المجلس

فيشير لى ذلك الشخص بأن قل له" غير موجود " فهل إذا قلت غير موجود أتحمل وزر الكذب أنا أم هو ؟ أم يجب علي الصدق ؟

- الجواب:- لا شك أن الكذب معصية، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( إياكم والكذب فإن الكذب يهدى إلى الفجور وإن الفجور يهدى إلى النار ).

- وعليه: فلا يجوز طاعة أحد إذا طلب منك الكذب لأنه لا طاعة لمخلوق فى معصية الخالق .

- لكن لك أن تستعمل "المعاريض" - والمعاريض هو: أن تذكر لفظاً محتمل يفهم منه السامع خلاف ما يريده المتكلم. وقد كان السلف يتحرون الصدق، والبعد عن الكذب بالتعريض. وكان بعضهم يقول لخادمه إذا جاء من يريد أن يلقاه ولا غرض له بمقابلته :قل له "ما هو هون" يريد الهاون الذى يدق فيه . إلى غير ذلك من ألفاظ المعاريض هذا ،والله تعالى أعلم .

------------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: " منهيات ومباحات وبدع وآثام وحسنات "   فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 20:27

#فتاوى_عبر_الأثير (( 161 ))

 

- السؤال:- هل يجوز أن يصب لك أحد الماء عند الوضوء؟

- الجواب :- نعم يجوز ،وذلك لما رواه البخارى ومسلم عن المغيرة بن شعبه رضى الله عنه قال (كنت مع النبي صلى الله عليه وسلم فى سفر فقال يا مغيرة خذ الإداوة -الإداوة إناء صغير من جلد- فأخذتها، فانطلق رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى توارى عنى فقضى حاجته وعليه جبة شامية فذهب ليخرج يده من كمها فضاقت فأخرج يده من أسفلها. قال: فصببت عليه فتوضأ وضوءه للصلاة )

- وثبت فى البخارى ومسلم أيضاً أن أسامة بن زيد رضى الله عنه، صب عليه صلى الله عليه وسلم الماء عند وضوءه.

- وهذه الأحاديث تدل على إباحة الاستعانة بصب الماء على المتوضىء ،وعدم كراهة ذلك ،والله أعلم .

------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 162 ))

 

- السؤال:- هل من يقرأ القرآن بتدبر ولا يحصل عنده خشوع هل هذا أثم ؟

- الجواب:- لا يأثم ،بل هو مأجور لكن أجره أقل من أجر الخاشع، فذكر الله تعالى يكون بالقلب، ويكون باللسان ويكون باللسان والقلب معاً ،وفى كل ذلك أجر. لكن اعظمه أجراً وفضلاً ما كان بالقلب واللسان معاً.

------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 163 ))

 

- السؤال:- حفظت شيئا من القرآن ونسيته فهل أنا آثمة ؟

- الجواب:- ذهب بعض أهل العلم أن نسيان القرآن من الذنوب بل عده بعض السلف من كبائر الذنوب .

- والراجح: أن من اجتهد فى استعادته ،وحرص على ذلك فلا شىء عليه ،ولا حرج عليه فى ذلك .

- أما الحديث الذى يقول (من حفظ القرآن ثم نسيه لقى الله وهو أجذم) فهو حديث ضعيف .

- والوعيد فيمن نسى العمل به ،وأعرض عنه ،كما فى قوله تعالى ( ومن أعرض عن ذكرى فإن له معيشة ضنكا ) هذا من نسي العمل والقيام بحق الله. وليس المراد من نسى حفظه ،والله جل وعلا كتب على بنى آدم النسيان وهو من طبيعته .

- يقول النبى صلى الله عليه وسلم -وهو أفضل الخلق- ( إنما أنا بشر أنسى كما تنسون فإذا نسيت فذكرونى ) والله تعالى أعلم.

-----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 164 ))

 

- السؤال:- الذكر عند دخول الخلاء هل المقصود، قبيل دخول الخلاء، ويحرم عند الدخول ؟

- الجواب:- بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين أما بعد : فإن الدخول إلى الخلاء له صورتان :-

- الصورة الأولى: أن يكون بيت الخلاء مهيئ مبيناً ،فإن الدعاء يقال قبل الدخول مباشرة .

- الصورة الثانية: أن يكون الإنسان فى فلاة من الأرض ونحوها ،فقد اختلف أهل العلم رحمهم الله ،متى يقول الدعاء.

- والراجح والله أعلم: أنه يقول حين يختار المكان قبل أن يتهيىء لقضاء الحاجه ،والله تعالى أعلم.

-------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 165 ))

 

- سؤال:- هل يجوز التنفل بصيام العشر الأوائل من ذى الحجة أم هو بدعة ؟

- الجواب:- يندب التقرب إلى الله عز وجل بالنوافل، والطاعات ،لا سيما فى هذه الأيام المباركات

فعن بن عباس رضى الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ( ما من أيام العمل الصالح فيهن أحب إلى الله من هذه الأيام العشر ) وهو حديث حسن صحيح .

- والصيام لا شك أنه من الأعمال الصالحة ،وقد رُوى كما عند أبى داوود ،عن بعض أزواج النبي صلى الله عليه وآله وسلم أنها قالت: ( كان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يصوم تسع ذى الحجة ،ويوم عاشوراء )

- وأما من قال ببدعية ذلك، فلا يُسَلَم له وقوله مرجوح ،مردود .

-------------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 166 ))

 

- السؤال:- وهذا سائل يقول ما حكم الأُضحية ؟

- الجواب:- قد اختلف أهل العلم رحمهم الله فى حكم الأُضحية بين الندب والوجوب والراجح فى حكمها قول الجمهور وهو "الندب".

- لأن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال ( من أراد أن يضحى فدخل العشر، فلا يأخذ من شعره ،ولا بشرته شيئا ) كما أخرجه مسلم .

- فالنبي صلى الله عليه وآله وسلم علق ذلك على الإرادة، قال :"من أراد" والواجب لا يعلق بالإرادة.

======================================
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: " الهجرة والجهاد والجماعة "   فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 20:43

#فتاوى_عبر_الأثير (( 167 ))

 

- السؤال:- أخى ترك ثلاثة أيتام، وأمى وأبى، وزوجتى، وزوجة أخى، كلهم برعايتى. فهل ذلك كله يرخص لى بالقعود عن الجهاد للقيام بشأنهم ؟

- الجواب:- لا شك أن قيام الرجل بمن يعول مصلحة، لكنها مصلحة خاصة، والجهاد مصلحة عامة. وإذا تعارضت المصلحتان، تقدم المصلحة العامة على الخاصة.

- قال الله تعالى (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّ مِنْ أَزْوَاجِكُمْ وَأَوْلادِكُمْ عَدُوّاً لَكُمْ فَاحْذَرُوهُمْ )

- عن عطاء بن يسار -رحمه الله- قال ( نزلت سورة التغابن كلها بمكه، إلا هؤلاء الآيات...يشير إلى قوله تعالى (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّ مِنْ أَزْوَاجِكُمْ وَأَوْلادِكُمْ عَدُوّاً لَكُمْ )

- قال: نزلت فى عوف بن مالك ،كان ذا أهل وولد، وكان إذا أراد الغزوة، بكوا إليه ورققوه، فقالوا "إلى من تدعنا " فيرق، فيقيم، فنزلت.

- وليعلم الأخ السائل، أن الذى من أجله خرجت، هو جل فى علاه، كفيل بمن تركت، وبالله التوفيق.

-----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 168 ))

 

- السؤال:- أخت تسأل: أبى طالبنى بالمال حتى يهاجر من بلاد الإسلام ، فلما امتنعت عن إعطاءه غضب منى وخاصمنى ،فهل يجب على الذهاب إليه ومصالحته؟ علماً أن ارضائى له يتم بإعطائه المال حتى يهاجر إلى بلاد الكفر ؟

- الجواب:- كما ذكرنا قبل مراراً أن السفر المؤقت من بلاد الإسلام التى تعلوها أحكام الإسلام إلى بلاد الكفر التى تعلوها أحكام الكفر لا يجوز إلا لضرورة أو حاجة معتبرة شرعا. كإستنقاذ أسير من يد العدو. أو لعلاج مرض خطير لا يتوفر علاجه بأرض الإسلام.

- أما السفر من أجل الإقامة الدائمة فى بلاد الكفر ،فلا يجوز مطلقا. لقول النبي صلى الله عليه وسلم ( انا بريء ممن يقيم بين ظهرانى المشركين ).. ولقوله تعالى ( إن الذين توفاهم الملائكة ظالمي أنفسهم قالوا فيم كنتم قالوا كنا مستضعفين في الأرض قالوا ألم تكن أرض الله واسعة فتهاجروا فيها فأولئك مأواهم جهنم وساءت مصيرا )

- وعليه : فإن كان سفر الوالد لأجل الإقامة فى بلاد الكفر. أو كان سفراً مؤقتا لغير سبب معتبر شرعا. فإنه يعد سفر معصية، بل هو من كبائر الذنوب، وإعانته على سفر المعصية هو من التعاون على الإثم والعدوان، ولا طاعة لمخلوق فى معصية الله.

- ولا يعد رفض إعطاء المال له لأجل سفر المعصية من العقوق. ولكن ننصح السائل، بالذهاب للوالد، ومحاولة ارضائه مع تبيان حكم الشرع له فى ذلك السفر، هذا والله تعالى أعلم .

-----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 169 ))

 

- السؤال:- أخ يسأل، إذا أصيب أحدنا بجراح ونقل إلى المستشفى، ثم مات فهل يعامل معاملة الشهيد؟ أم يغسل ويكفن ويصلى عليه ؟

- الجواب:- لابد أن يعلم ابتداءاً أن باب الشهادة واسع ،فالحريق شهيد، والغريق شهيد، والمبطون ،والمطعون، وصاحب الهدم شهداء ،وغيرهم ممن دلت الأدلة على أن لهم وصف الشهادة بالمعنى العام.

غير أن الأدلة قد خصت شهيد المعركة بأحكام خاصة.

- وشهيد المعركة هو: من قتل فيها ،أو وجد وبه رمق ثم مات، أو حمل ولم تستقر له حياة ثم مات .

- أما من أصيب فى المعركة بجراح ثم حمل من المعركة، وبقيت حياته مستقرة فإنه ليس بشهيد معركة، فلا يأخذ أحكام الشهيد الدنيوية بإتفاق الفقهاء.

- لذا قالوا : ومن عاش فأكل أو شرب، أو عاش حياة بينة ليس كحال من به رمق وهو فى غمرة الموت، فإنه يغسل ويكفن ويصلى عليه .والله أعلم.

-----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 170 ))

 

- السؤال:- أخى عمره 13سنة وأريد إرساله لمعهد الأشبال، ووالداى غير موافقين ،فهل آثم بعصيانهم وإرساله إلى المعهد ؟

- الجواب:- إن أمة الإسلام فى هذه الأيام تعيش فترة جهاد دفع عيني ،وهو فرض عليها، ويجب أن تعد العدة وتهيىء الأجيال لتحمل هذه الأمانة العظيمة تجاه ربهم ،ودينهم ،وأمتهم وكل قادر على القتال يجب عليه أن يعد نفسه ويتهيأ للجهاد فى سبيل الله، حتى يكون الدين كله لله.

- وفى فروض الأعيان لا مكان للاستئذان، فإن حق الله مقدم على حق الوالدين. وكثير من الرجال، والنساء فى زماننا يمنعون أولادهم من طلب العلم الشرعى ،ومن الجهاد دون أى مبرر. إنما بسبب الجهل ،وقلة الدين ،والركون إلى الدنيا، وتقديم حظوظ النفس على أمر الله ،وشرعه.

- وعليه : فعلى كل من كان من أهل القتال أن يدخل للمعسكرات الشرعية والعسكرية ،ويعد نفسه علمياً، وبدنيا، ولا يجوز له ترك هذا الواجب لمنع والديه له .

- كما يجب على أولياء الأمور أن يتقوا الله تعالى فلا يمنعوا أولادهم من تعلم دين الله ،ونصرته. وعليهم أن يعلموا أنهم إن منعوا أولادهم فهم آثمون، ولا طاعة لهم فى ذلك ،والله تعالى أعلم .

-----------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: " الهجرة والجهاد والجماعة "   فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 20:47

#فتاوى_عبر_الأثير (( 171 ))

 

- السؤال:- أريد الذهاب للجهاد وأخاف إن ذهبت للجهاد أن تموت أمى من الحزن على ،فهل فى هذا مبرر لعدم نفيرى ؟

- الجواب:- هذا من تلبيس إبليس ، فهؤلاء الصحابه ،وهم خير القرون، خرجوا جميعا للجهاد ،وتعرضوا للشهادة فى مظانها ،وكان لعمومهم أمهات على قيد الحياة ساعتئذ، فلم نقرأ فى كتب التراجم والسير أن أما ماتت حزناً على أبنها لجهاده أو لأستشهاده .

- وهكذا فى كل زمان يخرج المجاهدون لساحات صناعة الرجال دون أن يتعللوا بمثل هذه العلة التى ذكرها السائل. والجهاد إذا تعين كما هو حكمه فى عصرنا هذا ،يقدم على بر الوالدين فالجهاد مصلحة عامة ،وبر الوالدين مصلحة خاصة.

- والأم إن صبرت على فراق أبنها لأداءه هذه الفريضة كانت مشاركة له فى الأجر بإذن الله ،وبالله التوفيق.

-----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 172 ))

 

- السؤال:- النساء فى عائلتى يردن الخروج للجهاد وعندما نقول لهن غير جائز خروجكن يطالبن بالدليل فما هو الدليل على تحريم خروج المرأة للجهاد؟

- الجواب:- لا يجب على المرأة جهاد ،لكنه يجوز فى حقها من حيث الأصل. وقد ثبت أن عدداً من نساء الصحابة خرجن للجهاد، فمنهن من شاركت فى القتال ،ومنهن من ساهمت فى سقى المجاهدين، وعلاج المصابين، ونحو ذلك. ونحن نحمد الله تعالى أن أحيانا إلى زمانا تتمنى النساء فيه الخروج للجهاد.

- غير أننا نقول إن الخليفة -أعزه الله - وكل فى أمر الجهاد رجالاً لا ينامون على ضيم نسأل الله تعالى أن يفتح على أيديهم.

- فليس على المرأة من جهاد مالم يدهمها العدو فتدفع صياله ،كما ولها أن تشارك فى الجهاد بمالها ،وحليها ودعائها وبدعوتها ،وتحريضها لزوجها، وذويها وتنشئة النشأ المجاهد، وغير ذلك من الوسائل.

- وللشيخ المجاهد يوسف بن صالح العبيري -تقبله الله- رسالة نفيسة فى هذا الباب بعنوان "دور النساء فى جهاد الأعداء" ننصح بمطالعتها، وبالله التوفيق .

-----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 173 ))

 

- السؤال:- بعض من يخرج من أراضى الدولة الإسلامية إلى بلاد الكفر يستدل بحادثة هجرة الصحابه إلى أرض النجاشي بأمر النبي صلى الله عليه وسلم فما صحة هذا الإستدلال ؟

- الجواب:- لا يصح الإستدلال بهجرة الصحابه من مكة إلى الحبشة على جواز الهجرة من دار الإسلام ،ودولة الإسلام التى تعلوها أحكام الإسلام إلى دار الكفر أو الردة .

- لأن مكة وقت هجرة الصحابة إلى الحبشة كانت دار كفر، تعلوها أحكام الكفر ،حيث لم يكن مكة وقت الهجرة دار إسلام حتى يصح الإستدلال .

- وإنما يستدل بهجرة الحبشة على مشروعية الهجرة من دار الكفر التى لا يمكن للمرء أن يظهر فيها شعائر دينه ،كما هو حال مكه وقت ذاك. إلى الدار الأقل كفراً ،والتى يمكن للمرء فيها أن يظهر شعائر دينه ،كما هو حال الحبشة وقت ذلك ،هذا والله تعالى أعلم .

-----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 174 ))

 

- السؤال:- زوج سافر إلى إدلب فى مناطق الصحوات عمره 60 سنه، وترك هنا زوجته عمرها 35 سنه ،والآن يطلب منها السفر إليه فهل يجب عليها طاعته والسفر إليه ؟

- الجواب:- مما هو معلوم فإن الديار والمدن والبلدان تنقسم إلى قسمين : ...

- أولا: ديار إسلام

- وثانيا: ديار كفر

- والديار التى تحكم بالشريعة وتقام فيها الحدود تسمى دار إسلام كمناطق الدولة الإسلامية أعزها الله وإذا وجدت دار الإسلام كما فى أيامنا هذه ولله الحمد فقد صارت الهجرة إليها واجبة شرعاً على من قدر على ذلك ويحرم على المسلم البقاء فى دار الكفر بغير عذر شرعى .

- أما المناطق التى لا تحكم بالشريعة كمناطق النظام النصيري أومناطق الجيش الحر والفصائل الضالة المرتده فهذه تسمى دار كفر ولا يلزم تكفير كل من سكن فيها .

- ثم نقول أن الدار دار كفر بمعنى أنها لا تحكم بالشريعه وإنما تحكم بقوانين الكفر ونحو ذلك ولا يلزم من ذلك تكفير كل من سكن فيها .

- وإدلب منطقة لا تحكم بالشريعة ولا تقام فيها الحدود فبالرغم من انسحاب النظام النصيري منها وسيطرة الفصائل عليها إلا أنهم لم يحكموا فيها بالشريعه ولم يقيموا فيها الحدود فهى دار كفر وجبت الهجرة منها ويحرم الإقامة فيها .

- قال الله تعالى (إِنَّ الَّذِينَ تَوَفَّاهُمُ الْمَلَائِكَةُ ظَالِمِي أَنفُسِهِمْ قَالُوا فِيمَ كُنتُمْ ۖ قَالُوا كُنَّا مُسْتَضْعَفِينَ فِي الْأَرْضِ ۚ قَالُوا أَلَمْ تَكُنْ أَرْضُ اللَّهِ وَاسِعَةً فَتُهَاجِرُوا فِيهَا ۚ فَأُولَٰئِكَ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ ۖ وَسَاءَتْ مَصِيرًا )

- قال القرطبى رحمه الله ("الهجرة" وهى الخروج من دار الحرب إلى دار الإسلام ... إلى أن قال: وهذه الهجرة باقية مفروضه إلى يوم القيامة فإن بقي فى دار الحرب عصى ) .

- قال بن حجر رحمه الله ( وهذه الهجرة باقية الحكم فى حق من أسلم فى دار الكفر وقدر على الخروج منها )

- ولذا: فمن تخلف عن الهجرة إلى دار الإسلام، أو تركها ،وذهب ليسكن فى دار الكفر فهو آثم إثما عظيماً ومرتكب لكبيرة من كبائر الذنوب .

- ولذا فيحرم على هذه المرأة التى تسأل أن تسافر إلى زوجها حيث يقطن فى بلاد الكفر ،وتحرم طاعة زوجها فى هذا الأمر.

- بل ننصح هذه الأخت السائلة بأن تعظه ،وتذكره أن يرجع، فإن أبى ،فلتستعن بالله ولترفع أمرها إلى القاضى لينظر فيه ،ففراق هذا الزوج فى هذه الحال أولى ،والله أعلم.

-----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 175 ))

 

- السؤال:- زوجى يسكن فى مناطق الصحوات ،ويعمل هناك، ومستقراً فيها، وأهلى يمنعوننى من السفر إليه، فهل يحق لهم منعى من اللحاق بزوجى؟

- الجواب:- مما هو معلوم ومجمع عليه عند أهل العلم، أن الأمصار والديار تنقسم إلى قسمين : ...

- الأول: "دار إسلام "وهى التى تحكم بالشريعة. وهذا كمناطق الدولة الإسلامية اليوم .

- والثانى: "دار كفر " وهى التى لا تحكم بالشريعة. وهذا كسائر الديار التى لا تعلوها أحكام الدين ،كمناطق النظام النصيري مثلا ،ومناطق الصحوات .

- ولا شك أن قولنا أنها "دار كفر" لا يلزم من هذا تكفير كل ساكنى تلك الديار. ولا شك أن تلك الديار مازال يسكنها بعض المنتسبين للإسلام مع الأسف.

- ولذلك: فإنما يترتب على كون الدار دار كفر وجوب الهجرة منها ،وحرمة الإقامة فيها لغير عذر شرعى.

- وعليه : فإن مناطق الصحوات مناطق الجيش الحر ونحوه ،يجب الهجرة منها ،وتحرم الإقامة فيها لغير عذر شرعي .

- وهذه الأخت نقول لها: لا يجوز لك السفر إلى زوجك والإقامة معه فى ديار الصحوات بغير عذر شرعى ،بل على هذا الزوج أن يتوب إلى ربه ويرجع إلى دار الإسلام ،وعليه أن يوقن برزق الله تبارك وتعالى .

- وكذلك ننصح هذه الأخت السائلة أنه : إن لم يرجع زوجها إلى دار الإسلام ،ويتوب من ذلك الذنب، فلترفع أمرها للقاضى لينظر فيه ،والله أعلم.

-----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 176 ))

 

- السؤال:- زوجة مجاهد تقول : زوجى يجاهد وأنا أتحمل أعباء الطريق معه، فهل لى مثل أجره ؟ وتسأل أيضا تقول : أخى كان صاحب معاصى، فرغبته بالتوبة ،والجهاد، فاستقام ودخل المعسكر وتخرج ،وصار إنغماسياً من بعدها، وقد قتل نحسبه شهيداً فهل لى مثل أجره ؟

- الجواب:- يقول النبى صلى الله عليه وسلم ( من جهز غازياً فى سبيل الله فقد غزا ،ومن خلف غازيا فى أهله بخير فقد غزا ) متفق عليه .

- ولا شك أن الزوجة إن صبرت مع زوجها المجاهد وواسته وجهزته وساعدته فإنها تؤجر على ذلك، وهى شريكة له فى الأجر إن شاء الله ،والله لا يضيع أجر المحسنين .

- وأما دعوتها لأخيها ونصحها له حتى هداه الله ،وألتحق بالمجاهدين ،وقتل شهيداً بإذن الله ،فإن لها مثل أجره إن شاء الله .

- يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: (من دل على خير فله مثل أجر فاعله ). والله تعالى أعلم .

-----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 177 ))

 

- السؤال:- كيف تبايع النساء أمير المؤمنين ؟ وهل النساء ملزمات بالبيعة الخاصة ؟

- الجواب:- قال المازري رحمه الله ( يكفى فى بيعة الإمام أن يقع من أهل الحل والعقد ،ولا يلزم كل أحد أن يحضر عنده ويضع يده فى يده، بل يكفى التزام طاعته والإنقياد له ،بألا يخالفه ولا يشق العصى عليه ).

- ويقول النووى رحمه الله (ولا يجب على كل أحد أن يأتى إلى الإمام فيضع يده ويبايعه ،وإنما يلزمه الإنقياد له ،وألا يظهر خلافاً ،ولا يشق العصى).

- وعليه : فإن بيعة النساء للإمام مباشرة أو عن طريق من ينوب عنه جائزة من غير وجوب أو إلزام.

ما دامت مقرة بشرعية الخليفة وبوجوب طاعته فى المعروف. لما روى عن أم المؤمنين عائشة قالت ( لا والله ما مست يد رسول الله صلى الله عليه وسلم يد امرأة قط، غير أنه يبايعهن بالكلام ) والله تعالى أعلم .

-----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 178 ))

 

- السؤال:- يقول الله تعالى ( يا أيها الذين آمنوا إذا جاءكم المؤمنات مهاجرات فامتحنوهن ) فهل إذا أمتحنت المرأة وتبين أنها لم تهاجر فى سبيل الله، ترجع إلى بلادها ؟

- الجواب:- إن المراد من الآية هو امتحان الإيمان من عدمه، لا مجرد السؤال عن صحة النية واستقامتها .

- بدليل أن الله تعالى قال فى الآية نفسها ( الله أعلم بإيمانهن فإن علمتموهن مؤمنات فلا ترجعوهن إلى الكفار)

- ويوضح ذلك أيضا ويؤكده ما جاء فى سبب النزول قال بن زيد (كانت المرأة من المشركين إذا غضبت على زوجها وكان بينه وبينها كلام قالت :" والله لأهاجرن إلى محمد وأصحابه "

- فقال الله عز وجل ( إذا جاءكم المؤمنات مهاجرات فامتحنوهن ). إن كان الغضب أتى بها فردوها وإن كان الإسلام أتى بها فلا تردوها، هكذا جاء فى كتب التفسير .

- أما المسلمة فلا ترد بأى حال من الأحوال ،والله أعلم .

-----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 179 ))

 

- السؤال:- ما هو جهاد النساء؟

- الجواب:- بوب البخارى فى صحيحه باب "جهاد المرأة " ثم ذكر تحته حديث عائشة رضى الله عنها أنها استأذنت النبي صلى الله عليه وسلم فى الجهاد فقال ( جهادكن الحج ) وقال مره (نعم الجهاد الحج ) .

- وثبت عنها أيضا أنها قالت (يارسول الله نرى الجهاد أفضل العمل أفلا نجاهد ؟ قال لكن أفضل الجهاد "حج مبرور" )

- كما أن للمرأة أن تجاهد بمالها إن كان لها مال ،وذلك بإنفاقها من مالها فى سبيل الله تعالى على الجهاد والمجاهدين .

- ومن ذلك ما حصل عندما حض النبي صلى الله عليه وسلم فى غزوة تبوك على الجهاد ،ورغب فيه ،وأمر بالصدقة فيه ،حتى أتت النساء بذهبهن وحليهن إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم .

أما الجهاد بمعنى: "القتال والنزال" فهو غير واجب عليها وإنما يجوز عند الحاجة إليها وعند أمن الأسر والسبي ويرجع تقدير ذلك إلى الإمام.

- لكن إذا ذهب العدو وفاجىء القوم فلم يستطيعوا دفعه دون مشاركة النساء فيجب عليهن حينئذ، هذا والله أعلم .

-----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 180 ))

 

- السؤال:- طلقت زوجتى ولى منها طفلة عمرها 5 أشهر ،وهى فى حضانة أمها ،وأنا أقوم بإرسال المصاريف لها ،وطليقتى تريد الآن أخذ ابنتى معها إلى خارج حدود الدولة فى مناطق تحكم بغير شرع الله فماذا أعمل؟ وهل أستمر بإرسال المصروف إليها؟

- الجواب:- لا يجوز لطليقتك الخروج ببنتك إلى خارج حدود الدوله، أو حتى إلى مكان بعيد داخل حدود الدوله .

- قال الإمام مالك رحمه الله ( وليس للأم ولا الجده -أى الأم الحاضنة أو الجدة الحاضنة- أن يخرجا بالولد إلى بلد بعيد عن أبيه وأهل بيته ) إنتهى كلامه .

- كما أن خروجها من دار الإسلام إلى دار يحكم فيها بغير شريعة الإسلام معصية أكبر. ويجوز لطليقها أن يستخدم كل طريق مشروع لمنعها من سفرها ببنته ، كالإستعانة بالعقلاء من أهلها، ومنع المصروف عنها إن أقدمت على ذلك ، هذا والله تعالى أعلم .

-----------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنيد

العنيد


فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  Empty
مُساهمةموضوع: " الهجرة والجهاد والجماعة "   فتاوي عبر  الاثير - إذاعة البيان  I_icon_minitimeالسبت 20 يونيو 2020 - 20:50

#فتاوى_عبر_الأثير (( 181 ))

 

- السؤال:- أنا مجاهد وفى رقبتى دين هو سبب همى وغمى، وخوفى من القتل قبل سداده يجعلنى لا أتقدم فى المعارك ،والكفالة التى استلمها بالكاد تكفى معيشتى ،ولا أستطيع التوفير منها لسداد الدين ،وأنا الآن فى أرض المعركه فماذا أفعل؟ وهل خوفى من القتل قبل سداد دينى مبرر؟

- الجواب:- لقد جاء فى صحيح مسلم ( إن الله يغفر للشهيد كل شىء إلا الدين ). لكن هذا الوعيد المذكور فى الحديث خاص بمن كان يستطيع الوفاء بدينه ولم يفى به .

- فقد صحت زيادة عند الإمام أحمد وعند البزار كذلك أنه قال ( فلما ولى دعاه فقال : إلا أن يكون عليك دين ليس له وفاء ) .

- قال الإمام القرطبى رحمه الله ( الدين الذى يحبس به صاحبه عن الجنه والله أعلم : هو الذى قد ترك له وفاء ولم يوصى به ، أو قدر على الأداء ولم يؤده ،أو أدانه -أى استدانه- فى سرف أو سفه ومات ولم يوفه ،وأما من أدان فى حق واجب لفاقة أو عسر ومات ولم يترك وفاء، فإن الله لا يحبسه عن الجنة إن شاء الله )

- ثانيا: يجب على المجاهد استئذان صاحب الدين فى جهاد الطلب. أما فى جهاد الدفع كما هو الحال فى زماننا فلا بأس فى الجهاد بغير إذن صاحب الدين .

- ولذا قال الإمام بن النحاس رحمه الله فى مشارع الأشواق عند ذكر الإختلاف فى جواز خروج من عليه دين قال ( وهذا كله فى الجهاد الذى هو فرض كفايه ) والله أعلم .

-----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 182 ))

 

- السؤال:- أنا فارقت زوجى من قبل خمس سنوات، فهو يعيش فى مناطق النظام، وأنا أعيش فى الدولة الإسلاميه وهو غير مقتنع بالهجرة لدار الإسلام ،فما حكم علاقتى به هل أنا على ذمته الآن ؟ علماً إنه مازال يرسل لى النفقه ؟

- الجواب:- مسألة هل أنت على ذمته أم لا، يتوقف على أمرين : ...

- الأمر الأول: إن كان زوجك يعيش فى مناطق النظام ،وهو موال له ومناصر لهم ولو بالكلام، فهو "مرتد" لا تحلين له كما قال تعالى ( لا هن حل لهم ولا هم يحلون لهن ) . أما إذا كان غير موال للنظام ولا مناصر فيجب عليه الهجره إلى دار الإسلام، فجلوسه إختيار فى مناطق النظام معصية لله تعالى .

- الأمر الثانى: هل بعد الخلع تم إرجاعك بعقد جديد أم لا ؟ فإن كان تم إرجاعك بعقد جديد ،ومهر جديد، فأنت على ذمته وإلا فلا ،والله تعالى أعلم.

-----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 183 ))

 

- السؤال:- الله عز وجل يقول (لا يستوي القاعدون من المؤمنين غير أولي الضرر والمجاهدون في سبيل الله) فهل أهل الأعذار يستوون مع المجاهدين؟

- الجواب:- أهل الأعذار هم أهل الضرر، كالمريض، وصاحب العاهة، كالعمى أو العرج ونحوهما . فهؤلاء إن كان منعهم من الجهاد العذر فقط ،وكانت نياتهم صحيحة كان لهم أجر الجهاد .

- لكن بدرجة أقل من درجة المجاهد لقوله تعالى ( فضل الله المجاهدين بأموالهم وأنفسهم على القاعدين درجة وكلاً وعد الله الحسنى وفضل الله المجاهدين على القاعدين أجراً عظيما ) .

- قال بن عباس فى تفسير هذه الآيه ( القاعدون المفضل عليهم المجاهدون درجه هم القاعدون من أهل الأعذار، والقاعدون المفضل عليهم المجاهدون درجات هم القاعدون من غير أهل الأعذار ) والله أعلم .

-----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 184 ))

 

- السؤال:- عمرى 16سنه وتزوجت قبل 5 أشهر ،وزوجى ذهب للعراق وأخبرني بأنه سوف ينفذ عملية استشهاديه ،وقد تفاجأت بذلك وأنا غير راضية بذلك ،فهل يحاسب على فعله هذا بأنه تركنى وحيدة وذهب ؟

- الجواب:- الجهاد فى سبيل الله فرض على المسلمين وأداء حق الله عز وجل فى هذا الأمر مقدم على أداء حق الوالدين والزوجة والأولاد . والمصلحة المترتبه على الجهاد فى سبيل الله أعظم من المصلحة المترتبة على بقاءه بين أهله. فإن بقاءه بين أهله مصلحة خاصة والجهاد مصلحة عامة. وهى أيضا سوف تنال نصيبا من مصلحة هذا الجهاد وهى كذلك فى دولة الإسلام بحمد الله.

- فإن دولة الإسلام ما قامت إلا على أشلاء وجماجم المجاهدين الذين قدموا أرواحهم رخيصة فى سبيل الله . وتركوا أهلهم وديارهم وأولادهم لكى ينصروا دين الله عز وجل ويخرجوا المسلمين من وطأة الطواغيت والحكام المرتدين .

- فالنعيم الذى نعيشه نحن بفضل الله عز وجل تحت شرع الله عز وجل هو ثمرة جهاد وبذل وتضحية عباد الله الصادقين نحسبهم والله حسيبهم ونسأل الله عز وجل أن يتقبلهم فى الشهداء.

- وزوج هذه الأخت ما خرج لكى يتمتع بالدنيا ،وما خرج من بينها إلى امرأة أخرى ،وإنما خرج لكى يعلى كلمة الله عز وجل، وينصر دين الله عز وجل ويقارع الكفار.

- فعلى ذلك: ما فعله صحيح وهو مأجور بإذن الله عز وجل على ذلك . فإن الإستشهاديين من خيرة المجاهدين، والعمليات الاستشهادية هى من أعظم العمليات والأعمال الجهادية التى أرعبت الكفار ،ونصر الله عز وجل بها الإسلام والمسلمين فى هذا الزمان .

- وينبغى لهذه الأخت أن تفتخر أن الله عز وجل رزقها زوج يقدم نفسه رخيصة فى سبيل الله عز وجل، ولم يرزقها زوج يرتمى بين أحضانها ويترك دين الله عز وجل، ولا يبالى به، ولا يبالى بالمسلمين الذين يقتلون فى كل مكان .

- فعليها أن تحمد الله عز وجل وأن تشكره على ذلك، وأن تصبر وترضى بقضاء الله عز وجل ،والله عز وجل يعوضها عن صبرها خيراً ،والله تعالى أعلم .

-----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 185 ))

 

- السؤال:- هل يجوز الذهاب لبلاد الحرمين بحجة طلب العلم أو بحجة العمل ؟

- الجواب:- لا يجوز السفر للإقامة بدار الكفر أو دار الردة بغرض العمل أو طلب العلم لمن لم يقدر على إقامة شعائر دينه ،والتى منها إعلان البراءة من الكفر وأهله .

- وكذلك لا يجوز السفر لمن ليس عنده من العلم ما يدفع به الشبهات التى قد ترد عليه من إعلام ومشايخ طواغيت الرده ،ونحن نرى ما يتعرض له المقيمين فى هذه الديار من علماء السوء هناك ،من تعظيم للطواغيت ،واتهام لدولة الخلافة بالأمور العظام ،وأنها شر على الإسلام والمسلمين من اليهود والنصارى ،وتحريضهم على قتالها والخروج عليها ،وغير ذلك من التحريف ،والضلال الذى ينطلى على كثير من الجهال.

- وهذا الحال ينطبق على كثير من عوام الناس الذين يرغبون فى السفر لتحصيل المال، دون مراعاة لأثر ذلك على ولائهم وبراءهم وإظهار شعائر دينهم .

- وعليه: فلا يجوز لهؤلاء الخروج من دار الإسلام إلى دار الفتنة ،والردة ،والله تعالى أعلم.

-----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 186 ))

 

- السؤال:- أحد الشباب يريد الجهاد وأهله يمنعونه من ذلك ،فهل له الهروب منهم والألتحاق بالمجاهدين؟

- الجواب:- نعم، إذا تعين الجهاد كما هو الحال الآن فلا يجب عند ذلك استئذان الوالدين ولا الأهل. وإنما يجب الاستئذان عند حصول الكفاية فى جهاد الطلب أما فى حالة التعين للجهاد فلا .

- ويتعين الجهاد فى حالات منها : ( حالة دفع الصائل وهجوم العدو - وكذلك فى حالة الأمر من الإمام بالنفير )  وكلاهما متحقق الآن ،والله تعالى أعلم .

-----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 187 ))

 

- السؤال:- هل يجوز للمرأة المشاركة فى الغزوات ؟

- الجواب:- الأصل فى المرأة أنها ليست من أهل الجهاد ،ولم يخاطبها الشرع بالقتال ،وقد نهى الفقهاء عن اصطحاب المرأة فى ساحة القتال، خاصة إذا خشى عليها الوقوع فى الأسر أوالسبي .

- وإنما دلت السنة على جواز مشاركة المرأة فى السقاية ،وفى تطبيب المجاهدين عند الحاجة إلى ذلك مع الاحتشام ،وهذا خلاف الأصل .

- والحاجة تقدر بقدرها كما يجوز للرجل أن يعالج المرأة عند الحاجة . فعن عائشة رضى الله عنها أن النساء استأذن النبي صلى الله عليه وسلم فى الجهاد فقال (لكن جهاد لا قتال فيه الحج والعمره ).

- فالمدار على الحاجة ،وعلى أمانهن من السبي والأسر ،ويرجع تقدير ذلك إلى الإمام.

- لكن إذا داهم العدو ديار المسلمين فى عقر دارهم ،ففى هذه الحالة يجب الجهاد على كل أحد قادر على حمل السلاح، كبيراً كان أو صغيراً، ذكراً كان أو أنثى ، وكذلك من لم يقدر على حمل السلاح وقدر على أمر آخر مما يعين على دفع العدو ،وصد هجومه فعليه أن يقوم بما يقدر عليه ،هذا والله تعالى أعلم .

-----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 188 ))

 

- السؤال:- هل يجوز للمستضعفين وكبار السن أن يخرجوا من مناطق الدولة الإسلامية إلى بلاد الكفر ؟

- الجواب:- لا يجوز للمسلم المقيم فى دولة الإسلام الخروج منها إلى دار الكفر سواء كان ذكراً أو أنثى صغيراً أو كبيراً.

- أما قول الله تعالى: ( إلاالمستضعفين من الرجال والنساء والولدان لا يستطيعون حيلة ولا يهتدون سبيلا ) فهذه الآية فى حق المقيم فى دار الكفر ممن لا يستطيع الهجرة لعدم توفر المال، أو عدم إستطاعة الثبوت على الراحلة لضعف ،أو هرم أو عدم معرفة طريق الهجرة .

- عن السدي رحمه الله قال (الحيلة "المال" والسبيل "الطريق إلى المدينة " )

- أما المقيم فى دار الإسلام فلا عذر له فى الخروج منها. بل هل للمستضعف دار تأويه أعز من دار الإسلام ؟ والله المستعان.

-----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 189 ))

 

- السؤال:- البعض يقول إنه لما يقتل أحد المجاهدين فى الجهاد فإنه أفضل من البقية لأن الله أختاره من بين إخوانه، فهل هذا القول صحيح على عمومه؟

- الجواب:- يصح هذا القول من وجه : إذ أن فيه نوع إتخاذ وإصطفاء. كما قال الله تعالى ( ويتخذ منكم شهداء).

- قال الإمام الطبري رحمه الله ( أى ليكرم منكم بالشهادة من أراد أن يكرمه بها ).

- ولكن هذا القول ليس على عمومه فقد يحفظ الله تعالى رجالاً ليبوأهم أماكن ينصرون الدين من خلالها .

- فقد شهد عدد من أكابر الصحابه رضى الله عنهم -كأبى بكر وعمر- جميع المشاهد مع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ، ثم أبقاهم الله تعالى لأمر يعلمه جل جلاله .

- وفى هذا المعنى روى أحمد بإسناد فيه مقال غير أنه حسن لغيره، من حديث طلحة بن عبيد الله (فى الرجل الذى أستشهد قبل صاحبه فكان صاحبه أعلى منه منزلة فى الجنه لأنه عبد الله أكثر ) والله أعلم .

-----------------------------------------

#فتاوى_عبر_الأثير (( 190 ))

 

- السؤال:- سافرت المرأة من دار الكفر إلى الدولة الإسلامية مع زوجها ولم تنوى الهجرة فما حكم هجرتها ؟

- الجواب:- الهجرة عبادة كسائر العبادات لا تصح إلا بنية . والنبي صلى الله عليه وآله وسلم لما ذكر محل النية من الأعمال ضرب لها مثلاً بالهجرة ،لأفضليتها وشرفها كما فى الصحيحين أنه قال ( إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرئ ما نوى فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله ومن كانت هجرته لدنيا يصيبها أو امرأة يتزوجها فهجرته إلى ما هاجر إليه )

- فعلى هذه الأخت أن تجدد نيتها وتتقى الله تعالى فى عدم تضيع ثواب وأجر الهجرة ،والله أعلم.

======================================
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فتاوي عبر الاثير - إذاعة البيان
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المؤمنين والمؤمنات :: {{{{{{{{{{منتديــات المؤمنيــن والمؤمنــات الشرعيــه}}}}}}}}}} :: قسم المؤمنين الشرعي العام-
انتقل الى: